عاجلالسياسة والشارع المصري

منسقة أممية تعليقا على موكب المومياوات الملكية: فخورة إزاء مصر مهد الحضارة

قالت المُنسقة المُقيمة للأمم المتحدة فى مصر إلينا بانوفا، إنها “فخورة إزاء مصر، مهد الحضارة”، وذلك تعليقا على ما وصفته بـ”المشاهد المهيبة” لموكب المومياوات الملكية.

كانت مصر قد احتفلت أمس السبت، بنقل 22 مومياء لأشهر الملوك والملكات من المتحف المصرى بالتحرير إلى المتحف القومى للحضارة المصرية فى احتفالية مبهرة، بحضور المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو” أودرى أزولاى، والأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، زُراب بولوليكشفيلى.

ونقل الاحتفال أكثر من 400 قناة تليفزيونية من كافة أنحاء العالم.

وجذب استعراض المومياوات لملوك وملكات مصر أنظار العالم،  وأبرزت وسائل الاعلام العالمية الموكب، كوسائل الإعلام الألمانية المرئية والمسموعة والمقروءة التى اهتمت بالموكب المهيب الذى نقل 18 ملكاً و4 ملكات، معظمهم من ملوك “الدولة الحديثة”، من المتحف المصري في ميدان التحرير بوسط القاهرة إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط . 

فمن جانبها، قناة “ايه ار ديه” القناة الأولى الألمانية الرسمية بثت لقطات من موكب المومياوات الملكية الذهبى اليوم الأحد، والذى وصفه التقرير الألمانى بأنه موكب مهيب ومشهد رائع لملوك وملكات مصر، حيث انتقلت 22 مومياء من المتحف المصرى القديم بالقاهرة برفقة ممثلين يرتدون أزياء فرعونية على أنغام أسطورية إلى مستقرها الأخير، مشيرا إلى أنه تم نقل مومياوات 22 ملكة وملكًا من مصر القديمة عبر القاهرة في موكب مهيب.

وذكر التقرير التلفزيونى أن مصر حولت عملية النقل إلى موكب أسطورى عريق على النماذج القديمة، حيث تم نقل الملوك القدامى إلى مستقرهم الأخير بشرف كبير. 

وتابع التقرير قائلا: “العالم تابع بشغف العرض الذهبي للفراعنة”، حيث تحركت السيارات التي يرافقها طابور من الشرطة على ممشى بطول سبعة كيلومترات من كورنيش النيل. 

واستطرد التقرير قائلا: “تم بث العرض الذى استمر حوالي 40 دقيقة على الهواء مباشرة على شاشات التلفزيون الذى تابعها العالم بشغف كبير”.

وجاء في التعليق أن الرئيس عبد الفتاح السيسي استقبل وصول المومياوات فى المركز الوطني للإعلام، وكتب على تويتر: “هذا المشهد الفخم هو دليل آخر على عظمة حضارة فريدة تصل إلى أعماق التاريخ”.

وتطرق التقرير الى تصريحات أودري أزولاي، رئيسة منظمة اليونسكو الثقافية التابعة للأمم المتحدة، التي سافرت إلى القاهرة لحضور هذا العرض، وقالت: “الآن يمكن للناس رؤية تاريخ الحضارة المصرية يتكشف أمام أعينهم”.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: