أخبار العالمأخبار عالمية

240 شخصا ينقذون بريطانيا عالقا داخل كهف بعد 3 أيام من الحصار

نجحت فرق الإنقاذ وعشرات المتطوعين في إخراج رجل عالق داخل كهف سحيق في ويلز، لمدة 3 أيام تقريبا، في عملية إنفاذ تعتبر الأطول من نوعها في تاريخ بريطانيا.

وحسب موقع سكاى نيوز، علق الرجل وهو في الأربعينيات من عمره داخل كهف في منتزه منارات بريكون في ويلز.

ويعرف الكهف فى منتزه منارات بريكون بأنه الأطول في بريطانيا، إذ يمتد لنحو 59 كيلومترا، ويتكون من ممرات فى تجويفات الجبال، مما يجعله هدفا لكثير مما يعرفون بـ”رواد الكهوف” الذين يستكشفون هذه الأماكن المظلمة.

وأضافت أن 240 شخصا، بينهم 8 فرق إنقاذ على الأقل، شارك في انتشال الرجل الذي أصيب في المكان.

وواجهت عملية الإنقاذ صعوبة بالغة بسبب ضيق الكهف وتفقد مياه الشلالات في المكان.

واستمرت محنة الرجل نحو 4 ساعة داخل الكهف، وبعد انتشاله جرى نقله إلى المستشفى، بعد تلقيه الإسعافات الأولية، وتبين أنه مصاب بكسور عدة في جسده وكان فاقدا للوعي.

وقال ضابط الاتصال بخدمات الطوارئ البريطانية، غاري إيفانز إن الرجل بصحة جيدة، مقارنة بالمدة التي قضاها في الكهف.

وأضاف أن فرق الإنقاذ كانت سعيدة للغاية للطريقة التي تمت به عملية إخراج الرجل، خاصة أن العملية كانت صعبة والرجل نجا تقريبا من المحنة.

وكانت السلطات تقلت بلاغا السبت عن سقوط رجل أثناء تجوله في الكهف، من طرف رجل شاهده في المكان.

وكان الرجل يسير على مستوى 17 مترا تحت سطح الأرض، قبل أن ينزق ويتدحرج في الكهف حتى استقر عند 275 مترا تحت الأرض.

ويعتقد مسؤولون في فرق الإنقاذ بأن هذه أطول عملية إنقاذ في كهوف في تاريخ بريطانيا

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: