البيان الختامى بشأن ليبيا: المطالبة بوقف فورى وغير مشروط لإطلاق النار

عدد المشاهدات: 122

عقدت فى القاهرة اجتماعات قمة الترويكا ولجنة ليبيا بالاتحاد الأفريقي حول الوضع فى ليبيا بدعوة من الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية، والرئيس الحالى للاتحاد الإفريقي ، ضمت مشاركة رؤساء رواندا وجنوب أفريقيا عضوى ترويكا الاتحاد الأفريقى، ورئيس جمهورية الكونغو بصفته رئيسًا للجنة المعنية بليبيا فى الاتحاد الأفريقى، فضلًا عن رئيس المفوضية الأفريقية.

و استعرض الرؤساء آخر التطورات على الساحة الليبية ، حيث تناولت مناقشاتهم أهمية العلاقات التاريخية الوطيدة بين ليبيا ، ودول الاتحاد الإفريقي ، والالتزام بدعم استقرار ليبيا ووحدتها وسلامتها الإقليمية ، واستئناف المفاوضات السياسية على أساس الاتفاق السياسى الليبى ، بما يتيح توحيد مؤسساتها الشرعية، المجلس الرئاسى ومجلس النواب والمجلس الاعلى للدولة والجيش الوطنى الليبيى ، وتأهيلها للقيام بمسئولياتها كاملة فى التعبير عن الإرادة الشعبية، بجانب تمكين الجيش من أداء واجبه للحفاظ على وحدة وسيادة الأراضى الليبية من خلال انهاء فوضى الميليشيات ، وحصر السلاح فى يد قوات الجيش والشرطة النظامية لتمكينهما من أداء واجبها فى حفظ الامن والاستقرار والقضاء على الأرهاب ، وما يرتبط بذلك من تدخلات خارجية فى الشئون الليبية واستنزاف لموارد الشعب الليبي، باعتبار أن الدول الأفريقية هى الأكثر تضررا من استمرار حالة عدم الاستقرار فى ليبيا ، وهى الأكثر حرصا على الحل السياسى فى ليبيا انطلاقا من مبدأ الحلول الأفريقية لمشكلات القارة الأفريقية .

وقرر القادة المشاركون ما يلى :
-الدور الرئيسى والمحورى للاتحاد الأفريقي والدول أعضائه فى تناول ومعالجة الأزمة الحالية فى ليبيا .

– المطالبة بوقف فورى وغير مشروط لإطلاق النار فى ليبيا .

– مطالبة المبعوث الأممى إلى ليبيا بالتعاون بشكل كامل مع الاتحاد الأفريقي وبشفافية تامة وبتكثيف مشاوراته مع جميع الأطراف فى ليبيا على حد سواء وبدون استثناء فى إطار من الشفافية الكاملة والتعاون مع ترويكا الرئاسة والاتحاد الأفريقيى.

– مطالبة كافة الأطراف الليبية لضبط النفس واحترام سلامة المدنيين وتيسير وصول المساعدات الإنسانية إلى كافة مناطق ليبيا .

– مطالبة المجتمع الدولى بتحمل مسئوليته لوقف عمليات تهريب السلاح والمقاتلين والإرهابيين إلى ليبيا ، وانهاء الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر ووقف كافة أشكال التدخلال الخارجية فى ليبيا التى تسعى لتحويل ليبيا لساحة صراع بالوكالة يستهدف استنزاف موارد الشعب الليبيى .

– استمرار التزام الترويكا بتكثيف انخراطها مع كافة الفرقاء الليبيين فى المرحلة المقبلة للتوصل للحل السياسى الليبيى تحت رعاية الامم المتحدة واتساقا مع آليات الاتحاد الأفريقي ذات الصلة .

%d مدونون معجبون بهذه: