مصطفى محرم: الناس عرفت اسمى من بعد مسلسل “لن أعيش في جلباب أبي”

عدد المشاهدات: 54
قال الكاتب مصطفى محرم، مشاهد مسلسل “لن أعيش فى جلباب أبى” كلها اتخدمت أوى، وبذلت فيها جهدا كبيرا، لكن الشىء الغريب إنى مكنتش متوقع النجاح للمسلسل ده ومش عارف ليه، ومكنتش متوقع النجاح بالشكل ده فى التمثيل، وفعلا عبد الغفور ميخلفش غير دول فعلا، وبجد بعد المسلسل ده الناس عرفت اسمى.
وأضاف مصطفى محرم، خلال لقائه في برنامج “صاحبة السعادة” للإعلامية إسعاد يونس، المذاع على قناة DMC، المسلسل نجح لدرجة أن الطبقة المثقفة أعجبت به، وكانت متبعاه أكتر من الطبقة الشعبية نفسها، وبالنسبة للأمثال الموجودة بالمسلسل فأنا قريت عشر كتب عن الأمثال، ولكن الأهم هو توظيفها في الوقت الصحيح.

مسلسل “لن أعيش فى جلباب أبى” بطولة كل من: الفنان الراحل نور الشريف والفنانة الكبيرة عبلة كامل، ومحمد رياض، وحنان ترك، ومنال سلامة، ووفاء صادق، وناهد رشدى، وتدور أحداثه حول قصة الصعود من القاع إلى القمة، فيبدأ عبد الغفور البرعى “نور الشريف” حياته من وكالة الحاج إبراهيم سردينه “عبد الرحمن أبو زهرة” أحد كبار التجار بوكالة البلح، ويتمكن باجتهاده وأمانته من الفوز بثقة الحاج سردينة، ولكنه فى الوقت نفسه أثار ضده أحقاد مرسى “خليل مرسى” كبير العمال الذى سعى لإفساد العلاقة بين عبد الغفور، ومحفوظ “مصطفى متولى” الابن الوحيد للحاج سردينة الذى تعمد إذلاله وإهانته.

ويعجب عبد الغفور بفاطمة “عبلة كامل” بائعة الكشرى، التى تبادله الإعجاب وتحاول مساعدته فى مشواره الصعب، وبالتدريج يتمكن عبد الغفور من الاستقلال عن الحاج سردينة وإدارة عمل خاص به، ويتخذ من سيد “مخلص البحيرى” الأخ الوحيد لفاطمة وفهيم أفندى، مساعدين له، ويتزوج فاطمة وينجب ولده عبد الوهاب “محمد رياض”، وأربع فتيات سنية، وبهيرة، ونفيسة، ونظيرة.

يذكر أن برنامج “صاحبة السعادة”، تقدمه الإعلامية إسعاد يونس يومى الاثنين والثلاثاء على قناة “dmc”، فى الساعة الحادية عشرة مساء.