أخبار عالميةعاجلكورونا

كبير المستشارين الطبيين في بريطانيا يكشف فاعلية اللقاح تجاه متحور كورونا الجديد

أكد كبير المستشارين الطبيين في بريطانيا أن اللقاحات قد تكون كافية للوقاية من المرض الشديد والوفاة في حال الإصابة بمتحور أوميكرون من فيروس كورونا.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، السبت، عودة فرض ارتداء الكمامات في أماكن النقل العام والتسوق لوقف متحور فيروس كورونا الجديد (أوميكرون).
وأضاف: “كل من يشتبه في إصابته بمتحور “أوميكرون” سيخضع للحجر الصحي لـ10 أيام بغض النظر عن تلقيه اللقاح أم لا”.
وتابع رئيس الوزراء البريطاني: “نعتزم تشديد القيود على جميع المسافرين الوافدين إلى بلادنا لمواجهة تفشي المتحور الجديد لفيروس كورونا”.

وأكد جونسون خلال كلمته مساء اليوم السبت أن طفرة “أوميكرون” المتحورة لفيروس كورونا يمكنها الانتشار بسرعة حتى بين متلقي اللقاح المضاد للفيروس، مشيرا المتحور الجديد لا يستثني من تلقوا جرعتي اللقاح.

واستطرد جونسون قائلا: نواجه حاليًا متحوريْن اثنين (دلتا وأوميكرون) ويجب أن تكون لدينا مقاربة مختلفة في التعامل معهما، مؤكدا أن بلاده ستبدأ من اليوم تقديم الجرعات المعززة المضادة لكورونا.

من ناحية أخرى قال وزير الصحة البريطاني، ساجد جاويد، ان بريطانيا سجلت إصابتين بمتحور كورونا الجديد “أوميكرون”، مؤكدا أن الحالتين مرتبطتتن بوافدين من جنوب إفريقيا.

الأمن الصحي البريطاني

وأضاف الوزير في تصريح إذاعي “في وقت متأخر من الليلة الماضية: ” اتصلت بي وكالة الأمن الصحي، وعلمت أنهم اكتشفوا حالتين من هذا النوع الجديد، أوميكرون، في المملكة المتحدة. واحدة في تشيلمسفورد، والأخرى في نوتنجهام”.

وتم اكتشاف سلالة أوميكرون في جمهورية جنوب إفريقيا أولا، وتلا ذلك رصدها في بلجيكا وبوتسوانا وإسرائيل وهونج كونج.

وقد يستغرق الأمر عدة أسابيع كي يتعرف العلماء على نحو كامل على تحورات السلالة وما إذا كانت اللقاحات والعلاجات المتاحة فعالة في مقاومتها.

وأوميكرون هي خامس سلالة تصنفها منظمة الصحة العالمية بأنها “مثيرة للقلق”.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: