أخبار عالميةحوادث

“فوضى السلاح” تعود لأمريكا قبل يومين من احتفالات عيد الشكر.. “NBC”: مقتل 6 فى سوبر ماركت بولاية فيرجينيا على يد موظف غاضب.. وأرشيف عنف السلاح يرصد 603 عمليات إطلاق نار جماعى فى 2022.. وجدل قوانين الحيازة مستمر

عادت فوضى السلاح فى (الولايات المتحدة) قبل يومين من احتفالات عيد الشكر، حيث ولاية فيرجينيا حادث اطلاق نار مساء الثلاثاء أسفر عن مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص، بمن فيهم المشتبه به، بعد أن بدأ موظف غاضب بإطلاق النار على سوبرماركت فى مدينة تشيسابيك.

وفقا لشبكة أن بى سى، قال ليو كوسينسكى ضابط شرطة تشيسابيك فى إفادة إعلامية عقب الحادث، أن إطلاق النار على مركز وول مارت سوبرسنتر أبلغ عنه للشرطة بعد الساعة العاشرة مساءً بقليل، وتعتقد الشرطة أن إطلاق النار حدث داخل السوبر ماركت

وقال كوسينسكى إنه تم العثور على شخص متوفى خارج المتجر، وقال متحدث باسم نظام الرعاية الصحية أن مستشفى سينتارا نورفولك العام كان يعالج خمسة ضحايا، لكن لم يتم الإفراج عن تفاصيل حالتهم، وأضاف إنه لا يعرف كيف مات مطلق النار مشيرا إلى انه لا يعتقد أنه أصيب من قبل الشرطة.

السوبر ماركتسوبر ماركت

وقال مكتب التحقيقات الفدرالى فى بيان إنه يقدم المساعدة لقسم شرطة تشيسابيك. وقال المكتب الفيدرالى للكحول والتبغ والأسلحة النارية والمتفجرات فى واشنطن إنه كان ضمن فريق الاستجابة لحادث اطلاق النار.

وقال حاكم ولاية فرجينيا جلين يونجكين فى تغريدة صباح الأربعاء: “قلوبنا تنفطر مع مجتمع تشيسابيك هذا الصباح ما زلت على اتصال مع مسؤولى إنفاذ القانون طوال هذا الصباح وقد أتاحت أى موارد مع تقدم هذا التحقيق. لا مكان لأعمال العنف الشنيعة فى مجتمعاتنا.”

وقال ريك ويست، عمدة تشيسابيك، فى بيان: “لقد دمرتنى أعمال العنف الحمقاء التى وقعت فى وقت متأخر من الليلة الماضية فى مدينتنا”، وأضاف: “صلاتى مع جميع المتضررين – الضحايا وعائلاتهم وأصدقائهم وزملائهم فى العمل”، وشكر المستجيبين الأوائل على “تصرفاتهم السريعة”.

كما غرد السناتور الأمريكى مارك وارنر، من ولاية فرجينيا، قائلًا: “لقد سئمت من تقارير عن إطلاق نار جماعى آخر، هذه المرة فى وول مارت فى تشيسابيك. سأراقب التطورات عن كثب “.

وقالت المدينة إنه تم إنشاء موقع لإعادة التوحيد فى مركز مؤتمرات تشيسابيك لأفراد الأسرة المباشرين أو الاتصالات فى حالات الطوارئ”

وقال كوسينسكى ” شيء محزن أمامنا يومين من عطلة عيد الشكر”، مضيفًا: “إنه مجرد وقت سيئ فى كل مكان، فقط لجميع المعنيين – وخاصة الضحايا. هذا مروع. “

وقال متحدث باسم الشركة المالكة للسوبر ماركت فى بيان “لقد صدمنا بهذا الحدث المأساوى فى متجرنا فى تشيسابيك بولاية فيرجينيا نحن نصلى من أجل المتضررين، والمجتمع وشركائنا”.

كان هذا ثانى عملية اطلاق نار جماعى خلال أيام قليلة بعد أن فتح شخص النار فى ملهى ليلى فى كولورادو فى وقت متأخر من يوم السبت، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة 17 آخرين.

 اشارت نيوزويك أن الحوادث تأتى خلال اقل من عام عندما عانت البلاد من صدمة مقتل 21 عندما اقتحم مسلح مدرسة ابتدائية فى أوفالدى، تكساس.

كما أعاد إطلاق النار يوم الثلاثاء ذكريات أخرى فى وول مارت فى عام 2019، عندما قال مسلح تقول الشرطة إنه كان يستهدف مكسيكيين فتح النار على متجر فى إل باسو وقتل 22 شخصًا، ووفقا لارشيف العنف المسلح كان هناك 31 حادث إطلاق نار جماعى فى الولايات المتحدة فى نوفمبر فقط

فى الوقت نفسه تعرضت مدن بوفالو فى نيويورك وأوفالد فى تكساس وكولورادو سبرينجز فى كولورادو لمأساة تعرضها لبعض عمليات إطلاق النار الجماعية الأكثر دموية خلال العام وجميعهم تشترك فى بندقية من طراز AR-15. التى كانت البطل فى القضايا.

بعد إطلاق النار فى تكساس، عادت الدعوات إلى قوانين أكثر صرامة للأسلحة فى جميع أنحاء البلاد، بما فى ذلك دعوات لحظر بيع بنادق من طراز AR-15. وأقر مجلس النواب فى أوائل شهر يونيو مشروع قانون يرفع الحد الأدنى للسن من 18 إلى 21 عامًا والذى يمكن للناس شراؤها بشكل قانونى، يسمى قانون حماية أطفالنا.

والشهر الماضى جدد الرئيس جو بايدن الدعوات لاستعادة الحظر الفيدرالى الشامل على البنادق.

وفقًا لأرشيف عنف الأسلحة النارية، الذى يتضمن عمليات إطلاق نار جماعية أصيب فيها الضحايا لكنهم نجوا من الهجمات، كان هناك 603 عمليات إطلاق نار جماعى فى عام 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: