رئيس الوزراء الإثيوبي: كل الشكر لمصر والسيسي

قدم رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، اليوم الإثنين، شكره لمصر والرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدا على المضي في تحقيق السلام وطموحات الشعب الإثيوبي.

وعبر “آبي” خلال كلمة له ببدء السنة الإثيوبية الجديدة، عن شكره وتقديره لرؤساء كل من السودان ومصر وإريتريا وأوغندا وجنوب السودان والصومال وجيبوتي؛ لإرسالهم برقيات تهنئة للحكومة والشعب الإثيوبيين بمناسبة السنة الجديدة.

وشدد على أن حكومته ماضية في طريق السلام والديمقراطية لتحقيق طموحات الشعب الإثيوبي.

ودعا آبي أحمد الشعب الإثيوبي إلى التسامح والمحبة والتعاون بين جميع المكونات، مشددا على أن الإثيوبيين بحاجة إلى العمل معا أكثر من أي وقت مضى لإكمال مشروعات التنمية.

ومنذ توليه السلطة في أبريل الماضي، اتخذ آبي أحمد خطوات عديدة لتحقيق مصالحة وطنية في الدولة الواقعة شرقي أفريقيا، منها الإفراج عن معتقلين سياسيين، وزيارة الأقاليم.

وتبدأ السنة الإثيوبية في 11 سبتمبر من كل عام، إذ تتمسك إثيوبيا بتقويم الكنيسة القبطية المعروف محليا بالتقويم الإثيوبي، ويتأخر عن نظيره الميلادي بأكثر من سبع سنوات.

الوسوم:,
الوسوم:,
%d مدونون معجبون بهذه: