طلب إحاطة يوناني بشأن انتهاكات تركيا في ساحل فاروش

عدد المشاهدات: 63

تقدمت اليونان، اليوم الخميس، بطلب إحاطة بشأن الإجراءات التركية غير القانونية في ساحل فاروشا، وفقًا لنبأ عاجل أفادت به قناة “العربية”.

وقالت اليونان إن أنقرة يجب أن تأخذ خطوة إلى الوراء، بعد قرارها بإعادة فتح الساحل الذي يعد انتهاكا لقرارات مجلس الأمن.

وكان الرئيس القبرصي، نيكوس اناستاسيادس، حذر اليوم الخميس، تركيا من اتخاذ خطوات أحادية الجانب في الأزمة القبرصية. وأبلغت قبرص أعضاء مجلس الأمن بقرار تركيا فتح ساحل فاروشا.

وأكدت قبرص أن قرار تركيا إعادة فتح الساحل يعد انتهاكا لقرارات مجلس الأمن.

وفي وقت سابق من اليوم، طالبت المفوضية الأوروبية تركيا بخفض التوتر في منطقة شرق المتوسط، والدخول في حوار بناء مع اليونان وقبرص.

وحذرت المفوضية الأوروبية تركيا من تبعات قرار جمهورية شمال قبرص التركية إعادة فتح ساحل مدينة فاروشا المهجورة منذ عام 1974.

وبحسب “جريك سيتي تايمز” وصلت الجرافات والمعدات التركية إلى مدينة فاروشا المهجورة منذ احتلال الجيش التركي للجزء الشمالي من الجزيرة القبرصية.

ووصفت “فاروشا” بأنها مدينة “أشباح” نظرا لخلوها من أي مظاهر الأنشطة طوال أكثر من 46 عامًا منذ الغزو التركي لقبرص، لكن التحول الجديد حدث بعد زيارة إلى تركيا أعلن خلالها إرسين تتار رئيس وزراء القبارصة الأتراك، إعادة فتح ساحل المدينة أمام الزوار.

وتقول الصحيفة في تقريريها، إن تلك الخطوة من شأنها أن تثير غضب القبارصة اليونانيين الذين عاش الآلاف منهم ذات يوم في “فاروشا”، قبل فرارهم من الغزو التركي، موضحة أن تلك الخطوة؛ ستؤجج التوترات بين الجانبين.

يأتي إعلان قبرص الشمالية المدعومة من أنقرة، قبل انتخابات مرتقبة يترشح لها تتار الذي يحظى بتأييد الرئيس رجب طيب أردوغان.

الوسوم:
الوسوم:
%d مدونون معجبون بهذه: