أخبار عربية و إقليميةعاجل

هاكرز يخترقون الصفحة الرسمية لمفوضية الانتخابات الليبية بسبب ترشح سيف القذافى

أكد مسؤول إدارة الإعلام فى مفوضية الانتخابات سامى الشريف اليوم الإثنين، اختراق الصفحة الرسمية للمفوضية العليا للانتخابات خلال الساعات الماضية، مشيرا إلى أن المخترقون بثوا خبرا كاذبا حول رفض رئيس المفوضية الدكتور عماد السايح لأوراق ترشح سيف الإسلام القذافي.

فيما أعلنت المفوضية العليا للانتخابات فى ليبيا، اليوم الإثنين، أن إجمالى عدد المرشحين لانتخابات مجلس النواب فى كل الدوائر الانتخابية قد وصل إلى 601 مرشح ومترشحة بحسب الإحصائية الصادرة عن المفوضية حتى مساء يوم أمس الأحد.

وأكدت مفوضية الانتخابات الليبية فى بيان صحفى لها، الأحد، أن مقرات المفوضية الوطنية العليا للانتخابات تقدم مرشحين جدد لمنصب رئاسة الدولة، وأوضحت المفوضية – بحسب وكالة الأنباء الليبية – أن مكتب الإدارة الانتخابية طرابلس شهد خلال اليومين الماضيين قبول أوراق المرشح ” عبدالحكيم بعيو” كأول ملف لمرشح رئاسي، فيما شهد اليوم الأحد مكتب الإدارة الانتخابية سبها، قبول أوراق المرشح ” سيف الإسلام القذافى ” ليكون ثانى مرشح لهذا المنصب.

وأشارت المفوضية إلى أنه من المتوقع أن تشهد الأيام القادمة تقدم مزيدٍ من المرشحين حال استكمال مصوغاتهم القانونية، والتى حددتها لوائح المفوضية وفقا لمواد القانون رقم (1) لسنة 2021 الصادر عن مجلس النواب بشأن انتخاب رئيس الدولة.

ويعد سيف الإسلام القذافى ثانى مرشح تقبل أوراقه عقب قبول المفوضية العليا لأوراق المرشح عبد الحكيم بعيو، وتقدم سيف الإسلام القذافى، بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية الليبية، وقال مسؤول إدارة الإعلام فى مفوضية الانتخابات سامى الشريف أن سيف الإسلام قدم بالفعل أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية فى مدينة سبها جنوب البلاد.

وأشار “الشريف” إلى أن شروط الترشح للانتخابات الرئاسية يكون بعدد من الإجراءات منها التقدم بالأوراق الرسمية وملء الأوراق، موضحا أنه طالما القانون يسمح للمرشح بالتقدم للانتخابات الرئاسية تقبل مفوضية الانتخابات أوراقه، موضحا أن مرحلة تقديم أوراق الترشح تمت بتقديم سيف الإسلام القذافى لأوراق ترشحه بشخصه وهى أحد شروط قانون انتخاب رئيس الدولة.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: