عاجلاقتصاد وأعمال

شركة صينية تشترى عملات رقمية مشفرة بقيمة 40 مليون دولار

أعلنت شركة تطوير التطبيقات الصينية “ميتو” (Meitu) شراء ما قيمته 1ر22 مليون دولار أمريكي من عملة “إيثر”(ether) الرقمية المشفرة، و9ر17 مليون دولار من عملة “بيتكوين” الرقمية المشفرة (bitcoin).
ويأتي ذلك بعد قيام شركات أخرى عملاقة مثل “تيلسا” و”سكوير” بشراء عملة “بيتكوين” الرقمية المشفرة، إلا أن الشركة الصينية -التي تطور تطبيقا لتحرير الصور الرقمية- تعد أول شركة كبيرة تشتري عملات “إيثر” الرقمية التي تعتمد في عملها على تكنولوجيا الإيثيريوم بلوكتشين (Ethereum blockchain).
وقالت الشركة إن العملات الرقمية سوف توفر “تنويعًا لموجوداتها النقدية”، مشيرة إلى أنها تعتزم إطلاق تطبيقات تعتمد على تكنولوجيا البلوكتشين.
وتعد تكنولوجيا “الإيثيريوم” شبكة مختلفة تماما عن “بيتكوين”، فهي عبارة عن تكنولوجيا بلوكتشين مفتوحة المصدر تسمح للمطورين بإنشاء تطبيقات فوقها، ويمكن استخدام عملة “الإيثر” المشفرة للدفع أو التفاعل مع الخدمات المبنية على قمة شبكة “الإيثيريوم”، وغالبًا ما تسمى هذه التطبيقات تطبيقات لامركزية.
وذكرت شركة “ميتو” -في بيان- أن “تقنية البلوكتشين لديها القدرة على تعطيل كل من الصناعات المالية والتكنولوجية الحالية، على غرار الطريقة التي تسبب بها الإنترنت عبر الهاتف المحمول في تعطيل إنترنت الحاسبات الشخصية والعديد من الصناعات الأخرى غير المتصلة بالإنترنت”.
وأضافت أنها تعتقد أن العملات المشفرة تمتلك مجالا واسعا لتقدير القيمة، وأنها من خلال تخصيص جزء من خزينتها من العملات المشفرة ستوفر تنويعا في موجوداتها النقدية، مشيرة إلى أن تلك الخطوة ستظهر للمستثمرين أن لديها الرؤية والتصميم لاحتضان التطور التكنولوجي، وبالتالي استعدادها لغزو صناعة البلوكتشين.
ولفتت الشركة إلى أنها تقيِّم جدوى دمج تقنيات البلوكتشين في مختلف أعمالها في الخارج؛ بما في ذلك احتمال إطلاق تطبيقات قائمة على تكنولوجيا الإيثيريوم أو الاستثمار في أعمال تكنولوجيا البلوكتشين الأخرى.

 

زر الذهاب إلى الأعلى