ليبيا

  • اتحاد الغرف التجارية يكشف تفاصيل أزمة شحنة “تانج” في ليبيا

    قال حازم المنوفي، عضو الشعبة العامة للمواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية ورئيس شعبة البقالة والعطارة بغرفة الاسكندرية التجارية، إن تانج علامة تجارية قديمة وتعود ملكيتها إلى شركة مونديلز الدولية (Mondelez International) ومن المفترض أن الشركة المصنعة في مصر تنتج نفس المنتج بالمواصفات وجودة الشركة الأم.

    وأشار “المنوفي” في تصريحات صحفية الى أن وزارة الصحة أكدت منذ فترة أن مادة E102 هي لون غذائي مسموح تداوله محليا ودوليا، وهو واسع الاستعمال في الأغذية.

    وقال “عضو الشعبة العامة للمواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية”:” نأمل من الجهات المختصة التوضيح مجددا لأنه يدخل في صناعات كثيرة وخصوصا التي يتناولها الأطفال مثل الحلويات والزبادي بطعم الفواكه”.

    وفي وقت سابق أعلن مركز الرقابة على الأغذية والأدوية في ليبيا، رفضه لشحنة من عصير تانج المصري.
    وأشار مركز الرقابة الليبي، من خلال صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إلى أنه تم رفض شحنة مسحوق شراب صناعي سريع التحضير بنكهة البرتقال 25 جراما، والعلامة التجارية TANG.

    وأكد مركز الرقابة على الأغذية الليبي، أن الكمية التي تم رفضها تبلغ نحو 600 صندوق، وتتبع للشركة المصنعة، شركة موندليز ايجيبت فودز، مضيفا أن الشحنة المرفوضة فتاريخ إنتاجها 24 /3 /2022، ونقطة وصولها، في منفذ امساعد البري.

    أما عن سبب الرفض، لفت مركز الرقابة الليبي إلى أن العينة مخالفة للمواصفات الليبية لوجود لون E102.

    وE120 المعروفة باسم الكارمين أو حمض الكارمنيك، مادة صبغية لونها أحمر، يتم استخراجها من الخنافس والدودة القرمزية، وهذا النوع من الحشرات يعيش بالمناطق الاستوائية في أمريكا الجنوبية، وفق ما نقل موقع health line المعني بالصحة.

    وبحسب الموقع تنتج الحشرة الصبغة للدفاع عن نفسها ضد الحشرات الأخرى، وتم استخدامها في العديد من المجالات، منها صناعات الملابس والنسيج ومستحضرات التجميل، والصناعات الغذائية، مثل المربى والكيك الملون والزبادي والمارشميللو واللبان ومنتجات الصلصة.

  • إصابات بين مشجعى الاتحاد الليبى خلال احتفالهم بالتتويج بلقب الدورى

    قال المتحدث الرسمى باسم جهاز الإسعاف والطوارئ في ليبيا، الدكتور أسامة علي، الأحد، إن بعض المدرجات سقطت على مشجعين لنادي الاتحاد في مقر النادي بالعاصمة طرابلس أثناء الاحتفال بالتتويج بلقب الدوري، مساء السبت.

    وأشار الدكتور أسامة على، في تصريح صحفي، مساء السبت، إلى وجود إصابات في صفوف المحتفلين.

    وقبل ذلك، قامت مديرية أمن طرابلس إنها تتولى تأمين الجماهير الرياضية داخل ميدان الشهداء عقب انتهاء المباراة الفاصلة المحددة لبطل الدوري الليبي في نسخته الـ47، التي انتهت بفوز الاتحاد على الأهلي طرابلس، مساء السبت.

    نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، في التتويج بلقب الدوري الليبي الممتاز لكرة القدم للموسم الرياضي الجديد (2021-2022)، للمرة الـ18 في تاريخه.

    سجل “الاتحاد” هدفه الأول مبكرًا في الدقيقة الثالثة عن طريق المهاجم معاذ عيسى. وعزز الاتحاد النتيجة بالهدف الثاني في الدقيقة (28) عن طريق اللاعب ربيع شادي بأسيست رائع من معاذ عيسى.

    وقلص فريق الأهلي طرابلس، النتيجة من خلال تسجيل هدف في الدقيقة (68) عن طريق المحترف الأردني شرارة، لتنتهي المباراة بثنائية مقابل هدف

    بدأ الشوط الأول قويًا من جانب فريق الاتحاد، حتى استطاع المهاجم معاذ عيسى تسجيل هدف السبق في الدقيقة الثالثة، مع بداية المباراة إثر هجمة سريعة ومنسقة، واستحوذ فريق الاتحاد على منطقة الوسط في غياب واضح لفريق الأهلي طرابلس في منطقة الوسط.

    ومن هجمه منظمة استطاع لاعب الوسط ربيع شادي تسجيل الهدف الثاني لفريق الاتحاد. وبدأ فريق الأهلي طرابلس العودة من جديد إلى مجريات المباراة بعد الهدف الثاني، وحاول خرق دفاع الاتحاد المحكم وتحصل على فرصتين لينتهي الشوط الأول بهدفين دون رد لصالح الاتحاد.

    وفي الشوط الثاني كان فريق الأهلي طرابلس الأفضل، حيث كان الأكثر ضغطًا على دفاعات الاتحاد، وترجم هجماته وتحصل على عدة فرص، ومن هذه الفرص سجل اللاعب محمد أبوزريق شرارة هدف الأهلي الوحيد، كما لاحت عدت فرص للأهلي الليبي لتنتهي المباراة بفوز الاتحاد بنتيجة هدفين مقابل هدف وتتويجه بكأس بطولة الدورى.

  • الرئيس السيسى يتلقى اتصالا من رئيس المجلس الرئاسى الليبى

    أكد السفير بسام راضى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية “تلقى الرئيس السيسى مساء اليوم اتصالاً هاتفياً من محمد المنفى رئيس المجلس الرئاسى الليبي”.

    وصرح متحدث الرئاسة بأن رئيس المجلس الرئاسى الليبى عبر عن خالص التقدير لمساندة مصر الصادقة لبلاده امتداداً للعلاقات الأخوية التى تربط البلدين والشعبين الشقيقين، مثمناً فى هذا الخصوص الجهود الحثيثة بقيادة السيد الرئيس فى دعم ليبيا، خاصةً عن طريق المساهمة فى استعادة المؤسسات الوطنية، وتوحيد الجيش الوطنى الليبي، فضلاً عن الدور الحيوى لنقل التجربة المصرية التنموية إلى ليبيا.

    من جانبه، أكد الرئيس السيسى أن مصر لم ولن تدخر جهداً فى دعم الشقيقة ليبيا بهدف إجراء المصالحة الوطنية ولم الشمل مع البعد عن أى تجاذبات سياسية واستعداد مصر لتقديم كافة أوجه الدعم اللازم فى هذا الصدد.

    وأضاف المتحدث الرسمى أن الاتصال شهد التوافق بشأن ضرورة أن يكون حل الأزمة الليبية نابعاً من الليبيين أنفسهم، مع التشديد على أن إجراء الانتخابات هى السبيل الوحيد لتسوية الوضع الحالي، بالتوازى مع إخراج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضـى الليبية لضمان تنفيذ أية تسوية سياسية.

  • الخارجية المصرية تؤكد: اليوم انتهاء ولاية حكومة الوحدة الوطنية الليبية

    تعقيبًا على البيان الصادر عن وكيل وزارة الخارجية الليبية بطرابلس، بشأن لقائه مع رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية في ليبيا، نفى السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، ما نُسب إلى رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية من تصريحات في بيان الجانب الليبي، مؤكدًا أن الحكومة المصرية توفر كافة سبل الرعاية وحسن المعاملة للأشقاء الليبيين في بلدهم الثاني مصر على ضوء العلاقات الأخوية والروابط التاريخية بين البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن.

    وأضاف حافظ أنه كان من المقرر عقد أعمال اللجنة القنصلية المشتركة المصرية الليبية يوم 24 مايو 2022 في القاهرة بحيث يتم خلالها تناول جميع الموضوعات القنصلية، والتي تتعلق بأوضاع جاليتيّ البلدين وبما يسهم في تذليل أي عقبات في هذا الخصوص، إلا أن الجانب الليبي طلب تأجيلها، وهو ما تم توضيحه في أكثر من مناسبة لجهات الاختصاص الليبية، بما في ذلك خلال لقاء رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية اليوم مع وكيل الخارجية الليبية.

    وأهاب المتحدث باسم وزارة الخارجية بضرورة تحري الدقة فيما يُنقل من بيانات بشأن أوضاع جاليتيّ البلديّن بما يتواءم مع خصوصية العلاقات المصرية الليبية، مؤكدًا أن مصر مستمرة في جهودها الرامية لمساعدة الأشقاء الليبيين على استعادة أمن واستقرار البلاد وصولاً إلي عقد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بالتزامن في أقرب وقت، وبما يُتيح للشعب الليبي الشقيق المجال الحر لاختيار قياداته الوطنية التي تمثله وتحظى بثقته في الإطار الشرعي.

     واختتم حافظ تصريحاته بأنه ليس من المستغرب أن تحاول بعض الأطراف تناول بيانات غير دقيقة في محاولة لتشتيت الانتباه، لاسيما مع حلول تاريخ اليوم 22 يونيو 2022 موعد انتهاء خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي وولاية حكومة الوحدة الوطنية الليبية المنبثقة عنه.

  • الرئيس السيسى: نحاول المحافظة على ألا تتصاعد الأمور وتنزلق إلى مواجهة مسلحة فى ليبيا

    قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه فيما يتعلق بالأزمة الليبية، نحاول أن نحافظ على أن الأمور لا تتطور وتصعب فإذا قدرنا نحل المسألة من خلال المسار الدستورى ومباحثات 5 + 5 وتشجيع الأشقاء في ليبيا أن يتفهموا أن مصلحة ليبيا أكبر من أي مصلحة ثانية .

    أضاف الرئيس السيسى، خلال حواره مع عدد من الإعلاميين بعد افتتاح مشروعات الإنتاج الحيوانى الألبان والمجازر الألية بمدينة السادات: يجب على الأقل أن نحافظ على ألا تتصاعد الأمور وتنزلق إلى مواجهة مسلحة ونعود للأوضاع التي كانت موجودة في 2019 و2020.

    وتابع الرئيس السيسى: حتى الآن نحن نسيطر على هذه الأمور من خلال جهودنا مع الأشقاء ومهتمين بهذا الملف فالحد ألأدنى لليبي أن يكون هناك هدنة ولا يكون هناك اقتتال داخلى لأن هذا يمثل تهديدا علينا، فهل الأمر يمكن أن يشهد انفراجة حقيقية لليبيا أو غيرها لليبيا تحديدا كل شيء ممكن عندما تخلص النوايا والإرادة وهذا ليس بكثير

  • النيابة العامة تعقد دورة تدريبية للأشقاء بدولة ليبيا

    انعقد اليوم الثالث والعشرين من شهر مايو الجاري ثاني أيام الدورة التدريبية المقدمة للإخوة الأشقاء من النيابة العامة بدولة ليبيا بمعهد البحوث الجنائية والتدريب بمقره بمدينة الشروق بمحافظة القاهرة، استمرارًا لتعزيز آليات التعاون وتبادل الخبرات بين النيابتين.

    وكان أول الموضوعات المقدمة في مستهلِّ اليوم من عبد المنعم خليفة رئيس النيابة بإدارة التعاون الدولي بمكتب النائب العام عن الإطار القانوني الدولي لمكافحة الجريمة المنظمة عبر الوطنية، وتسليط الضوء من خلال ذلك على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة تلك الجريمة، وبروتوكول مكافحة تهريب المهاجرين والاتجار بالبشر والعناصر المكونة لها، وآليات التحقيق فيها، وأركانها الواجب إثباتها، والإشكالات العَمَلية في هذا الصدد، مع تقديم نموذج عملي لذلك.

    وقد جاء ثاني موضوعات الدورة المقدمة من الدكتور محمد النجار ( رئيس النيابة بإدارة التعاون الدولي بمكتب النائب العام ) عن آليات التحقيق في جريمة تهريب المهاجرين، وتسليط الضوء من خلال ذلك على أركانها وعناصرها الواجب إثباتها في التحقيقات، وأوجه الاختلاف بين جريمتي الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين، والإشكالات العَمَلية في هذا الصدد، وتقديم نموذج عملي لذلك.

    واختُتِم اليوم الأول بلقاء أعضاء إدارة البيان والتوجيه والتواصل الاجتماعي، والذي تم فيه استعراض التعريف بالإدارة وشرح اختصاصاتها وآلية العمل بها، وما تم إنجازه من أعمال.

  • “التراس” يفتتح ملتقى شركاء العمران من أجل إعادة إعمار ليبيا.. غدا فى بنغازى

    يفتتح الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، غدًا 23 مايو 2022، ملتقى «شركاء العمران من أجل إعادة إعمار ليبيا» الذي يعد أول معرض مصري لإعادة إعمار الشقيقة ليبيا، في مدينة بنغازي الليبية، والذي يستمر حتى يوم 27 مايو الجاري .

    يأتي تنظيم هذا الملتقى للشركات المصرية، استجابة لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي للمشاركة في إعادة إعمار ليبيا، باعتبارها دولة شقيقة لمصر، وأحد دوائر الأمن القومي المصري، ويشارك فيه عدد من شركات ومصانع الهيئة العربية للتصنيع، ووزارة الإنتاج الحربي، وجهاز الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، وعدد من شركات القطاعين العام والخاص.

    أكد المهندس طارق النبراوي، نقيب المهندسين المصريين، أن المعرض سوف يشهد توقيع بروتوكول تعاون مع النقابة العامة للمهن الهندسية الليبية، في مجال الخدمات الهندسية والمهنية والاستشارية، وذلك إيمانا من نقابة المهندسين المصرية، بأهمية العمل الهندسي المشترك من خلال التعاون وتضافر الجهود و تبادل الخبرات في مختلف ميادين العمل الهندسي، للرقي بالعمل الهندسي والعاملين به، بما يخدم مصلحة البلدين، وتعزيزا للعلاقات القائمة بين المهندسين والفنيين الهندسيين الأشقاء في القطرين الليبي والمصري.

    وأضاف في البيان الصحفي – الصادر عن ملتقى شركاء العمران – أن بروتوكول التعاون يشمل تبادل الخبرات والاستفادة من التجارب الناجحة في المجال الهندسي بين البلدين، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للشركات الاستشارية المصرية والليبية المتخصصة في مختلف المجالات الهندسية وولوج سوق العمل بما يتناسب ومتطلبات وطبيعة العمل لتحقيق التكامل بين البلدين، كما يشمل التشاور والتنسيق في المواقف المتعلقة بمشاركة كل من النقابتين في اتحاد المهندسين العرب والمنظمات والهيئات الهندسية الإقليمية والدولية.

    وأوضح «النبراوي» أن بنود اتفاقية التعاون تحتوي أيضًا على إقامة الدورات وورش العمل المشتركة لتعزيز القدرة الفنية والمهنية للمهندسين والفنيين الهندسيين في البلدين، بالإضافة إلى السعي لتوحيد المعايير والضوابط الخاصة باعتماد المهندسين وممارسة المهنة في البلدين، والعمل على تمكين المنتسبين للنقابتين من الاستفادة من الميزات الممنوحة من قبل كل من النقابتين في البلدين، كما سيتم تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين لتفعيل هذه الاتفاقية ومتابعة تنفيذها، ويناط بهذه اللجنة، وضع السياسات والخطط الكفيلة بترجمة بنودها إلي برامج ومناشط مشتركة في العديد من المجالات بما يخدم مصلحة البلدين، وسوف يرشح كل طرف شخصين لعضوية اللجنة المشتركة علي أن يكون رئيس اللجنة من بينهما ويتم تداول مهمة الرئيس بالتناوب بين الطرفين ومدة الرئاسة سنة.

    من جانبه أكد أشرف عبد الرحيم المدير التنفيذي لملتقى ليبيا الدولي لشركاء العمران، الملتقى يمثل فرصة للاتفاق على خطط تنفيذية بشأن إعمار ليبيا، والاستفادة من الخبرات المصرية في البنية التحتية ومشروعات التنمية والتعمير.

    وأضاف أن إعادة الإعمار حاليا تمثل أولوية كبرى للقاهرة وطرابلس، في ظل الجاهزية والخبرة التي يتمتع بها قطاع التشييد والبناء المصري، الذي كان له سبق الخبرة والعمل في السوق الليبية لسنوات.

    وأوضح «عبد الرحيم» أن إعادة الإعمار في ليبيا ستدعم نشاط العمالة المصرية الفنية الماهرة، وتستوعب آلاف الأطنان من مواد البناء المصرية مثل حديد التسليح والأسمنت والطوب وغيرها، وبالتالي تضمن دعم القطاعات المنتجة لهذه السلع.

    وأشار المدير التنفيذي لملتقى ليبيا الدولي لشركاء العمران، إلى أن وزير الشؤون الاقتصادية بحكومة الوحدة الوطنية الليبية سلامة الغويل، أوضح في تصريحات له خلال زيارته للقاهرة سبتمبر الماضي، أن فاتورة إعادة إعمار ليبيا تقدر بـ111 مليار دولار، وستحظى الشركات المصرية بنصيب الأسد من جملة المشروعات المسندة في هذا الملف، بنسبة 70 بالمئة تقريبا، بما مجموعه 77.7 مليارات دولار تقريبا.

    من جانبه أكد أحمد شومان المدير التنفيذي لملتقى القاهرة الدولي لشركاء العمران، إن مشروعات إعادة الإعمار المرتقبة ستحقق دفعة لنمو نشاط قطاعي البناء المصري والليبي، ووفق تقديرات شعبة إلحاق العمالة بغرفة القاهرة التجارية المصرية، يوفر إعمار ليبيا فرص عمل لنحو 3 ملايين مصري خلال السنوات الثلاث المقبلة.

  • ليبيا تدين حادث غرب سيناء الإرهابى وتؤكد دعمها لجهود مصر فى مكافحة الإرهاب

    أعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية الليبية، عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى محطات رفع المياه غرب سيناء.

    وأكدت الخارجية الليبية – في بيان أوردته وكالة الأنباء الليبية اليوم الأحد – وقوف الشعب الليبي التام مع مصر تجاه كل ما يُهدد أمنها واستقرارها، وتدعم وتساند جهودها في التصدي لمثل هذه الأعمال الإرهابية الخطيرة.

    فيما أعربت، وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومـة الليبية المكلفة من البرلمان عن إدانتها الشديدة للهجوم الإرهابي على الجيش المصري في سيناء، مما أسفر عن مقتل ضابط و10 جنود.

    وقالت الخارجية، في بيان، نشره وزير الخارجية في حكومة فتحي باشاغا، حافظ قدور، “تعرب وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية عن إدانتها واستنكارها للعمل الإرهابي الجبان الذي أودى بحياة عدد من رجال الجيش المصري وإصابة آخرين وذلك في منطقة شرقي قنـاة السويس.”

    وأضاف البيان، “وفي هذا المصاب الذي ألم بأشقائنا تتقدم الوزارة بأحر عبارات التعازي وتعبر عن تضامنها الصادق ووقوف دولة ليبيا مع جمهورية مصر العربية ضد ما يهدد أمنها واستقرارها.”

  • الجيش الليبى يحبط محاولة تسلل لتنظيم “داعش” الإرهابى جنوب سبها

    أعلن الجيش الوطنى الليبى أن قواته خاضت اشتباكات مع مجموعات تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابى بمنطقة غدوة فى جنوب مدينة سبها ما أسفر عن إصابة عنصرين ينتمون للتنظيم الإرهابى وإلحاق خسائر بصفوف المسلحين.

    ونقلت قناة “الحدث” الفضائية الليبية، اليوم الثلاثاء، عن شعبة الإعلام الحربى التابعة للجيش الليبى قولها إن العملية العسكرية ضد مجموعات “داعشية” بمنطقة غدوة استمرت لمدة ساعة مساء أمس الإثنين.

    وأشار البيان إلى أن الوحدات العسكرية طوقت كامل المنطقة، وبدأت بتمشيطها للقبض على ما تبقى من هذه الجماعات، وأن قوات الجيش الوطني الليبي، صادرت خلال هذه العملية عددا من الهواتف المحمولة، بالإضافة إلى عدد كبير من المتفجرات داخل إحدى العربات التي كانت تقل هذه المجموعات، فيما تم رصد مسؤول التفخيخ والقيادي المتشدد هشام بن هاشمي ضمن هذه المجموعة.

     

  • عضو مجلس الدولة الليبى يؤكد باجتماعات القاهرة أهمية التوافق على الإطار الدستورى

    توجه عضو المجلس الأعلى للدولة فى ليبيا شعبان أبو ستة بالشكر والتقدير إلى مصر على احتضانها اجتماعات لجنة المسار الدستورى، مشيرا إلى أن اجتماع القاهرة سيشهد التشاور حول سبل الاتفاق على إطار دستورى لإجراء الانتخابات الليبية في أقرب وقت ممكن، مؤكدا أهمية تجاوز العقبات حتى تتجاوز ليبيا أزمتها بسواعد أبناء ليبيا الشرفاء.

     وأكد “أبو ستة” خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية لاجتماعات المسار الدستوري في القاهرة، اليوم الأربعاء، أن اجتماع القاهرة مع وفد البرلمان الليبي يحتاج للعمل بجهد كي نحقق الهدف المنشود بإقامة الدولة الدستورية في ليبيا، مشيرا إلى أهمية الاستمرار بروح التوافق خلال الفترة المقبلة لتجاوز أي تحديات أو أزمات.

     وأشار عضو مجلس الدولة الليبي شعبان أبو ستة لأهمية تقديم المجتمع الدولي لبناء دولة دستورية وديمقراطية، مؤكدا أن وفد مجلس الدولة يجتمع في القاهرة بنوايا صادقة لإكمال المشوار وتأسيس قواعد دستورية راسخة في ليبيا خلال الفترة المقبلة، موضحا أن أهمية دعم الحكم الشمولي وتسليم الراية لأبناء ليبيا بعد التوافق على الدستور باستفتاء عام، مشددا على أهمية دولة القانون وإرساءها بشكل كامل في الدولة الليبية.

     وأوضح وفد مجلس الدولة الليبي يشارك في اجتماعات القاهرة لإرساء دولة القانون ودولة الديمقراطية والتوافق بين كافة الأطراف، مؤكدا أهمية التوافق بين كافة أبناء ليبيا من أجل رفعة واستقرار الدولة الليبية خلال الفترة المقبلة ويتم صناعة مستقبل مشرق لأبناء الشعب الليبي الذي يأملون في دولة ديمقراطية ودستورية.

  • رئيس حكومة ليبيا الجديد: لا يمكن إجراء الانتخابات فى ظل الانقسام والصراعات

    رحب رئيس الحكومة الليبية الجديد فتحى باشاغا بكلمات رئيس وأعضاء مجلس الأمن الدولي ووكيلة الأمين العام للشؤون السياسية وبناء السلام “روزمارى ديكارلو” فى الجلسة التى عقدها مجلس الأمن، أمس الأربعاء بشأن تطورات الأوضاع في ليبيا.

     

    وقال “باشاغا” فى بيان نشرته الصفحة الرسمية لحكومته بموقع “فيسبوك ” اليوم الخميس، إن جميع الكلمات أكدت على إجراء انتخابات ليبية وطنية رئاسية وتشريعية شفافة ونزيهة في كامل ليبيا، تحقيقياً لآمال أكثر من مليوني ناخب، وبما يتماشى مع قرارات مجلس الأمن ومؤتمرات برلين 1، وبرلين 2، وباريس.

     

    وأكد البيان على أن هذه الانتخابات لا يمكن أن تجرى فى ظل الانقسام والصراعات، مشددا على أن أى مبادرات تهدف إلى عقد انتخابات تشريعية فقط في بعض المناطق الليبية دون أخرى قد تؤدى إلى خلق الانقسام وزرع الفتنة بين الليبيين.

  • “الرئاسى الليبى” يعقد اجتماعا موسعا مع سفراء الدول الداعمين للمسار السياسى

    عقد المجلس الرئاسي الليبى، اليوم الأربعاء، بطرابلس اجتماعا موسعا مع عدد من سفراء الدول المعتمدين لدى ليبيا والداعمين للمسار السياسي وإرساء الاستقرار في البلاد.

    وأوضح المجلس الرئاسي الليبى – بحسب وكالة الأنباء الليبية – أنه تم خلال الاجتماع تبادل الآراء والمشاورات لإعداد قاعدة دستورية توافقية ودعم المجلس الرئاسي لأي مبادرة تمكن من اجراء الانتخابات العامة في أقرب الآجال .

    وأوضحت المتحدث باسم المجلس الرئاسي الليبي نجوى وهيبة أن الاجتماع مع هؤلاء السفراء الداعمون لمسار برلين 1 و 2 باعتباره المسار الذي حظى بمساندة وتوافق دولي متمثل في قرارات مجلس الامن وكذلك حظى بقبول محلي .

    وقالت وهيبة إن الاجتماع بحث سبل دعم مبادرة المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني ويليامز، بشأن الانجاز والاعداد لقاعدة دستورية توافقية ، مؤكدة دعم المجلس الرئاسي لأي مبادرة تمكن من اجراء الانتخابات العامة في أقرب الآجال ، وتمكن من البناء على مكتسبات المرحلة في المدة الماضية واجراء الانتخابات والتقدم في المسار الانتخابي.

  • لافروف: الإعلام الغربى لم ينقل أحداث ليبيا والعراق بـ”مشاعر جياشة”

    قال وزير الخارجية الروسى سيرجي لافروف، إنه لا يبرر أي تصرفات تؤدي إلى قتل الناس ، ولكن ليس نحن من تسبب في سقوط ضحايا في العراق وليبيا ، مؤكدا أن وسائل الإعلام الغربية لم تنقل هذه الأحداث بتلك المشاعر الجياشة.

    أضاف “لافروف” في مؤتمر صحفى، أن تهديدات الغرب وصلت إلى حدودنا، وواشنطن سبق أن تدخلت في العراق بحجة تهديده أمنها.

    وأشار وزير الخارجية الروسي، إلى ان التهديد وصل إلى حدود بلاده، والأمريكيون ينشرون المختبرات النووية والقواعد العسكرية حول روسيا.

    ودخلت العمليات العسكرية الروسية فى الأراضى الأوكرانية يومها الثامن، بالإعلان عن السيطرة على مدينة خيرسون الأوكرانية بشكل كامل من جانب القوات الروسية التى بدأت زحفها فى الشرق الأوكرانى 24 فبراير، معلنة أن عملياتها تأتى لحماية المدنيين فى إقليم دونباس الذى يضم جمهوريتى دونتسك ولوجانسك، واللتين اعترفت موسكو الشهر الماضى باستقلاليهما.

    وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الروسية اللواء إيجور كوناشينكوف، أن الوحدات الروسية من القوات المسلحة قامت بالسيطرة على المركز الإقليمى لمدينة خيرسون الأوكرانية بشكل كامل.

    وقال كوناشينكوف فى بيان الوزارة: “سيطرت الوحدات الروسية التابعة للقوات المسلحة بشكل كامل على المركز الإقليمى لخيرسون.. وخلال العملية العسكرية أصابت قواتنا 1502 هدفا عسكريا، تم تعطيل 51 موقعًا للقيادة، و38 نظام دفاع جوى مضاد للطائرات إس 300 وبوك إم-11 وأوسا، وتم تعطيل 51 محطة رادار، و47 طائرة على الأرض و11 طائرة فى الجو، و472 دبابة وعربة قتال مصفحة أخرى، و 62 قاذفة صواريخ متعددة، و 206 قطعة مدفعية ميدانية وهاون، و336 وحدة من المركبات العسكرية الخاصة، و46 طائرة مسيّرة دون طيار”.

    وذكرت وزارة الدفاع الروسية أن القوات المسلحة الروسية فرضت سيطرتها على بلدتى توكماك وفاسيلييفكا، بعد استسلام الجنود طواعية ورمى أسلحتهم.

  • ليبيا.. اختطاف وزيرين في حكومة باشاغا قبل أداء اليمين الدستورية

    أفادت وكالة “رويترز” للأنباء، اليوم الخميس، بأن قوة تابعة لرئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، عبد الحميد الدبيبة، اختطفت وزيرين بحكومة فتحي باشاغا، قبل أداء اليمين الدستورية.

    الحكومة الليبية
    ورفضت حكومة الوحدة الوطنية الليبية بقيادة عبد الحميد الدبيبة، الثلاثاء الماضي، قرار البرلمان الليبي منح الثقة لحكومة جديدة بقيادة فتحي باشاغا، متهمة البرلمان بالتزوير، ومؤكدة استمرارها في تأدية مهامها.

    وقال بيان لحكومة الدبيبة: “إن ما حدث اليوم في جلسة مجلس النواب يؤكد استمرار رئاسته في انتهاج التزوير لإخراج القرار باسم المجلس بطرق تلفيقية”.

    تزوير في البرلمان
    وتابع البيان: “لقد تابع الليبيون التزوير في العدّ الذي كان واضحا بالدليل القطعي على الشاشة، حيث لم يبلغ العدّ النصاب المحدد من قبل المجلس لنيل الثقة على الرغم من عدم وضوح صورة مانحي الثقة”.

    الانتخابات الليبية
    وتابع: “حكومة الوحدة الوطنية تؤكد أنها مستمرة في عملها، ولن تعبأ بهذا العبث، مركّزة جهودها في إنجاز الانتخابات في وقتها في شهر يونيو القادم”.

  • مجلس النواب الليبى: الحكومة الجديدة ستؤدى اليمين الدستورية الخميس

    قال المتحدث الرسمى باسم مجلس النواب الليبى عبدالله بليحق إن المجلس حدد جلسة غدا الخميس، لأداء اليمين الدستورية للحكومة الليبية برئاسة فتحى باشاغا .

    وأضاف بليحق -في تصريح عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك” وفقا لوكالة الأنباء الليبية/وال/- أن جلسة أداء اليمين الدستورية ستعقد بمقر مجلس النواب بمدينة طبرق غدا الخميس على تمام الثانية عشر ظهراً .

    من جهته، ذكر المركز الإعلامي لرئيس مجلس النواب أن الجلسة ستكون بحضور كامل التشكيلة الوزارية للحكومة، إضافة إلى ممثلي المجتمع الدولي.

     

     

  • مجلس النواب الليبى يمنح الثقة لحكومة فتحى باشاغا بأغلبية 92 صوتا

    منح مجلس النواب الليبي، الثلاثاء، الثقة لحكومة الاستقرار برئاسة فتحي باشاغا، بأغلبية 92 صوتا من أصل 101 نائب حضر الجلسة، بعد تقديم أسماء التشكيلة الوزارية للمجلس صباح اليوم بعد إدخال التعديلات عليها، وذلك قي الجلسة الرسمية التي تعقد في طبرق.

    دان مجلس النواب الليبي في بيان، اليوم الثلاثاء، بشدة ما تعرض له عدد كبير من أعضاء المجلس خلال الأمس واليوم من تهديد بالقتل لهم ولعائلاتهم، مطالبًا النائب العام الليبي بفتح تحقيق عاجل فيما حدث وإحالة المجرمين إلى العدالة.

    وأضاف المجلس في بيانه رقم (1) لسنة 2022 إن عددًا كبيرًا من أعضائه جرى أيضًا تهديدهم بالمنع من العودة لبيوتهم، مشيرًا إلى أن الأمر وصل إلى الاعتداء على المنازل.

    ووصف المجلس هذه التصرفات بالإجرامية والإرهابية التي لا يمكن أن تصدر إلا من مجرمين خارجين عن القانون، مؤكدًا تضامنه التام ودعمه لجميع النواب تجاه ما يتعرضون له بغض النظر عن أي توجه سياسي. كما أكد على حرية رأيهم ورفض أي محاولات للتأثير على مواقفهم السياسية.

    وحمَّل مجلس النواب الليبي في بيانه السلطة التنفيذية كامل المسؤولية على أمن وسلامة أعضاء المجلس.

  • الأعلى للإعلام: الإعلام المصرى يدعم ليبيا بكل السبل ويدعو لاستقرار الدولة الليبية

    أكد المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام أن الإعلام المصري يدعم الشقيقة ليبيا بكل السبل، ويدعو للحفاظ على قوة وسلامة واستقلالية الدولة الليبية واستقرارها ووحدة أراضيها.

    وقال المجلس في بيان له إن العلاقات الطيبة التي تربط البلدين والشعبين لها جذور ممتدة عبر الماضي والحاضر وترسم صورة طيبة للتعاون في المستقبل وتقوم على الاحترام المتبادل والدعوة إلى وحدة الشعوب العربية.

    وقدم المجلس التهنئة للأمة العربية والإسلامية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج ويتوجه إلى المولى عز وجل بالدعاء أن يحفظ شعوبنا من كل مكروه ويوفق قادتنا وزعمائنا إلى ما فيه الخير.

  • الرئيس السيسى للمنفى: استمرار ثوابت موقف مصر لتحقيق مصلحة ليبيا العليا

    التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع محمد المنفي، رئيس المجلس الرئاسي الليبي، وذلك بمقر إقامة الرئيس بالعاصمة البلجيكية بروكسل.
    وقال المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، أن الرئيس السيسى أكد دعم مصر الكامل للمسار السياسي الراهن لتسوية الأزمة الليبية، وذلك فى كافة المحافل الثنائية والإقليمية والدولية، والحرص على تعزيز التنسيق الوثيق مع الجانب الليبي خلال الفترة الحالية، من أجل تفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي الشقيق.
    من جانبه، أعرب رئيس المجلس الرئاسي الليبي، عن خالص التقدير للمساندة المصرية الصادقة لبلاده، وذلك في إطار العلاقات الممتدة والأخوية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، مثمناً في هذا الخصوص الجهود المصرية الحثيثة بقيادة الرئيس السيسى في دعم ليبيا، خاصةً عن طريق المساهمة في استعادة المؤسسات الوطنية، وتوحيد الجيش الوطني الليبي، فضلاً عن الدور المصري الحيوي الداعم علي المستوي الدولي للمسار السياسي الحالي في ليبيا.
    وأضاف المتحدث الرسمي، أن اللقاء شهد استعراض مستجدات الوضع في ليبيا وجهود استعادة الأمن والاستقرار بها، حيث شدد الرئيس السيسى في هذا الصدد على استمرار ثوابت الموقف المصري تجاه تحقيق المصلحة العليا للدولة الليبية في المقام الأول، والتي تنبع من مبادئ الحفاظ على وحدة الأراضي الليبية واستعادة الأمن والاستقرار بها، والتمتع بجيش وطني موحد، وإنهاء التدخلات الأجنبية، وخروج كافة المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا.
    37b264c4-eadc-46bd-8fcc-a345d36e3fa7
    bd901904-de57-4dc3-8288-4cd1cf797c50

  • عقيلة صالح يؤكد أن حل أزمة ليبيا سيكون “ليبي – ليبي” بدون أى تدخل أجنبى

    التقى رئيس مجلس النواب الليبى المستشار عقيلة صالح بمكتبه في مدينة القبة مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز، حيث تناول اللقاء تطورات ومستجدات الأوضاع السياسية في ليبيا.

    وأكد رئيس مجلس النواب الليبي خلال اللقاء على أن الحل للأزمة يكون ليبي ليبي بدون تدخلات أجنبية، كما شدد المستشار “صالح” على قدرة مجلس النواب الليبي على تحقيق المصالحة الوطنية بالتعاون مع المجلس الرئاسي وكافة الأطراف المعنية ، مؤكداً بأن المرحلة تقتضي وجود حكومة تعمل على توفير الخدمات والحاجات المُلحة للمواطنين في جميع أنحاء البلاد دون إقصاء أو تهميش.

  • الرئيس السيسى ورئيس المجلس الأوروبى يتوافقان على دعم التسوية السياسية فى ليبيا

    التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع “شارل ميشيل”، رئيس المجلس الأوروبي، وذلك بمقر المجلس بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

    وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن “ميشيل” رحب بالزيارة التاريخية الأولى للرئيس إلى بروكسل ومقر الاتحاد الأوروبي، مثمناً العلاقات المتميزة التي تجمع الاتحاد مع مصر، ومؤكداً في هذا الصدد اهتمام الجانب الأوروبي بتعزيز تلك العلاقات على مختلف الأصعدة، خاصةً في ظل كون مصر همزة الوصل بين العالمين العربي والأوروبي، وبالنظر إلى الثقل السياسي الذي تتمتع به دولياً وإقليمياً.

    من جانبه؛ توجه الرئيس السيسي بالشكر على حفاوة الاستقبال، مؤكداً المكانة المهمة التي يتمتع بها الاتحاد الأوروبي في إطار السياسة المصرية، والتي ترتكز على الاحترام والتقدير المتبادل وذلك في ضوء الروابط المتشعبة التي تجمع بين الجانبين والتحديات المشتركة التي تواجههما على ضفتي المتوسط.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تناول استعراض مختلف جوانب العلاقة بين مصر والاتحاد الأوروبي، حيث تم الإعراب عن الارتياح إزاء مجمل التطورات التي يشهدها التعاون المؤسسي بين الجانبين، سياسياً واقتصادياً وتنموياً وتعزيز الحوار المتبادل في هذا الخصوص لتدعيم علاقات الصداقة بينهما في ضوء المصالح والتحديات المشتركة.

    كما تطرق الاجتماع إلى ملف التنسيق بين مصر والاتحاد الأوروبي حول العديد من القضايا الإقليمية الهامة في المحافل الدولية؛ خاصةً تطورات الأوضاع في ليبيا، حيث تم التوافق بشأن ضرورة تعزيز قنوات التشاور بين الجانبين فيما يتعلق بهذا الملف المهم، مع استمرار العمل على دعم مسار التسوية السياسية.

    وأضاف المتحدث الرسمي أن “ميشيل” حرص على الإشادة بجهود مصر في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، مؤكداً تقدير الاتحاد الأوروبي لهذه الجهود في التعامل مع ذلك الملف، خاصةً مصر تعد نموذجاً ناجحاً في المنطقة في هذا الصدد تحت القيادة الحاسمة والحكيمة من الرئيس.

    كما أعرب الرئيس عن تطلع مصر لتعزيز التعاون المشترك مع الاتحاد الأوروبي في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف وفقاً لمقاربة شاملة تعالج الجذور الرئيسية للإرهاب والتطرف.

  • أبو الغيط يشدد على أهمية التوافق الليبى باعتباره الضمانة للحفاظ على الاستقرار

    قال مصدر مسؤول بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، إن الأمين العام أحمد أبو الغيط، وفي إطار متابعته عن كثب للتطورات التي تتفاعل علي الساحة الليبية مؤخرا، يعتبر أنه من الأهمية قيام جميع الأطراف بالعمل من أجل التوصل إلي توافق سياسي علي المرحلة المقبلة باعتبار ذلك الضمانة الحقيقية للحفاظ علي الاستقرار في البلاد.
    وأكد أبو الغيط، حسبما نقل المصدر، علي أهمية تغليب المصلحة العليا لليبيا في هذه المرحلة الحرجة، مشدداً علي ضرورة دعم المجتمع الدولي لكل ما من شأنه تعزيز وحدة الدولة الليبية والحفاظ علي الاستقرار فيها، والعمل علي عقد الانتخابات التي تجدد شرعية المؤسسات وتعكس الإرادة الحرة لـ “الليبيين”.
  • الخارجية: نثق فى قدرة حكومة ليبيا الجديدة وحفاظها على وحدة البلاد

    صرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، اليوم الخميس، أن مصر تتابع عن كثب تطورات الأوضاع في ليبيا، وأن مصر تؤمن بأن مسار تسوية الأزمة الليبية يظل بيد الشعب الليبي وحده دون تدخلات أو إملاءات خارجية، مثمّنا في هذا السياق دور المؤسسات الليبية واضطلاعها بمسئولياتها بما في ذلك ما اتخذه مجلس النواب من إجراءات اليوم بالتشاور مع مجلس الدولة وفقًا لاتفاق الصخيرات، أخذًا في الاعتبار أن مجلس النواب الليبي هو الجهة التشريعية المنتخبة، والمعبرة عن الشعب الليبي الشقيق، والمنوط به سن القوانين، ومنح الشرعية للسلطة التنفيذية، وممارسة دوره الرقابي عليها.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن مصر مستمرة فى تواصلها مع جميع الأطراف الليبية بهدف تقريب وجهات النظر بينهم، وضمان حفظ أمن واستقرار البلاد، وتلبية تطلعات الشعب الليبي، ودعم جهود المصالحة الوطنية الشاملة بين الأشقاء الليبيين، وتوحيد المؤسسات الليبية، كما أنها تواصل جهودها فى إطار رئاستها المشتركة لمجموعة العمل الاقتصادية الليبية، وبما يحقق مصلحة الشعب الليبي في صون ثرواته ومقدراته.

    وأضاف المتحدث أن مصر مستمرة كذلك في دعم جهود لجنة 5+5 العسكرية المشتركة الرامية إلى تنفيذ مخرجات قمة باريس، ومسار برلين، وقرارات مجلس الأمن بشأن خروج جميع القوات الأجنبية والمقاتلين الأجانب والمرتزقة من ليبيا بدون استثناء وفي مدى زمني محدد، وأعرب عن ثقة مصر فى قدرة الحكومة الليبية الجديدة على تحقيق هذه الأهداف بما يحفظ وحدة ليبيا وسيادتها علي أراضيها ويحقق أمنها، إلي جانب ضبط الأوضاع الداخلية، وتهيئة المناخ لإجراء الانتخابات، وتنفيذ كافة استحقاقات خارطة الطريق التي أقرها الأشقاء الليبيون.

    ودعت مصر كافة المؤسسات والقوي الوطنية والمكونات الاجتماعية الليبية إلي إعلاء المصلحة العليا للبلاد، والاحتكام إلي صوت العقل والحفاظ علي الاستقرار الداخلي، وعدم الانسياق وراء أي دعوات للجوء إلى العنف أو القوة لإفساد الجهود السياسية الحالية.

  • مسؤول ليبي يطلع السفير المصرى على مستجدات توحيد مصرف ليبيا المركزى

    استقبل محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق عمر الكبير، في مكتبه بمقر المصرف في العاصمة طرابلس، اليوم الثلاثاء، القائم بالأعمال المصري لدى ليبيا، السفير تامر مصطفى.

    وقال مصرف ليبيا المركزي إن لقاء الكبير والقائم بالأعمال المصري جرت خلاله مناقشة عديد القضايا ذات الاهتمام المشترك والاطلاع على آخر مستجدات مشروع توحيد مصرف ليبيا المركزي، وشروع الشركات المصرية للعمل في ليبيا.

    وبدأت عملية توحيد المصرف المركزي بشكل فعلي في 6 ديسمبر 2021، وتوافق محافظ المصرف الصديق الكبير ونائبه علي الحبري على مسارات العمل، والفرق الفنية المعنية بتنفيذ عملية التوحيد، بحسب بيان صادر عن المصرف.

    وأكد الكبير والحبري التزامهما بمواصلة التقدم لتحقيق الأهداف المرجوة من توحيد المصرف. وذلك بعدما ناقشا مراحل التوحيد وفق خارطة الطريق المقترحة من قبل شركة الخدمات المالية الدولية «ديلويت» إبان إنجاز عملية المراجعة المالية الدولية للمصرف المركزي في شهر يوليو 2021.

  • الجيش الليبى: مقتل 19 داعشيا بينهم 4 فجروا أنفسهم جنوب البلاد بمدينة القطرون

    أعلنت القيادة العامة للجيش الليبى، مساء الخميس، مقتل 19 داعشي منهم 4 فجروا أنفسهم خلال العمليات التي تقودها القوات المسلحة جنوب مدينة القطرون، مشيرا إلى أن العمليات التي تقودها قوات الجيش الوطني في القطرون وجبال عصيدة والهروج انتهت بمقتل عدد من الدواعش، وذلك بحسب ما نشره مدير إدارة التوجيه المعنوى اللواء خالد المحجوب عبر وسائل التواصل الاجتماعى.

    وكانت وزارة الداخلية الليبية قد كشفت عن مقتل 4 أشخاص من التنظيم الإرهابي ” داعش” وتدمير آليتهم التي كانوا يستقلونها خلال اشتباكات مسلحة مع الدوريات الأمنية المكلفة والقوى المساندة بمنطقة جبل عصيدة غرب مدينة القطرون .

    وقالت الداخلية الليبية في بيان لها نشرته وكالة الأنباء الليبية “إنه و بتاريخ الأربعاء الـ 26 من الشهر الجاري وتحديدا بالقرب من جبل ” عصيدة ” غرب القطرون بحوالي ( 80 ) كلم وقع اعتداء من قبل مجموعـة مسلحة تابعة للتنظيم الإرهابي ” داعش ” على دورية تابعة لكتيبة شهداء أم الأرانب نتج عنه استشهاد ثلاثة عناصر من أبناء الوطن”.

    وأوضح بيان الداخلية الليبية أن الشهداء هم: ( م . ض أ – ” رمضان أرحومة ” تابع لجهاز مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية فرع غات، و” عيسي كوكني ” وقالما دادي هلمي ” التابعان لكتيبة شهداء أم الأرانب.

    وطمأنت وزارة الداخلية الليبية ابناء الوطن بأن امنهم واستقرارهم مسؤولية وطنية، ولن نتهاون تحت أي ظرف من الظروف في التعامل بحزم وشدة مع هؤلاء العابثين بأمن واستقرار البلاد  وفق نص البيان.

    وتقدمت الداخليـة الليبية في بيانها بخالص التعازي والمواساة لأسـر وذوي الشهداء ، مؤكدة بأن جهودها لازالت متواصلة لملاحقة فلول الإرهابيين حتى يتم القضاء عليهم وأحكام السيطرة الأمنية.

    وقالت إن ظهور مجموعة تابعة للتنظيم الإرهابي ” داعـش ” بالجنوب الغربي للبلاد يهدف إلى زعزعة الاستقرار الأمني وترهيب الأمنين. مؤكدة عزمهـا الـدائـم علـى مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله.

  • الإثنين المقبل.. آخر موعد للتقدم على وظائف فى ليبيا برواتب تصل 20 ألف جنيه

    قالت وزارة القوى العاملة، إن يوم الإثنين المقبل، الموافق 31 يناير 2022 هو آخر أيام قبول طلبات المتقدمين على 37 فرصة عمل تضم 7 مهن فى المجال الطبى برواتب تصل إلى 20 ألف جنيه مصرى، للعمل بدولة ليبيا الشقيقة، مشيرة إلى أن ذلك ضمن الطلبية الثانية لاستقدام العمالة المصرية للعمل فى المجال الطبي بطرابلس، بعد إطلاق منظومة الربط الإلكتروني بين وزارة القوى العاملة في مصر، ووزارة العمل والتأهيل في ليبيا، لتنظيم وحماية دخول العمالة المصرية إلى ليبيا للمشاركة فى إعادة إعمارها، وفى مشاريع عودة الحياة لطبيعتها.
    وتضمنت المهن المطلوبة: 4 أطباء تخصص نساء وتوليد، وطبيب اختصاصي أشعة تشخيصية، و2 ممرض تخصص طوارئ وإسعاف، و5 ممرضات تخصص النساء والتوليد، و13 ممرضا تخصص جراحة، و10 ممرضين تخصص أطفال، و2 ممرضة تخصص قابلة قانونية.
    وعلى الراغبين للعمل على هذه المهن سرعة تسجيل بياناتهم لهذه الفرص، وذلك بالدخول على موقع الوزارة، ثم اختيار فرص عمل بالخارج.
    ويشترط للتقديم على هذه الوظائف أن يكون لدى المتقدم خبرة من 3 إلى 10 سنوات، والسن من 25 إلى 37 سنة، ما عدا وظيفة طبيب تخصص نساء وتوليد، يشترط أن يكون عمر المتقدم من  38 إلى 50 سنة برواتب تتراوح بين 3500 إلى 4500 دينار ليبي، أى ما يعادل 15 ألفا و505 إلى 19 ألفا و935 جنيها مصريا تقريبا حسب الخبرة.
  • المجلس الرئاسى الليبى يؤكد حرصه على إجراء الانتخابات الرئاسية العام الجاري

    أكد نائب رئيس المجلس الرئاسي في ليبيا عبدالله اللافي، اليوم الإثنين، حرص المجلس على إجراء الانتخابات الرئاسية خلال العام الجاري.

    وذكرت وكالة الأنباء الليبية “وال” أن ذلك جاء خلال لقاء اللافي، اليوم، في طرابلس، المبعوث الإيطالي نيكولا أورلاندو، رفقة سفير بلاده لدى ليبيا جوزيبي بوتشينو جريمالدي.

    وشدد المسؤول الليبي، خلال اللقاء، على “أهمية المصالحة الوطنية التي أطلقها المجلس الرئاسي، وحرصه على إجراء الانتخابات الرئاسية هذا العام”.

    ونوه إلى “حرص إيطاليا على دعم المسار السياسي الليبي”، مؤكدا أن “الشعب الليبي يرغب في إجراء الانتخابات رغم تعثرها، ويتطلع لخارطة الطريق التي يعكف البرلمان على الإعداد لها”.

    وقال إن خارطة الطريق “يجب أن تكون مكتملة الأركان بتواريخ محددة تبدأ من العملية الانتخابية إلى استلام السلطة”.

    من جهته، قال المبعوث الإيطالي إن حكومة بلاده تتابع عن كثب مجريات الأحداث في ليبيا، وتحرص على استقرارها بما يعود بالإيجاب على البلدين.

    وأضاف أن إيطاليا “تحترم السيادة الليبية وتتطلع لما تفضي إليه التعديلات على خارطة الطريق التي يعكف البرلمان على الإعداد لها” بما يمهد الطريق لإجراء الانتخابات.

    وأعرب أورلاندو عن رغبة بلاده في العمل على مساعدة ليبيا في الخروج من المرحلة الانتقالية إلى مرحلة الدولة بانتخاب رئيس يجمع عليه الشعب الليبي.

  • القوى العاملة: 31 يناير آخر أيام التقدم على وظائف ليبيا بمرتبات تصل لـ20 ألف جنيه

    قالت وزارة القوى العاملة إن يوم الإثنين الموافق 31 يناير 2022 هو آخر أيام قبول طلبات المتقدمين على 37 فرصة عمل تضم 7 مهن فى المجال الطبى برواتب تصل إلى 20 ألف جنيه مصرى، للعمل بدولة ليبيا الشقيقة، مشيرة إلى أن ذلك ضمن الطلبية الثانية لاستقدام العمالة المصرية للعمل فى المجال الطبي بطرابلس، بعد إطلاق منظومة الربط الإلكتروني بين وزارة القوى العاملة في مصر، ووزارة العمل والتأهيل في ليبيا، لتنظيم وحماية دخول العمالة المصرية إلى ليبيا للمشاركة فى إعادة إعمارها، وفى مشاريع عودة الحياة لطبيعتها.

    وتضمنت المهن المطلوبة: 4 أطباء تخصص نساء وتوليد، وطبيب اختصاصي أشعة تشخيصية، و2 ممرض تخصص طوارئ وإسعاف، و5 ممرضات تخصص النساء والتوليد، و13 ممرضا تخصص جراحة، و10 ممرضين تخصص أطفال، و2 ممرضة تخصص قابلة قانونية.

    وعلى الراغبين للعمل على هذه المهن سرعة تسجيل بياناتهم لهذه الفرص، وذلك بالدخول على موقع الوزارة، ثم اختيار فرص عمل بالخارج.

    ويشترط للتقديم على هذه الوظائف أن يكون لدى المتقدم خبرة من 3 إلى 10 سنوات، والسن من 25 إلى 37 سنة، ما عدا وظيفة طبيب تخصص نساء وتوليد، يشترط أن يكون عمر المتقدم من 38 إلى 50 سنة برواتب تتراوح بين 3500 إلى 4500 دينار ليبي، أى ما يعادل 15 ألفا و505 إلى 19 ألفا و935 جنيها مصريا تقريبا حسب الخبرة.

  • رئيس البرلمان الليبى: حكومة الوحدة منتهية الولاية ولابد من إعادة تشكيلها

    قال رئيس مجلس النواب الليبى المستشار عقيلة صالح إن حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة انتهت ولايتها بحلول موعد 24 ديسمبر الماضي، ولابد من إعادة تشكيلها.

    ودعا رئيس البرلمان الليبي في كلمة له أمام جلسة مجلس النواب – بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الليبية الرسمية  – النائب العام المستشار الصديق الصور إلى التحقيق فيما صرفته الحكومة، خصوصا في بندي التنمية والطوارئ، والمخالفات في المناقلة بين بند وآخر دون موافقة المجلس، وإساءة استعمال السلطة بإصدار تكليف النواب وغير النواب في مناصب قيادية بالمخالفة للقوانين واللوائح.

    وطالب رئيس مجلس النواب الليبي خلال كلمته النائب العام ومحافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير إلى تحمل مسؤولياتهما، ومراعاة عدم الصرف من الميزانية إلا وفقا لما تقرره اللجنة المالية ومجلس النواب الليبى.

    من جانبه، نفى محمد بالتمر رئيس مصلحة الأحوال المدنية صحة ما ورد في تقارير المخابرات العامة ووزارة الداخلية الداعمة لتأجيل الانتخابات الليبية عن وجود تزوير ضخم في منظومة الناخبين ويؤكد وجود حالات فردية جرت معالجتها.

  • شكرى يؤكد ضرورة خروج القوات الأجنبية والمرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا

    استقبل وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الأحد، وزير خارجية الجزائر رمطان لعمامرة، حيث تباحث الوزيران حول مُجمل العلاقات الثنائية، ومستجدات الملفات الإقليمية والقضايا العربية ذات الاهتمام المُشترك.

    وصرح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزيرين أعربا خلال اللقاء عن اعتزازهما بالمستوى المتميز للعلاقات الثنائية بين مصر والجزائر، كما أكدا على أهمية مواصلة التعاون والتنسيق الثنائي المستمر في مختلف المجالات، مع العمل على تعزيز أوجه العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين الجانبين خلال الفترة المقبلة، بما يُلبي تطلعات الشعبين الشقيقين ويعكس الأواصر التاريخية التي تجمعهما، فضلاً عن التأكيد على أهمية الاعداد الجيد لعقد الدورة المقبلة للجنة العليا المشتركة بين البلدين.

    وأضاف حافظ أن اللقاء تطرق إلى عدد من قضايا المنطقة والمسائل التي تهم الجانبين، بما في ذلك مستجدات الملف الليبي؛ حيث أكد الوزير شكري على أهمية العمل على دعم حل ليبي-ليبي للخروج من الأزمة الحالية؛ كما تم التأكيد على ضرورة وقف أي تدخلات أجنبية في شئون ليبيا الشقيقة وأهمية خروج كافة القوات الأجنبية، وكذلك المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضي الليبية، بما يحقق تطلعات الشعب الليبي الشقيق إلى الأمن والاستقرار والرخاء. كذلك، تم أيضاً تناول تطورات الأوضاع في كل من السودان ومالي ومنطقة الساحل والصحراء.

    هذا، وقد تم التباحث حول موضوعات حفظ السلام، حيث أكد الوزيران على ضرورة تكثيف التنسيق في إطار العمل الأفريقي المشترك بما يعزز من جهود تحقيق السلم والامن والرخاء في القارة الأفريقية، لا سيّما في ظل التحديات الأمنية المختلفة التي تفرضها المستجدات المتلاحقة في المنطقة. كما تم التأكيد على أهمية مواصلة التنسيق لدفع جهود العمل العربي المشترك، في إطار جامعة الدول العربية.

    واتفق الوزيران على مواصلة التشاور والتنسيق الوثيق حول مجمل ملفات المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

  • وكالة (رويترز) البريطانية :  مستشارة للأمم المتحدة تدعو إلى التركيز على الانتخابات في ليبيا

    نقلت الوكالة تصريحات المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا “ستيفاني وليامز” التي أوضحت أن الاهتمام الرئيسي بعد تأجيل الانتخابات التي كانت مقررة في ليبيا الأسبوع الماضي ينبغي أن ينصب على كيفية المضي قدماً في إجراء الانتخابات وليس على مصير الحكومة المؤقتة، وأضافت أن معظم الليبيين يريدون نهاية لهذه الفترة الانتقالية التي لا نهاية لها، حيث كانت الانتخابات مقررة في (24) ديسمبر، لكنها تأجلت بسبب خلافات على القواعد الأساسية الحاكمة لها ومنها أهلية المرشحين ودور القضاء في الطعون، كما يناقش البرلمان، المتمركز في شرق ليبيا والمنتخب في 2014، مدة تأجيل الانتخابات وما إذا كان من الممكن بقاء حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة ورئيسها “عبد الحميد الدبيبة” المرشح للرئاسة.

    ذكرت الوكالة أنه رداً على سؤال عما إذا كانت تعتقد أن تفويض حكومة الوحدة الوطنية ما زال قائماً، أكدت أن ذلك يرجع إلى البرلمان، لكن ينبغي أن ينصب الاهتمام بشكل رئيسي على إجراء الانتخابات، وأضافت أن أي تغييرات على الحكومة يتعين أن تُجرى وفقاً للقواعد التي حددتها الاتفاقات السياسية السابقة التي حظيت باعتراف دولي، كما أنها أكدت أن أي انتخابات لا بد أن تُجرى وفق معايير متساوية لا يحظى فيها أي مرشح بميزة تقلد منصب رسمي، في إشارة واضحة لـ ” الدبيبة ” .

    ذكرت الوكالة أن خارطة طريق أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي العام الماضي كانت قد طالبت بإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية بالتزامن، وأعطت خارطة الطريق الملتقى، المؤلف من (75) مندوباً اختارتهم الأمم المتحدة من مختلف الفصائل والقوى الليبية، الحق في اتخاذ بعض الإجراءات إذا عرقلت الكيانات السياسية القائمة في ليبيا العملية السياسية.

زر الذهاب إلى الأعلى