دوناروما يستعد لتحطيم رقم بوفون في قمة ميلان ضد الإنتر بالظهور الـ 200

عدد المشاهدات: 32

يستعد الإيطالي جيانلويجي دوناروما ، حارس مرمى نادي ميلان الإيطالي لتسجيل ظهوره رقم 200 بمباريات الدوري الإيطالي من خلال ديربي الغضب ، ضد إنتر ميلان اليوم، حيث سيحطم الحارس البالغ من العمر 21 عامًا فقط الرقم القياسي المسجل باسم جيانلويجي بوفون.

ويستضيف فريق ميلان فى الرابعة عصر اليوم، الأحد، جاره الإنتر فى ديربي الغضب علي ملعب “سان سيرو ” ضمن منافسات الجولة الـ 23 من مسابقة الدوري الإيطالي.

ويحتل فريق إنتر صدارة جدول الدوري الإيطالي برصيد 50 نقطة، ويأتى خلفاً له ميلان برصيد 49 نقطة.

ويسجل دوناروما حارس ميلان علامة فارقة في هذه المباراة القوية، حيث ستشهد ظهوره رقم 200 بالدوري، ووصل هذا الرقم قبل أيام قليلة من عيد ميلاده الحادي والعشرين والذي يصادف يوم 25 فبراير، ولذلك سيحقق في عمر 21 عامًا و 361 يومًا، وسوف يحطم دوناروما الرقم القياسي السابق المسجل باسم جيانلويجي بوفون والذي أتم هذا الرقم من المشاركات في سن 24 عامًا و 83 يومًا.

وظهر دوناروما لأول مرة خلال فوز ميلان بنتيجة 2-1 على ساسولو في يوم 25 أكتوبر من عام 2015، وفاجأ المدرب سينسيا ميهايلوفيتش الجميع بإشراك الحارس المميز وهو في عمر 16 عامًا وثمانية أشهر فقط عندما كان يتولى تدريب ميلان.

وسيشهد الديربي المشاركة رقم 11 لدوناروما في تلك القمة المميزة بجميع المسابقات واستطاع خلال مشاركته في الفوز بمبارتين وتعادل في ثلاث وخسر خمس مواجهات وتلقت شباكه ثمانية عشر هدفًا وخرج بشباك نظيفة مرة واحدة.

كان جانلويجي دوناروما حارس ميلان أبدى تحمسه قبل المباراة المرتقبة للفريق ضد إنتر ميلان الأحد المقبل في قمة الدوري الايطالي ويحلم بأن يحسم زميله النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الديربي، وقيادة الروسونيري للفوز لاستعادة صدارة الدوري الايطالي من جديد.

وتحدث اللاعب الدولي الإيطالي إلى قناة “سكاي سبورت إيطاليا” قبل مواجهة ديربي الغضب هذا الأسبوع، حيث يمكن لميلان استعادة المركز الأول في ترتيب الكالتشيو إذا حقق الفوز.

وقال دوناروما: ’’لقد مر وقت طويل منذ أن رأينا مباراة ديربي بهذه الطاولة ونحن جميعًا متحمسون وندرك أنه يجب أن نلعب مباراة رائعة لتحقيق النتيجة”.

وأضاف: “أغمض عيني وأتخيل ذلك، آمل أن يسجل إبراهيموفيتش هدف الفوز”.

ويبعد ميلان نقطة واحدة فقط عن إنتر متصدر الدوري الإيطالي.