عزل 13 أسرة منزليا بقرية أهوه فى بنى سويف عقب ظهور حالات كورونا

عدد المشاهدات: 90

عزلت مديرية الشؤون الصحية فى بنى سويف 79 شخصا لـ 13 أسرة، منزليا، بقرية أهوه التابعة لدائرة مركز بنى سويف، عقب ظهور عدد من الحالات الإيجابية لفيروس كورونا المستجد داخل القرية.

واتخذت المديرية عددا من الإجراءات الوقائية بداية من تطهير للمنازل والشوارع بالقرية، بالإضافة إلى توقيع الكشف الطبى على عدد من المخالطين للحالات الإيجابية ومتابعة حالتهم الصحية أولا بأول.

من جانبه قال الدكتور عبد الرحمن برعى عضو مجلس النواب عن دائرة مركز بنى سويف وأحد أبناء القرية، إن مديرية الشؤون الصحية، عزلت قرابة 79 شخصا من 13 أسرة، فى منازلهم.

وقامت إحسان أبوزيد وكيل وزارة التضامن الاجتماعى ببنى سويف بتقديم وجبات جاهزة وشنط سلع غذائية لجميع الحالات التى تم عزلها داخل القرية.

وكانت مديرية الصحة أعلنت عن تعافى 22 حالة جديدة من أبناء المحافظة من فيروس كورونا ،ليصل إجمالى عدد الحالات إلى 59 حالة الذين خرجوا من مستشفى العزل بعد تماثلهم للشفاء من الفيروس وتحول نتائجهم من إيجابية إلى سلبية، بعد حصولهم على الرعاية الطبية والعلاجية اللازمة، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

ومن جانبه هنأ الدكتور محمد هانى غنيم محافظ بنى سويف المتعافين من الفيروس من أبناء المحافظة وكل المصريين، متنميا لهم دوام الصحة والعافية ،وأن يعم الخير على جموع الشعب المصرى ،وداعياً المولى عز وجل أن يحفظ وطننا الغالى مصر شعبا وقيادة ، وأن نعبر من هذه المحنة وغيرها بكل أمن وسلام.

وأشاد محافظ بنى سويف بالجهود النوعية والبطولية التى تقوم به الدولة المصرية تحت قيادة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى فى مجابهة تلك الأزمة ،حيث تتضافر وتتكامل جهود كل الأجهزة المعنية والمعاونة، وفى مقدمتها جنود وأبطال وزارة الصحة المصرية “جيش مصر الأبيض” الذين ضربوا أروع الأمثلة فى التفانى والإخلاص فى أداء واجبهم بروح البطولة والعطاء، مشيرا إلى أن مصر فى وضع أفضل فى معدلات الشفاء عالميا ،ويرجع ذلك لمجهودات الدولة ووزارة الصحة والاستعدادات والإجراءات الاحترازية التى اتخذتها الحكومة فى هذا الشأن.

الوسوم:,
الوسوم:,
%d مدونون معجبون بهذه: