أخبار عالميةعاجلكورونا

متحور كورونا شديد الخطورة يغزو الشرق الأوسط

رصدت بعض دول آسيا والشرق الأوسط السلالة شديدة التحور من فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 B.1.1.529 في تهديد خطير لجهود احتواء جائحة كورونا على مستوى العالم.

كوفيد-19 B.1.1.529
وحُدد المتغيّر الجديد لـ “كوفيد” المثير للقلق، الذي رُصد لأول مرة في بوتسوانا، في إسرائيل وهونج كونج، ويخشى الخبراء أن تسمح طفراته بالانتشار بسرعة متجنبا مناعة “كوفيد-19” الحالية.

وانتشر B.1.1.529، الذي لم يُعط اسما من الأبجدية اليونانية مثل السلالات السابقة، بسرعة عبر جنوب إفريقيا منذ رصده لأول مرة في بوتسوانا في أوائل نوفمبر.

والسلالة، المعروفة بطفراتها المتعددة المثيرة للقلق، مسؤولة بالفعل عن 90٪ من حالات “كوفيد-19” في مقاطعة Gauteng (جاوتنج) بجنوب إفريقيا – موطن المدن الكبرى بريتوريا وجوهانسبرج.

ودفع انتشار المتغيّر عبر جنوب إفريقيا عددا من الدول، بما في ذلك المملكة المتحدة وإسرائيل، وكذلك دول الكتلة الأوروبية، إلى إعلان حظر الطيران من الدول المتضررة، وحظرت المملكة المتحدة الرحلات الجوية من جنوب إفريقيا وناميبيا وبوتسوانا وزيمبابوي وليسوتو وإيسواتيني.

وزارة الصحة الإسرائيلية
وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الجمعة، أنه تم الكشف عن النوع شديد التحور في البلاد، وجرى التعرف على الإصابة لدى إسرائيلي عاد من ملاوي.

وقالت الوزارة إنها تراقب شخصين آخرين يشتبه في إصابتهما.

وفي غضون ذلك، أُكّدت حالتين في المركز المالي الآسيوي في هونج كونج، وأكدت نتائج تسلسل الجينوم لمريض “كوفيد-19” وصل إلى المدينة من جنوب إفريقيا يوم الخميس، أن العدوى كانت المتغيّر الجديد من جنوب إفريقيا.

وتحمل السلالة الجديدة تحورات من المحتمل أن تتفادى الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم، وكذلك تحورات مرتبطة بزيادة العدوى.

وقال علماء إن هناك حاجة إلى دراسات معملية لتقييم احتمالية أن تسفر التحورات عن انخفاض كبير في فاعلية اللقاحات.

ومن ناحيتها أصدرت منظمة الصحة العالمية بيان بشأن المتحور الأفريقي مشيرة إلى أنها تراقب عن كثب التحور B.1.1.529 المبلغ عنه مؤخرًا.

منظمة الصحة العالمية
وأكدت منظمة الصحة العالمية أنه حتى الآن تم الإبلاغ عن ما يقرب من 100 تسلسل ويظهر التحليل المبكر أن هذا التحور يحتوي على عدد كبير من الطفرات التي تتطلب الخضوع لمزيد من الدراسة.

وأوضحت المنظمة أنها ممتنة للباحثين في جنوب أفريقيا والخبراء في المجموعة الاستشارية الفنية لمنظمة الصحة العالمية بشأن تطور الفيروسات (TAG-VE) الذين يقيمون هذا التحور.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: