السياسة والشارع المصريعاجل

“شكرى” يستعرض جهود مصر لتخفيف حدة تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية

شارك وزير الخارجية سامح شكري، في الحدث الذي نظمته اليوم الأحد، كل من غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة والغرفة التجارية الأمريكية ومكتب المبعوث الرئاسي الأمريكي الخاص للمناخ، بمناسبة زيارة وفد البعثة التجارية الخضراء الأمريكي إلى القاهرة، والذي يضم العديد من الشركات والجهات التمويلية المهتمة بالاستثمار في مجال الطاقة الخضراء بمصر.

وصرّح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري ألقى كلمة خلال الحدث أشار فيها إلى أن زيارة البعثة الأمريكية تأتي في إطار التحرك المصري الأمريكي المشترك لتعزيز العلاقات بين البلدين على كافة المستويات، والبناء على نتائج الحوار الاستراتيجي بين مصر والولايات المتحدة، والذي انعقد في واشنطن في نوفمبر الماضي؛ وكذلك سعيًا نحو استكشاف الفرص الكبيرة المتاحة لزيادة الاستثمارات الأمريكية في مصر، خاصة في مجالات الطاقة المتجددة والتقنيات الخضراء.

كما استعرض الوزير شكري جهود الدولة الرامية إلى تخفيف حدة تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية، والناجمة عن التوترات الجيوسياسية الراهنة، وما اتخذته الدولة من إجراءات سريعة لدعم الاستقرار الاقتصادي، وتحفيز الاستثمارات، وحماية الفئات الأكثر ضعفًا في المجتمع، وذلك في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي الطموح الذي تنفذه الحكومة منذ عام 2016.

واختتم حافظ تصريحاته بالإشارة إلى أن وزير الخارجية تطرق إلى الرئاسة المصرية المقبلة للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ التي ستعقد بشرم الشيخ في نوفمبر المقبل، مؤكدًا الحرص على أن يشهد المؤتمر مشاركة فاعلة من جانب كافة الأطراف المعنية بعمل المناخ الدولي، بما في ذلك ممثلي القطاع الخاص، وأن يعطي المؤتمر الفرصة لهم لعرض جهودهم في هذا الصدد، وذلك من منطلق الدور الهام الذي يضطلع به القطاع الخاص في جهود مواجهة تغير المناخ. وأضاف وزير الخارجية في هذا الصدد أن زيارة البعثة التجارية الخضراء تمثل خطوة في الاتجاه الصحيح على صعيد جهود تحويل تعهدات المناخ إلى واقع فعلي على الأرض.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: