المتحف المصرى الكبير …الهرم الرابع بمصر

عدد المشاهدات: 462

بقلم د/ فاطمة محمد دسوقى سالم

  يقع المتحف المصرى الكبير بميدان الرماية بالقرب من أهرامات الجيزة و يتم الآن وضع اللمسات الأخيرة له ويطلق عليه الهرم الرابع بمصر وتم بتكلفة مليار دولار، حيث بدء العد التنازلى لإفتتاح أكبر حدث مصرى عظيم وذلك فى بداية عام 2021 .

     وهذا الحدث العظيم ينتظرة العالم كله وذلك لأنه يعد أكبر متحف في العالم لأثار حضارة 7000 عام والتى تستطيع أن تشاهدها فى هذا الصرح العظيم، حيث يضم عدد كبير من القطع الأثرية من العصور الفرعونية، واليونانية والرومانية والمتحف يشمل منطقة المسلة ولأول مرة فى العالم تم عمل مسلة معلقة للملك رميس الثانى، ويوجد البهو والذى يقف به تمثال رمسيس الثانى ليستقبل الزائرين بالاضافة إلى الدرج العظيم والقاعات الخاصة بعرض المقتنيات والتى يصل عددها إلى 50 ألف قطعة بالإضافة إلى المجموعة الذهبية للملك توت عنخ أمون والتى تعرض لأول مره كاملة للزائرين، كما تم وضع تمثالين ملكيين فى بهو المتحف وهما تمثالين لملك وملكة من العصر البطلمى مصنوعان من الجرانيت الوردى وقد وصل طول كل واحد منهما إلى حوالى خمسة متر وهاذين التمثالين جاءوا من فترة قليلة من الولايات المتحدة الأمريكية، مما سيعطي دفعة كبيرة لقطاع السياحة في مصر.

   وتم تأليف أوبرا عالمية لعرضها في احتفالية الافتتاح الأسطوري للمتحف المصري الكبير تحمل أسم أوبرا “توت عنخ امون” وقد قام عالم المصريات زاهي حواس بتأليف قصتها ويضع السيناريو لها الإيطالي “فرنشيسكو سنتاكونو” ويؤلف الموسيقى الموسيقار “زيمبوني”، وسوف يشارك في عرض الأوبرا مغني الأوبرا الإسباني الشهير “بلاثيدو دومينغو” والمغنية السورية “سوزانا الوز” حيث ستقوم بدور الملكة نفرتيتي ومعها الإيطالي “روبرتو”الذي يقوم بدور الكاهن. ومن أهم مشاهد هذا العمل الجزء الذى سيدور حول موت الملك إخناتون وتولي نفرتيتي العرش ومحاولة مقتل توت عنخ آمون عن طريق ملك كوش وكيف أن حور محب أفشل المؤامرة وقتل جنود كوش ومشهد آخر حول تولي توت عنخ آمون العرش وآخر لانتصار الملك توت على ملك كوش.

وتسعي وزارة الأثار اخراج احتفالية أسطورية تليق بأكبر متاحف العالم وأهم مشروع ثقافي في القرن ال٢١ ، حيث سيتسمر حفل الافتتاح ١٢ يومًا علي التوالي تنفذه كبري الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال بحضور ممثلين عن موسوعة غينيس لتسجيل الحفل في موسوعة الأرقام القياسية بجانب عدة ألقاب أخري ستُسجل باسم المتحف الجديد في الموسوعة ومنذ ايام قليله جاء الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية إلى مصر وقام بزيارة المتحف واعرب السيد الأمين العام عن انبهاره بمقومات مصر السياحية وجاهزيتها للعودة بقوة لإستعادة مكانتها السياحية و يعد بالدعم القوى لمصر.