أخبار العالمأخبار عالميةكورونا

الدنمارك تفرض الحجر الصحى على الوافدين من سنغافورة

أعلنت الدنمارك، فرض الحجر الصحي على المسافرين القادمين من سنغافورة لمدة أربعة أيام على الأقل، بعد إزالة الأخيرة مؤخرًا من قائمة الاتحاد الأوروبى للبلدان التي يجب رفع قيود السفر الخاصة بها، ونقلت قناة “آسيا نيوز” الإخبارية، عن سفارة الدنمارك في سنغافورة، قولها – على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” – إن سنغافورة “تعتبر الآن دولة ذات مخاطر عالية للسفر منها إلى أوروبا”.

وأضاف المنشور أنه باستثناء مجموعات معينة مثل المواطنين الدنماركيين الذين يتم تطعيمهم بالكامل بغض النظر عن مكان تواجدهم، يجب اختبار جميع الوافدين من سنغافورة عند الوصول والعزل الذاتي لمدة تصل إلى 10 أيام، وإذا جاءت نتيجة الاختبار سلبية، فستنتهي العزلة فى اليوم الرابع، مشيرًا إلى أن ذلك ينطبق على جميع المسافرين بغض النظر عن حالة التطعيم لأن الدنمارك لا تعترف بشهادة التطعيم في سنغافورة.

وكان المجلس الأوروبي قد قام بتحديث قائمة البلدان التي ينبغي رفع قيود السفر الخاصة بها، والتي تتم مراجعتها كل اسبوعين، وتم استبعاد سنغافورة وأوكرانيا من القائمة، التي تنص على أن معايير الإدراج تأخذ في الاعتبار “الوضع الوبائي للبلد الآخر والاستجابة الشاملة للوباء”.

من جانبها، قالت الخطوط الجوية السنغافورية إن العملاء المتأثرين يمكنهم إعادة حجز رحلاتهم أو طلب استرداد الأموال دون أي رسوم إضافية، حيث يمكنهم استخدام نموذج طلب المساعدة الخاص بشركة الطيران إذا حجزوا مباشرة من الخطوط الجوية السنغافورية، أو الاتصال بوكالة السفر أو شركة الطيران الشريكة إذا تم الحجز من خلالهم.

 

وكانت الدنمارك واحدة من عدة دول أوروبية تمت إضافتها مؤخرًا إلى مخطط ممر السفر المحصن في سنغافورة، والذي يسمح بالسفر بدون حجر صحي لأولئك الذين يسافرون إلى سنغافورة عبر رحلات الممر المحصن المحددة.

ويحتوي مخطط الممر المحصن حاليًا على 12 دولة، والتي سترتفع إلى 13 دولة عندما تشمل كوريا الجنوبية في 15 نوفمبر الجاري، كما أنه من المقرر إضافة ماليزيا وفنلندا والسويد إلى المخطط في وقت لاحق من الشهر الجارى.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: