أخبار العالمأخبار عالمية

مارك ميلى : الحرب فى أفغانستان وصلت إلى طريق مسدود منذ حوالى 5 سنوات

قال مارك ميلى، رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكى، أمام لجنة القوات المسلحة، بمجلس النواب الأمريكى، اليوم، الأربعاء، أنه يعتقد أن الحرب في أفغانستان وصلت إلى طريق مسدود منذ ما بين خمس إلى ست سنوات.

 

وأضاف ، “أعتقد أنه إذا عدت إلى ما قبل خمس أو ست سنوات، كنت أعلم أننا كنا في طريق مسدود، كما أعتقدت، قبل خمس أو ست سنوات ، أنه لا يمكن الفوز بها -الحرب- بالوسائل العسكرية الأمريكية لعدة أسباب.”

 

قال ميلي إنه لم يعتقد أن هناك “حل عسكري” للحرب في أفغانستان منذ خمس إلى ست سنوات ، لكنه اعتقد بدلاً من ذلك أن التسوية التفاوضية هي الخيار الأفضل.

 

وتابع قائلا “لكنني عرفت منذ سنوات أنه كان طريقا مسدودًا ، وقلت مرارًا وتكرارًا ، داخليًا وخارجيًا ، وأن الفوز سيتم تعريفه على أنه حل تفاوضي ، كما هو الحال في معظم حركات التمرد تاريخياً. إنها تؤدي إلى حل تفاوضي بين المتمردين والنظام. واعتقدت أن هذه هي أفضل طريقة يمكن التعامل معها. قال ميلي “لم أكن أعتقد أن هناك حل عسكري”.

 

وأدلى كبار القادة العسكريين بشهاداتهم الثلاثاء في مجلس الشيوخ لأول مرة أمام الكونجرس منذ الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية من أفغانستان.

 

ووفقًا لشهادته المكتوبة التي حصلت عليها شبكة “سي إن إن” ، فقد أوضح ميلي أربعة تواريخ رئيسية دخلت في تخطيط وتنفيذ عملية الإخلاء والانسحاب من أفغانستان. ولم يدلى ميلي بهذه المعلومات أمام الكاميرا ، لكنه دافع عن أفعاله في جلسة الاستماع ، مع الاعتراف بأن الجيش الأمريكي لم يتنبأ بأن الحكومة الأفغانية ستنهار بهذه السرعة.

 

قال مارك ميلي للنواب يوم الأربعاء إنه لم يتم استشارته بشأن أمر الرئيس الأمريكى السابق دونالد ترامب في 11 نوفمبر بسحب جميع القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول منتصف يناير.

 

وقال ميلي: “لم يتم استشاري بشأن أمر 11 نوفمبر الذي تلقيته” ، مشيرًا إلى أنه ذهب إلى البيت الأبيض مع القائم بأعمال وزير الدفاع كريس ميلر وكاش باتيل “لمناقشة هذا الأمر”.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: