أخبار العالمأخبار عربية و إقليميةكورونا

الأردن يبحث إعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا لجميع الفئات العمرية

تبحث وزارة الصحة الأردنية مع اللجنة الوطنية لمكافحة الأوبئة، إعطاء الجرعة الثالثة من اللقاح الواقي من فيروس كورونا لجميع الفئات العمرية، وفق أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة والأمراض السارية عادل البلبيسي، أمس الأربعاء.

وأوضح البلبيسي في تصريحات صحفية، أن إعطاء الجرعة الثالثة جاء لتعزيز المناعة المجتمعية بعد مرور 6 أشهر من تلقي الأشخاص للجرعتين.

وقال إن الجرعة الأولى من اللقاح أعطيت لـ60% من الفئة المستهدفة، فيما تلقى 55% من الفئة المستهدفة جرعتي اللقاح، مشيرا إلى أن عدد الفئات المستهدفة فوق سن 18 سنة بلغ 6.4 ملايين شخص، مضيفا “الوصول إلى بر الأمان يتطلب إعطاء 75% من الفئة المستهدفة جرعتي اللقاح”، وفق مسؤول ملف كورونا.

وأفاد بأن الذين تلقوا اللقاح الواقي من كورونا ممن تتراوح أعمارهم بين 12 إلى 17 سنة، وصل إلى 180 ألفا، من أصل 1.3 مليون شخص.

وأكد عدم إلزام تلك الفئة بتلقي اللقاح، لكنه دعا ذويهم للموافقة على تلقي اللقاح، مع الإشارة إلى أن المدارس ستطلب موافقة الأهالي لإعطاء اللقاحات للطلبة، والتواصل مع وزارة الصحة للوصول إلى المدرسة وإعطاء اللقاح، مشيرا إلى أن الأردن لديه 3.5 مليون جرعة من اللقاح، وهي كافية لنهاية العام الحالي.

وبين أن إجراءات وزارة الصحة الأردنية، شجعت على تلقي اللقاح، حين أعلنت عن إعطائه للأشخاص في أي وقت، واختيار أي نوع من اللقاحات الأربعة المتوفرة في الأردن، كما شكلت 30 فريقا متجولا لإعطائها في محافظات المفرق وإربد وجرش وعجلون.

ولفت النظر إلى أن الكوادر الصحية الأردنية أعطت أكثر من 8 آلاف جرعة في المفرق وإربد في الأسابيع الماضية، وتوجهت هذه الفرق إلى محافظتي جرش وعجلون، وستنتقل الأسبوع المقبل إلى محافظات الجنوب، للوصول إلى الأشخاص في مناطقهم ومنازلهم.

وحول تزامن لقاح الأنفلونزا الموسمية مع لقاح كورونا، بين أنه لا يوجد ما يمنع من أخذ اللقاحين مع بعضهما بعضا بنفس الفترة لكنه “ينصح بالتباعد بينهما مدة تتراوح بين 10 إلى 14 يوما وذلك في حال ظهور مضاعفات من أي لقاح”.

ودعا البلبيسي إلى الالتزام بإجراءات الوقاية والتباعد، مشيرا إلى أن البعض لا يلتزمون في الإجراءات الوقائية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: