الأمن الوطنى

  • تأجيل محاكمة المتهمين بالاستيلاء على مبنى الأمن الوطنى لـ5 أكتوبر القادم

    قررت محكمة جنايات شمال القاهرة بالعباسية، برئاسة المستشار مصطفى الكومى، تأجيل أولى جلسات محاكمة المتهمين بالاستيلاء على مبنى الأمن الوطنى لجلسة 5 أكتوبر المقبل.

    كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، أمر بإحالة المتهمين فى القضية المعروفة باسم (الاستيلاء على مبنى الأمن الوطنى، ومطافى المرسى وسجل مدنى الساحل، وإدارة تموين الساحل “، المتهم فيها مسجل خطر نصب و4 مسئولين بالشهر العقارى، حيث وجهت للمتهم الأول تهمة الاستيلاء على 4000 متر مقام عليهم مبنى الأمن الوطنى، وإدارة تموين الساحل وسجل مدنى الساحل ومطافى المرسى بقيمة تقدر بـ170 مليون جنيه، بمعاونة باقى المتهمين الــ4، الذين سهلوا للمتهم الأول الاستيلاء على قطعة الأرض.

    جاء فى تحقيقات نيابة الأموال العامة العليا أن المتهمين الأول والثانى والثالث بصفتهم موظفين عمومين، الأول باحث أول قانونى، وعضو فنى بمأمورية الشهر العقارى بالساحل، والثانى باحث أول قانونى بمكتب توثيق المطرية، والثالث موثق بمكتب توثيق المطرية سهلوا الاستيلاء بغير حق ونية التملك للمتهم الرابع ع.ع على العقار رقم 1327 كورنيش النيل، والمقام على القطعة رقم 149 بشارع الساحل كورنيش النيل، والبالغ مساحتها 4000 متر.

    وكشف عضو الرقابة الإدارية فى شهادته خلال التحقيقات، بتقديم المتهم ع.ع بتاريخ 29 أبريل 2013 الطلب رقم 216 لمأمورية شهر عقارى الساحل، وموضوعه تسجيل عريضة تثبت ملكية عن العقارات رقم 12،10،13 بشارع عبد الرازق بناحية الساحل، بحوض جزيرة بدران والبالغ مساحتهم بالترتيب 129م و110م و107 م، وبتاريخ 8 سبتمبر 2013 تقدم بإلتماس بتعديل الطلب إلى إشهار حق أرث للمتوفى رالف جرين سلامون، وبيع رضائى لصالحه وذلك عن القعار رقم 1327 كورنيش النيل المقام على القطعة رقم 149 سابقا بشارع ساحل روض الفرج بحوض الساحل نمرة 1 بناحية جزيرة بدران والبالغ مساحتها 3379م2، وعزز طلبه بإعلامات شرعية للورثة وسند الملكية للبائع بالعقد المشهر رقم 4971 لسنة 1947، وشهادة كشف رمسى صادرة من مأمورية ضرائب الساحل، تفيد أن العقار مكلف باسم وزارة التجارة من 1991 حتى عام 2012.

    كما أنه قرر بأنه خلال الفترة من 30 أكتوبر حتى 2 ديسمبر 2013 خاطبه المتهم أيمن.ص العضو الفنى بمأمورية الشهر العقارى بالساحل بإزالة التناقض بين ما أثبت بالتكليف وبين الطلب المقدم وبتاريخ 16 ديسمبر 2013 قدم المتهم ع.ع شهادة كشف رسمى مصطنعة بواسطة مجهول مع علمه بذلك، واشتراكه معه ومنسوب صدورها زورا لمأمورية ضرائب الساحل، وممهورة بخاتم مقلد على تلك الجهة غرار الصحيح، ومزيلة بتوقيعات مزورة ومنسوبة زورا لموظفى تلك الجهة، ومفادها أن العقار مكلف باسم رالف جرين عن الفترة من عام 1991 حتى 2012 وذلك لإزالة التناقض وأنه بالتواطؤ مع العضو الفنى سالف الذكر، فقد أغفل العضو الفنى عمدا التحقق من صحة الكشف المصطنع، بالمخالفة للمادة 181 من تعليمات الشهر العقارى كما أغفل عمدا الإطلاع وإثبات ما دون بدفتر الممنوعين من التصرف والخاضعين للحراسة من أن رالف جرين وعائلته خاضعين للحراسة منذ عام 1961 وهو الأمر الذى يتعين معه إيقاف إجراءات الشهر وبالرجوع للجهات المعنية أفاد مسئولى جهاز تصفية الحراسات بعدم ضم تلك الأرض ضمن الأموال والممتلكات الخاصة للحراسة وذلك لصدور قرار محافظ القاهرة بالاستيلاء عليها للمحافظة وسداد التعويض المالى لراف جرين بمبلغ 13175 جنيه كما شكلت لجنة لفحص قطعة الأرض وتبين إقامة مبنى أمن الدولة عليها وإدارة تموين الساحل وسجل مدنى الساحل ومطافى المرسى.

    وأكدت التحريات بأنه عقب ذلك توجه المتهم ع.ع لمكتب توثيق المطرية وبالتواطؤ مع الموثق المختص تمكن من إتمام إجراءات الشهر والتصديق على قطعة الأرض، كما أعقبها إدخال قطعة الأرض والمقدر قيمتها بمبلغ 170 مليون جنيه قيمة المتر 50 ألف جنيه بتلك المنطقة بكورنيش النيل فى دعوى التفلسية المقامة ضد المتهم ع.ع وأنه بناء على العقد المشهر انف البيان قدمت طلبات لمأمورية ضرائب الساحل لتغيير تكلفة الأرض باسمه بدلا من وزارة التجارة.

    شهدت رئيس قسم السجلات بالضرائب العقارية بأن الكشف بالكامل مزور والتوقيع المنسوب إليها مزور أيضا، وقدمت الشاهدة الثانية امتثال النشار موظفة بالضرائب العقارية صورة طبق الأصل سجل يقيد فيه طلبات الكشوف الرسمية، وتبين استلام المتهم على عبد اللاه الكشوف الرسمية فى 30 أكتوبر 2013، وصورة رسمية من سجل قيد طلبات الكشوف الرسمية التى استلمها المتهم، وأن الكشف الرسمى المنسوب صدوره لمأمورية الضرائب لم يتم استخراجه من المأمورية وأنه مزور.

    وجاء بالتحريات أنه صدر حكم سابق فى قضية أخرى ضد المتهم ع.ع وآخرين بشأن واقعة قيام أمين سر الدائرة 55 إفلاس جنوب القاهرة باختلاس العقود المقدمة بملف الدعوى (إفلاس) واستبدالها بأخرى مزورة مع تربيح المتهم ع. ع مبلغ 61 مليون جنيه تقريبا.

  • مجلس الأمن الوطنى الكورى الجنوبى يقترح إجراء تحقيق دولى بشأن اليابان

    اقترح مجلس الأمن الوطنى فى كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، إجراء تحقيق رسمى من قبل لجنة تابعة للأمم المتحدة أو منظمة دولية أخرى فى حالات انتهاك كل من كوريا الجنوبية واليابان فى إدارة المواد الاستراتيجية تحت 4 أنظمة لمراقبة التصدير متعدد الأطراف بهدف الكف عن الجدل غير الضروري.

    وذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية، أن الأنظمة الأربعة تشير إلى “اتفاق واسينار” بشأن ضوابط التصدير على الأسلحة التقليدية والتقنيات والبضائع ذات الاستخدام المزدوج ومجموعة موردى المواد النووية لمراقبة التقنيات النووية ونظام مراقبة تكنولوجيا القذائف لمراقبة الصواريخ وغيرها من المركبات الجوية الأخرى القادرة على حمل أسلحة الدمار الشامل ومجموعة أستراليا لمراقبة التقنيات الكيميائية والبيولوجية التى يمكن استخدامها فى الأسلحة.

    وقال نائب رئيس مكتب الأمن الوطنى بالمكتب الرئاسى الكورى الجنوبى كيم يو-جون، إن الحكومة تلتزم التزاما كاملا بوصفها عضواً بالأمم المتحدة بقرارات مجلس الأمن الدولى التى تفرض العقوبات على كوريا الشمالية، معربا عن أسفه حيال تصريحات غير مسئولة من مسئولين يابانيين رفيعى المستوى بشأن شكوك فى انتهاكات البلاد فى إدارة التصدير وعدم التزامها بقرارات مجلس الأمن الدولى بدون طرح أدلة واضحة.

    وأضاف أنه فى حال ثبوت أن البلاد ارتكبت أى أخطاء فسوف تعتذر الحكومة الكورية الجنوبية على الفور وستتخذ إجراءات فورية لتصحيح تلك الأخطاء، مؤكدًا أن الحكومة اليابانية يجب عليها أن تقدم اعتذارا إلى الحكومة الكورية الجنوبية وتسحب قيود التصدير تجاه البلاد إذا تبين عدم ارتكابها أية أخطاء.

  • الوزير عباس كامل يبحث مع رئيس الأمن الوطنى السورى القضايا الأمنية ومكافحة الإرهاب

    التقى السيد الوزير عباس كامل بالسيد اللواء على المملوك رئيس مكتب الأمن الوطنى فى الجمهورية العربية السورية الذى قام ‏بزيارة إلى جمهورية مصر العربية أمس 22 / 12 / 2018 حيث بحثا مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك القضايا السياسية والأمنية وجهود مكافحة الإرهاب

  • التحقيقات تؤكد إرهابيو أسيوط المقتولين تورطوا فى استهداف مقار الأمن الوطنى

    حققت نيابة أمن الدولة العليا، فى اشتباكات عدد من الإرهابيين مع قوات الشرطة، بإحدى المناطق الجبلية فى محافظة أسيوط، والتي أدت لمقتل 11 إرهابياً في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة الأربعاء الماضى، بالكيلو 60 بطريق دشلوط الفرافرة بالظهير الصحراوي الغربي.

     

    وكشفت التحريات الأمنية، أن مجموعة من العناصر المشتبه فيها تمركزت فى بعض المناطق النائية بالوجه القبلي والتى اتخذوها ملاذا للاختفاء والانطلاق لتنفيذ مخططاتهم العدائية، حيث أكدت التحريات تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من الملاحقات الأمنية بإحدى المناطق الجبلية بالكيلو 60 طريق دشلوط – الفرافرة بالظهير الصحراوي الغربي، واتخاذهم من خور جبلي مأوى لهم بعيداً عن الرصد الأمني، وتجهيزه لاستقبال العناصر المستقطبة حديثاً لتدريبهم على استخدام الأسلحة، وإعداد العبوات المتفجرة قبل تنفيذ عملياتهم العدائية”.

    وأضافت التحريات أن الإرهابيين قاموا بإطلاق النيران تجاه قوات الأمن المكلفة بضبط الإرهابيين، ما دفع القوات للتعامل مع مصدر النيران، وأكدت على تخطيط العناصر الإرهابية، لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية، لاستهداف بعض المنشآت الهامة والحيوية، ودور العبادة المسيحية، ورجال القوات المسلحة والشرطة، بالتزامن مع مؤتمر الشباب، والإعلان عن افتتاح عدد من المشروعات الاقتصادية الجديدة، لإفساد فرحة المواطنين بالعيد، وما تحقق من إنجازات فى مجال الإصلاح الاقتصادى مؤخراً.

    وكشفت مصادر قانونية،  أن الإرهابيين تلقوا تدريبات على القنص عن بعد وتصنيع المواد المتفجرة، وما يعرف باسم التكتيك العسكرى، تمهيدًا لتنفيذ أعمال تخريبية كبيرة خلال الفترة المقبلة، أسفرت عمليات المتابعة والتعامل الأمنى مع تلك المعلومات، عن تحديد مكان الوكر الإرهابى، وعقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، تم مداهمته، حيث بادر من بداخله من عناصر إرهابية بإطلاق أعيرة نارية صوب القوات، ما دفعها للتعامل مع مصدر النيران، وأسفر ذلك عن مصرع عدد 11 عنصر، وعقب ذلك عُثر على جثامين 11 من العناصر الإرهابية، وعُثر بحوزتهم على 4 بندقية آلية عيار “7.62×39″، وبندقية خرطوش، وبندقية تشيكى الصنع، و3 طبنجات 9 مم، و5 أحزمة ناسفة، وكمية من الطلقات مختلفة الأعيرة، ووسائل الإعاشة، وبعض الأوراق التنظيمية“.

    وكشفت معاينة النيابة لجثث أعضاء الخلية الذين تم تصفيتهم  فى أثناء اختبائهم فى أحد الأوكار بالكيلو 60 بطريق دشلوط الفرافرة بالظهير الصحراوي الغربي، عن وجود آثار قديمة لطلقات نارية فى جسد القتلي وكشفت التحقيقات أن القتلي أحدهم كان مصابا بطلقتين فى اليد والجسد كما تبين إصابة متهم آخر بطلقة فى اليد كانت جراء التعامل مع القوات.

     

    وتابعت التحقيقات أن العناصر المقتولة من المتورطين بالاشتراك فى ارتكاب العديد من العمليات الإرهابية على رأسها التفجيران اللذان استهدفا مقر إدارة قطاع الأمن الوطنى بالقليوبية والقنصلية الإيطالية بالقاهرة فضلاً عن الشروع فى استهداف بعض ضباط الشرطة والقوات المسلحة ورجال القضاء والمنشآت الحيوية والمهمة بالمنطقة المركزية، وأنهم انضموا لأخطر الخلايا الإرهابية والمتورطة فى عدد من التفجيرات والعمليات الإرهابية الأخيرة وكانوا يعدون للقيام بعدد من العمليات الإرهابية.

    كانت نجحت جهود الأجهزة الأمنية بمديرية أمن أسيوط، في تصفية خلية إرهابية مكونة من 11 فردا اتخذت مغارة بالجبل الغربي بديروط وكرا لها بطريق دشلوط، الفرافرة بمركز ديروط.

     

    وكانت وردت لجهاز الأمن الوطني، معلومات أكدتها التحريات مفادها تواجد عدد من العناصر الإرهابية داخل مغارة بالجبل الغربي بطريق أسيوط الفرافرة، أمام قرية دشلوط في ديروط.

     

    وعقب تقنين الإجراءات تم إعداد مأمورية وفور قرب القوات من المغارة المستهدفة بادر الإرهابيون بإطلاق النيران على القوات وبادلتهم القوات النيران، وعقب إسكات النيران تمت مداهمة المغارة وتبين مقتل 11 شخصا، وعثر بحوزتهم على بنادق آلية وكمية من المواد التي يتم استخدامها في تصنيع العبوات التفجيرية وأوراق وخريطة بها طرق ومدقات داخل صحراء أسيوط، وتم نقل جثث المقتولين لمستشفى الإيمان العام.

  • الأمن الوطنى يفحص مساكن السوهاجية بأسيوط ومجموعات قتالية تمشط الصحراوى الغربى

    شنت  الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، ظهر اليوم، حملات أمنية على مساكن السوهاجية بمركز شرطة الغنايم، وذلك عقب ضبط خلية إرهابية داخل شقة مفروشة فى الساعات الأولى من صباح اليوم تضمن 4 عناصر تكفيرية لقوا مصرعهم عقب تبادل لإطلاق النارمع الأمن .

    الشقه المفروشة التي شهدت تبادل إطلاق النار بمساكن السوهاجية

     ويقوم ضباط قطاع الأمن الوطني حالياً بفحص الشقق المفروشة بمساكن السوهاجية الواقعة بنطاق الشقة المفروشة التى اختبأت بها تلك العناصر والتحقق من هوية المقيمين فيها، يأتى ذلك بالتزامن مع حملة المداهمات التى شنها ضباط القطاع بالتنسيق مع عناصر من المجموعات القتالية التابعة للأمن المركزي واستهدفت الظهير الصحراوى الغربى لمحافظة أسيوط حتى حدودها مع محافظة الوادى الجديد وتم فحص عدد من المزارع والمخازن الكائنة بتلك المناطق .

    حملة أمنية على مركز الغنايم

    فيما شن قطاع الأمن العام، بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بأسيوط، حملة أمنية مكبرة على مركز الغنايم لضبط العناصر الإجرامية المطلوبة والهاربين من الأحكام وتجار السلاح وضبط العناصر الإجرامية المشتهر عنهم ارتكاب حوادث السطو علي الطرق والخطف والإتجار فى المواد المخدرة، وشارك فى الحملة ضباط شرطة المرافق لتنفيذ قرارات الإزالة على الأراضى أملاك الدولة والتى قام أباطرة الإجرام بالبناء عليها؟.

     

  • الأمن الوطنى ينفى القبض على نجل مرسى

    نفت قيادات بقطاع الأمن الوطنى ما تردد حول القبض على أسامة مرسى نجل الرئيس المعزول محمد مرسى.

    واعتبرت القيادات تلك المعلومات مغلوطة، تم تداولها أمس على صفحات التواصل الاجتماعى وأنها لا تمت للواقع بصلة.

  • المشدد 5 سنوات لضابطى الأمن الوطنى المتهمين بتعذيب وقتل “محامى المطرية”

    قضت، منذ قليل، محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار أسامة شاهين، بمعاقبة كل من “عمر محمود عمر” و”محمد الأنور محمدين” ضابطى الأمن الوطنى، بالسجن المشدد 5 سنوات عما أسند إليهما، وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المختصة، فى اتهامهما بالاعتداء على المحامى “كريم حمدى” بالضرب وتعذيبه على نحو أدى إلى وفاته داخل قسم شرطة المطرية، والمتهمين مخلى سبيلهما، ولم يحضرا جلسة اليوم.

    وكان المستشار هشام بركات النائب العام الراحل، قد أحال الضابطين إلى محكمة الجنايات، لاتهامهما بتعذيب المحامى المجنى عليه، أثناء احتجازه داخل قسم شرطة المطرية، بقصد حمله على الاعتراف بارتكاب جرائم لصالح جماعة الإخوان الإرهابية، فأحدثا به إصابات جسيمة متعددة أودت بحياته، على نحو ما جاء بتقرير الطب الشرعى.

زر الذهاب إلى الأعلى