أخبار عالميةعاجل

إنقاذ طفل فى إندونيسيا بعد 45 ساعة تحت أنقاض الزلزال المدمر

ذكرت الوكالة الوطنية للبحث والإنقاذ بإندونيسيا أن رجال الإنقاذ تمكنوا من إنقاذ طفل يبلغ من العمر 5 سنوات كان محاصرًا تحت أنقاض منزله لمدة 45 ساعة عقب الزلزال الذي ضرب جزيرة “جاوة”.

وقالت أنيسة نوفريانتي المتحدثة باسم الوكالة – في تصريح لوكالة أنباء (كيودو) اليابانية – إن فريق من رجال الإطفاء أنقذ الصبي حوالي الساعة 10:40 صباحا (بالتوقيت المحلي لإندونيسيا) وبدا خائفًا ولم يستطع البكاء إلا بعد أن أخرجه الفريق.

وأظهرت لقطات فيديو نشرها أحد المتطوعين والوكالة الإندونيسية للبحث أن رجال الإنقاذ يرفعون الصبي من بين حطام منزله المكون من طابقين في منطقة كامبونج راوا سينا ​​في سيانجور.

وكان زلزال قد ضرب إندونيسيا أول أمس بقوة 5.6 درجة وأسفر عن مصرع 284 شخصا وإصابة 2000 شخص، فيما لا يزال 151 آخرين في عداد المفقودين مع استمرار عمليات البحث.

وضرب الزلزال ريجنسي سوكابومي بمقاطعة جاوة الغربية لكنه أثر بشدة على بلدة سيانجور ريجنسي المجاورة، مع العلم بأن حوالي 5.2 مليون شخص يقطنون هذه المقاطعات.. ودمر الزلزال أكثر من 28 ألف منزل (أكثر من نصفها في حالة سيئة للغاية)، وشرد أكثر من 58 ألف شخص.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: