السياسة والشارع المصريعاجل

وزير الطيران يتفقد المطار استعدادًا لموسم الإجازات وعودة الحجاج

قام الطيار حسام كمال، وزير الطيران المدنى، بجولة اليوم الثلاثاء، بمطار القاهرة للوقوف على جاهزية المطار لموسم الإجازات وعودة الحجاج، رافقه فى الجولة شريف فتحى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران، والطيار أحمد جنينة، رئيس شركة ميناء القاهرة الجوى.

وقام الوزير فى بداية الجولة بتفقد أعمال التشتطيبات الخارجية بمبنى الركاب الجديد رقم 2 ومنطقة الوصل بين أرض المهبط للمبنى، ومبنى رقم 3 ومنطقة طرق الخدمة المحيطة بالمبنى الجديد، ثم تفقد منطقة مهبط الطائرات، وشدد على ضرورة الحفاظ على المظهر الحضارى لأرض المهبط وإلزام الشركات بتخزين معدات التشغيل بالأماكن المخصصة لها، وفرض غرامات عليها فى حالة المخالفة.

وشدد الوزير على متابعة إجراءات النظافة والتخلص من النفايات بشكل دورى حتى يحافظ مطار القاهرة على مظهره الحضارى، ثم توجه كمال للمنطقة الجديدة، التى تم تخصيصها كمقبرة للطائرات القديمة وتابع الإجراءات، التى تتم للتخلص من هذه الطائرات بعد إبعادها عن منطقة أرض المهبط.

كما وجه بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية للتخلص من هذه الطائرات وأشار الوزير إلى أن كثيرا من دول العالم تواجه هذه المشكلة وطالب المنظمة الدولية للطيران المدنى الإيكاو بسرعة إصدار إجراءات دولية موحدة تساعد على سرعة التخلص من هذه الطائرات.

ومن جهة أخرى تابع الوزير الإجراءات، التى تقوم بها وزارة الداخلية لتحديث ورفع كفاءة نظام الجوازات، والذى دخلت مرحلة التشغيل التجريبى والذى أدى إلى حدوث تكدس خلال الموجة الصباحية لرحلات اليوم الثلاثاء، ووجه بسرعة تقديم كامل المعونة الفنية لأجهزة وزارة الداخلية من أجل الانتهاء من إجراءات التحديث فى أقرب وقت.

ثم توجه الوزير لتفقد سير العمل بإنشاء هنجر الصيانة الجديد رقم 7000 والذى من المقرر افتتاحه مارس القادم بتكلفة استثمارية قدرها 100 مليون جنيه، كما زار كمال نقطتى الإطفاء الرئيسيتين الخاصتين بممرات المطار وتأكد من جاهزيتهما للتعامل مع أى حدث طارئ وبمعدل استجابة قدره ثلاث دقائق على أقصى نقطة بالممرات، ووجه الوزير بإضافة أحدث وحدات الإنقاذ وتوافر السائل الرغوى المستخدم فى حالات الطوارئ.

ثم توجه بعد ذلك إلى محطات الكهرباء الخاصة بممرات المطار والمولدات الاحتياطية.

بعد ذلك توجه الوزير إلى قرية البضائع بمطار القاهرة وتفقد مخازن الصادر والوارد بالقرية ومخطط التوسع، الذى تقوم به مصر للطيران فى الفترة المقبلة فى ضوء زيادة حركة الشحن من وإلى مطار القاهرة.

وبعد جولة المهبط توجه الوزير إلى صالات الوصول والسفر بمبنى الركاب رقم 3 والإجراءات الأمنية المطبقة على الركاب الواصلين، وأكد على توافر عربات الخدمة الذاتية لحمل الحقائب، كما تفقد استراحات المطار والخدمات المقدمة بها، كما راجع كفاءة أنظمة المراقبة والتأمين، وشدد على ضرورة تكثيف جهود جميع بالأجهزة العاملة بمطار القاهرة من أجل تسهيل الإجراءات فى السفر والوصول، خاصة استعدادًا لموسم إجازة العيد وعودة الحجاج.

كما شدد الوزير على شركة الميناء بضرورة متابعة نظافة مبانى الركاب ودورات المياه وتطبيق غرامات كبيرة فى حالة تقاعس شركات النظافة العاملة بالمطار.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: