أخبار فنية و ثقافية

دانيال كريج يستعد للترويج لـ “No Time To Die” في أوروبا وأمريكا وشرق الأوسط

يبدو أن محبي النجم العالمي دانيال كريج على موعد للقائه، فحسب صحيفة The Sun يخطط النجم لجولة عالمية للترويج لفيلمه الأخير في سلسلة جيمس بوند“No Time To Die” ، بعد أن تم نقل تاريخ الإصدار إلى سبتمبر.

والممثل 007، 53 عامًا، الذي صور دور العميل السري للمرة الأخيرة، من المقرر أن يحضر العرض الأول للفيلم شخصيًا عند عرض الفيلم في دور السينما، في وقت الذى يظهر فيه العديد من النجوم عبرZoom ، حسب ما نشر يخطط دانيال “للوصول إلى العالم” من خلال بدء جولته الترويجية في لندن، ثم التوجه إلى أوروبا والسفر حتى الولايات المتحدة والشرق الأقصى.

ووفقًا لصحيفةThe Sun ، قال مصدر في أستوديوهات MGM وuniversal إنهم يمنحون No Time To Die أكبر دفعة ترويجية على الرغم من الخسائر الناجمة عن تأخر الإصدار مرتين، فإنهم يشعرون أن هناك عناصر تجعل من هذا الفيلم إصدارًا سيحقق مليار دولار وبالتالي فإن الوصول إلى العالم وتقديم العرض والترويج له أمر مهم.

ويشارك أيضًا في فيلم “No Time to Die” إلى جانب دانيال كريسج ورامى مالك كل من ليا سيدوكس، ولاشانا لينش، وبن ويتشو، ونعومي هاريس، وجيفري رايت، وكريستوف والتز، ورالف فينيس، وآنا دي ارماس وغيرهم.

ويدور الفيلم الجديد حول حياة جيمس بوند الذى ترك الخدمة النشطة ليتمتع بحياة هادئة فى جامايكا، لكن هدوء حياته لا يدوم طويلاً، حيث يحضر صديقه القديم فيليكس ليتر من وكالة الاستخبارات المركزية لطلب المساعدة، ومن ثم تبين أن مهمة إنقاذ عالِم مخطوف كانت أكثر خيانةً مما كان متوقعًا، ما أدى إلى وصول بوند إلى شرير غامض مسلح بتكنولوجيا جديدة خطيرة.

فيلم No Time to Die من إخراج كارى جوجى فوكوناجا، الذى شارك فى التأليف جنبا إلى جنب مع نيل بورفيس، روبرت واد، سكوت ز. بيرنز، فيبى والر – بريدج، إيان فليمنج، وجدير بالذكر أن فيلم جيمس بوند 25 يعتبر آخر فيلم فى سلسلة جيمس بوند الذى يقوم ببطولتها دانييل كريج بعدما حققت السلسلة الذى يقوم ببطولتها أعلى الإيرادات فى تاريخ السلسة الشهيرة.

ويجسد رامى مالك ذات الأصول المصرية شخصية الشرير في الجزء الجديد، سافين، وهي الشخصية التي ترتدى ماسك أغلب مشاهد الفيلم.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: