السياسة والشارع المصري

مصر في عيون الصحف الاجنبية عن يوم 8-9-2017

موقع منظمة ( مراسلون بلا حدود ) : أجهزة المخابرات المصرية تمد نطاق سيطرتها على الإعلام

نشرت منظمة ( مراسلون بلا حدود ) تقريراً على موقعها الإلكتروني الذي تم حجبه في مصر ادعت خلاله أن أجهزة المخابرات في مصر تسيطر على الإعلام ، من خلال رجال أعمال على صلة بالحكومة وأجهزة المخابرات مثل “أحمد أبو هشيمة” الذي يسيطر على مجموعة منافذ إعلامية منها (النهار / سي بي سي / أون تي في / صوت الأمة /  عين / دوت مصر / اليوم السابع) ، مدعية أن شبكة “دي إم سي” التلفزيونية توصف من قبل بعض الصحفيين بأنها بوق لأجهزة المخابرات ، كما أشارت إلى أن المتحدث العسكري السابق تولى مؤخراً مسئولية قناة (العاصمة)  ، مدعية أنه بينما يبسط النظام سيطرته على الإعلام التقليدي، يلجأ في ذات الوقت إلى حجب الدخول على المزيد والمزيد من المواقع الإخباري؛ ففي 29 أغسطس، قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير – وهي منظمة مصرية – أن عدد المواقع المحجوبة في مصر بلغ (424)، وتتضمن الموقع الرسمي لمنظمة ( مراسلون بلا حدود ) الذي حجب في منتصف أغسطس ، وفيما يلي نص التقرير :

تعبر منظمة (مراسلون بلا حدود) عن قلقها من أسلوب الهيمنة على المنافذ الإعلامية المصرية من قبل رجال أعمال ذوي صلة بالحكومة وأجهزة المخابرات. هيمنة النظام المصري على الإعلام متواصلة، وتؤثر حتى على الإعلام الموالي أصلاً للحكومة.

الضحية الأحدث لمثل هذه السيطرة هي قناة الحياة التي تأسست عام 2008 بواسطة “السيد البدوي” رئيس حزب الوفد وهو حزب علماني يدعم عادة حكومة الرئيس “عبد الفتاح السيسي”  المدعومة من الجيش ، حيث شهدت  نهاية شهر أغسطس الماضي صفقة استحواذ على قناة الحياة تمت في سرية، ولم يُعلن رسمياً عن هوية المالك الجديد لقناة الحياة حتى الآن، لكن العديد من وسائل الإعلام المصرية أوردت تقارير مفادها أن جهة الاستحواذ هي “فالكون” تلك الشركة الأمنية الناجحة التي يترأسها ضابط سابق بالمخابرات المصرية ورئيس سابق لقطاع الأمن باتحاد الإذاعة والتلفزيون.

وقبل أسابيع قليلة من صفقة البيع، طالبت السلطات المصرية فجأة قناة الحياة بدفع فواتير متأخرة، مما أجبرها على وقف بثها مؤخراً.

وبشكل يعتمد على المصادفة أو لا يعتمد، فقد جاءت الضغوط الأمنية بعد فترة وجيزة من إعلان ممثلي حزب الوفد بمجلس النواب المصري معارضتهم  لخطة الحكومة المثيرة للجدل بتسليم جزيرتي (تيران / صنافير) الاستراتيجيتين إلى المملكة السعودية.

الحياة ليست القناة الخاصة الوحيدة التي تقع تحت هيمنة أشخاص موالين لأجهزة المخابرات، حيث كان هناك ضابط  مخابرات حربية سابق، ومتحدث رسمي سابق باسم القوات المسلحة تولي مسؤولية قناة العاصمة في يناير الماضي.

قناة “أون تي في” تلك القناة التلفزيونية الشهيرة التي كانت تدعم الحكومة مع عرض تعليقات ناقدة بين الحين والآخر، استحوذ عليها في مايو 2016 “أحمد أبو هشيمة”، ملياردير الحديد ورجل الأعمال صاحب النفوذ والذي يقال أنه مقرب وعلى صلة بالمخابرات الحربية والرئيس “السيسي” ؛ وبعد شهر من تولى “أبو هشيمة” مسئولية القناة، اتخذت السلطات المصرية قراراً بترحيل المذيعة بالقناة “ليليان داوود” التي تتحلى بالنزاهة الإعلامية.

وكما حدث مع قناة “أون تي في”، اشترى “أبو هشيمة” مجموعة منافذ إعلامية مثل قناة (النهار / سي بي سي / صوت الأمة /  عين / دوت مصر / اليوم السابع).

القبضة الحديدية للنظام كانت محسوسة مؤخراً في “اليوم السابع”، حيث هدد رئيس التحرير  (30) من الصحفيين بمنحهم إجازة بدون أجر نهاية يوليو لمعارضتهم العلنية للتنازل عن جزيرتي (تيران  / صنافير ) للسعودية عبر التظاهر وحسابات التواصل الاجتماعي وتوقيعهم على عريضة ترفض ذلك.

أحد هؤلاء الصحفيين ويدعى “صفوت محفوظ” كتب في منشور على (فيسبوك) أن رئيس التحرير أخبره أن الرئيس “عبد الفتاح السيسي” هو المالك الجديد للصحيفة، ولذلك لا يستطيع توظيف صحفيين ناقدين للنظام.

وقررت الصحيفة فصل الصحفيين الثلاثة ( صفوت محفوظ  / ماهر عبد الواحد / عبد الرحمن مقلد)، لكن الصحفيين السبعة والعشرين الآخرين يحتفظون بوظائفهم في الوقت الحالي. وبعث “مقلد” برسالة إلى الرئيس “السيسي” في 23 أغسطس الماضي لتقديم شكوى بشأن فصله التعسفي طالباً منه التدخل لإعادته إلى وظيفته.

وفي مكالمة هاتفية، أخبر مقلد “مراسلون بلا حدود” أن فصله قد يكون نتيجة التعصب المفرط من جانب رئيس التحرير أو مالك الصحيفة، أو قد يكون جراء ضغوط من أجهزة المخابرات.

وكان “هاني صلاح الدين”، الصحفي السابق باليوم السابع، هدفاً لتقرير مجهول بصحيفة صوت الأمة التابعة لـ”أبو هشيمة” في منتصف أغسطس، وبناء على ادعاءات بتحريض زملائه الصحفيين على التمرد، ومناهضة الحكومة لصالح جماعة الإخوان، ألقت السلطات القبض على “صلاح الدين” بعد التقرير  الذي نشرته “صوت الأمة” بأسبوع .. وكان “صلاح الدين” قد صدر عليه سابقا حكم بالمؤبد في القضية المعروفة بـ “غرفة عمليات رابعة” في مايو 2015، لكن أطلق سراحه في مايو الماضي إثر استئناف وقضاء (4) أعوام في السجن، وفي أعقاب إطلاق سراحه، فشل “صلاح الدين” في مطالباته لليوم السابع بتنفيذ التزاماتها تجاهه.

وبجانب الاستحواذ على وسائل الإعلام على أيدي رجال أعمال مرتبطين بالحكومة وأجهزة المخابرات، كان التأثير الحكومي على المشهد الإعلامي راسخا عام 2016 من خلال تأسيس شبكة “دي إم سي” التلفزيونية التي تحتوي على قنوات إخبارية ورياضية وترفيهية، حيث وصف بعض الصحفيين شبكة “دي إم سي” بأنها بوق لأجهزة المخابرات، حيث أنها الشبكة الوحيدة التي يسمح لها بالتصوير في أماكن ومناسبات منعت القنوات الأخرى من تغطيتها ، كما أنها تشتهر بعرض مقابلات تصفها بالحصرية، لكنها في واقع الأمر تكرار للعقيدة الأمنية المناهضة للإخوان المسلمين التي يتبناها النظام.

وبينما يبسط النظام سيطرته على الإعلام التقليدي، يلجأ في ذات الوقت إلى حجب الدخول على المزيد والمزيد من المواقع الإخباري؛ ففي 29 أغسطس، قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير –وهي منظمة مصرية – أن عدد المواقع المحجوبة في مصر بلغ (424)، وتتضمن الموقع الرسمي لمنظمة ( مراسلون بلا حدود ) الذي حجب في منتصف أغسطس.

يذكر أن مصر تحتل المركز (161) من بين (180) دولة في مؤشر حرية الصحافة عام 2017 الذي أصدرته منظمة (مراسلون بلا حدود).

 

موقع ( ورلد تريبيون ) الأمريكي  : الولايات المتحدة ومص تستأنفان تدريبات عسكرية سنوية ألغاها “أوباما” في 2011

1- ذكر الموقع أن الولايات المتحدة ومصر وافقتا على استئناف التدريبات العسكرية المشتركة المعروفة باسم “النجم الساطع” والتي بدأت منذ عام 1981 ، ثم اتخذت إدارة “أوباما” قراراً عام 2011 بتأجيلها في أعقاب الانتفاضة التي أسقطت “حسني مبارك” ، ثم ألغيت في عام 2013.

2- أشار الموقع إلى بيان المتحدث باسم القوات المسلحة العقيد “تامر الرفاعي” الذي ذكر خلاله : ” “تستضيف مصر فعاليات التدريب المصري الأمريكي المشترك ” النجم الساطع 2017 ” والذى من المقرر أن ينفذ بقاعدة محمد نجيب العسكرية ، ويستمر التدريب خلال الفترة من ( 10-20 ) سبتمبر 2017 ، ويعد تدريب النجم الساطع من أهم التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية والأمريكية بما يعكس عمق العلاقات ومستوى التعاون العسكري بين القوات المسلحة لكلا البلدين ، كما يأتي استمراراً لسلسلة من التدريبات المشتركة التي تنفذها القوات المسلحة مع العديد من الدول الشقيقة والصديقة”  .

3- أشار الموقع إلى تصريحات المتحدث باسم البنتاجون اللواء ” أدريان جيه رانكين جالواي ” والتي أكد خلاها أن حوالي (200) من عناصر القوات الأمريكية سيشاركون في تدريبات النجم الساطع ، مؤكداً استئناف تدريبات النجم الساطع مجدداً يصب في مصلحة العلاقات العسكرية بين البلدين .

4- أشار الموقع إلى أن إدارة “أوباما” علقت المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر في أعقاب عزل الرئيس “محمد مرسي” ، لكنها أفرجت عنها بعد عامين، مضيفاً أن العلاقات المصرية بإدارة ” ترامب ” تعرضت للتوتر أيضا، فقد قررت الولايات المتحدة الشهر الماضي قطع أو تأجيل (300) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية على خلفية مخاوف حقوق الإنسان، لكن لاحقا، اتصل الرئيس “دونالد ترامب” بالرئيس المصري وشدد على اعتزامه تطوير العلاقات بين الدولتين والتغلب على  أية عراقيل قد تؤثر عليها.

  

موقع ( المونيتور ) الأمريكي : صدمة وارتباك في مصر بسبب خفض المساعدات الأمريكية

1- ذكر الموقع أنه بعد انتخاب الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” كان نظيره المصري “عبدالفتاح السيسي” أول المهنئين له، وسط تكهنات بأن فترة ولاية “ترامب” ستشهد فصل جديد وعلاقات أكثر دفئاً بين البلدين ، مضيفاً أنه بعد (7) شهور من تولي “ترامب” أعلنت الولايات المتحدة خفض حوالي (100) مليون دولار من المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر ، و(200) مليون دولار من التمويل العسكري لحليفتها الشرق أوسطية وعزت ذلك إلى ما وصفته بسجل حقوق الإنسان السيء في مصر.

2- أضاف الموقع أن قرار الولايات المتحدة فاجأ الكثيرين ليس فقط حكومة “السيسي” التي تفاعلت مع القرار بمزيج من الصدمة والارتباك والغضب المصاحب بضبط النفس ، مضيفة أن الغضب كان ملحوظاً أيضاً بين مؤيدي نظام “السيسي” الذين دشنوا هاشتاج (مصر أكبرر من معونتكم) .

3- ادعى الموقع أن المسئولين المصريين أساءوا تفسير المبادرات الإيجابية من الرئيس “ترامب” تجاه “السيسي” واعتبروها إشارة على زيادة محتملة في المساعدات العسكرية والاقتصادية لمصر بدلاً من خفضها .

4- أشار الموقع إلى إشادات “ترامب” بالرئيس “السيسي” في اللقاءات التي تمت بينهما ، وإغفاله لملف حقوق الإنسان ، لدرجة أن “ترامب” تعرض لانتقادات من جماعات حقوقية تمثلت في “تملقه للديكتاتوريين .. ضعفه أمام الرجال الأقوياء” – حسب وصف الموقع- ، مشيراً أن نقاداً آخرين رأوا أن تجاهل “ترامب” لحقوق الانسان في مصر كان في الحقيقة استراتيجية الهدف منها الحصول على تعاون أكبر من الاستبداديين فيما يخص الأمور التي تهم الولايات المتحدة ، وقد تكون مجرد البقاء وفياً لنهجه المتمثل في “أمريكا أولاً” ، مع إعطاء الأولوية للتعاون الأمني على كل شيء آخر.

5- نقل الموقع عن أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة “حسن نافعة” والتي ادعى خلالها أن الضغوط الأمريكية قد لا يكون لها تأثير يذكر على السياسات القمعية لـ “السيسي” ، مؤكداً أن الضغط الداخلي وحده هو الذي يمكن أن يحقق التحسن المنشود في حالة حقوق الإنسان، وأنه يجب أن يأتي هذا الضغط من منظمات المجتمع المدني المحلية والأحزاب السياسية ووسائل الإعلام، مؤكداً أن البيئة الحالية لا تسمح بتحقيق تقدم كبير ، حيث أن خنق حرية التعبير، وضعف الاحزاب السياسية وشك الجمهور في أي نوع من النشاط السياسي لا يعطيان سوى القليل من الأمل في التغيير  – حسب تعبيره – .

 

موقع ( فويس أوف أمريكا ) الأمريكي: مصر تحجب موقع هيومن رايتس ووتش بعد تقرير عن التعذيب

1- ذكر الموقع أن مصر حجبت موقع منظمة ( هيومن رايتس ووتش) المعنية بحقوق الإنسان بعد يوم من نشر المنظمة تقريراً عن تعذيب ممنهج في السجون المصرية ، مشيراً إلى تصريحات نائب المديرة التنفيذية لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة ” جو ستورك ” والتي ادعى خلالها أنه لا تزال السلطات المصرية تصر على أن أي وقائع تعذيب هي جرائم فردية لضباط سيئين يعملون بشكل فردي، لكن تقرير (هيومن رايتس ووتش)  يثبت غير ذلك، وأنه بدلا من معالجة أزمة التعذيب في مصر، حجبت السلطات الدخول إلى تقرير يوثق ما يعرفه بالفعل الكثير من المصريين وآخرين يعيشون هناك .

2- أشار الموقع إلى أن وزارة الخارجية المصرية انتقدت التقرير في بيان لها قائلة إنه يشوه سمعة البلاد ويتجاهل ما تحقق من تقدم في مجال حقوق الإنسان خلال السنوات الأخيرة، مشيراً إلى أن المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية “أحمد أبو زيد”‏ أكد أن التقرير يعد حلقة جديدة من حلقات الاستهداف والتشويه المتعمد من جانب تلك المنظمة المعروفة أجندتها السياسية وتوجهاتها المنحازة والتي تعبر عن مصالح الجهات والدول التي تمولها .

3- أشار الموقع إلى أن مصر حجبت الدخول إلى عدد من المواقع الإخبارية بينها (الجزيرة / هافينجتون بوست عربي ) في مايو بعد إجراءات مماثلة من قبل حليفتيها الخليجيتين السعودية والإمارات، مضيفاً أنه منذ ذلك الحين اختفت المئات من المواقع الإخبارية الأخرى والمدونات من على الشاشات المصرية حيث بلغ عددها (424) وفق آخر إحصاء بحسب مؤسسة حرية الفكر والتعبير ، وهي منظمة غير حكومية مصرية.

4- أضاف الموقع أن الصحفيون يرون أن الحملة ضدهم تشكل خطوة نحو حظر جميع وسائل الإعلام، باستثناء أكثر وسائل الإعلام موالاة للدولة، وتؤثر على الطفرة الكبيرة في الإعلام الخاص الذي ازدهر في العقد الأخير من حكم الرئيس السابق “حسني مبارك”، وساعد في الإطاحة به من السلطة في عام 2011.

 

موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : الإعلامي السعودي “خاشقجي” يرى الدفاع عن ما يحدث في مصر أمر مشين

1- ذكر الموقع أن الإعلامي السعودي “جمال خاشقجي” انتقد السكوت أو الدفاع عما يحدث في مصر، وذلك بعد تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش”، الذي يتهم السلطات المصرية بالتعذيب الممنهج للمعتقلين السياسيين، نافيا حصول المنظمة على تمويل من قطر أو غيرها.   

2- أشار الموقع إلى تدوينة لـ” خاشقجي” عبر حسابه على موقع “تويتر” قال فيها : ” إن ما يجري في مصر مؤلم، والسكوت عليه غبن، والدفاع عنه سقوط “.. كما أشار الموقع إلى تدوينة أخرى له قال فيها : “إن هيومن رايتس ووتش منظمة محترمة لا تتلقى تمويلا من قطر أو غيرها، وتعتمدها كثير من حكومات العالم كمصدر محايد .. والأفضل لمصر عدم تجاهل تقرير هيومن رايتس ووتش .. حتى ادارة الرئيس الأميركي ترامب لم تعد قادرة على الدفاع عن الانتهاكات الفظيعة التي تحدث هناك او حتى التسامح معها ” .

3- أشار الموقع إلى أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) اتهمت ضباط الشرطة وقوات الأمن بالتعذيب المنتظم للمعتقلين السياسيين، باستخدام أساليب من بينها الضرب والصدمات الكهربائية وأحيانا الاغتصاب ، مشيراً إلى تصريحات نائب مدير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة “جو ستورك” التي ادعى خلالها أن الرئيس “السيسي” أعطى الشرطة وضباط الأمن الوطني الإذن باستخدام التعذيب كلما أرادوا، وأنه بسبب سياسة الإفلات من العقاب ، فقد المواطنون كل الآمال في عدالة الدولة .

 

موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني  : مصر ترد على تقرير منظمة (هيومان رايتس ووتش) بحجب موقعها

1- ذكر الموقع أن الحكومة المصرية حجبت موقع (هيومن رايتس ووتش) بعد ساعات من نشر المنظمة تقريرا عن “التعذيب المنهجي” الذي يجري في السجون المصرية، مشيراً إلى أن المنظمة تتهم الشرطة المصرية بتعذيب السجناء، مضيفاً أن وزارة الخارجية المصرية انتقدت تقرير المنظمة وأكدت أن ما ورد بالتقرير ادعاءات مسيسة ونشر شائعات .

2- أضاف الموقع أن منذ مايو الماضي، قامت السلطات المصرية بإغلاق العشرات من وسائل الإعلام المحلية والمواقع الإلكترونية الدولية ومن بينها موقع “قنطرة” الذي تديره هيئة الإذاعة الألمانية ” دويتشه ويله” وترعاه وزارة الخارجية الألمانية.

 

موقع ( فيتنام نيوز ) الفيتنامي : رئيس الجمعية الوطنية الفيتنامية تشيد بالعلاقات مع مصر

1- ذكر الموقع أن رئيسة الجمعية الوطنية في فيتنام “نغوين ثو كيم نجان” أكدت أن فيتنام تثمن وترغب في تعزيز علاقات الصداقة مع مصر، وخاصة في مجالات السياسة والدبلوماسية والثقافة والرياضة والسياحة والتعليم ، مضيفاً أنه في اجتماع مع الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” في هانوي ، أشارت ” نغوين ثو ” إلى ان العلاقات الثنائية بين البلدين في ازدهار، مضيفة أن الشعب الفيتنامي يتذكر دعم الشعب المصري خلال نضاله من أجل التحرر الوطني، مشيرة الى أن المستشار والقائم بالأعمال في السفارة المصرية “جمال الدين عمر” وقف إلى جانب الشعب الفيتنامي خلال أشد الفترات في حرب عام 1967 .

2- أضاف الموقع أن الرئيس “السيسي” أعلن عن نتائج محادثاته مع الرئيس “تران تشي كوانغ” ، حيث اتفق الجانبان على تدابير لتعزيز التعاون الثنائي ووقعا وثائق للتعاون بين البلدين، مشيراً إلى أن الرئيس “السيسي” ، بصفته أول رئيس مصري يزور فيتنام، أكد أن زيارته تثبت تصميم مصر على تعميق الصداقة مع فيتنام، وأعرب عن اعتقاده بأن الزيارة ستسهم في تعزيز العلاقات الثنائية.

3- ذكر الموقع أن الرئيس “السيسي” أكد أن هناك حوالي (90) امرأة من بين (600) عضو في البرلمان المصري، موضحاً أن المرأة المصرية لعبت دوراً هاماً في حماية الثقافة التقليدية والحفاظ على السلام والاستقرار والتنمية، مشيراً إلى أن المرأة المصرية قد حققت زخماً في التقدم الاجتماعي.

4- أضاف الموقع إلى أن كلاً من (السيسي / نغوين ثو) اتفقا على أن البرلمان يمثل قناة هامة لدفع العلاقات الثنائية قدماً، كما اتفقا على مساعدة الهيئتين التشريعيتين على تعزيز التعاون من أجل تبادل الخبرات في مجال صنع القوانين، وزيادة دورهما الإشرافي، والتعجيل بتنفيذ الاتفاقيات التي توصل إليها البلدان.

 

وكالة ( سبوتنيك ) الروسية : برلماني مصري يقترح إلغاء تأشيرة دخول السياح الروس

1- أشارت الوكالة إلى تصريحات عضو لجنة السياحة والطيران المدني بالبرلمان ” محمد مسعود ” والتي أكد خلالها أن تطوير صناعة السياحة في مصر يتطلب خطوات حاسمة مثل إلغاء تأشيرات دخول السياح الروس بشكل مؤقت، مضيفة أن “مسعود” أكد في مقابلة مع بوابة الغد الإخبارية أن اتخاذ تدابير لدعم السياحة في مصر أمر ضروري، مثل إلغاء التأشيرات للسياح الروس لفترة من الزمن لجذبهم إلى مصر ومن ثم المساهمة في تنمية الاقتصاد المصري.

2- أضافت الوكالة أن روسيا كانت قد علقت رحلاتها من وإلى مصر بعد أن تحطمت طائرة من طراز إيرباص A321 كانت متوجهة إلى سان بطرسبرج فوق شبه جزيرة سيناء بعد اقلاعها من شرم الشيخ في 31 أكتوبر 2015، مما أسفر عن مصرع جميع الأشخاص على متنها، مضيفة أن روسيا اعتبرت الحادث عملاً ارهابياً، واقترحت على مصر زيادة الاجراءات الامنية والتوقيع على بروتوكول مشترك بين مصر وروسيا حول أمن الطيران، مضيفة أن القاهرة قامت بتحسينات أمنية في مطاراتها استجابة  للمطالب الروسية غير أن الرحلات لم تستأنف بعد، مشيرة إلى تصريحات وزير النقل الروسي “مكسيم سوكولوف” مؤخراً بأن هناك شروطاً مسبقة لاستئناف الرحلات الجوية في وقت مبكر من هذا العام، وأن الأمر قيد النظر على أعلى المستويات.

 

 

موقع ( ميدل إيست مونيتور ) البريطاني : الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على المضربين عن الطعام في سجن الفيوم

1- ذكر الموقع أن التنسيقية المصرية للحقوق والحريات كشفت عن أن إدارة سجن الفيوم (دمو) استخدمت الغاز لإجبار المعتقلين على إنهاء إضرابهم الذي بدأوه قبل أسبوع احتجاجاً على انتهاك حقوقهم، مشيراً إلى بيان المنظمة التي ادعت خلاله أنه في تعد على حقوق وسلامة المعتقلين في سجن دمو في محافظة الفيوم، اعتدت إدارة السجن على المعتقلين بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم داخل زنازينهم لإجبارهم على إنهاء إضرابهم عن الطعام لليوم السابع على التوالي، بسبب تعنت الإدارة ومنعهم من نيل حقوقهم وسط أنباء عن حدوث تغريب المعتقلين من السجن لسجون أخرى.. كان معتقلو سجن الفيوم دخلوا في إضراب عن الطعام بسبب سوء المعاملة لمدة (7) أيام، حيث أصدر رئيس المباحث الجديد “أمير صقر” قرارات بحرمانهم من التريض والدواء، وإدخال الطعام.

2- أضاف الموقع أنه بحسب البيان ، فإن بعض المعتقلين قد يحصل على براءة أو إخلاء سبيل ويتم تجديد حبسه أو تلفيق قضايا أخرى ليسجن على إثرها، كما يتم وضع بعض المعتقلين في زنازين من دون حمام لعدة أيام، وتم إلغاء الزيارة طوال أيام عيد الأضحى ، ووفقاً للبيان ، فإن أهالي المعتقلين سيتوجهون لتحرير محاضر إثبات حالة لدى المحامي العام لنيابات الفيوم، ولن يتركوا أبناءهم وذويهم فريسة لإدارة السجن التي تتعمد قتلهم البطيء.

3- أشار الموقع إلى أن أهالي المعتقلين طالبوا منظمات حقوق الإنسان بضرورة التدخل لإنقاذ ذويهم من يد إدارة سجن الفيوم العمومي “دمو” ، والقيام بدورهم تجاه الإنسان الذي ينادون بحريته وكرامته.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: