السياسة والشارع المصريعاجل

وزير الخارجية يترأس جلسة مجلس السلم والأمن الأفريقي حول مكافحة الفكر المتطرف

ترأس وزير الخارجية سامح شكرى، اليوم الاثنين، جلسة مجلس السلم والأمن حول مكافحة الفكر المتطرف وتمويل الإرهاب، وذلك فى إطار الرئاسة المصرية لمجلس السلم والأمن الأفريقى خلال شهر نوفمبر، وذلك بحسب ما نشره المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

وترأس السفير الدكتور محمد جاد، سفير مصر لدى إثيوبيا ومندوبها الدائم لدى الاتحاد الأفريقي، جلسة مجلس السلم والأمن الأفريقى الأولى تحت الرئاسة المصرية الحالية للمجلس اليوم، والتى خصصت لموضوع حماية الأطقم والمنشآت الطبية فى أوقات الصراعات المسلحة.

وأكد السفير المصرى خلال الجلسة على ضرورة توفير الحماية اللازمة للأطقم والمنشآت الطبية بما يمكنهم من القيام بالدور المحورى المنوطين به، موضحا أن استهداف الأطقم والمنشآت الطبية خلال أوقات الصراع يمثل انتهاكا لقواعد القانون الدولى الإنساني، كما أكد على ضرورة التزام كافة أطراف الصراعات المسلحة فى القارة الأفريقية بضمان حماية المدنيين وعدم التعرض للاطقم والمنشآت الطبية، والالتزام بقواعد القانون الدولى ذات الصلة وبما فيها قرار مجلس الأمن الدولى فى هذا الشأن رقم 2286 لعام 2016، والذى رعته مصر إلى جانب دول اليابان وأسبانيا ونيوزيلندا وأوروجواي، إبان العضوية المصرية فى مجلس الأمن الدولي.

وزير الخارجية يترأس جلسة السلم والأمنوزير الخارجية يترأس جلسة السلم والأمن
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: