الصحة والطبعاجل

علماء يستبعدون احتياج الشباب الأصحاء ببريطانيا للجرعات المعززة السنوية

استبعد خبراء ومستشارون حكوميون بريطانيون أن يحتاج الشباب الأصحاء إلى تلقي الجرعات المعززة السنوية ضد فيروس كورونا .

وأشارت صحيفة الإندبندنت، إلى أن الوزراء شرعوا في التخطيط لإدخال برنامج تطعيم سنوي ضد كوفيد-19، لكن لا يزال من غير الواضح ما إذا كان هذا سيمتد إلى الأفراد الذين لا يعتبرون معرضين للخطر سريريا، مثل كبار السن وأصحاب الجهاز المناعي الضعيف .

وعلى الرغم من أن اللجنة البريطانية المشتركة للتطعيم والتحصين، تقوم حاليا بمراجعة الأدلة حول ما إذا كانت هناك حاجة لجرعة ثالثة لجميع البالغين، قال أحد أعضاء اللجنة أنه قد يكون من غير الضروري تحصين الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عاما بجرعة معززة والذين يتمتعون باللياقة والصحة خلال السنوات المقبلة.

من جانبه، وافق البروفيسور روبن شاتوك، وهو عالم المناعة في كلية لندن الإمبراطورية، على أنه “من غير المحتمل أن نرى مطلبا لمنح الشباب جرعة سنوية معززة” ما لم يكن لديهم وضع أساسي من شأنه أن يعرضهم لخطر أكبر”.

وأضافت الصحيفة أنه في أعقاب توصيات جديدة من اللجنة البريطانية المشتركة للتطعيم والتحصين، بات الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 49 عاما مؤهلين الآن للتقدم للحصول على الجرعة الثالثة من لقاح كوفيد- ولكن فقط في حال مرور ستة أشهر على تلقيهم جرعة ثانية.

تم إعطاء أكثر من 15.3 مليون جرعة معززة في المملكة المتحدة حتى الآن ، مع تلقي 87 في المائة بين جميع الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاما الجرعات، كما تم تحصين أكثر من نصف الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما بجرعة ثالثة.

وعلى الرغم من أن الوزراء يضغطون الآن من أجل تقديم التعزيزات لجميع البالغين هذا الشتاء ، قال مصدر في اللجنة البريطانية المشتركة للتطعيم والتحصين إن هناك حالة من عدم يقين حول الشكل الذي سيبدو عليه برنامج التطعيم في المملكة المتحدة في المستقبل.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: