السياسة والشارع المصريعاجل

تفاصيل إفلاس صيدليات 19011 بسبب مديونيات وصلت 7.5 مليار جنيه

أنباء ومعلومات كثيرة أثيرت خلال الساعات الماضية، بشأن إشهار إفلاس شركة ألفا لإدارة الصيدليات المالكة لسلسلة صيدليات 19011 الشهيرة، وكشفت مصادر فى سوق الدواء، أن السلسلة الشهيرة تعرضت لمشكلات مالية قبل عامين من الآن نتيجة تراكم مديونيات كبرى ورثتها المجموعة بعد استحواذها على سلسلة صيدليات رشدي وكذلك صيدليات “إيميدج”

المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، قال لـ”اليوم السابع”، أن سلسلة 19011 وسعت من نشاطها للاستحواذ على عدد من السلاسل الشهيرة بعد عامين فقط من انطلاق نشاط 19011 في مصرعام 2017 منها سلسلة صيدليات رشدي وصيدليات الإيمدج، مشيرا إلى أن السلسلة التي لم يمر على ظهورها في الأسواق إلا أعوام معدودة دفعت قرابة 450 مليون جنيها في أقل من عام للاستحواذ على “رشدى والإيمدج” كما أنها اشترت مديونياتهم أيضا.

وأوضح المصدر، أن عدد الفروع التى أصبحت مملوكة لـ19011 وصلت إلى 200 صيدلية فى أنحاء مصر خلال النصف الأول من 2020، كما توسعت في شراء كميات كبيرة من الأدوية والمستلزمات والمستحضرات بمديونيات ضخمة لشركات التوزيع وشركات الأدوية وعلى رأسها مجموعة الدكتور حسام عمر HO.

وأوضح المصدر، أن أمين التفليسة سيقوم بحصر الأصول الخاصة بـ 19011 لبدء عمليات سداد المديونيات حيث ستكون الأولوية في السداد لأصحاب الديون الممتازة من الضرائب والتأمينات وبعد ذلك سيتم عمل قسمة الغارمين بحيث توزع الديون وفق حجم كل مديونية.

وكانت نقابة الصيادلة فتحت تحقيقا عام 2020 في مخالفة سلسلة صيدليات 19011 لقانون مزاولة المهنة الذي يقضي بعدم امتلاك أي من الصيادلة لأكثر من صيدليتين، وكانت الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص التابعة لوزارة الصحة قررت شطب بعض السلاسل من سجلات الصيادلة بوزارة الصحة بسبب امتلاك أكثر من 3 أفرع.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: