أخبار مصرعاجلعلوم وتكنولوجيا

فى مشهد فلكى بديع.. القمر يقترن مع الزهرة ألمع كواكب المجموعة الشمسية غدا

يستعد المتخصصون وهواة الفلك لرصد ظاهرة اقتران القمر مع كوكب الزهرة (ألمع كواكب المجموعة الشمسية) بدءا من فجر الثلاثاء في مشهد فلكي بديع يمكن مشاهدته بالعين المجردة بسماء مصر والوطن العربي.
وقال الدكتور أشرف تادرس أستاذ الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والچيوفيزيقية ، في تصريح له اليوم الإثنين، إنه يمكن رؤية القمر والزهرة متجاورين في السماء عند شروقهما في غضون الساعة الثالثة و 45 دقيقة فجر غد، وبعد غد حيث يكون القمر فوق كوكب الزهرة غدا الثلاثاء ، ثم سيكون القمر على يسار الزهرة فجر الأربعاء ويظلان بالسماء إلى أن يختفيا مع زيادة ضوء الشفق الصباحي من جراء شروق الشمس. 
وأضاف أن مصطلح الاقتران هو اقتراب جرم سماوي من جرم سماوي آخر في حدود عدد من الدرجات القوسية عندما يتم مشاهدتهما من الأرض، وهو اقتراب ظاهري غير حقيقي ليس له علاقة بالمسافات ، أما المسافة الحقيقة بينهما فهي كبيرة جدا تقدر بمئات الملايين أو المليارات من الكيلو مترات.
من جانبه، أوضح المهندس ماجد أبو زاهرة رئيس الجمعية الفلكية بجدة، في بيان أصدره اليوم، أنه سيتم رصد اقتران هلال القمر المتناقص مع كوكب الزهرة فجر غد الثلاثاء حيث سيفصل بينهما حوالي 4 درجات بالأفق الشرقي في ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة.
وقال إن القمر والزهرة سيظهران سويا قبل شروق الشمس بحوالي ساعتين في منظر جميل فهما في الترتيب الثاني والثالث ألمع الأجسام السماوية على التوالي بعد الشمس، يمكن رؤية توهج خافت يضيء الجزء غير المضاء من قرص القمر – وهو نتيجة لانعكاس ضوء الشمس عن الأرض، وعند رصد كوكب الزهرة عبر التلسكوب فإن قرصه يكون مضاء بنسبة 91 بنور الشمس في الوقت الحالي.
وأكد أبو زاهرة، أن المسافة الظاهرية بين القمر والزهرة كبيرة بحيث لايمكن رؤيتهما سويا في مجال رؤية التلسكوب ولكن يمكن عبر المناظير.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: