‎وزير الخارجية يشدِّد على أهمية مواجهة الدول الداعمة للإرهاب

عدد المشاهدات: 140
سامح شكرى وماركو روبيو

في إطار البرنامج المُكثف لزيارة وزير الخارجية سامح شكري إلى واشنطن والتي تستمر على مدار يومين، التقى الوزير شكري اليوم الثلاثاؤ بالسيناتور الجمهوري “ماركو روبيو” عضو لجنتي العلاقات الخارجية والاستخبارات واللجنة الفرعية لاعتمادات العمليات الخارجية بمجلس الشيوخ.

 وصرح المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن شكري أكد على حرص مصر على تعزيز العلاقات الاستراتيجية مع الولايات المتحدة، وتطوير برنامج المساعدات الأمريكية لمصر بما يعزز من القدرات المصرية في مواجهة التحديات الأمنية التى تواجهها مصر فى أقليم يموج بالأزمات. 

وأضاف أن شكري استعرض بشكل مُفصّل التطورات الاقتصادية والسياسية التي تشهدها مصر، فضلاً عن التحديات المتعلقة بجهود مكافحة الارهاب في مصر والمنطقة، وما تشكله تلك الظاهرة من تهديد يتطلب تكاتُف جهود المجتمع الدولي لمواجهتها والتصدي للدول الداعمة والممولة لها.

 

ونوه المتحدث إلى أن وزير الخارجية أجاب خلال اللقاء على مجموعة استفسارات أثارها السيناتور الأمريكي، والتي تمحورت حول تطورات الأوضاع والأزمات في منطقة الشرق الاوسط، بما في ذلك الجهود المصرية لتحقيق تسويات سلمية للأزمات في المنطقة وعلى رأسها القضية الفسطينية والسلام الشامل على أساس احترام مقررات الشرعية الدولية. 

WhatsApp Image 2019-03-26 at 11.27.42 PM

الوسوم:
الوسوم:
%d مدونون معجبون بهذه: