تحقيقات و تقارير

مخلفات الأضاحى تغرق الشوارع رغم قرار الحظر والغرامة

رغم قرار الدكتور جلال السعيد، محافظ القاهرة، بمنع ذبح الأضحية فى الشوارع وغرامة 5 آلاف جنيه لمن يخالف القرار وتخصيص رقم الخط الساخن للإبلاغ عن مخالفات الذبح فى الشوارع بمحافظة 114، إلا أن شوارع القاهرة تحولت بعد صلاة عيد الأضحى المبارك إلى ساحات لذبح الأضاحى فى مخالفة صريحة للقرار، ورغم امتداد القرار إلى عدد من المحافظات إلا أن ذبح الأضاحى انتشر فى جميع شوارع الجمهورية.

وقالت محافظة القاهرة إنه خلال تفقد الدكتور جلال مصطفى سعيد، المحافظ، لأحياء النزهة ومصر الجديدة وشرق وغرب مدينة نصر عقب أداء صلاة عيد الأضحى المبارك، فوجئ بقيام عدد من الجزارين بمخالفة قرار حظر ذبح الأضحية بالشوارع وقيامهم بعمل شوادر والذبح فى نهر الطريق بشوارع مصطفى النحاس وأحمد الزمر والطيران والحى العاشر ومساكن الحى السويسرى، حيث قام باستدعاء كل من رؤساء أحياء شرق وغرب مدينة نصر واللوادر التابعة للأحياء وسيارات من الأحياء وهيئة النظافة، وأصدر تعليماته بتحرير محاضر تلوث بيئى لهم تتراوح ما بين 5 آلاف و10 آلاف جنيه للواحد، ويتراوح عدد من تم غلقه وتحرير محاضر بيئية لهم حوالى 25 جزارًا وتمت إزالة كل التجاوزات.

وأشار المحافظ إلى أن الغرض من قرار الحظر بالشوارع هو التخلص من عادات قديمة تسىء للمظهر العام بشوارع العاصمة بخلاف ما تُسببه من تلوث بيئى وبصرى ونقل للأمراض بترك دماء ومخلفات الذبائح.

وأكد المحافظ أن هناك جهودًا كبيرة تُبذل من رجل هيئة النظافة للحفاظ على المظهر اللائق بالعاصمة ونناشد المواطنين ضرورة التعاون معهم وعدم إلقاء المخلفات والقمامة بالشوارع.

وفى محافظة الجيزة قامت المجازر والشوادر العشوائية بإتمام عمليات الذبح بشارع فيصل الرئيسى مستغلين توسعة الشارع الأخيرة وحولوا الحارة الجديدة المخصصة لسير السيارات إلى شادر للذبح، كما انتشرت القمامة على الأرصفة الفاصلة بين اتجاهات الشارع، وانتشرت عمليات الذبح فى الشوارع الداخلية والمؤدية إلى شارع فيصل الرئيسى.

أما فى محافظة القاهرة قتحولت منطقة سور مجرى العيون، والسيدة زينب إلى شادر كبير، حيث قام الجزارون بالذبح فى الشارع وأيضا انتشر الجزارون المتخصصون فى تنظيف اللحوم وبيعها بشكل مباشر على قارعة الطريق، وقام الجزارون بتنظيف لحوم الأضاحى فى قارعة الطريق.

الجدير بالذكر أن شعبة اللحوم بغرفة القاهرة التجارية، قدمت اعتراضا على قرار محافظ القاهرة بمنع ذبح الأضاحى فى الشوارع، وأكد محمد وهبة، رئيس الشعبة، فى بيان صحفى أنه تم إرسال مذكرة رسمية إلى المحافظة، تتضمن مقترحات التجار فى هذا الشأن، ولكن لم يرد عليها حتى الآن، مشيرًا إلى أن من ضمن المقترحات إرسال المحافظة سيارات لرفع القمامة فى أول يوم العيد ، مقابل أن يدفع كل محل 200 جنيه كمساهمة فى رفع القمامة، وتنظيف الشوارع فى هذا الموسم، أو يقوم كل حى بتخصيص مكان للذبح فى هذا اليوم، بجانب مقترح إلزام المحال التجارية بالتنظيف بمعرفتها على أن يكون هناك تفتيش فى اليوم التالى، ومعاقبة المخالفين.

ولفت وهبة إلى أن المجازر غير مؤهلة لاستقبال أضاحى العيد فى عمليات الذبح والتشفية والتعبئة، حيث إنه لا يوجد بها عمال موظفون رسميًا ولكن العمال الموجودون بالمجازر تابعون للجزارين الجملة فى المذبح، وبمجرد انتهاء عملهم ينصرفون، وبالتالى لن يجد من يريد ذبح الأضاحى عمالا، منوهًا بأن هناك تداعيات سلبية لهذا القرار، إن لم يتم إعادة النظر به، خاصة أن معظم المواطنين سيتجهون إلى الذبح فى مداخل العمارات والشوارع الضيقة، ما يزيد الأزمة ولا يحلها.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: