أخبار مصرالسياسة والشارع المصريعاجل

الحكومة: العام الدراسى الجديد سيكون أكثر أمانا من الأعوام السابقة

قال السفير نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن العام الدراسي الجديد، سيكون أكثر أمانا من الأعوام السابقة، مضيفا لدينا ثقة كبيرة أن هذا العالم سيكون أكثر مأمونية من الأعوام التي سبقته.

 وأضاف خلال مداخلة هاتفية في برنامج “الحياة اليوم”، المذاع على قناة الحياة، والذى تقدمة الإعلامية لبنى عسل، أنه تم تطبيق قرارات إلزامية فى اللقاحات لكل من له صلة بالعملية التعليمية فوق سن 18سنة، سواء في المدارس أو في الجامعات المصرية.

 وتابع المتحدث باسم مجلس الوزراء، قائلا نسير في اتجاه إعطاء التطعيمات لكل من هو فوق 18سنة، وباكتمال ذلك سيكون لدينا عام دراسي أكثر أمانا من أي عام دراسي آخر.

 وواصل  سعد المتحدث باسم مجلس الوزراء إن أي موظف بالجهاز الإداري للدولة يرفض الحصول على لقاح كورونا، عليه إحضار شهادة “PCR” أسبوعيا وعلى نفقته الخاصة.

 وأشار سعد الى أن هناك جهات قد تطلب شهادة “PCR” مرتين أسبوعيا، منوها إلى أنه لن يكون مسموحا للموظف الدخول إلى مقر عمله بعد تاريخ معين يحدده مجلس الوزراء طالما ليس حاصلا على التطعيم.

 وتابع المتحدث باسم مجلس الوزراء، إلى أن الفترة التي لن يذهب فيها الموظف لعمله بسبب عدم حصوله على اللقاح ستعتبر فترة انقطاع عن العمل، ولن يتقاضى راتب، مضيفا مش هيقعد في البيت ويحصل على راتب.

 وواصل  نادر سعد نناشد الطلاب من 18عاما، بالتوجه إلى مراكز الشباب لتلقي التطعيم لمواجهة فيورس كورونا، لأن عملية تلقي اللقاح أصبحت سهلة وميسرة والدراسة في المدارس ستبدء في موعدها 9 أكتوبر ولايجد تأجيل والذى يحدد هو الحالة الوبائية  مشيرا ان تطعيم من هم اقل من 18 عام بلقاح كورونا محل نظر الحكومة حاليا وننتظر الدراسات لعلمية للتنفيذ.

وأضاف أن رئيس الوزراء شدد على المحافظين بالانتهاء من التكليف الرئاسي في ملف إزالة التعديات على المجارى المائية خلال سته اشهروالحكومة تتبع التكنولوجيا في رصد اى تعديات تتم على اراضى الدولة ومن الوارد اتخاذ تعديل لرفع الدعم عن لمعتدين على الاراضى الزراعية والمجارى المائية.

 وتابع نادر سعد  ، قائلا، زيارة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، والدكتور محمد عوض تاج الدين الى المانيا اليوم ، لللاتفاق على عدد 2510 سيارة اسعاف وعيادات متنقلة، بتكلفة 3 مليار جنيه لخدمة الريف المصرى، وتلك السيارات صديقة للبيئة، وتعمل بتكولويا حديثة، والدولة الاولى من حصلت عليها هى المانيا بالطبع لوجود مصنع مرسيدس بها، وثانى دولة هى مصر، حيث سيصل الى مصر 1510 سيارة حتى منتصف العام المقبل و فى عام 2023 ستصل الالف سيارة المتبقية.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: