أخبار مصرالركن الإسلاميعاجل

8 هل قص الأظافر ليلا حرام شرعا ؟ الإفتاء تجيب

 حكم قص الأظافر ليلا .. يعتقد البعض خطأ أن قص الأظافر ليلا حرام شرعاً، وهذا الاعتقاد لا أساس له من الصحة فلم يرد دليل شرعي، يحدد الوقت المناسب لقص الأظافر، ولم يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم شيء في تحديد يوم الجمعة لقص الأظفار، لا من قوله ولا من فعله صلى الله عليه وسلم.

 فالمشروع في تقليم الأظفار ونحوه من خصال الفطرة أن لا يتجاوز بها أربعين يوما، لحديث أنسِ بنِ مالكٍ رَضِيَ اللهُ عنه قال: «وُقِّتَ لنا في قصِّ الشَّارِبِ، وتقليمِ الأظفارِ، ونتْفِ الإبْط، وحَلْقِ العانةِ: أنْ لا تُترَكَ أكثرَ مِن أربعينَ يوما».

هل يجوز قص الأظافر ليلا

قال الشيخ عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية بدار الإفتاء، إنه لا يوجد مانع شرعي من مقص الأظافر ليلا، منوها بأنها عادة لبعض الناس بعدم قص الأظافر ليلا أو فتح المقص في المساء وهذا كله لا دليل عليه في السنة.

حكم تقليم الأظافر

تقليم الأظافر من سُنَن الفطرة التي جاءت في قول النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ: «خمسٌ من الفطرة: الاختتان والاستحداد ـ حلق العانة ـ وقصّ الشارب وتقليم الأظافر ونتف الإبط» رواه البخاري ومسلم.

 وروى مسلم أيضًا: «وقَّت لنا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قصّ الشارِب وتقليم الأظافر ونتف الإبط وحلق العانة ألا تترك أكثر من أربعين ليلة».

وحكمة الأمر بقصّ الأظافر منع تجمُّع الأوساخ التي هي مظنّة وجود الميكروبات الضارة، التي يسهل انتقالها بالأيدي لمزاولتها شؤون الطعام والشراب، كما أن تراكمها يمنع وصول الماء إلى البشرة عند التطهير بالوضوء أو الغسل. وطولها يخدِش ويضرُّ، يقول أبو أيوب الأنصاري: جاء رجل إلى النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فسأله عن خبر السماء، فنظر إليه النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فرأى أظفاره طِوالاً فقال «يسأل أحدكم عن خبر السماء وأظفاره كأظفار الطير يجمع فيها الجَنابة والتَّفَث» وهو الخبث.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: