أخبار مصرعاجلمحافظات

المشروع القومى لتطوير الريف المصرى.. حلم الجمهورية الجديدة يتحول لواقع

يعد المشروع القومي لتطوير الريف المصري “حياة كريمة”، هو حلم الجمهورية الجديدة الذي أحدث نقلة نوعية بالارتقاء بالريف المصري الذي طالما عانى من انعدام المقومات الأساسية.

ويستهدف تغيير حياة أكثر من 58 مليون مواطن، من إحداث طفرة شاملة للبنية التحتية والخدمات الأساسية والارتقاء بجودة حياة المواطنين الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وإحداث تغيير إيجابي في مستوى معيشتهم وخلق واقع جديد من التنمية الشاملة المستدامة لهذه التجمعات الريفية المحلية.

وكشفت دراسة للمركز المصري للفكر والدراسات، أن هذا الواقع من التنمية المستدامة الشاملة يستند على توافر فرص عمل تتلائم مع طبيعة الأماكن في القرى المصرية وثقافة الأشخاص القاطنين بها، ولهذا أدرجت مبادرة حياة كريمة قطاع متنوع يُسمى “المشروعات التنموية” للفئات المستهدفة لتمكينهم اقتصاديًا وتوفير فرص عمل مستدامة لهم، منها على سبيل المثال، خطوط إنتاج وتصنيع الإنترلوك ومراكز لتجميع وتصنيع الألبان وإنشاء مشاغل لتعليم الفتيات حرف النول والخياطة ومشاغل يدوية لتصنيع السجاد والكليم اليدوي ومراكز لتصنيع منتجات النخيل وورش لتعليم صناعات منتجات الأخشاب، من المشروعات التنموية المختلفة والمتعددة والتي يتم اختيارها بناء على هوية القرى وثقافة أهلها المهنية ومهاراتهم الحرفية.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: