رواد الفضاء سيمشون 16 كيلومترًا على القمر خلال بعثتهم المقبلة.. اعرف السبب

عدد المشاهدات: 60
القمر

أعلنت وكالة ناسا عن تفاصيل جديدة لبعثة أرتميس المأهولة المقبلة إلى القمر، منها أن رواد الفضاء سيمشون مسافة طويلة على سطح القمر، ويفيد تقرير موقع سبيس أن وكالة ناسا تخطط لأن يتمشى رواد الفضاء مسافة 16 كيلومترًا فى رحلة واحدة، وتعتمد ناسا على بدلات الفضاء التى حسنتها وهيأتها لأداء هذه المهمة، ويعد هذا النوع من الرحلات الخطرة مهمًا جدًا لهدف وكالة الفضاء فى البحث عن علامات لوجود الماء على سطح القمر.

فمثلًا، لم يتجاوز النشاط الذى أداه باز ألدرين ونيل آرمسترونج خارج المركبة، مسافة 5300 كيلومتر، والنشاط خارج المركبة هو أى رحلة أو نشاط يؤديه رائد الفضاء خارج مركبته فى الفضاء الخارجى.

 وأفاد موقع سبيس أن المشى لمسافة 16 كيلومترًا سيبعدهم عن السلامة النسبية لمركبتهم أثناء سيرهم حول القطب الجنوبى للقمر

تخصص وكالة ناسا لضمان حماية أفراد طاقم أرتميس، المزيد من الموارد لتطوير بدلات الفضاء الجديدة لتكون قادرة على تحمل البرد القارس لفترة طويلة بما يكفى لإكمال النشاط خارج المركبة.

وهذه البدلة التى يطلق عليها اسم وحدة الاستكشاف للتنقل خارج المركبة هى بدلة مطورة من بدلة وحدة التنقل خارج المركبة التى يرتديها رواد الفضاء فى محطة الفضاء الدولية.

وقالت ناتالى مارى، مهندسة أنظمة وكالة الفضاء الأمريكية ناسا خلال الاجتماع الأخير: “هذه هى البدلة التى سنختبر من خلالها تقنياتنا، ولدينا اختبارات أخرى سنجريها خلال استكشاف القمر فى العام “2024.

%d مدونون معجبون بهذه: