مصطفى الفقى: السلفيون كانوا عيون أمن الدولة على الإخوان قبل 25 يناير

عدد المشاهدات: 69

قال الدكتور مصطفى الفقى، إن السلفيين شاركوا فى 3 يوليو بمبدأ “مسك العصا من المنتصف” والشعب أدرك ذلك جيدا، لافتا إلى أن الإخوان والسلفيين كانوا يعيشون على استعطاف الشعب نتيجة صدامهم مع الدولة. وأضاف الفقى، خلال حواره مع الإعلامى حمدى رزق ببرنامج “نظرة” المذاع على فضائية “صدى البلد”، أن السلفيين قبل ثورة 25 يناير كانوا أقرب الناس إلى الأجهزة الأمنية وعيون على الإخوان، مضيفا: “الإخوان كانوا بيستخدموهم على أن الإخوان هم العقل وهم العضلات”. وأوضح الكاتب والمفكر، أن الدولة لم تحظر دخول حزب النور إلى البرلمان بالرغم من مخالفة الدستور الذى ينص على عدم دخول أحزاب دينية وتركه لدخول الانتخابات، ولكن ينجح إلا بالنسب المحدودة التى حصل عليها، مؤكدا أن جميع المراقبين على الانتخابات أجمعوا على أنها سليمة ولم يوجد بها أى تزوير.

https://www.youtube.com/watch?v=yFFyrJoVwAQ

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: