المعارضة القطرية: تميم موَّل حملة إعلامية بـ 5 ملايين دولار لاستهداف قادة العرب

عدد المشاهدات: 68

أكد موقع قطريليكس، أن أمير قطر تميم بن حمد، لا يزال ينفذ مخططه التخريبي بالمنطقة على حساب الشعب وأمواله، لافتا أن تميم   رصد 5 ملايين دولار من أجل تمويل حملات إعلامية مدفوعة لصحف وقنوات عربية وأجنبية ضد بعض القادة العرب.

وقال الموقع التابع للمعارضة القطرية، إن المنصات الإعلامية العربية والأجنبية وعدداً من القنوات الفضائية ، بدأت في شن هجوم على  كل من محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان ، والرئيس عبد الفتاح السيسي ، و خليفة حفتر قائد الجيش الليبي.

ولفت موقع قطريليكس، إلى أن الحملة الإعلامية الموجهة ضد القادة العرب جاءت ضمن خطة تميم لزعزعة استقرار الإمارات والسعودية ومصر وليبيا ، حيث اتبعت الجهات الإعلامية التابعة للنظام القطرى “الخليج الجديد، والخليج بوست، والعربي الجديد وعربي 21“ الحملة  بإطلاق العديد من الإشاعات والأكاذيب حول هؤلاء القادة وتركز تلك المنصات الإعلامية بشكل يومي على إطلاق هجوم ممنهج ضدهم.

وأشار الموقع التابع للمعارضة القطرية، إلى أن أهداف الحملة الممولة من جانب النظام القطرى تركزت على خلق أزمات بين الإمارات والسعودية ومصر في محاولة لتفتيت الوحدة بين الدول العربية ومهاجمة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد بغرض تشويه دوره الريادي بالمنطقة.

ولفت موقع قطريليكس، إلى أن النظام القطرى يرغب في عرقلة تقدم المشير خليفة حفتر ، قائد القوات الليبية الذي يقود حملة ضد الميليشيات المسلحة في العاصمة طرابلس ويعمل على حماية ليبيا من الانقسام ومن التدخلات التركية والقطرية ولذلك يرغب تميم في بث الإشاعات من أجل وقف العملية العسكرية الليبية للقضاء على الإرهاب، بجانب التأثير السلبي على البرنامج التنموي الذي يقوده محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، والذي لاقى ترحيباً كبيراً من جانب مختلف دول العالم، كما شاركت قطر في الهجوم على منشآت شركة “أرامكو” النفطية في السعودية بمساعدة الميليشيات الإيرانية.

%d مدونون معجبون بهذه: