السولار

  • عاجل .. زيادة سعر السولار وتثبيت سعر البنزين

    بيان صحفى بخصوص قرار لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية
    إجتمعت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية يوم الأربعاء الموافق 3 / 5 / 2023 لمراجعة المعادلة السعرية وتنفيذ آلية تطبيق التسعير التلقائى .
    وأنه فى ضوء زيادة الأسعار العالمية للزيت الخام والمنتجات البترولية وسعر صرف الجنيه أمام الدولار
    قررت اللجنة زيادة سعر السولار بمقدار واحد جنيه للتر ليصبح سعر البيع فى السوق المحلى 8.25 جنيه للتر وذلك اعتبارا من الساعة الثانية من صباح يوم الخميس الموافق 04 / 05 / 2023 .
    كما قررت اللجنة تثبيت أسعار البنزين بأنواعه عند 8.75 جنيه للتر البنزين 80 و 10.25 جنيه للتر البنزين 92 و 11.50 جنيه للتر البنزين 95 وكذا تثبيت سعر بيع طن المازوت لغير استخدامات الكهرباء والصناعات الغذائية عند 6000 جنيه للطن .

  • لجنة تسعير المنتجات البترولية تعلن تحريك أسعار البنزين وتثبيت السولار

    فى ظل تذبذب أسعار خام برنت وسعر صرف الجنيه مقابل الدولار، قررت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائى للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوى فى اجتماعها التوصية بتعديل الأسعار الحالية السائدة فى السوق المحلى.

    وتم تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتبارًا من الساعة الثانية صباح يوم 02 / 03 / 2023 لتصبح كالآتى:
    – 8.75 جنيه للتر البنزين 80
    – 10.25 جنيه للتر البنزين 92
    – 11.50 جنيه للتر البنزين 95

    وتحديد سعر بيع طن المازوت لغير استخدامات الكهرباء والمخابز ليصبح 6000 جنيه للطن، وتثبيت سعر بيع السولار عند 7.25 جنيه للتر، وتثبيت سعر المازوت المورد للكهرباء والصناعات الغذائية، كما تمت زيادة غاز تموين السيارت ليصبح 4.50 جنيه/متر.

  • رئيس الوزراء: تكلفة لتر السولار الفعلية على الدولة 11 جنيها

    استعرض الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء إلى نقطتين مهمتين تتعلقان بدعم الدولة للمواطن في هذه الظروف الفارقة، التي يعاني منها العالم أجمع، بسبب الأزمة العالمية التي لم يشهد مثلها منذ أكثر من ثمانين عامًا.

    وأكد رئيس الوزراء استمرار الدولة في دعم السلع الأساسية للمواطن المصري بأقصى قدرة يمكن أن تتحملها، مضيفًا: حتى الآن الدولة تقدم دعما يفوق ما تتحمله حكومات دول عديدة متقدمة، ضاربا المثل بسعر رغيف الخبز، مشيرًا إلى أنه قبل حدوث الأزمة الراهنة كانت تكلفة رغيف الخبز على الدولة يساوي 65 قرشًا، وعقب اندلاع الأزمة الروسية الأوكرانية ارتفعت تكلفته على الدولة إلى 80 قرشًا، ورغم ذلك لم تحدث أي زيادة على أسعاره للمواطن، ثم زادت التكلفة إلى 90 قرشًا بعد تحرير سعر العملة، ولا سيما إذا علمنا أننا ننتج 100 مليار رغيف سنويًّا، بمعدل 275 مليون رغيف يوميًّا تقريبًا، ولذا فالعشرة قروش الأخيرة زيادة في تكلفة إنتاج الرغيف تعني أن الدولة تتحمل 10 مليارات جنيه، ولم يتم تحميلها على المواطن، ولم يرتفع سعر الرغيف.

    وخلال حديثه، أشار رئيس الوزراء إلى أن تكلفة لتر السولار الفعلية على الدولة المصرية 11 جنيهًا، ولكن سعره في الأسواق يقدر بنحو 7.25 جنيه، أي هناك ما يقرب من 4 جنيهات تتحملها الدولة لكل لتر، موضحا أن استهلاك الدولة في السنة الواحدة من السولار يقدر بنحو 15 مليار لتر سولار، أي هناك نحو 60 مليار جنيه تتحملها الدولة دعمًا على كل لتر واحد، وهو ما يعد رقمًا هائلًا.

    كما أشار مدبولي إلى أنه بذلك ففاتورة الزيادة الحاصلة في سعر القمح منذ بداية الأزمة الروسية الأوكرانية حتى هذه الأيام كبيرة، حيث هناك زيادة في دعم الخبز فقط تتجاوز 55 مليار جنيه، على الدعم الموجود بالفعل والذي يقدر بنحو 38 مليارا، بإجمالي هذه الأرقام يتضح أن الدولة تتحمل الكثير من التكلفة؛ لتقديم الخبز بسعر 5 قروش للمواطنين وتخفيف العبء من عليه.

    قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء أن هناك الكثير من البرامج التي تتبناها الدولة المصرية، لتخفيف العبء عن المواطن المصري، فضلا عن التحمل الهائل للدولة لفاتورة الكهرباء، ومن ثم فإن حجم الدعم الذي تتحمله الدولة المصرية عن المواطن كبيرا، في ظل هذه المرحلة الصعبة، موضحًا أن الدولة تعمل على مراعاة الفئات محدودة الدخل ومتوسطة الدخل.

    قال الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء أن محافظة شمال سيناء وحدها غدت تضم ٥ جامعات؛ سواء حكومية أو أهلية أو تكنولوجية أو خاصة، بما يكشف اهتمام الدولة بالتعليم وبناء المواطن المصري، في هذه الرقعة العزيزة من أرض مصر، موضحا أيضا أن زيارته شملت تفقد المحكمة الابتدائية بشمال سيناء، والتى كانت مبنى قائما، وتمت إعادة تجهيزه، لبدء تشغيله خلال الأيام القليلة المقبلة.

    مؤتمر صحفي لرئيس الوزراء
    وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مؤتمرا صحفيا، في ختام زيارته اليوم لمحافظة شمال سيناء، بحضور عدد من الوزراء ومحافظ شمال سيناء، ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

    وأكد رئيس الوزراء، في مستهل حديثه، أنه يعتبر هذا اليوم يوما تاريخيّا بالنسبة له كمواطن مصري، حيث يتواجد بصحبة ٧ وزراء من الحكومة، بالإضافة إلى محافظ شمال سيناء، ورئيس الهيئة الاقتصادية لتنمية قناة السويس، وقيادة الجيش الثاني الميداني للقوات المسلحة المصرية، لتفقد عدد من مشروعات المحافظة.

    وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن هذه الزيارة المهمة شهدت تفقد مناطق كثيرة داخل شمال سيناء، بداية من رفح، مرورا بالشيخ زويد، ووصولا إلى العريش، موضحًا أن التواجد اليوم في هذه المحافظة، وحجم الأعمال والمشروعات المنفذة بها، والقدرة على التحرك بمنتهى الأمان في الطرق والميادين، لم يكن ليتحقق لولا تضحيات آلاف الشهداء من القوات المسلحة والشرطة والمدنيين، الذين سجلوا تضحياتهم على كل شبر من هذه الأرض، وكانوا سببا مباشرا في حجم الحركة التي نشهدها اليوم في تنمية شمال سيناء وسيناء كلها، والتي أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

    ولفت الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن ما رأوه في شمال سيناء اليوم يدعو للفخر، حيث شاهدوا على امتداد الطريق آثار هجمات الإرهاب البغيض على منشآت حكومية، أو ارتكازات أمنية، تابعة للقوات المسلحة والشرطة، والتي ما زالت تحمل آثارًا لإطلاق الرصاص على واجهات مبانيها، لافتا الى أن الحركة باتت تتم بمنتهى السهولة واليسر، على النحو الذي شهدته الزيارة، من الوصول الى رفح ثم العودة إلى الشيخ زويد والعريش، في رسالة واضحة بان الدولة المصرية على مدار سنوات سابقة قامت بجهد هائل بكل أجهزتها في تطهير سيناء من الإرهاب، والعمل بالتوازي على تنفيذ مشروعات التنمية.

    وأشار رئيس الوزراء إلى أن هذه الجولة بدأت بمدينة رفح الجديدة التي يتم إنشاؤها كبديل لمدينة رفح القديمة، لافتا إلى ان “رفح الجديدة” مع اكتمالها، ستضم أكثر من ١٠ الاف وحدة سكنية، بالاضافة الى ٤٠٠ بيت بدوي، وكافة الخدمات المطلوبة في أي مدينة حديثة، موضحا انه تم تفقد الجزء الأول من المرحلة الاولى، والذي يضم ١٤٠٠ وحدة سكنية اكتمل تنفيذها، من إجمالي نحو ٤٥٠٠ وحدة بالمرحلة الأولى، مؤكدا ان المدينة مخططة ومنفذة من خلال رجال القوات المسلحة والهيئة الهندسية والجيش الثاني، على أعلى مستوى لخدمة كل المواطنين المصريين الذين سيكونون موجودين في رفح الجديدة.

    وأضاف مدبولي أن الزيارة انتقلت الى مدينة الشيخ زويد، حيث تم تفقد مشروع محطة المحولات التي تخدم المدينة، من خلال تنفيذ وزارة الكهرباء والقوات المسلحة، الذين نجحوا في إنجاز هذا العمل لتكون الشيخ زويد مؤمنة بالكامل بالشبكة الكهربائية، لافتا الى أنه بالانتقال إلى مدينة العريش، تم تفقد عدد كبير من المشروعات، بداية من جامعة العريش التي تضم ١١ كلية و٧٣٠٠ طالب، من أهالي شمال سيناء، وكانت فرصة للقاء شباب مميز من شمال سيناء، الذين يتلقون التعليم على أعلى مستوى بالجامعة.

    وقال الدكتور مصطفى مدبولي: هنا أود التأكيد على أن جميع الأسر المصرية ضحت بأبنائها من كل الفئات، وعلى جميع المستويات، وربما لا يعرف الكثيرون أن الشقيق الأصغر لوزير العدل كان يعمل قاضيا في هذه المحكمة، واستشهد في العام ٢٠١٥ في إحدى الهجمات الإرهابية، واليوم ومعي وزير العدل نقوم بتفقد إحدى القاعات التي تم إطلاق اسم أخيه الشهيد عليها، وهي بمثابة رسالة قوية لكل المصريين مفادها أن مصر لا يمكن أن تنسى أبناءها من الشهداء الذين ضحوا بحياتهم، وهو ما نراه جميعا في كل مكان، فكل الميادين بأسماء الشهداء وكذا الشوارع، حتى تظل ذكرى هؤلاء الشهداء وأن يتم تذكر غلاوة الدم الذي دفع في هذا المكان.

    وأضاف: انتقلنا بعد ذلك للمشروعات التنموية الكبرى وتفقدنا ميناء العريش، الذي لم يكن سوى مجرد ميناء صغير، لم تكن تتجاوز مساحته ٥٠ فدانا، وفي إطار رؤية شاملة لتنمية سيناء، وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بأن يتم تطويره ليكون ميناء دوليا على أعلى مستوى، فتمت إضافة ٥٤٠ فدانا له، وهو ما يعادل ١١ ضعف المساحة السالف ذكرها، ويجري الان تطوير ارصفة بطول يتجاوز ٢.٥ كم، وتم الانتهاء بالفعل من تطوير نصف هذه الأطوال، شاملة الخدمات التي ستقدم عبر هذه الأرصفة، وكان هذا الميناء يستخدم فقط للصيد وتصدير الملح، واليوم سيكون هذا الميناء واجهة بحرية مهمة للغاية لتصدير جميع المنتجات والصناعات الكبيرة التي يجري إنتاجها في شمال سيناء، وتشمل أعمال تطوير الميناء، تعميق الغاطس من ٧ امتار إلى ١٣مترا، موضحا ان الأرصفة التي يتم تطويرها والخدمات اللوجستية التي ستقدم عبر الميناء ستكون نهضة حقيقية لمحافظة شمال سيناء ومدينة العريش، كما ستوفر فرص عمل كبيرة لأهالينا في هذه المدينة.

    وتابع: تفقدنا مستشفى العريش، ورأينا حجم التطوير الجاري بها، وكذا مستوى الخدمات المقدمة بها، والمباني الجديدة المقرر إنشاؤها خلال الفترة المقبلة حتى نستطيع رفع مستوى الخدمة وتقديم ذات الخدمة التي يتلقاها المواطن في كل ربوع مصر.

    وأضاف: تفقدنا عددا من مشروعات الإسكان سواء رفع الكفاءة أو الإنشاء والتطوير التي تتم في مدينة العريش، ومنها مشروع رفع كفاءة وإعادة إنشاء مشروع للإسكان التعاوني، وهو مشروع قديم ومتهالك وكان يمثل خطورة داهمة على المواطنين، ومن هنا جاء تدخل الدولة لإعادة إنشاء هذا المشروع بالكامل ورفع كفاءته.

    وقال: كما تفقدنا مشروعين مهمين للغاية وتقريبا دخلا مرحلة التشغيل التجريبي الخاصة بهما، تمهيدًا لافتتاحهما من جانب الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ويتمثلان في محطة الكهرباء الرئيسية بحي المساعيد، ومحطة تحلية مياه البحر، مشيرا إلى أن محطة الكهرباء هي المسئولة عن توليد الكهرباء ليس فقط لمدينة العريش بل لمختلف مناطق المحافظة، وذلك بطاقة تشغيل مبدئية تقدر بـ 350 ميجاوات، تصل إلى 700 ميجاوات خلال الفترة القليلة القادمة، موضحًا أن الدولة تستهدف من خلال إقامة هذه المحطة إحداث تنمية حقيقية بمحافظة شمال سيناء، وتلبية الاحتياجات والمتطلبات المستقبلية لمختلف القطاعات من صناعة وزراعة وتجارة، وغيرها من مختلف أوجه التنمية التى ستتم على هذه الأرض الغالية.

    وفيما يتعلق بتفقد محطة تحلية مياه البحر، أوضح رئيس الوزراء أن هذا المشروع يُعد من المشروعات الضخمة، حيث إنه من المقرر مع اكتمال إنشائها أن تصل طاقتها الاجمالية إلى 300 ألف م3/يوم، يستفيد منها نحو 1.5 مليون مواطن، لافتا إلى أن المرحلة الأولى منها والتي بدأ التشغيل التجريبي لها تصل طاقتها الإجمالية إلى 100 ألف م3/يوم، تكفي قاطني محافظة شمال سيناء، مؤكدًا أن استكمال باقي مراحل المحطة يأتي بهدف تلبية متطلبات التنمية المستهدفة في المحافظة.

    وأكد رئيس الوزراء أن ما تم تفقده اليوم من مشروعات تنموية وخدمية، يعتبر مشروعات قومية ضخمة يتم تنفيذها بمختلف المناطق على أرض سيناء الغالية، وتستثمر بها الدولة عشرات بل مئات المليارات، وذلك تحقيقًا لأوجه التنمية الحقيقية على هذه البقعة الغالية، التى شهدت العديد من التضحيات من مختلف ابناء الوطن.

    ولفت رئيس الوزراء إلى القرار الحكيم الذى أصدره فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بأن عملية مكافحة الارهاب، تتم بالتوازي مع عملية التنمية، قائلا: “خلال السنوات الماضية كنا نحارب الارهاب ولم نتوقف عن تنفيذ المشروعات القومية الكبرى”، مضيفًا أنه كان من الممكن وفقا للتفكير العادي وقف عمليات التنمية لحين الانتهاء من الارهاب، وهو ما كان سيفقدنا انجاز مشروعات خلال مدة السنوات الاربع الماضية، فضلا عن التكلفة المضاعفة لهذه المشروعات، لو كان بدء تنفيذها من اليوم.

    وأكد رئيس الوزراء أن المشروعات المستهدفة تم انجازها، وجاهزة لخدمة مختلف أوجه عمليات التنمية فى محافظة شمال سيناء.

    وقدم رئيس الوزراء، خلال حديثه، الشكر لكل رجال القوات المسلحة البواسل، ورجال الشرطة، وكذا المواطنين من مختلف انحاء الجمهورية، وخاصة من أهالى محافظة شمال سيناء، حيث قدموا أرواحهم أو اصيبوا جراء الأعمال الارهابية الغاشمة التى شهدتها المحافظة على مدار الفترة السابقة، قائلا:” لولا هؤلاء الابطال والمواطنين الشرفاء، ما كنا نقف اليوم هنا على هذه الأرض الغالية”.

    ووجه الدكتور مصطفى مدبولي، خلال حديثه، رسالة سريعة حول الوضع الاقتصادي، مشيرًا إلى أن ما قام به البنك المركزي من إجراءات وخطوات خلال الايام القليلة الماضية، يحظى بدعم وتنسيق كامل من جهة الحكومة، لضبط السياسة النقدية، وعودة التوازن لسوق صرف العملة الاجنبية، مؤكدًا أن هذه الخطوة تُعد خطوة مهمة للغاية، قائلا:” لا يصح أن نتكلم عن استثمار وتنمية ويوجد سوق موازى لسعر الصرف.. وبالتالى كان لازما وقف هذه التصرفات غير الصحيحة، وصولا للقضاء على هذه الظاهرة خلال الفترة القادمة”.

    كما أكد رئيس الوزراء، في الوقت نفسه، حرص الدولة المصرية على خروج أكبر حجم من البضائع والسلع ومستلزمات الانتاج المتراكمة بمختلف الموانئ على مدار الفترة السابقة، موضحًا أنه منذ بداية شهر ديسمبر الماضي، وحتى 10 يناير الجاري، وصل إجمالى قيمة ما تم الافراج عنه إلى 8.5 مليار دولار، مشيرًا إلى أن يومي الاربعاء والخميس الماضيين، واللذين تزامنا مع ما اتخذه البنك المركزي من إجراءات وخطوات، شهدا خروج بضائع وسلع بقيمة إجمالية تصل إلى 645 مليون دولار، لافتا إلى أن الدولة تتحرك فى التعامل مع هذا الملف بقوة شديدة، قائلا:” كافة هذه السلع والبضائع سيتم ضخها فى السوق، وجزء منها يسهم فى إعادة تشغيل المصانع بكامل طاقتها”، مضيفًا أن هذا الإفراج من شأنه إتاحة المزيد من السلع والبضائع، وإحداث نوع من التوازن فى أسعار تلك السلع والمنتجات.

    وأشار رئيس الوزراء إلى أن الدولة تعمل على دعم القطاعات الصناعية والزراعية المنتجة، موضحا أن أحد أهم الشكاوى التي تم تلقيها من مجتمع الصناعة، ما يتعلق بإلغاء المبادرة التي كان قد أعلنها البنك المركزي (8%) لدعم الصناعة، فتم عقد اجتماعات مع رجال الصناعة والزراعة لتنظيم مبادرة بتمويل من الحكومة والخزانة العامة، وبالفعل تم التوافق على مبادرة جديدة في هذا الشأن، وتم الإعلان عنها خلال الأيام الماضية، مشيرا إلى أن هذه المبادرة بقيمة إجمالية 150 مليار جنيه، بحيث تقوم الدولة المصرية، من خلال الخزانة العامة، بدعم فرق سعر الفائدة بقيمة تقدر بنحو 10 مليارات جنيه في السنة؛ وذلك لخدمة كل رجال قطاعي الصناعة والزراعة، وخاصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، الذين يعتمدون على استيراد مستلزمات الإنتاج والمواد الخام، وكانوا يحصلون عليها بسعر مدعم للفائدة، وأصبح لديهم مشكلة بعد إلغاء هذا الدعم، فتدخلنا لحل تلك المشكلة من خلال هذه المبادرة.

    وفي الوقت نفسه، أشار رئيس الوزراء إلى أنه كان هناك توجيه من الرئيس لدعم الفلاح المصري، وتشجيعه على زيادة معدلات توريده لمحصول القمح خلال الموسم المقبل، وبناء على توجيهات سيادته، سيناقش مجلس الوزراء في اجتماعه القادم ويقر حافزا إضافيا لتوريد القمح سيضاف للأردب، وسيكون هناك خبر سار للفلاحين بإضافة رقم آخر كحافز؛ حتى يكون هناك سعر محفز للتوريد.

  • وزير التنمية المحلية للنواب: تحويل 2200 أتوبيس للعمل بالغاز بدلا من السولار

    قال اللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، إنه خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى الآن تم شراء 9600 معدة جديدة للتعامل مع المخلفات بتكلفة قدرها 12 مليار جنيه تتضمن 1657 لودر أنواع وأحجام مختلفة، و1009 سيارة مكبس، و1748 سيارة قلاب، و1138 سيارات مجهزة كسح وشفط مياه، و865 سيارات مجهزة سلم هيدروليكي، و722 سيارة مجهزة فنطاس، و641 سيارة كنس، و137 سيارة نقل ثقيل، و669 سيارة مفردة ودبل كابينة، و1015 معدة وأصناف أخرى.

    وأشار الويزر إلى أنه جار شراء 1056 معدة جديدة خلال العام المالي الحالي بتكلفة قدرها 2 مليار جنيه، تشمل لوادر وسيارات قلاب وحفارات وسيارات مكبس وسيارات هوك ليفتر وجليدر … إلخ ، كما تم رفع كفاءة 3308 معدة بتكلفة قدرها 400 مليون جنيه، وذلك فيما يخص شراء معدات جديدة لمنظومة تدوير المخلفات الصلبة.

    وتابع آمنة، خلال كلمته بالجلسة العامة لمجلس النواب اليوم:” فيما يخص تحويل الأتوبيسات للعمل بوقود صديق للبيئة، تم التعاقد علي تحويل عدد 2200 أتوبيس لهيئتي النقل العام بالقاهرة والاسكندرية للعمل بالغاز الطبيعي بدلاً من السولار، وتم نهو وتسليم 200 أتوبيس منها ودخلت الخدمة بالفعل، بالإضافة إلي شراء 100 أتوبيس غاز جديد بتكلفة إجمالية قدرها 2 مليار جنية، بالإضافة الي انه تم خلال العام المالي الحالي شراء 110 أتوبيس كهرباء لهيئتي النقل العام بالقاهرة والاسكندرية بتكلفة قدرها 600 مليون جنية وتم تحركها لمحافظة جنوب سيناء للمشاركة في مؤتمر المناخ COP 27 .

  • وزير التنمية المحلية للنواب: تحويل 2200 أتوبيس للعمل بالغاز بدلا من السولار

    قال اللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، إنه خلال الفترة من يوليو 2014 وحتى الآن تم شراء 9600 معدة جديدة للتعامل مع المخلفات بتكلفة قدرها 12 مليار جنيه تتضمن 1657 لودر أنواع وأحجام مختلفة، و1009 سيارة مكبس، و1748 سيارة قلاب، و1138 سيارات مجهزة كسح وشفط مياه، و865 سيارات مجهزة سلم هيدروليكي، و722 سيارة مجهزة فنطاس، و641 سيارة كنس، و137 سيارة نقل ثقيل، و669 سيارة مفردة ودبل كابينة، و1015 معدة وأصناف أخرى.

    وأشار الويزر إلى أنه جار شراء 1056 معدة جديدة خلال العام المالي الحالي بتكلفة قدرها 2 مليار جنيه، تشمل لوادر وسيارات قلاب وحفارات وسيارات مكبس وسيارات هوك ليفتر وجليدر … إلخ ، كما تم رفع كفاءة 3308 معدة بتكلفة قدرها 400 مليون جنيه، وذلك فيما يخص شراء معدات جديدة لمنظومة تدوير المخلفات الصلبة.

    وتابع آمنة، خلال كلمته بالجلسة العامة لمجلس النواب اليوم:” فيما يخص تحويل الأتوبيسات للعمل بوقود صديق للبيئة، تم التعاقد علي تحويل عدد 2200 أتوبيس لهيئتي النقل العام بالقاهرة والاسكندرية للعمل بالغاز الطبيعي بدلاً من السولار، وتم نهو وتسليم 200 أتوبيس منها ودخلت الخدمة بالفعل، بالإضافة إلي شراء 100 أتوبيس غاز جديد بتكلفة إجمالية قدرها 2 مليار جنية، بالإضافة الي انه تم خلال العام المالي الحالي شراء 110 أتوبيس كهرباء لهيئتي النقل العام بالقاهرة والاسكندرية بتكلفة قدرها 600 مليون جنية وتم تحركها لمحافظة جنوب سيناء للمشاركة في مؤتمر المناخ COP 27 .

  • الجيزة التجارية: توجيه وزارى يؤكد تحمل التموين فرق التكلفة بزيادة سعر السولار

    أعلن محمد امبابى رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بالجيزة أن وزارة التموين أعلنت أن الهيئة العامة للسلع التموينية سوف تتحمل فرق سعر السولار للمخابز بعد تحريك اسعار الوقود ومنها السولار بزيادة لسعره 50 قرشا.

    وأشار امبابى أن غرفة الجيزة كانت قد أصدرت بيانا فى السابق لتوضيح رؤية الدولة فى تحملها للمسئولية الاجتماعية تجاه المواطنين ومنها الحفاظ على الدعم الخاص برغيف الخبز واعلنت غرفة الجيزة فى بيانها السابق لجموع أصحاب المخابز أن الدولة سوف تتحمل فرق سعر السولار للحفاظ على سعر الخبز المقدم للمواطنين.

    وأكد امبابى على تطابق وتوافق الرؤى بين غرفة تجارة الجيزة ووزارة التموين فيما يتعلق بالمواطن والخدمات المقدمة له وأن الغرفة تقف سندا وداعم لكل الخدمات التى تقدمها وزارة التموين للمواطنين والتى تسهل أيضا من عمل الاعضاء من منتسبى الغرف.

    جدير بالذكر أن الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية أصدر توجيهًا وزاريًا رقم 22 بتاريخ اليوم يوضح إعادة حساب تكلفة تصنيع رغيف الخبز البلدى المدعم لتعديل تكلفة التصنيع لرغيف الخبز بالمخابز البلدية التى تعمل بوقود السولار.

    ونص التوجيه الوزارى على قيام الدولة ممثلة فى الهيئة العامة للسلع التموينية التابعة للوزارة بسداد صافى تكلفة تصنيع رغيف الخبز المنتج بالمخابز البلدية والتى تعمل بوقود السولار طبقًا لما يتم إثباته من مبيعات الخبز على النظام بموجب البطاقة التموينية الذكية والحفاظ على سعر رغيف الخبز بخمسة قروش.

  • وزير التموين: تحمل فارق تكلفة السولار لأصحاب المخابز وسعر الرغيف ثابت بـ ٥ قروش

    أصدر الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية توجيهًا وزاريًا رقم ٢٢ وصادر بتاريخ ١٧-٧-٢٠٢٢، وموضح به حساب تكلفة تصنيع رغيف الخبز البلدي المدعم، ونص القرار الصادر اليوم على تعديل تكلفة تصنيع رغيف الخبز البلدي المدعم بالمخابز البلدية التي تعمل بوقود السولار، وذلك فى ضوء صدور قرار وزير البترول والثروة المعدنية رقم ٥٨١ لعام ٢٠٢٢ والمتضمن تحديد أسعار المواد البترولية ومنها السولار.

    ونص التوجية الوزاري علي قيام الدولة ممثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية التابعة للوزارة، بسداد صافى تكلفة تصنيع رغيف الخبز المنتج بالمخابز البلدية والتى تعمل بوقود السولار، طبقًا لما يتم إثباته من مبيعات الخبز على النظام بموجب البطاقة التموينية الذكية.

    وأكد المصيلحي علي أن المواطن يحصل علي الخبز البلدي المدعم من خلال بطاقة التموين بسعر 5 قروش فقط، واستمرار تحمل الدولة فرق تكلفة الإنتاج وسدادها لأصحاب المخابز من خلال هيئة السلع التموينية، ويأتي ذلك فى اطار حرص وزارة التموين والتجارة الداخلية علي توفير الخبز البلدي المدعم علي بطاقات التموين وصرفه للمواطنين بشكل منتظم.

  • رئيس الوزراء: أسعار السولار فى مصر ضمن أرخص 10 دول عالميا

    قال الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس الوزراء ، أن الدولة تتحمل الجزء الأكبر فى زيادة سعر السولار، متابعا:” مثل أغلب دول العالم كان المفترض أن يكون سعر السولار 11 جنيها ولكن الدولة تتحمل الجزء الأكبر من الزيادة “، مؤكدا أن السولار فى مصر الأرخص على مستوى 10 فى العالم، وفى أسعار البنزين تصنف واحدة من أرخص 20 دولة فى العالم في سعر البنزين.

    وأوضح إجمالي دعم المحروقات في الموازنة الجديدة ما يقرب من 30 مليار جنيه لدعم المحروقات والبوتاجاز ، موضحا أن الحكومة وضعت احتياطات عامة لتدخل الدولة في العام المالي القادم في حالة وجود أرقام تجاوزت الأرقام المتواجدة في الموازنة.

    وأشار إلي أن متوسط سعر السولار على الدولة خلال الـ3 أشهر الأخيرة وصل لـ11 جنيه للتر ويتم بيعه بـ6.75 جنيها أى أن الدولة تتحمل 4 جنيه وربع، ومصر تستهلك يوميا 42 مليون لتر سولار، متابعا: ” الدولة كانت تتحمل يوميا دعم فرق 157 مليون جنيه وفي السنة 63 مليار جنيه”.

    وأكد أن مصر دولة مستوردة للمواد البترولية بإجمالي 100 مليون برميل سنويا وهو رقم كبير للغاية وموازنة 2021/2022 كانت الموازنة وضعت سعر البرميل 60 دولار وكان هو السعر السائد في ذلك الوقت، موضحا أنه بنهاية 2022 لم يعد هناك دعم للمواد البترولية ويتم تسعير السولار مع البنزين .

    وتابع أن تحريك أسعار الوقود طبقا للجنة التسعير التلقائي للمواد البترولية تضمن زيادة أسعار السولار لأول مرة منذ 30 شهرا ، موضحا أن الحكومة جزء لا يتجزأ من الشعب وحريصة على التواجد وسط جموع المواطنين.

    وأضاف في تصريحات تليفزيونية، أن الحكومة تعمل علي مجابهة التحديات الغير مسبوقة وكتب التاريخ كلها ستذكر هذه الأزمات الاستثنائية التى يمر بها العالم أجمع.

  • رئيس الوزراء: أسعار السولار لم تتحرك منذ 30 شهرا.. والحكومة جزء من الشعب

    قال الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، أن تحريك أسعار الوقود طبقا للجنة التسعير التلقائي للمواد البترولية تضمن زيادة أسعار السولار لأول مرة منذ 30 شهرا، موضحا أن الحكومة جزء لا يتجزأ من الشعب وحريصة على التواجد وسط جموع المواطنين.

    وأضاف رئيس الوزراء فى تصريحات تليفزيونية، أن الحكومة تعمل علي مجابهة التحديات الغير مسبوقة، وكتب التاريخ كلها ستذكر هذه الأزمات الاستثنائية التى يمر بها العالم أجمع.

  • سعر السولار عالميا بالدولار.. مصر الأرخص سعرا للتر بين 5 دول نفطية

    حركت الحكومة المصرية سعر السولار بناء على قرارات لجنة التسعير التلقائى لأسعار المنتجات البترولية، ليتم تحريك الأسعار لبعض المنتجات اعتبارا من اليوم الأربعاء، الموافق الثالث عشر من شهر يوليو 2022.

    سعر السولار عالميا بالدولار.. مصر الأرخص سعرا للتر بين 5 دول نفطية.. إنفوجراف

    بتعديل الأسعار الحالية السائدة في السوق المحلى، تأتي مصر في المرتبة الأخيرة من حيث متوسط سعر السولار عالميا بـ0.358 دولارا.

    ويأتي متوسط سعر السولار في المملكة المتحدة في المرتبة الأولى بـ2.41 دولارا، أما تركيا فسعر السولار بها وصل إلى 1.59 دولار، وبالولايات المتحدة الأمريكية 1.51 دولارا، وبالإمارات 1.296 دولار، وفي روسيا وصل إلى 0.95، وقطر 0.56، أما في البحرين وصل إلى 0.42 دولارا.

     

  • لجنة تسعير المواد البترولية: ثبات سعر السولار وتحريك أسعار البنزين 25 قرشاً

    قررت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائى للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوى فى اجتماعها المنعقد عقب انتهاء شهر مارس الماضى التوصية، بتعديل الأسعار الحالية السائدة فى السوق المحلى وذلك للربع ابريل / يونيه 2022.

    وتم تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة، اعتباراً من الساعة التاسعة صباحا كالآتى 7,50 جنيه للتربنزين 80، و8,75 جنيه للتر البنزين 92 و9,75 جنيه للتر بنزين 95، وتثبيت سعر السولار عند 6.75 جنيه للتر، وزيادة سعر طن المازوت المورد لباقى الصناعات 400 جنيه، ليصل سعر طن المازوت إلى 4600 جنيه، وثبات أسعار المازوت المورد للصناعات الغذائية والكهرباء .

  • ارتفاع إنتاج مصر من السولار إلى 925 ألف طن فى يناير الماضى بزيادة 116 ألفا

    قالت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن حجم الإنتاج المحلي من السولار ارتفع بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة، حيث بلغ حجم الاستهلاك نحو 925 ألف طن في شهر يناير الماضي، بينما كانت 809 ألف طن في شهر يناير عام 2021، بزيادة بلغت نحو 116 ألف طن.

     

    وجاءت الزيادة في حجم الإنتاج المحلي من السولار بالتزامن مع الزيادة الطفيفة في حجم الاستهلاك المحلي من السولار، حيث بلغ حجم الاستهلاك نحو مليون و154 ألف طن في شهر يناير الماضي، بينما كانت مليون و115 ألف طن في شهر يناير عام 2021، بزيادة بلغت نحو 39 ألف طن.

     

    وكان الاستهلاك المحلى من السولار قد ارتفع بشكل ملحوظ فى شهر سبتمبر الماضى ليسجل نحو مليون و187.9 ألف طن، بينما كان حجم الاستهلاك نحو مليون و96 ألف طن فى شهر سبتمبر عام 2020، بزيادة بلغت 91.9 ألف طن.

     

    وشهدت الواردات المصرية من البوتاجاز تراجعا ملحوظا في الفترة الأخيرة، حيث بلغ حجم الاستيراد نحو 133 ألف طن في شهر يناير الماضي، بينما كانت نحو 181 ألف طن في شهر يناير من عام 2021، بتراجع بلغ نحو 48 ألف طن.

     

    ورصدت بيانات جهاز الإحصاء، أن الاستهلاك المحلي من البوتاجاز تراجع بشكل طفيف حيث سجل 365.6 ألف طن في شهر يناير الماضي، مقابل 357.6 ألف طن في نفس الشهر عام 2021، بتراجع بلغ نحو 8 آلاف طن.

  • «البترول» تعلن زيادة أسعار البنزين وتثبيت السولار والمازوت

    قررت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائي للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوي، في اجتماعها المنعقد عقب انتهاء شهر مارس الماضي، التوصية بتعديل الأسعار الحالية السائدة في السوق المحلي، للربع أبريل/يونيو 2021.

    وعدلت اللجنة سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتباراً من الساعة العاشرة صباحا كالآتي: 6,50 جنيه للتر البنزين 80، و7.75 جنيه للتر البنزين 92، و8.75 جنيه للتر البنزين 95، وتثبيت سعر بيع السولار عند 6.75 جنيه للتر، وكذلك تثبيت سعر المازوت للقطاع الصناعي عند 3900 جنيه للطن.

  • وزير المالية: العالم يتجه إلى الإقلاع عن السولار والبنزين..ولدينا فائض فى الغاز

    قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن العالم يتجه إلى الإقلاع عن السولار والبنزين لأسباب متعددة، مضيفا أن الدولة تدعم تحويل السيارات إلى الغاز الطبيعى، مع وجود أزمة اقتصادية في العالم ونحركها بمشاريع ومبادرات لنمو الاقتصاد وبقوة، مؤكدا أن الدولة لديها فائض فى الغاز ، ونستغل هذا فى التحويل بسبب أن الدولة تستورد السولار والبنزين.

    وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لبنى عسل عبر برنامجها الحياة اليوم المذاع على قناة الحياة، أن المبادرات التى تنفذ تصب لأهداف استراتيجية للدولة، مضيفا أن تحويل السيارة إلى غاز طبيعى يوفر لصاحبها 50% من استهلاك البنزين أو السولار.

    وكشف محمد معيط، وزير المالية، أن موازنة الدولة سنويا يكون فيها عجز وهذا العام 430 مليارا، وبالتالى يتم تمويلهم بالاقتراض أو بسندات وأذون خزانة، وبالتالى صندوق النقد الدولى أحد الأدوات التى تعاملنا معها.

    وأضاف معيط فى لقاء سابق بقناة “دى أم سى”، أن هذا العام بسبب كورونا، كانت الظروف صعبة، إضافة إلى التخوفات لدى المستثمرين وبالتالى لجأنا للصندوق للاقتراض فى حدود 8 مليارات دولار، تكون على حزمتين، حيث حصلنا على الجزء الأول، ودفعة من الجزء الثانى.

    وأوضح أنه مع  بدء جائحة كورونا قطاعات كثيرة وقفت خاصة السياحة، وبالتالى قلت الموارد بشكل كبير، مما دفعنا للتمويل الخارجى وهو الأفضل لنا لحين تحسن الأوضاع، وبهدف مصلحة الدولة والمواطن.

    وتعليقا على ما وجهه الرئيس السيسي له اليوم، قال إن وزير المالية دوره تأمين احتياجات الدولة، من تمويلات وغيرها، موضحا أنه مع كل اتجاه لتوفير فرص العمل.

  • “البترول” تخفض أسعار البنزين 25 قرشًا وتثبت سعر السولار

    اجتمعت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، المعنية بمراجعة وتحديد أسعار بيع بعض المنتجات البترولية بشكل ربع سنوي وتطبيق المعادلة السعرية المعلن عنها، واستعرضت اللجنة متوسطات أسعار الخام العالمية وسعر الصرف للفترة يناير / مارس 2020 مقارنة بالفترة أكتوبر / ديسمبر 2019، أخذا فى الاعتبار أن المعادلة السعرية والمعايير المعلنة لعمل اللجنة تقضى يتعديل الأسعار صعودا وهبوطا بحد أقصى 10% فقط لحماية المستهلكين وموازنة الدولة على حد سواء.

    وفى ضوء الظروف الاستثنائية الغير مسبوقة التى تمر بها أسواق النفط العالمية وكذلك الأوضاع الاقتصادية العالمية والمحلية نتيجة أزمة فيروس كورونا المستجد، ومع توقع عدم استمرار الانخفاض الحاد فى الأسعار العالمية للنفط، فقد تقرر تجنيب جزء من الوفر المحقق من خفض التكلفة لمواجهة الارتفاع المتوقع فى التكلفة خلال الفترة القادمة وكذلك مواجهة زيادة أعباء مواجهة تبعات أزمة كورونا.

    وبناء على ذلك فقد تقرر تعديل سعر بيع البنزين بأنواعه للمستهلك النهائى كما يلى:

    – البنزين ٩٥  8.50 جنيه للتر
    – البنزين ٩٢  7.50 جنيه للتر
    – البنزين ٨٠  6.25 جنيه للتر
    – كما تقرر تعديل سعر المازوت للصناعة ليصبح 3900 جنيه/طن.
    وذلك اعتبارا من الساعة 8 صباحا يوم السبت الموافق 11 ابريل 2020، مع ثبات وعدم تغيير باقى أسعار المنتجات البترولية.

  • وزيرة الصناعة والتجارة: الحكومة تسعى إلى تحويل سيارات السولار للعمل بالغاز.. وصرف 924 مليون جنيه لـ 1400 شركة ضمن مستحقات المصدرين.. الدولة تأخذ في اعتبارها مطالب المنتجين بشأن أسعار الغاز

    كشفت نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة، أن الحكومة تسعي لتحويل السيارات التي تعمل بالسولار للعمل بالغاز، وتم حصرها بالتنسيق مع وزارة الداخلية، لافتة إلى أن الحكومة تدرس عدة خيارات منها تجميع الميكروباص 14 راكب هنا في مصر، بالتنسيق مع وزارة الإنتاج الحربى، ليعمل بالغاز الطبيعي.

    وتابعت نيفين خلال أول مؤتمر صحفي للوزيرة، اليوم السبت: هناك استراتيجية لفتح الإنتاج للسيارات الكهربائية والشواحن الخاصة بها في مصر، على أن نرسلها إلى مجلس الوزراء، وهي رؤية واستراتيجية جديدة وقمنا بعمل عرض لها على رئيس الجمهورية، على أن ننتهي من الاستراتيجية وإرسالها للبرلمان الأسبوع الحالي، وما نقوم عليه حالياً هى استراتيجية جديدة تم التوافق عليها، وإضافة محور كامل يخص صناعة السيارات الكهربائية، مشيرة إلى أن الحكومة المصرية تدعم كافة القطاعات التصنيعية وعلى رأسها صناعة السيارات.

    كما أكدت وزيرة الصناعة والتجارة، على أن الحكومة تأخذ في اعتبارها مطالب المصنعين بشأن أسعار الطاقة، فهو قرار ليس خاص بوزارة الصناعة لكن هناك لجنة مكلفة لها تنعقد كل 6 أشهر وهي صاحبة القرار وفق رؤية مبنية على دراسة دقيقة جداً.

    كما كشفت نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة، أنه تم موافقة مجلس الوزراء على صرف 10% جديدة ضمن مديونة الشركات، حيث تم صرف 924 مليون جنيه لعدد 1400 شركة تقريبا، وكذلك صرف مستحقات الشركات الصغيرة التي تقل عن 5 ملايين جنيه، وخلال أسبوع واحد وقعنا 31 دفعة تسوية مستحقات الشركات و34 دفعة أخرى.

    وأضافت، أنه يتم عمل برنامج لكيفية استفادة كل شركة لتكون الاستفادة وفق طبيعة كل شركة، فمثلا برامج دعم الصادرات بها جزء مرتبط بالتدريب، وهذه الشركات نفسها لا تحتاج هذه الاستفادة، و30 يونيو المقبل سنقوم بتقييم البرنامج لمعرفة آثاره على الشركات.

    وعلى جانب آخر، أكدت أنه يجرى العمل على الانتهاء من المجمعات الصناعية، إضافة إلى حل مشكلات بعض المناطق الصناعية وعوائق الترفيق الداخلي، وكافة جهات الدولة تعمل على ملف إنجاح الصناعة وفتح مصانع جديدة، وجذب استثمارات جديدة للقطاع الصناعي، وأنها لن تسمح بأن يكون هناك رؤساء هيئات أو موظفين ذو أيدي مرتعشة، وزمن التراجع وعدم فتح الملفات انتهي فعليا، وهناك وقائع كشفت أن الموظفين ورؤساء بعض الهيئات يسعي إلي ضبط الورق والملفات فقط دون النظر إلي اسم البلد.

    واستطردت نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة، أنه يجرى مراجعة جميع الاتفاقيات التجارية المصرية، لمعرفة مردودها علي الميزان التجاري، مشيرة إلى أن عدد كبير من الاتفاقات تصب فى صالح مصر، ولصالح الميزان التجاري، ومؤخرا تم عقد اجتماع مع مسؤولين لاتفاقية أغادير لزيادة الصادرات.

    وأضافت أنها تحاول عمل ميكنة لعمل المؤسسات والهيئات بالوزارة، ومعرفة الفئة المستهدفة، ومحاولة ميكنتها اليكترونيا دون تدخل بشرى، لكن نعمل على هذا الملف، خاصة خدمات تسجيل الشركات لتكون هناك مدة واضحة للحصول على المستندات، لافتة إلى أنها تلقت شكاوى لتأخر بعض المستندات والأوراق لمدة تتخطي عام أو أكثر.

    واكدت جامع، أن مكتب وزير الصناعة والتجارة أصبح مفتوح للجميع، ولكل من لدية ملف متأخر أو مشكلة في أي هيئة نتدخل للتعامل الفورى المباشر، مشيرة إلى أن هيئة الرقابة على الصادرات والواردات تعمل بشكل أفضل لأنها تقدم خدمة مميكنة بعيدة عن التدخل البشرى ، واوضحت أن العمل في المرحلة المقبلة للتعامل مع التحديات يكون بالتنسيق مع القطاع الخاص واتحاد الصناعات والغرف التجارية، وهناك اهتمام خاص من رئيس الجمهورية ومتابعة دورية لكافة الملفات التي نعمل عليها حالياً

    كشفت وزيرة الصناعة والتجارة، عن تشكيل فريق عمل لقيادة ملف المشاركة المصرية في معرض اكسبو 2020، والفريق مكون من عدد من القيادات الشابة على أن يكون عملهم تابع لوزيرة الصناعة والتجارة بشكل مباشر، وليس تابع لهيئة تنمية الصادرات فقط أو التمثيل التجارى ، وتابعت، عقدنا اجتماع شارك فيه عدة وزارات لمتابعة ملف اكسبو 2020، وخلال الأسبوع الجارى سنعرض على رئيس مجلس الوزراء خطة العمل بشأن المعرض، لأنه يمثل عرض رؤية ونشاط مصر والتطور الكبير في كافة الملفات، مشيرة إلي أن دبى منحت مصر مكان مميز ليكون بجوار جناح الامارات كتقديرا لمصر والرئيس عبد الفتاح السيسي.

    وعلى جانب آخر أوضحت الوزيرة: كشفنا أنه ستجري إعادة هيكلة هيئة تنمية الصادرات، لتكون هناك نتائج حقيقة على أرض الواقع، فالبعثات التجارية لابد أن يكون لها نتائج على أرض الواقع، وليس عبارة عن سفر وفود أو استقبال وفود فقط، فلابد من عقود يتم توقيعها لزيادة الصادرات ، وأضافت، أنه يتم مراجعة مهام وموازنات كافة الهيئات بالوزارة، لمعرفة مردود عملها على الاقتصاد والعمل بالتوازى مع ذلك على تنمية قدرتها الفترة المقبلة ، وفى سياق حديثها، أكدت أنه لابد من تعميق مفهوم استهلاك المنتج المحلي لدى المواطن، ونعمل على تعميق صناعة الغزل والنسيج عبر رؤية مشتركة بين الصناعة وقطاع الأعمال والزراعة.

    وأضافت أنه سيتم مناقشة ملف صناعة الحديد، لأنه تم عمل دراسة عن صناعة الحديد بعد شكاوى من بعض المصانع، على أن تجري مناقشتها مع مجلس الوزراء ، وانها تعمل من 7 صباحا إلي 11 مساءاً للعمل على عدة محاور وملفات هامة، والعمل على تقوية الكفاءات الموجودة بوزارة الصناعة، مشيراً إلى العمل على التعامل مع الصعوبات والتحديات التي تواجه قطاع الصناعة، لتعظيم الإيجابيات والتعامل مع الشكاوى والسلبيات وحلها بشكل فورى، بإجراء تغييرات تسمح بترتيب الوزارة من الداخل.

    واستكملت نيفين أنها عملت على محورين خلال الفترة الماضية منها تنظيم الوزارة من الداخل، والتواصل مع المصنعين والمصدرين، لتحقيق رؤية الدولة ومن أهمها الحد من الاستيراد وزيادة التصدير، من خلال العمل على دراسات السوق وربط المصانع الجديدة باحتياجات الدولة للتقليل من الواردات وتصنيعها محلياً ، وتابعت جامع، أن المجمعات الصناعية الجديدة عبارة عن حلقة متكاملة تستهدف إقامة مشروعات صناعية للأنشطة التي يحتاجها السوق، كما تهدف المجمعات الصناعية لتقنين وضع القطاع غير الرسمي، وادخاله بالمنظومة الرسمية.

    وأشارت إلي أن ملفات الصناعة والتجارة تحتاج تعاملات فورية، فليس لدينا متسع من الوقت، وحالياً بنسبة كبيرة تمكنت من دراسة أغلب الملفات والتحديات التي تواجه الوزارة، وعلي رأسها أزمة المعارض الخارجية، وتم مراجعة المعارض الخارجية، وتم دعم المعارض ب 125 مليون جنيه خلال النصف الثاني من العام الحالى، علي أن تجرى مراجعة كافة المعارض التي نشارك بها، وذلك لنصل بدعم الدولة لكافة الشركات، لفتح الباب لدخول شركات جديدة لقطاع التصدير، خاصة للشركات المتوسطة والصغيرة.

    واستطردت، أن الخطة الموضوعة للمعارض الخارجية نراجعها حالياً، وذلك حتي لا يكون نفس الشركات والجهات هي المشاركة بشكل مستمر، دون دخول شركات جديدة.

  • رئيس الوزراء يبحث مع رئيس شركة “تويوتا”خطوات إحلال ميكروباصات الغاز بديل السولار

    عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً مع إتشيرو كاشيتانى، رئيس شركة تويوتا تسوشو، ووفدا ضم عدداً من قيادات ومسئولى الشركة، وحضر اللقاء وزيرة الاستثمار، وسفير اليابان بالقاهرة.

    وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن هذا الاجتماع يأتى فى إطار اللقاءات التى يعقدها رئيس الوزراء مع ممثلى كبريات الشركات المنتجة للميكروباص، وذلك من أجل بدء الخطوات التنفيذية لإحلال ميكروباصات تعمل بالغاز الطبيعى، أو بالدورة المزدوجة غاز/بنزين، محل الميكروباصات التى تعمل بالسولار.

    خلال اللقاء أكد الدكتور مصطفى مدبولى، على ما يوليه الرئيس عبدالفتاح السيسى، من اهتمام بالغ بملف إحلال الميكروباص، وذلك فى إطار السعى لتحقيق الاستغلال الأمثل للموارد، وتوفير المبالغ التى تتكبدها ميزانية الدولة فى استيراد السولار.

    وأضاف رئيس الوزراء، أنه من الضرورى أيضاً أن تتم عملية الإحلال عن طريق شركات تقوم بالتصنيع داخل مصر، من أجل تعزيز الصناعة الوطنية، وتعميق التصنيع المحلى ونقل الخبرات.

    من جانبهم، عرض مسئولو شركة تويوتا مقترحهم بشأن تصنيع الميكروباصات عالية الجودة التى تنتجها الشركة، بما يلبى حاجة الحكومة من الميكروباصات المطلوب أن تحل محل المركبات القديمة التى تعمل بالسولار.

    وأضاف المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء، أن الدكتور مصطفى مدبولى أكد لمسئولي شركة تويوتا، أن الحكومة جادة جداً فى تنفيذ خطة إحلال الميكروباصات القديمة، مع توفير برنامج تمويل بتسهيلات ائتمانية لتشجيع أصحاب الميكروباصات القديمة على استبدالها.

    كما أكد استعداد الحكومة لمناقشة تفاصيل تنفيذ هذا البرنامج وتسريع عملية بدء التصنيع وفق جدول زمنى محدد، مع بحث تقديم كل الحوافز الممكنة فى هذا الصدد.

  • رئيس هيئة السكة الحديد: لن نرفع أسعار تذاكر القطارات بعد تحريك سعر السولار

    أكد المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد، أنه لن يتم تحريك أسعار تذاكر القطارات بعد الزيادات الأخيرة فى أسعار الوقود.

    وأضاف رئيس هيئة السكة الحديد في تصريحات صحفية أن الهيئة ستتحمل فرق السعر الناتج عن تحريك سعر السولار المستخدم فى جرارات القطارات، وهو ما يعنى زيادة تكاليف التشغيل اليومية للقطارات، إلا أن الهيئة ستتحمل هذه الزيادة الإضافية فى تكاليف التشغيل نيابة عن الركاب، ولا يوجد أى تحريك لأسعار تذاكر القطارات فى الوقت الحالى.

  • “البيئة” تعلن استمرار متابعة آثار حريق مركب المعادى لمنع تسرب السولار

    أعلنت وزارة البيئة، متابعتها لإجراءات إزالة التلوث الناتج عن حادث حريق مركب سياحى على شاطئ النيل بالمعادى، حيث توجهت لجنة من الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالقاهرة الكبرى والإدارة المركزية لإدارة الأزمات البيئية بالتنسيق مع شرطة البيئة والمسطحات المائية لليوم الثانى على التوالى لمتابعة الموقف والإجراءات المتخذة.

    وذكر بيان لوزارة البيئة اليوم، أن اللجنة تأكدت من استمرار أعمال فرد الحواجز حول المركب لمنع تسرب السولار من المركب وانتشاره باتجاه التيار، والتأكيد على ملاك المركب باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية وتأمين أعمال تعويم المركب لعدم تسرب أى تلوث زيتى أثناء التعويم.

    كما تم تحرير محضر بشرطة البيئة بسبب التلوث الناتج عن المركب، وجارى المتابعة لإزالة التلوث تماما واتخاذ الإجراءات القانونية وتقدير قيمة الأضرار البيئية الناجمة عن الحادث.

  • وزير النقل: دعم السولار على مدار 35 عاما تسبب فى تدمير شبكة الطرق

    قال الدكتور هشام عرفات وزير النقل، إن دعم السولار على مدار 35 سنة أدى إلى تدمير شبكة الطرق من خلال تركيز حركة النقل على الطرق طوال السنوات الماضية.

    وأضاف عرفات، خلال كلمته بمؤتمر الهندسية الانشائية، أن الوزارة تنفذ حاليا خطة لإنشاء خطوط سكة حديد جديدة لخدمة نقل البضائع وزيادة المنقول من البضائع عبر السكة الحديد مثل خط الروبيكى – التبين.

    ولفت وزير النقل أن الوزارة نقلت الشهر الماضى 1800 حاوية عبر السكة الحديد مقارنة بصفر حاويات نقلت بالسكة الحديد خلال 2017، مشيرا إلى أن الوزارة تخطط لنقل 20 ألف حاوية شهريا.
  • مصر تخفض وارداتها من السولار 50% أوائل 2019

    قال مصدر بالهيئة المصرية العامة للبترول إن التشغيل التجريبى لمجمع تكرير مسطرد سيبدأ خلال شهر ديسمبر المقبل، على أن يبدأ التشغيل الفعلى للمجمع فى الربع الأول من العام المقبل، مما سيساهم فى تقليل واردات السولار بنسبة 50%، حيث سينتج المجمع نحو 2.3 مليون طن سولار سنويا.

    وأضاف المصدر- فى تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الخميس، أن المجمع سيوفر نحو 12% من إجمالى احتياجات السوق المحلى من المنتجات البترولية، بإنتاج يتراوح من 850 ألف طن إلى مليون طن بنزين، ونحو 80 ألف طن بوتاجاز سنويا، و600 ألف طن وقود نفاثات و450 ألف طن فحم، و96 ألف طن كبريت.

    وتبلغ تكلفة إنشاء مشروع التكرير بمسطرد حوالى 4.270 مليار دولار، ويعد معمل تكرير مسطرد هو المعمل العاشر فى مصر، وهو من أكبر معامل الشرق الأوسط لتكرير البترول.

    وكان المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية قد قال فى تصريح سابق أن مجمع مسطرد يعد من أهم مشروعات التكرير، حيث يقوم بمعالجة المازوت وتحويله إلى أنواع خفيفة من وقود عالى الجودة مثل السولار ووقود النفاثات، وسيم تغذيته من المازوت المنتج من شركة القاهرة لتكرير البترول بطاقة سنوية 4.3 مليون طن.

زر الذهاب إلى الأعلى