متحدث الكنيسة الأرثوذكسية : ينفي ما يثار عن الحالة الصحية للبابا تواضروس

عدد المشاهدات: 34

قال القس بولس حليم، المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إنه ردًّا على ما أثير من تساؤلات عن صحة قداسة البابا تواضروس الثاني، نود التأكيد أن قداسته بخير، وفي أتم الصحة بنعمة الله.

وأضاف القس بولس حليم، أن قداسة البابا يمارس عمله الرعوي بشكل كامل من خلال تواصله مع الآباء الأساقفة والكهنة والشعب عبر شبكة الإنترنت.

وتابع “نوضح للجميع أن طلبة الصلاة من أجل الأب البطريرك التي نشرت على صفحة المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أمس، هي حلقة في سلسلة تدريبات الصلاة اليومية التي أطلقها قداسة البابا في بداية صوم الآباء الرسل وتتضمن طلبة نصلي بها في صلواتنا اليومية (مثل الصلاة من أجل المرضى، المتألمين ، الأطباء ، الصلاة من أجل مصر وايضا المسؤولين فيها …إلخ)”.

وأشار إلى أن هذه الطلبات جميعًا تصلي بها الكنيسة عمومًا سواء في صلواتها الطقسيةًاو في صلواتنا الخاصة.

طالب أيضا برفع صلوات خاصة من أجله لإدارة الكنيسة لأن زماننا زمن صعب، وأنه يحتاج بصفة خاصة صلوات تسنده في الصباح والمساء، موضحا أن الأيام الباقية من صوم الرسل سيتم خلالها قراءة رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس التى كتبها وهو في السجن وتعد جوهرة الرسائل.

الوسوم:
الوسوم:
%d مدونون معجبون بهذه: