تقرير صندوق النقد الدولي عن الإنفاق الاجتماعي لتحقيق النمو في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى

عدد المشاهدات: 81

 نشر صندوق النقد الدولي تقريراً عبر موقعه الإلكتروني تناول خلاله (الإنفاق الاجتماعي) بمنطقة الشرق الأوسط ووسط آسيا خلال العقدين الماضيين وبشكل أخص خلال جائحة كورونا، موضحاً أن معظم البلدان في تلك المناطق حققت نتائج إيجابية في مجالي الصحة والتعليم، مشيراً إلى أن جائحة كورونا كان لها تأثير سلبي على مستوى العالم.

كما أشاد التقرير بـ “الإجراءات السريعة” التي اتخذتها مصر للتعامل مع تداعيات فيروس كورونا، موضحاً أن مصر “خصصت 6.13 مليار دولار حتى يونيو لمواجهة تداعيات الوباء”، كما أوضح التقرير أن الحكومة المصرية أنفقت (528) مليون دولار لدعم قطاع الرعاية الصحية من خلال توفير الإمدادات الطبية الفورية ودفع البدلات للعاملين في الخطوط الأمامية بوزارة الصحة.

و أشار التقرير إلى أن الحكومة المصرية دفعت شهرياً (31.7) دولار على مدار (3) أشهر لكل عامل من العمال الموسميين غير الرسميين الذين توقف مصدر دخلهم غير الثابت تقريباً خلال فترة الاغلاق، مضيفاً أن الحكومة أيضاً زادت المعاشات بنسبة (14%) كما زادت من المدفوعات النقدية للأسر الأشد احتياجاً.

فيما أوضح التقرير أن صندوق النقد من خلال عمليات التمويل الطارئ قدم المساعدة للعديد من البلدان في منطقة الشرق الأوسط بما في ذلك مصر، مشيراً إلى أن هذا التمويل ساعد القاهرة في زيادة الإنفاق على التعليم.

الوسوم:
الوسوم:
%d مدونون معجبون بهذه: