السياحة

  • وكالة (بلومبرج) الأمريكية: اكتشاف المدينة المفقودة التي يعود تاريخها إلى 3000 عام ربما يكون فرصة جديدة لعودة السياحة إلى مصر

    نشرت وكالة (بلومبرج) الأمريكية مقال أشارت خلاله إلى اكتشاف علماء الآثار في مصر مدينة مفقودة عمرها (3000) عام مدفونة تحت رمال مدينة الأقصر ، وعلقت الوكالة بأن هذا الاكتشاف الفرعوني هو الأحدث وأنه يأتي في الوقت الذي تسعى فيه مصر لإحياء صناعة السياحة فيها مرة أخري ، وخاصة أن الإعلان عن هذا الاكتشاف يأتي بعد أقل من أسبوع من قيام مصر باستعراض ضخم لنقل (22) مومياء ملكية إلى متحف جديد في القاهرة .

    وذكرت الوكالة أن مصر تحاول بجهد تعزيز صناعة السياحة بعد ان تضررت بسبب وباء كورونا ، حيث خفضت جائحة فيروس كورونا من إيرادات السياحة إلى (801) مليون دولار في الأشهر الثلاثة من يوليو الماضي ، مقارنة بـ (4.2) مليار دولار في الربع نفسه من العام السابق ، وفقًا للبنك المركزي.

  • السياحة: 200 مراسل و500 قناة فضائية تنقل عملية نقل المومياوات الملكية

    قالت الدكتورة سها بهجت، المتحدث باسم وزارة السياحة والآثار، إن عملية نقل المومياوات الملكية إلى المتحف القومى للحضارة المصرية، سيتم ترجمتها إلى 14 لغة مختلفة، إضافة إلى أن هناك 200 مراسل دولى و500 قناة تليفزيونية ستشارك في تغطية الحدث والموكب الكبير غدا، السبت.

    أضافت سها بهجت، في مداخلة هاتفية لبرنامج “اليوم” الذى يذاع عبر قناة DMC ، أن عملية نقل المومياوات الملكية إلى متحف الحضارة ستستهم فى عودة الحركة السياحية إلى مصر مرة أخرى، لأنه سيكون محط أنظار كل السياح بالعالم، مؤكدة: “الوزارة اشترت مساحة إعلانية فى عدد من وسائل الإعلام الأجنبية من أجل الترويج للسياحة المصرية في الخارج”.

    ويستقبل غدًا السبت، المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، 22 مومياء من ملوك وملكات مصر القدماء، بعد خروجهم من المتحف المصري بالتحرير في موكب مهيب ينتظره العالم كله، وفي اليوم ذاته سيتم افتتاح القاعة المركزية بالمتحف القومي والتي تضم ما يقرب من 2000 قطعة أثرية تحكي تاريخ الحضارة المصرية، بعضها يعرض لأول مرة.

  • الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية يصل مصر لحضور موكب المومياوات الملكية

    وصل منذ ساعات، السيد زوراب بولوليكاشفيلي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية مطار القاهرة؛ تلبية للدعوة التي وجهها له الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار للمشاركة في حضور موكب المومياوات الملكية المقرر انطلاقه يوم السبت ٣ أبريل، على رأس وفد من المنظمة في زيارة إلى مصر تستغرق يومين.

    وحرص الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية فور وصوله على لقاء السيد الوزير على هامش العشاء الذي نظمته له الوزارة بأحد المطاعم المصرية.

    حضر اللقاء الأستاذة غادة شلبي نائب الوزير لشئون السياحة، والأستاذة يمنى البحار مساعد الوزير للشئون الفنية.

    وخلال اللقاء، وجه وزير السياحة والآثار الشكر للأمين العام لمنظمة السياحة العالمية وذلك لتلبيته الدعوة وحرصه على المشاركة في حضور هذا الحدث، متمنيًا له زيارة مثمرة يستمع خلالها بفعاليات هذا الحدث الفريد الذي لم ولن يتكرر.

    وأعرب السيد زوراب بولوليكاشفيلي عن سعادته لحضور هذا الحدث الذي سيكون حدثًا استثنائيًا هامًا، مشيرا الى أنه سوف يستثمر فترة تواجده في مصر لتكن فرصة لعقد عدد من اللقاءات المهنية مع السيد الوزير وممثلي القطاع السياحي المصري، بالإضافة إلى أنه سيقوم بعمل زيارات لبعض المواقع الأثرية في مصر.

    وعقب اللقاء، قام الوزير والأمين العام للمنظمة، بجولة في منطقة القاهرة التاريخية وخان الخليلي، وتحدثا مع أصحاب البازارات عن السياحة وأهميتها، كما توجهوا بعد ذلك إلي ميدان التحرير للإطلاع على الاستعدادات ومتابعة البروفات النهائية التى تقوم بها الجهة المنظمة تجهيزًا لاحتفالية انطلاق موكب المومياوات الملكية.

    ومن جانبها، أشارت الأستاذة غادة شلبي إلى أنه تم بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية إعداد مطوية تم خلالها اختيار عدد من الأكلات المصرية التراثية الشهيرة مثل الفول والطعمية والكشري والفريك وأم علي، وذلك لتقوم المنظمة بتبنى توزيعها للترويج لسياحة الطعام التي تعد أحد أدوات الترويج السياحي الحديثة، لافتة إلى أن هناك الكثير من السائحين الذين يسافرون للعديد من الدول للاستمتاع بتجربة الأكلات التراثية التي تتميز بها.

  • وزير السياحة: موكب آخر ضخم لنقل القناع الذهبى لتوت عنخ آمون للمتحف الكبير

    كشف الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، أنه يتم حاليا التفكير والإعداد لإجراء موكب ضخم لنقل القناع الذهبى لتوت عنخ آمون وتابوتيه إلى المتحف المصرى الكبير.

    وأضاف، خلال لقائه في برنامج كلمة أخيرة مع الإعلامية لميس الحديدى على قناة ON، من داخل المتحف المصرى بالتحرير، أنه سيتم نقل القناع الذهبي للملك توت عنخ آمون وتابوتيه إلى المتحف المصرى الكبير، ولكن سيتم النقل قبل افتتاح المتحف بأيام.

    وقال، العلم كله ينبهر بالقناع الذهبى للملك توت عنخ آمون وهو القطعة الأثرية الأشهر في العالم، وتم نقل معظم المجموعة للمتحف المصري الكبير ولم يتبق سوى عشرها.

    وأشار إلى أن المتحف المصرى بالتحرير سيظل مفتوحًا وستعرض فيه ألاف القطع الأثرية بعضها كانت في المخازن وبعضها مكتشفة حديثًا، وبعضها لم تعرض من قبل، وستظل مجموعة يويا وتويا ومجموعة أخناتون الضخمة وحتشبسوت وزوسر وغيرها من القطع الفريدة.

  • وزير السياحة: تم إعداد المومياوات بطريقة علمية قبل نقلها لمتحف الحضارة

    أكد الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، إنه تم إعداد المومياوات الملكية التى سيتم نقلها من المتحف المصرى بالتحرير إلى متحف الحضارة بطريقة علمية قبل نقلها، فى الموعد المحدد له 3 أبريل المقبل.

    أضاف، خلال لقائه فى برنامج كلمة أخيرة مع الإعلامية لميس الحديدى على قناة ON، أنه بعد النقل ستحتاج عملية عرض المومياوات داخل قاعة المومياوات بمتحف الحضارة لبعض الوقت، وستكون متاحة للجمهور قبل يوم 17 أبريل.

    وأشار إلى أن المومياوات الملكية تم اكتشاف ما يقرب من 20 منها في خبيئة الدير البحري، وخبيئة أمنحتب الثاني، مؤكدا أن الهدف أولا وأخيرا من نقل المومياوات إلى متحف الحضارة هو الحفاظ على الآثار وعرض القطع الأثرية بشكل أفضل.

  • السياحة والآثار تعلن رسميًا 3 أبريل موعدا لموكب نقل المومياوات الملكية

    أعلنت وزارة السياحة والآثار رسميا عن موعد نقل المومياوات الملكية ليكون يوم 3 أبريل المقبل، ذلك الحدث العالمي الذي سيبهر العالم بعظمة الأجداد وعراقة الحضارة المصرية المتفردة، حيث سيكون الموكب مهيب لنقل 22 مومياء ملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بمنطقة الفسطاط”.

  • السياحة والطيران تقرران مد مبادرة دعم السياحة الداخلية حتى 15 مايو

    قررت وزارتي ( الطيران المدنى / السياحة والآثار ) مد العمل بمبادرة دعم السياحة الداخلية “شتي في مصر”  حتى ١٥ مايو المقبل بدلاً من ٢٨ فبراير الجاري مع الالتزام بنسبة الـ 50% من الطاقة الاستيعابية للفنادق وفقاً لضوابط التشغيل المقررة، والتأكيد على ضرورة الالتزام بكافة الاجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية بكل المطارات والمتاحف والمواقع الأثرية والمطاعم والكافيتريات والفنادق والأتوبيسات السياحية، وذلك وفقاً لتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

    ويأتي هذا القرار في إطار حزمة الإجراءات التشجيعية التي تقوم بها الحكومة لدعم قطاع السياحة والطيران والعاملين بهما بناء على توجيهات رئيس الجمهورية لدعم القطاع والعاملين به وتنشيط الحركة السياحية.

    مبادرة شتي في مصر
    وجاء قرار مد تفعيل مبادرة شتي في مصر استجابة لمطالب عدد كبير من المصريين وكذلك أعضاء مجلسي النواب والشيوخ الذين التقى بهم وزيري الطيران المدني والسياحة والآثار خلال جولاتهم التفقدية المتتالية بالمطارات المصرية والمناطق السياحية والأثرية بالمحافظات المصرية، في إطار الرحلات التي يجريانها وزيرا السياحة والآثار والطيران المدني في محافظات مصر، حيث زارا خلال 6 أيام كل من مدينتي الغردقة ومرسي علم بمحافظة البحر الأحمر ومحافظات الأقصر وسوهاج.

    وتهدف المبادرة إلى تخفيض أسعار الطيران الداخلي لربط المدن السياحية بمصر من خلال تنظيم رحلات من القاهرة إلى كل من الأقصر وأسوان وشرم الشيخ وطابا والغردقة ومرسى علم، ومن الإسكندرية إلى الأقصر وأسوان.

    تثبيت أسعار الطيران
    وأعلنت الشركة الوطنية مصر للطيران عن استمرار تثبيت أسعار تذاكر الطيران للمصريين والأجانب بسعر موحد شامل الضرائب للذهاب والعودة من القاهرة والإسكندرية إلى الأقصر ١٥٠٠ جنيه مصري، وإلى أسوان١٨٠٠ جنيه، ومن القاهرة أو الإسكندرية إلى شرم الشيخ والغردقة وطابا ١٨٠٠ جنيه، وإلى مرسى علم ٢٠٠٠ جنيه.

    ويقدم “الحدث الآن” لقرائه الراغبين في المشاركة في المبادرة طرق وخطوات حجز أرخص غرفة وتذكرة طيران وذلك ضمن مبادرة شتي في مصر:

    1- الحجز عن طريق مكاتب شركة مصر للطيران.

    2- الحجز عن طريق مكاتب شركات السياحة المعتمدة.

    3- الحجز عن طريق الفنادق مباشرة عبر موقعها الالكتروني.

    4- الحجز مباشرة في الفندق الذي يرغب النزول به دون الحاجة الي وسيط.

    أسعار الغرف الفندقية
    وأعلنت غرفة المنشآت الفندقية عن أسماء الفنادق المشاركة، وطرحت أسعار تشجيعية للفنادق ليكون الحد الأقصى لسعر الفرد في الغرفة المزدوجة في الليلة (شاملة الضرائب والخدمات)، إقامة كاملة ماعدا فنادق الأقصر وأسوان نصف إقامة “فطار و عشاء”، 300 جنيها في الفنادق فئة 3 نجوم، و600 جنيه في الفنادق فئة 4 نجوم، و750 جنيها في الفنادق فئة 5 نجوم.

    وأعلنت وزارة السياحة والآثار ممثلة في المجلس الأعلى للآثار عن منح تخفيض ٥٠٪ على أسعار تذاكر المصريين الكاملة بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة بمحافظات قنا والأقصر وأسوان، خلال شهري يناير وفبراير للعام الجاري.

  • اتحاد الغرف السياحية: 4 ملايين سائح زاروا مصر عام 2020

    قال حسام هزاع، عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، إن السياحة في مصر تسير بشكل جيد، مقارنة بدول أخرى، خاصة في ظل جائحة فيروس كورونا، التي أثرت سلبًا على القطاع بكل دول العالم.

    وأضاف هزاع، خلال لقاء ببرنامج «صباح البلد»، أن عدد السياح في مصر خلال عام 2020، بلغ 4 ملايين سائح، على عكس 2019 التي وصل عدد السياح فيها إلى 13 مليونا، وهو ما يؤكد الفارق الكبير الذي أثر على السياحة من جائحة كورونا.

    وأشار إلى أن مصر اتجهت لعمل إجراءات احترازية بالتعاون بين وزارتي الصحة والآثار، والغرف السياحية أيضًا، لمواجهة فيروس كورونا، بالنسبة للسياح القادمين من الخارج، بداية من وصولهم المطار، موضحًا أن عدد السياح الذين وصلوا مصر في الصيف وحتى ديسمبر الماضي، 600 ألف سائح أجنبي، وهو رقم معقول بالنسبة للظروف الحالية.

    واختتم عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، أن الإيجابي من استقدام السياحة، هو إشادة السياح فور عودتهم لبلادهم، بالإجراءات الاحترازية التي طبقتها مصر، مشيرًا إلى أن الدولة جذبت السياح لمصر من خلال طرق عديدة أهمها الاكتشافات الأثرية الحديثة وتطوير المتاحف.

  • وزير السياحة والآثار: 10 آلاف سائح يدخل مصر يوميا والأعداد فى تزايد مستمر

    أكد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، أن وزارة الصحة وفرت أطقم طبية بالمطارات، موضحا أن المكان الذى كانت تجرى فيه الفحوصات كان غير لائقا لاستقبال السائحين وإجراء فحوصات لهم، فتم تخصيص مكان مناسب وحتى تعمل الأطقم الطبية في أماكن مناسبة، موضحا أن هناك 10 آلاف سائح يدخل مصر يوميا والأعداد فى تزايد مستمر.

    وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامية لميس الحديدى ببرنامج “كلمة أخيرة” الذى يذاع على قناة on: “القادم لمصر يتم عمل pcr له، والمغادر لمصر تتولى دولته ذلك، إلا أن وزارة الصحة مشكورة وفرت الاثنين تشجيعا للسياحة، وفى مرسى علم تفقدت الوضع أكدوا أن أخر وزير سياحة تفقد المكان كان عام 2007”.

    وقال: “الكرف تصاعدى فى أعداد السائحين، وده أهم شئ، وهذا يعنى أن إجراءاتنا الاحترازية مضبوطة، والسائح فى أى دولة فى العالم خارج من أزمة اقتصادية، والعالم كله يواجه انخفاض في السياحة، ومصر من ضمن الواجهات السياحية الإقليمية التي لم تغلق السياحة بعد فتحها حتى الآن، وتم تشديد الإجراءات الاحترازية بالتنسيق مع وزارة الصحة”.

    وتابع: “العالم الآن يرغب في سوق سياحى لا ينتشر فيه الوباء، وفى شرم الشيخ والغردقة نسب الإصابات تكاد تكون منعدمة، بينما الأقصر وأسوان تعانى بشدة من قلة أعداد السائحين، ونحاول تخفيض الأسعار لزيارة المدينتين، والمبادرة حركت المياه الراكدة نوعا ما”.

  • محافظ الوادى الجديد يوجه بإعادة تقييم المنشآت واستراحات “تنشيط السياحة”

    وجه اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، بضرورة عرض الموقف التنفيذي لجميع الاستراحات والمنشآت المؤجرة التابعة للهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة بالمحافظة، وذلك لإعادة تقييمها واستغلالها الاستغلال الأمثل لتنمية موارد المحافظة.

    جاء ذلك خلال ترأسه مجلس إدارة الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة بحضور اللواء محمد توفيق مدير أمن الوادي الجديد ومحمد أنيس سكرتير عام المحافظة وسيد محمود سكرتير عام المحافظة المساعد، وأعضاء مجلس الإدارة، لمناقشة عدد من الموضوعات واستعراض ارصدة حسابات صندوق الهيئة للوقوف على الإيرادات والمصروفات به.
    ووجه الزملوط بتطوير فندق دار الوافدين بمركز الداخلة لتعظيم الاستفادة منه، وعرض الموقف التنفيذي للمحلات المؤجرة بشارع الزهور بالخارجة للوقوف على جدية التنفيذ، واتخاذ الإجراءات القانونية في حال عدم الجدية.
  • “السياحة” منع تنظيم رحلات السفارى والأنشطة البحرية لسوء الأحوال الجوية

    تلقت غرفة شركات السياحة، اليوم الأربعاء، إخطارا من وزارة السياحة بشأن توقعات هيئة الأرصاد الجوية وتعرض البلاد لحالة عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية من الثلاثاء إلى الخميس ، ووفقا لتوجيهات مجلس الوزراء بضرورة اتخاذ التدابير و الإجراءات الإستباقية اللازمة ومنها:
    مراعاة الحد من التحركات على الطرق الرئيسية المؤدية إلى السواحل الشمالية وشمال الوجه البحرى ، إلا للضرورة القصوى نظرا لغزارة الأمطار على تلك المناطق.
    تجنب رحلات السفارى فى منطقة وسط سيناء وخاصة منطقة سانت كاترين نظرا لتكون الثلوج على مرتفعات جبال سانت كاترين.
    تجنب الأنشطة البحرية وخاصة على البحر المتوسط نظرا لارتفاع الأمواج الذى يتراوح من 5 إلى 6 متر مما يؤدى إلى خروج الأمطار على الشاطىء.
  • وزير السياحة يكشف جهود استعادة الآثار المهربة: استرداد 450 قطعة أثرية

    كشف وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني عن جهود الوزارة في استرداد الآثار المهربة من الخارج، موضحا أن الوزارة أوقفت عملية بيع إلكترونية لآنية أثرية مصرية من الفخار، كان يعرضها أحد المواطنين للبيع في دولة التشيك، وتم التواصل مع السلطات وإيقاف البيع وتم تسليم الآنية للسفارة المصرية في التشيك.
    جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم والتى تشهد القاء  وزير السياحة والاثار بيان عن اداء وزارته لبرنامج الحكومة.
    ولفت إلى أن الوزارة وخلال العام الماضي فقط قامت باسترداد 450 قطعة أثرية من إمارة الشارقة بالإمارات بناء على مبادرة كريمة من حاكم إمارة الشارقة الشيخ سلطان القاسمي.
    وأشار إلى أن تم استرداد لوحة أثرية من الولايات المتحدة الأمريكية كانت تعرض للبيع في إحدى صالات المزادات في نيويورك، كما تم استرداد غطاء تابوت خشبي يعود للعصر المتأخر من إيطاليا.
    واشار إلى أن الترويج للاثار المصرية في الخارج عبر سفر القطع الآثرية يتم عبر طرق شرعية ومن خلال الوزارة والتنسيق مع الوزارة المعنية حيث يصطحب ضباط من وزارة الداخلية وكذلك طبيب آثري وشركة أمن خاصة تابعة للوزارة وأخذ كل الاحتياطات من أجل عودة الآثار وبالتنسيق مع الدولة المسافر إليها القطع وأخذ كل الضمانات كلها.
    و لفت الوزير الي الانتهاء من متحف عواصم مصر بالعاصمة الادارية الجديدة يروي تاريخ العواصم المصرية عبر العصور المختلفة، حيث يتكون من قاعة رئيسية يُعرض فيها آثار لعدد من عواصم مصر القديمة والحديثة يبلغ عددها ٩ عواصم هي منف، طيبة، تل العمارنة، الإسكندرية، الفسطاط، القاهرة الفاطمية، مصر الحديثة، القاهرة الخديوية، هذا بالإضافة إلى عرض مجموعة من المقتنيات المختلفة التي تمثل أنماط الحياة فى كل حقبة تاريخية خاصة بكل عاصمة على حدة مثل أدوات الزينة، وأدوات الحرب والقتال، ونظام الحكم والمكاتبات المختلفة.
    وقال ” اما القسم الثاني من المتحف فهو عبارة عن جناح يمثل العالم الآخر عند المصري القديم، ويتكون هذا الجزء من مقبرة توتو التي تم اكتشافها عام ٢٠١٨ بمحافظة سوهاج، بالإضافة إلى قاعة للمومياوات والتوابيت وفتارين تحتوي على الأواني الكانوبية ومجموعة من الأبواب الوهمية ورؤوس بديلة تحاكي الطقوس الدينية فى مصر القديمة.
    ويتضمن العرض المتحفي، استخدام التكنولوجيا الحديثة حيث تم تزويد قاعات العرض بشاشات تعرض فيلم بانورامي تفاعلي “المالتى ميديا” لعرض التاريخ صوتا وصورة، وعرض توضيحي لشكل كل عاصمة من العواصم المصرية القديمة، وطبيعة العمارة السكينة والمباني الدينية بها وأشهر معالمها، لتضيف لمسة إبداعية جديدة ، تجذب الزائرين.
    و لفت الوزير الانتهاء من تسجيل الآثار الإسلامية المنقولة   الانتهاء من جرد جميع المخازن المتحفية ، وجرد وحصر وتسجيل الآثار بمخازن الآثار ، و قال الوزير أن المتاحف التي يتم افتتاحها يكون بأثار مصرية  و ليس بأثار دول أخرى كما يحدث في بعض الدول الأخرى
  • الرئيس يوجه بمواصلة العمل بمشروعات السياحة والآثار لاستعادة الرونق التاريخى

    اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار.

    وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول متابعة “الأنشطة والمشروعات القومية لوزارة السياحة والآثار”.

    ووجه الرئيس بمواصلة العمل فى المشروعات الخاصة بالمجال السياحى والأثرى على مستوى الجمهورية بالتنسيق والتكامل بين مختلف الأجهزة المعنية، فى إطار استراتيجية الدولة لاستعادة الرونق التاريخى للمواقع الأثرية المصرية، ولإبراز ما تذخر به مصر من إرث ثقافى وحضارى عبر العصور المختلفة، وذلك من خلال أعمال الترميم الشاملة للمواقع الأثرية، خاصةً فى القاهرة الكبرى ذات الإمكانات التاريخية العريقة والمتنوعة، لتكون بمثابة متحف مفتوح بطابع جمالى ومنظم على غرار العواصم العالمية الكبرى.

  • السكة الحديد تدفع بقطارات إضافية للأقصر وأسوان غدا لدعم السياحة الداخلية

    تدفع هيئة السكة الحديد بـ 8 قطارات إضافية ابتداء من الغد وحتى 5 مارس المقبل، بجانب زيادة تركيب بعض القطارات بعربات إضافية لدعم وتشجيع السياحة الداخلية بالأقصر وأسوان، وتنطلق القطارات والعربات الإضافية من الإسكندرية والقاهرة فى اتجاه المعالم السياحية بمدينتى الأقصر وأسوان.
    وتضم القطارات الإضافية قطارى مكيف رقمى 1936 و1937 القاهرة ـ أسوان والعكس، حيث تقوم من القاهرة 6.50 مساء لتصل أسوان 6.55 صباح اليوم التالى، وتقوم من أسوان 3 عصرا لتصل القاهرة 3.25 عصر اليوم التالى.
    كما تضم قطارى vip رقمى 2014 و2015 القاهرة ـ أسوان والعكس بحيث تقوم من القاهرة 9 مساء ليصل أسوان 9.40 صباح اليوم التالى وتقوم من أسوان 4 عصرا ليصل القاهرة 4.20 عصر اليوم التالى، وقطارى روسى رقمى 1118 و1119 القاهرة ـ أسوان والعكس تقوم القاهرة 10.20 صباحا لتصل أسوان 11.5 مساء اليوم نفسه، وتقوم من أسوان 9.20 صباحا لتصل القاهرة 9.50 مساء نفس اليوم.
    وكذلك قطارى مكيف رقمى 1938 و1939 تقوم من القاهرة 11.45 مساء لتصل أسوان 11.55 صباح اليوم التالى وتقوم من أسوان 10.30 مساء لتصل القاهرة 10.45 صباح اليوم التالى، بالإضافة إلى زيادة تركيب 9 قطارات تعمل بخطوط القاهرة ـ أسوان والعكس والقاهرة ـ الإسكندرية والعكس بعربات إضافية.
  • منظم الرحلات الألمانى FTI يعلن عودة السياحة الألمانية إلى مصر مايو المقبل

    كشف الدكتور سعيد البطوطى، المستشار الاقتصادى لمنظمة السياحة العالمية، عن انتهاء منظم الرحلات الألمانى FTI من وضع برامج رحلات صيف 2021، متوقعا استئناف الحركة السياحية من ألمانيا إلى مصر بداية من مايو المقبل.
    وقال المستشار الاقتصادى لمنظمة السياحة العالمية إن منظم الرحلات FTI يخطط لبرنامج طيران خاص بها مع Holiday Europe في الصيف، حيث تقدم مجموعة واسعة من الرحلات إلى وجهات العطلات على البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر مع شركاء الطيران Aegean Airlines و Condor و Corendon و Lufthansa و Sunexpress. 
    وأكد ” البطوطى”، أن شركة الطيران البلغارية Holiday Europe التي تمتلك شركة Onur Air التركية، من المخطط أن تكثف عملها مع FTI خلال الصيف وتقوم بتشغيل 53 رحلة طيران أسبوعيا من مطارات فرانكفورت ودوسلدورف و Leipzig/Halle وميونيخ إلى جزر رودس و Kus و Korfu في اليونان، وكذا إلى الغردقة ومرسى علم وشرم الشيخ في مصر، إضافة إلى جزيرة مايوركا و Fuerteventura في إسبانيا، و Lamezia Terme في أيطاليا ، وأغادير في المغرب.
  • السكة الحديد تدفع بقطارات إضافية للأقصر وأسوان بدءا من الثلاثاء لدعم السياحة

    تدفع هيئة السكة الحديد بـ8 قطارات إضافية ابتداء من الثلاثاء 2 فبراير حتى 5 مارس المقبل، بجانب زيادة تركيب بعض القطارات بعربات إضافية لدعم وتشجيع السياحة الداخلية بالأقصر وأسوان، وتقوم القطارات والعربات الإضافية من الإسكندرية والقاهرة فى اتجاه المعالم السياحية بمدينتى الأقصر وأسوان.

    وتضم القطارات الإضافية قطارى مكيف رقمى 1936 و1937 القاهرة ـ أسوان والعكس، حيث تقوم من القاهرة 6.50 مساء لتصل أسوان 6.55 صباح اليوم التالى، وتقوم من أسوان 3 عصرا لتصل القاهرة 3.25 عصر اليوم التالى.

    كما تضم قطارى vip رقمى 2014 و2015 القاهرة ـ أسوان والعكس بحيث تقوم من القاهرة 9 مساء ليصل أسوان 9.40 صباح اليوم التالى وتقوم من أسوان 4 عصرا ليصل القاهرة 4.20 عصر اليوم التالى، وقطارى روسى رقمى 1118 و1119 القاهرة ـ أسوان والعكس تقوم القاهرة 10.20 صباحا لتصل أسوان 11.5 مساء اليوم نفسه، وتقوم من أسوان 9.20 صباحا لتصل القاهرة 9.50 مساء نفس اليوم.

    وكذلك قطارى مكيف رقمى 1938 و1939 تقوم من القاهرة 11.45 مساء لتصل أسوان 11.55 صباح اليوم التالى وتقوم من أسوان 10.30 مساء لتصل القاهرة 10.45 صباح اليوم التالى، بالإضافة إلى زيادة تركيب 9 قطارات تعمل بخطوط القاهرة ـ أسوان والعكس والقاهرة ـ الإسكندرية والعكس بعربات إضافية.

  • السكة الحديد تدفع بقطارات إضافية لدعم السياحة بالأقصر وأسوان

    أعلنت هيئة السكة الحديد الدفع بعدد من القطارات والعربات الإضافية خلال الفترة من 2 فبراير حتى 5 مارس المقبل لدعم وتشجيع السياحة الداخلية بالأقصر وأسوان، ويقدم اليوم السابع فى 8 معلومات كل ما تريد معرفته عن هذه القطارات والعربات الإضافية خلال التقرير التالى:

    1ـ ستقوم القطارات الإضافية من الإسكندرية والقاهرة اتجاه المعالم السياحية بمدينتى الأقصر وأسوان.

    2ـ تشمل 6 قطارات مكيفة وقطارين من القطارات الروسية الجديدة.

    3ـ تضم قطارين مكيفين رقمى 1936 و1937 القاهرة ـ أسوان والعكس مواعيدهما كالتالى:

    ـ 1936 يقوم من القاهرة 6.50 مساء ليصل أسوان 6.55 صباح اليوم التالى .

    ـ 1937 يقوم من أسوان 3 عصرا ليصل القاهرة 3.25 عصر اليوم اليوم التالى.

    4ـ تضم قطارين vip رقمى 2014 و2015 القاهرة ـ أسوان والعكس مواعيدهما كالتالى:

    ـ 2014 يقوم من القاهرة 9 مساء ليصل أسوان 9.40 صباح اليوم التالى.

    ـ 2015 يقوم من أسوان 4 عصرا ليصل القاهرة 4.20 عصر اليوم التالى.

    5ـ تشمل قطارين روسيين رقمى 1118 و1119 القاهرة ـ أسوان والعكس مواعيدهما كالتالى:

    ـ 1118 يقوم القاهرة 10.20 صباحا لتصل أسوان 11.5 مساء نفس اليوم.

    ـ 1119 يقوم من أسوان 9.20 صباحا لتصل القاهرة 9.50 مساء نفس اليوم.

    6ـ تتضمن قطارين مكيفان رقمى 1938 و1939 القاهرة ـ أسوان والعكس مواعيدهما كالتالى:

    ـ 1938 يقوم من القاهرة 11.45 مساء لتصل أسوان 11.55 صباح اليوم التالى.

    ـ 1939 يقوم من أسوان 10.30 مساء لتصل القاهرة 10.45 صباح اليوم التالى.

    7ـ سيتم أيضا زيادة تركيب 9 قطارات تعمل بخطوط القاهرة ـ أسوان والعكس والقاهرة ـ الإسكندرية والعكس بعربات إضافية.

    8ـ رئيس هيئة السكة الحديد وجه بضرورة الحفاظ على قيام هذه القطارات فى مواعيدها المقررة والتأكد من وسائل السلامة والأمان بها مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة كورونا.

  • علاء الزهيرى: 90% نسبة انخفاض عوائد تأمين السياحة والسفر بسبب كورونا

    كشف علاء الزهيرى رئيس الاتحاد المصرى للتأمين، عن انخفاض عوائد التأمين فى قطاعى السياحة والسفر بسبب ازمة فيروس كورونا، وذلك بسبب الإجراءات الاحترازية التى قامت بفرضها الدول لمواجهة انتشار الفيروس، بالإضافة الى انخفاض معدلات التامين على الحياة بسبب ترك الناس لأعمالها فى ظل الجائحة، كما لفت الى ارتفاع النسبة فى قطاعات أخرى مثل التأمين الطبى وتكميلى السيارات والتى تأثرت بالإيجاب، نتيجة عزوف اعداد كبيرة من العملاء عن الخروج الا للضرورة، مما ساعد على تقليل فاتورة العلاج وانخفاض معدلات الحوادث.

    وأضاف على هامش افتتاح المقر الجديد لمعهد التامين المصرى، ان معدلات نمو الاقتصاد المصرى لم تتأثر بالجائحة بسبب المشروعات القومية التى تقوم الدولة بتنفيذها، الامر الذى ساعد على استقرار وزيادة أنشطة التامين فى قطاع التامين الهندسى.

    وأشار الزهيرى الى ان الجائحة اثرت بالإيجاب أيضا على شركات التامين، التى اتهمت بالتطوير التكنولوجى، وتزويد الاستثمارات فى الأنشطة التكنولوجية نتيجة التعامل عن بعد، بالإضافة الى التوسع فى الإصدار والبيع الإلكترونى بعد موافقة هيئة الرقابة المالية.

    وكان وزير المالية الدكتور محمد معيط قد افتتح المقر الجديد لمعهد التأمين فى مصر اليوم السبت الموافق 16/1/2021 وذلك بحضور المستشار رضا عبد المعطى نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية وعلاء الزهيرى رئيس الاتحاد المصرى للتأمين ورئيس مجلس إدارة المعهد وبحضور لفيف من قيادات ورؤساء شركات التأمين العاملة فى مصر، وكانت الجمعية العامة للاتحاد المصرى للتأمين قد وافقت على تقديم دعم بقيمة 5 ملايين جنيه لتمويل المقر الجديد للمعهد ايمانا منها بأهمية التدريب والدراسات المهنية فى الارتقاء بقطاع التأمين المصرى.

    جدير بالذكر أن معهد التأمين بمصر أنشئ عام 1975 وتم انضمامه لمعهد التأمين القانونى بلندن فى عام 1976 من خلال المؤتمر العام الذى عقد بمدينة كوفينترى بالمملكة المتحدة، حيث اصبح المعهد الأول من نوعه فى المنطقة العربية، كما يعتبر المعهد الثامن عشر فى ترتيب أنشائه عالميا، وهو مركز دولى معتمد بالدول العربية والافريقية والاسيوية لامتحانات المعاهد الدولية ومعهد التأمين القانونى بلندن ومعهد إدارة تأمينات الحياة ومعهد اكتتاب تأمينات الممتلكات والمسئوليات بالولايات المتحدة الامريكية.

  • مطالب بإسقاط جزء من مديونيات شركات السياحة للدولة

    قال محمد منتصر نائب رئيس لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال المصريين، إن الديون على شركات السياحة أهم تحدي يواجه القطاع نتيجة تداعيات جائحة فيروس كورونا، وأنه حال نجاح الشركات في تجاوز خسائر الجائحة، فلن تستطع الخروج من أزمة الديون التي ستلاحقها بعدها، وهو ما يتطلب ضرورة دراسة الحكومة قرارات جديدة لدعم القطاع حتى يستطع تجاوز الأزمة الحالية، والاستعداد حال استئناف النشاط السياحي عالمياً.
    حدد “منتصر”، مقترحين لحل أزمة الديون التي تواجه شركات السياحة خلال الفترة الحالية، على رأسها دراسة الحكومة إسقاط جزء من مديونيات شركات السياحة للدولة، مشيراً في هذا الصدد إلى أن قطاع السياحة في مصر والعالم شهد تضرر بالغ نتيجة جائحة فيروس كورونا المستجد، ويمثل القطاع الخاص أكثر من 97% من شركات السياحة محلياً، ورغم تأجيل الدولة سداد بعض المديونيات مثل مستحقات الضرائب العقارية والمياه والكهرباء لفترة 6 شهور، إلا أن الشركات ستكون مطالبة بعد استئناف النشاط بسداد هذه المستحقات، وهو ما قد يجعلها غير قادرة على المنافسة في جذب السياحة.
    أضاف أنه ما يزيد من أهمية دعم الدولة لشركات السياحة، توقعات انخفاض أعداد السياحة بنسبة 50% حال استئناف النشاط عالمياً، وهو ما يتطلب تقديم تسهيلات من الدول لجذب أكبر عدد من السياح، ولذا يجب على الدولة دعم شركات السياحة من خلال إسقاط جزء من مديونياتها حتى تستطيع الانفاق للحفاظ على البنية التحتية لتقديم خدمات جيدة لعملائها، والإنفاق على حملات ترويجية خارجية لجذب السياحة.
    لفت نائب رئيس لجنة السياحة، إلى تصريحات ديفيد مالباس رئيس البنك الدولي، في بداية جائحة كورونا، إن الدول الأشد فقراً ستحتاج إلى إعفاء من الدين أو إعادة هيكلة كي تستطيع تمويل معركتها ضد جائحة فيروس كورونا، والأمر نفسه ينطبق على قطاع السياحة، والذي تبلغ حجم استثماراته نحو تريليون جنيه، وهي استثمارات ضخمة لا يمكن أن يتم إهمالها، خاصة وأن القطاع يساهم بنسبة تتراوح بين 20-28% من إيرادات العملة الصعبة للدولة.
    أضاف “منتصر”، المقترح الثاني لدعم قطاع السياحة، إصدار البنك المركزي قراراً بمد فترة السماح لشركات السياحة بسداد أول قسط بقروض مبادرة دعم السياحة بعد فترة لا تقل عن 6 شهور من تاريخ الاقتراض، وذلك للسماح للشركات بتمويل الحفاظ على البنية التحتية لمشروعاتها وسداد أجور العاملين، وعدم تكالب أقساط البنوك عليها حال استئناف نشاط السياحة وعودتها للعمل.
    أشار “منتصر”  إلى أن مبادرات البنك المركزي لدعم قطاع السياحة جيدة إلا أن البنوك لم تقم بتفعيلها، بدليل أن إجمالي القروض المقدمة لشركات السياحة في إطار هذه المبادرة لم يتعدى 2 مليار جنيه من إجمالي 50 مليار جنيه مخصصة للقطاع، مرجعاً السبب إلى عدم ترحيب البنوك بإقراض شركات السياحة لتخوفها من قدرة الشركات على سداد القروض في المواعيد المحددة نتيجة عدم وضوح الرؤية بشأن عودة نشاط السياحة.
    أكد نائب رئيس لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال، على أهمية إتاحة مبادرة البنك المركزي لدعم قطاع السياحة، وذلك حتى تتمكن شركات السياحة من الإنفاق للحفاظ على البنية التحتية وصرف أجور العمالة لا تعمل، وهو أمر أشبه بإعانة بطالة، وذلك للحفاظ على كوادرها المدربة، لافتاً في هذا الإطار إلى أن اجتماع وزير السياحة مع محافظ البنك المركزى المصرى دليل على وجود مشكلة في مبادرة البنك لدعم قطاع السياحة.
  • وزير السياحة: مد فترة عمل المحال والبازارات بأسوان حتى منتصف الليل

    أعلن الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، موافقة مجلس الوزراء على مد فترة عمل المحال والبازارات السياحية والكافتيريات حتى الساعة 12 منتصف الليل ويومى الخميس والجمعة حتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، وذلك فى المدن الحارة ومنها أسوان.

    جاء ذلك خلال جولة وزيرى السياحة والآثار والأوقاف بالسوق السياحى بمدينة أسوان مساء اليوم يرافقهما اللواء أشرف عطية محافظ أسوان.

    وكان أشاد الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، بأعمال التطوير والتجميل التى تم تنفيذها بمدينة أسوان فى إطار الاحتفال بعيد أسوان القومى والذى يتواكب مع ذكرى افتتاح السد العالى يناير 1971 .

    جاء ذلك خلال جولة تفقدية لوزير السياحة والآثار والأوقاف يرافقهما اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، مساء اليوم، الخميس، بمشروعات التطوير والتجميل بواجهة مدينة أسوان السياحية، والتى تشمل تنفيذ أكبر مشروع حضارى لتطوير وتجميل السوق السياحى القديم وميدان المحطة وبلازا درة النيل بمدينة أسوان.

    وأكد محافظ أسوان، أن هذا المشروع سيغير الشكل القديم لواجهة مدينة أسوان حيث يضم إنشاء نوافير مائية وراقصة وبوابات وأعمدة ديكورية وبرجولات وأرضيات، بالإضافة إلى المسطحات الخضراء وأشجار الزينة وساحات إنتظار للسيارات، بجانب الإنارة والرصف والدهانات وذلك بشكل وألوان متناسقة لإضفاء اللمسة الجمالية والتراثية سواء للسوق السياحى أو ميدان المحطة.

    وأوضح اللواء عطية، أنه مخطط أن تضم حديقة درة النيل فى وسطها النصب التذكارى للشهداء و4 تماثيل، علاوة على أنه جار تغطية السوق السياحى القديم ببرجولات خشبية آمنة وضد الحريق بطول 2400 متر، مع تركيب أرضيات بالجرانيت والبازلت، بجانب تجديد وجهات المحلات عن طريق تجليدها، وأيضاً تجديد ورفع كفاءة عدد 10 بوابات رئيسية فيه وإنشاء عدد 2 بوابة جديدة، بالإضافة إلى تجهيز السوق بالكامل بمراوح تهوية بالمياه مماثلة للحرم المكى، وكذا إنشاء عدد 2 كافية داخل مسار السوق السياحى، فضلاً عن تطوير وصيانة شبكات البنية الأساسية وخاصة مياه الشرب والصرف الصحى والحريق.

  • مطار أسوان يستقبل 5 رحلات إضافية اليوم بعد زيادة أعداد السياحة الداخلية

    يواصل مطار أسوان الدولى، استقبال الرحلات الداخلية والتى تضاعفت خلال الفترة الحالية إلى 5 رحلات يومية بدلاً من رحلة واحدة فقط، وذلك لاستيعاب أعداد المسافرين من القاهرة والوجه البحرى إلى صعيد مصر لقضاء أجازات أعياد رأس السنة ونصف العام وسط شتاء دافئ وطقس مميز.

    ويستقبل مطار أسوان الدولى اليوم الأربعاء، 5 رحلات تنطلق من مطار القاهرة الدولى، فى المواعيد: “7:30 صباحاً – 10:30 صباحاً – 11:30 صباحاً – 1:30 ظهراً – 6:30 مساء”، ثم تعاود هذه الرحلات مرة أخرى إلى القاهرة لتقلع من مطار أسوان الدولى فى المواعيد: “9 صباحاً – 12 ظهراً – 1 ظهراً – 3 ظهراً – 8 مساءً”.

    ويحرص عدد كبير من المواطنين فى مصر إلى السياحة الداخلية وزيارة مدينتى الأقصر وأسوان خلال فصل الشتاء وإجازات نصف العام ورأس السنة وغيرها، نظرًا لتمتع جنوب مصر بطقس دافئ شتاء، مع الاستمتاع بزيارة المعالم الأثرية والسياحية المشهورة فى صعيد مصر.

    وفى سياق متصل، تلقى مجلس الوزراء، إخطارًا بالمبادرة الخاصة بتخفيض أسعار الطيران الداخلى، والتى تحمل عنوان “شِّتى فى مصر”، وذلك تحفيزاً للسياحة الداخلية، على أن يبدأ تنفيذها من يوم الجمعة الموافق 15/1/2021، وتستمر حتى يوم الأحد الموافق 28/2/2021.

  • وزير السياحة: 3.5 مليون سائح زاروا مصر فى 2020 والإيرادات 4 مليارات دولار

    كشف الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، عن أن عدد الزوار الذين زاروا مصر خلال عام 2020 بلغ نحو 3.5 مليون سائح ، في حين بلغت الإيرادات نحو 4 مليارات دولار .وفقا لـ “CNBCArabia”.

    وأوضح “العناني” أن نسب إشغال السياحة الخارجية بالفنادق المصرية نحو 10-15% من مستوى 2019 ، كاشفا عن توقيع عقد مع شركة أجنبية لوضع استراتيجية للسياحة المصرية على أن تنتهي منها في مايو 2021.

  • بالإنفو جراف… حصاد قطاع السياحة والآثار 2020

    يعكس قطاع السياحة والآثار الهوية المصرية ويبرز دور مصر المحوري في نشأة الحضارة الإنسانية، كما أنه يظل أحد أهم روافد الاقتصاد القومي، ومعززاً لقوة الدولة الناعمة في محيطها الإقليمي والدولي، الأمر الذي جعل هذا القطاع على رأس الأولويات لتعزيز دوره في تحقيق التنمية المستدامة من خلال الاستفادة من كافة المقومات التي تتمتع بها مصر من آثار ومتاحف ومعابد ومزارات سياحية ومواقع تراثية وتاريخية، وذلك في وقت لا تتوقف فيه عمليات التنقيب والبحث عن الكنوز الأثرية في مختلف المحافظات بالإضافة إلى المشاركة في المعارض الدولية.
    وفي إطار سلسلة متتابعة من التقارير لرصد إنجازات الحكومة في 2020، نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً تضمن إنفو جرافات تسلط الضوء على حصاد قطاع السياحة والآثار في هذا العام.
    واستعرض التقرير عدداً من مشروعات قطاع السياحة والآثار خلال 2020، وفي مقدمتها مشروع المتحف المصري الكبير، الذي بلغ إجمالي تكلفة تنفيذه نحو مليار دولار، ووصلت نسبة تنفيذه نحو أكثر من 97%، حيث تم نقل 54223 قطعة أثرية للمتحف، فضلاً عن ترميم وصيانة 53071 قطعة أثرية أخرى.
    وفي السياق ذاته أشار التقرير إلى المتحف القومي للحضارة، والذي بلغ إجمالي تكلفة تنفيذه حتى الآن 1.5 مليار جنيه، حيث تم الانتهاء من كافة أعمال البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات بالمتحف.
    كما تم ترميم قصر البارون وافتتاحه في يونيو 2020 بتكلفة بلغت 175 مليون جنيه، وكذلك تم تطوير ميدان التحرير بتكلفة تقديرية بلغت نحو 150 مليون جنيه، حيث تم إقامة مسلة رمسيس الثاني ونقل أربعة تماثيل للكباش من الأقصر بالميدان.
    وبالنسبة لمشروع تطوير مسار طريق الكباش بالأقصر، أوضح التقرير أن تكلفته بلغت نحو 320 مليون جنيه، وتم خلاله الانتهاء من كشف وتجهيز المسار وإزالة الإشغالات بالكامل، ومن المتوقع افتتاحه 2021.
    أما عن مشروع إحياء مسار العائلة المقدسة، فقد خصصت الوزارة 41 مليون جنيه لاستكمال أعمال تطوير مواقع المسار، علماً بأن المسار يضم 25 نقطة، ويمتد لمسافة 3500 كم ذهابًا وعودة من سيناء حتى أسيوط، هذا ويحوي كل موقع حلت به العائلة مجموعة من الآثار.
    وفيما يتعلق بالافتتاحات والمعارض المؤقتة الخارجية، أوضح التقرير أن الوزارة قامت بتنفيذ 14 افتتاحاً متنوعاً ما بين متاحف جديدة، ومعالم دينية وآثار فرعونية.
    ورصد التقرير المتاحف الجديدة ومن بينها متحف المركبات الملكية ببولاق والذي يضم العربات الملكية التي ترجع لعصر أسرة محمد على، بالإضافة إلى متحف شرم الشيخ بتكلفة 812 مليون جنيه، ويضم 5200 قطعة أثرية، وكذلك متحف الغردقة الذي يضم 1791 قطعة أثرية تروي تاريخ الحضارة المصرية بدءً من العصور المصرية القديمة حتى العصر الحديث.
    وعن المعالم الدينية، أوضح التقرير أنه تم افتتاح المعبد اليهودي “إلياهو هانبي” بالإسكندرية بعد ترميمه، بالإضافة إلى افتتاح ثلاثة أديرة أثرية بمدينة نقاده بمحافظة قنا بعد ترميمها، فضلاً عن افتتاح مسجد الإمام الشافعي بعد ترميمه.
    أما عن افتتاحات الآثار الفرعونية، أشار التقرير لافتتاح قاعة “الخبيئات.. كنوز خفية” بالمتحف المصري بالتحرير، وكذلك افتتاح هرم زوسر بسقارة بعد ترميمه بتكلفة بلغت 104 مليون جنيه، فضلاً عن افتتاح ثلاثة سراديب وبانوراما سطح معبد دندرة بمحافظة قنا.
    هذا وقد تم افتتاح 5 معارض خارجية للآثار، أبرزها معرض “آثار توت عنخ آمون” بالعاصمة الإنجليزية لندن، والذي وصل عدد الزائرين له قبل غلقه بسبب فيروس كورونا لـ 580 ألف زائر، بالإضافة إلى معرض “المدن الغارقة: عالم مصر الساحر” بمتحف فيرجينيا للفن في محطته الرابعة بالولايات المتحدة الأمريكية.
    وتطرق التقرير لأبرز الاكتشافات وجهود استرداد القطع الأثرية من الخارج، لافتاً إلى أن هناك العديد من الاكتشافات الأثرية للوزارة بعدد من المناطق، كما تم استرداد 465 قطعة أثرية من الخارج.
    وأشار التقرير إلى أبرز الاكتشافات بمنطقة آثار سقارة، حيث تم بها اكتشاف أكثر من 100 تابوت خشبي ملون و40 تمثالاً خشبياً للإله بتاح سوكر وعدد من التماثيل، كما تم الإعلان عن كشف 59 تابوتاً خشبياً ملوناً ومغلقاً داخل آبار للدفن.
    وقد تم اختيار كشف الـ 100 تابوت الملونة بسقارة كأحد أهم 10 اكتشافات أثرية لعام 2020 وفقاً لمجلة الآثار الأمريكية “Archaeology Magazine”.
    وبالنسبة لأبرز ما تم اكتشافه بمحافظة المنيا، ذكر التقرير أنه تم اكتشاف 16 مقبرة عائلية بداخلها 30 تابوتاً تخص كبار كهنة المعبود جحوتي بمنطقة آثار الغريفة بتونا الجبل، بالإضافة للكشف عن مقبرة فريدة ترجع للعصر الصاوي بمنطقة البهنسا.
    هذا وقد تم العثور على نقوش ملونة بكهف أثري تعود إلى 10 آلاف عام قبل الميلاد شمال مدينة سانت كاترين بمحافظة جنوب سيناء، وكذلك اكتشاف 83 مقبرة من عصور ما قبل الأسرات بمنطقة أم الخلجان الأثرية بالدقهلية.
    كما تم الكشف عن تابوت خشبي من الأسرة السابعة عشر (حوالي 1600 قبل الميلاد) في منطقة ذراع أبو النجا بالأقصر.
    وتناول التقرير الحديث عن تطوير المتاحف المصرية وحصولها على جوائز عالمية، لافتاً إلى أنه لأول مرة يتم إطلاق جولات افتراضية بتقنية الواقع المعزز لمتاحف ومواقع أثرية على منصات التواصل الاجتماعي ضمن مبادرة “اكتشف مصر من بيتك”.
    كما فاز مشروع حفظ وترميم الآثار بالمتحف المصري الكبير بجائزة “يوميوري” للتعاون الدولي عام 2020، فضلاً عن حصول المتحف على شهادة “الأيزو” الخاصة بالسلامة والصحة المهنية، ثم على شهادتي “أيزو” لنظام إدارة البيئة، ونظام إدارة الجودة.
    هذا وأطلقت شبكة CNN العالمية فيلماً دعائياً عن المتحف المصري الكبير تحت عنوان “من داخل المتحف المصري الكبير”، بينما تم الإعداد لموكب نقل 22 مومياء ملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية.
    وذكر التقرير حصول المتحف المصري على المركز الثاني في قارة أفريقيا كأكثر المتاحف المؤثرة في جمهور موقع تويتر، وذلك بناء على إحصائية أسبوع المتاحف.
    وأبرز التقرير جهود توثيق القطع الأثرية بالمخازن والمتاحف، حيث تم الانتهاء من إنشاء قاعدة بيانات مركزية وربط 7 مخازن بخط ربط للبيانات مع بيئة استضافة مركزية (Data Center)، فضلاً عن التعاقد على تدشين منصة حجز إلكتروني، في إطار مشروع التحول الرقمي وتطوير خدمات المواقع الأثرية والمتاحف.
    وأشار التقرير إلى إجراءات الوزارة لمواجهة آثار أزمة كورونا، مستعرضاً أبرز إجراءات دعم الشركات والمنشآت السياحية المتضررة من الأزمة، حيث تم إرجاء سداد الضريبة على الدخل أو القيمة المضافة لمدة 6 أشهر.
    وإلى جانب ذلك تم إرجاء سداد المستحقات عن استهلاك الكهرباء والمياه والغاز للمنشآت السياحية والفندقية بداية من أبريل حتى نهاية ديسمبر 2020، والإعفاء من الضريبة على العقارات المبنية المستخدمة فعلياً في الأنشطة السياحية والفندقية، وذلك في الفترة من أبريل حتى 31 ديسمبر 2020.
    وأيضاً، تم إرجاء سداد كافة المديونيات المستحقة على الشركات والمنشآت السياحية والفندقية عن فترات ما قبل بداية أزمة فيروس كورونا ليبدأ السداد مجدولاً اعتباراً من يناير 2021.
    وعلى صعيد إجراءات دعم حركة السياحة وتنشيطها، أشار التقرير إلى الإعفاء من سداد رسوم التأشيرة للسائحين الوافدين لمحافظات جنوب سيناء والبحر الأحمر والأقصر وأسوان (من يونيو 2020 حتى30 أبريل 2021).
    بالإضافة إلى الموافقة على السماح لـ 27 جنسية بالحصول على التأشيرة الاضطرارية بمنافذ الوصول بمصر ليصبح الإجمالي 73 جنسية حالياً، شريطة وفودهم بضمان وكيل سياحي.
    وأوضح التقرير أبرز المبادرات لدعم قطاع السياحة، لافتاً إلى تخصيص 50 مليار جنيه لدعم القطاع ضمن مبادرة البنك المركزي المصري، ومدها إلى 31 ديسمبر 2021.
    وعلى صعيد متصل، خصصت وزارة المالية ضمانة بقيمة 3 مليار جنيه للبنك المركزي لصالح البنوك الوطنية لإقراض المنشآت السياحية والفندقية لأول مرة بدون أية ضمانات.
    واستعرض التقرير أبرز أنشطة الترويج السياحي والحركة السياحية في ظل أزمة كورونا، حيث شاركت الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بـ 16 معرضًا سياحيًا دوليًا وإقليميًا.
    كما تم إطلاق فيلم ترويجي بعنوان “رحلة سائح في مصر” على منصات التواصل الاجتماعي، وعلى شبكة قنوات CNN وDiscovery، هذا إلى جانب إعادة فتح جميع المواقع الأثرية والمتاحف تدريجياً بعد استئناف حركة السياحة واستئناف الرحلات النيلية للفنادق العائمة بـ 50% من طاقتها الاستيعابية.
    هذا وقد قام نحو أكثر من 3 ملايين سائح بزيارة مصر منذ بداية العام حتى نوفمبر 2020، منهم حوالي مليون سائح منذ استئناف حركة السياحة الوافدة 1 يوليو 2020 حتى نهاية نوفمبر 2020.
    وعن تغير النظرة العالمية للقطاع على الرغم من أزمة كورونا، أشار التقرير إلى فوز مصر بالمركز الثاني كأفضل وجهة للغوص في العالم لعام 2020 وفقاً لمجلة Dive Magazine، بالإضافة إلى حصول مصر على “خاتم السفر الآمن” من المجلس الدولي للسياحة والسفر.
    كما حصل 697 فندقاً ثابتاً و52 فندقاً عائماً حتى الآن على شهادة السلامة الصحية، إلى جانب استئناف حوالي 20 دولة حركتها السياحية إلى محافظتي البحر الأحمر وجنوب سيناء بنسبة إشغال 50% كحد أقصى من الطاقة الاستيعابية للفنادق والمنتجعات السياحية.
    وفي السياق ذاته، اختار الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية مصر لتكون أول دولة يزورها خارج أوروبا منذ أزمة فيروس كورونا.
  • وزارة السياحة تعمم منشورًا بمنع إقامة أي تجمعات أو احتفالات برأس السنة

    قررت وزارة السياحة والآثار، اليوم الجمعة، إلغاء احتفالات رأس السنة التي ينتج عنها تجمعات كبيرة من المواطنين، تنفيذًا لتكليفات الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أثناء انعقاد اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا.

    وطالب عبدالفتاح العاصي مساعد وزير السياحة والآثار لشئون المنشآت الفندقية والسياحية بتعميم منشور على كافة المنشآت الفندقية يتضمن تأكيد ضرورة عدم وجود أية فعاليات “ثقافية – سياحية”، أو احتفالات خلال فترة رأس السنة الميلادية ينتج عنها تجمعات كبيرة من المواطنين، والتشديد على تطبيق الإجراءات الاحترازية السابق اتخاذها خلال الفترة الماضية، على أن يتم اتخاذ إجراءات عقابية ضد المطاعم والكافيهات والفنادق التي لا تلتزم بتطبيق هذه الإجراءات.

    وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ترأس اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا؛ حيث تم استعراض الجهود المستمرة لمواجهة الأزمة، وموقف توفير اللقاح، بمشاركة الوزراء أعضاء اللجنة والمسئولين المعنيين.

    يذكر أن وزارة السياحة والآثار جددت تحذيراتها لغرفة المنشآت السياحية بالالتزام بالمواعيد المحددة لفتح وإغلاق المطاعم والكافتيريات السياحية طبقا للمواعيد المحددة من مجلس الوزراء.

    وأكدت الوزارة استمرار إغلاق الديسكوهات والملاهي الليلية لحين صدور قرار من الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، في ضوء الإجراءات التي ستتخدها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

    وشددت الوزارة على استمرار حظر إقامة الأفراح والحفلات والمناسبات أو التجمعات في الأماكن والقاعات المغلقة، لحين صدور قرار بإعادة الفتح.

  • مساعد وزير السياحة: اللجنة الطبية بمجلس الوزراء أكدت عدم إقامة حفلات رأس السنة

    أكد عبدالفتاح العاصي، مساعد وزير السياحة والآثار لشئون المنشآت الفندقية والسياحية، وفقًا للتكليفات اللجنة الطبية وتوجيهات رئيس مجلس الوزراء، لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، المنعقدة بتاريخ 8 ديسمبر الماضي، فلا يوجد أية فعاليات «ثقافية – سياحية»، أو احتفالات خلال فترة رأس السنة الميلادية ينتج عنها تجمعات كبيرة من المواطنين.

    وأضاف العاصى ، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه أرسل خطابًا لغرفة السياحة للتأكيد على تنفيذ قرارات اللجنة الطبية، و التشديد على تطبيق الإجراءات الاحترازية السابق اتخاذها خلال الفترة الماضية، على أن يتم اتخاذ إجراءات عقابية ضد المطاعم والكافيهات والفنادق التي لا تلتزم بتطبيق هذه الإجراءات، وتعميم ذلك على كافة المنشآت الفندقية ، مشيرا الى وجود تنسيق دائم ومستمر مع غرف السياحة من أجل التشديد على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية، والحفاظ على صحة وسلامة الموطنين.

  • وزارة السياحة والآثار تستعد للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة

    تستعد وزارة السياحة والآثار للانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة بحزمة من مشروعات التحول الرقمي وقواعد البيانات الخاصة بالقطاعات المختلفة بالوزارة، وذلك بتكليف من مجلس الوزراء لإتمام إجراءات الانتقال بالشكل المطلوب.

    ومن بين هذه التكليفات إنشاء وحدة قواعد بيانات للعاملين بالسياحة، لأهميتها في توفير معلومات دقيقة عن العمالة بالقطاع، وذلك عن طريق توقيع بروتوكول التعاون المشترك مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشأن تطوير البنية التكنولوجية لوزارة السياحة والآثار، الذي تم توقيعه نوفمبر الماضي.

    ومشروع دمج وتطوير البوابات التكنولوجية للوزارة سواء الخدمية أو الترويجية، مشروع ميكنة الخدمات بديوان عام وزارة السياحة والآثار، مشروع تطوير خدمات طلبات البعثات الأثرية وميكنة دورة العمل، ومشروع تطوير نظام إدارة الخرائط بالمواقع الأثرية والسياحية.

    بالإضافة إلى تفعيل خدمة الدفع الإلكتروني لتذاكر دخول المواقع الأثرية والمتاحف، لأهمية ذلك في التيسير على الزائرين الأجانب والمصريين أيضا.

    وكانت وزارة السياحة والآثار بدأت يوم الثلاثاء الماضي، في تفعيل قرار مجلس الوزراء بمنح التأشيرة السياحية بجميع منافذ الوصول بمصر، للسائحين من بعض الدول، شريطة حصولهم علي تأشيرات سارية ومستخدمة من قبل على جوازات سفرهم، من الولايات المتحدة الأمريكية أو المملكة المتحدة أو دول منطقة شنجن.

    ويساهم هذا القرار فى تسهيل إجراءات الحصول على التأشيرة للسائحين بالمنافذ المصرية، ويعد خطوة إيجابية لتسهيل الإجراءات خاصة أنه تم التنسيق مع الاتحاد المصري للغرف السياحية للتنسيق مع وكالات السفر والسياحة بالدول المصدرة للسياحة إلى مصر.

    ويمكن الحصول على مزيد من المعلومات لدى القنصليات المصرية المعنية بالأمر بالدول المصدرة للسياحة إلى مصر.

    وكانت غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة التقت مع سيرجي تيرنتييف سفير بيلاروسيا المفوض فوق العادي لدى مصر، والقنصل إيجور فيرجو، لحرص وزارة السياحة والآثار على دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر من الأسواق السياحية المختلفة ومنها السوق البيلاروسي.

    وحضر اللقاء المهندس أحمد يوسف الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، والمستشار عبد المحسن شافعي رئيس الإدارة المركزية للعلاقات العامة والدولية بوزارة السياحة والآثار.

    وخلال اللقاء أكد سفير بيلاروسيا على أهمية إدراج القاهرة ضمن البرامج السياحية التي يتم التسويق لها بالسوق البيلاروسي لما تتمتع به من مقومات سياحية ثقافية فريدة والترويج لها بشكل فعال خلال الفترة القادمة مما قد يخلق فرصة لإمكانية تشغيل خط طيران منتظم من القاهرة الي منسك، بالإضافة إلى إمكانية تنويع المنتج السياحي بالبرامج المقدمة من خلال إضافة الأقصر وأسوان.

    كما تم خلال اللقاء اقتراح إمكانية دعوة وفد من ممثلي كبرى الصحف ووكالات الأنباء وأشهر المدونين والمؤثرين في بيلاروسيا لزيارة مصر وتعريفهم بالأنماط السياحية المختلفة التي يتمتع بها المقصد السياحي المصري والتي لا تقتصر فقط على السياحة الشاطئية وإنما يتميز المقصد السياحي المصري بأنماط سياحية متنوعة ومنها دمج السياحية الشاطية بالسياحة الثقافية.

    ومناقشة مقترح تنظيم ورشة عمل لأهم العاملين بالقطاع السياحي والفندقي بمصر وبيلاروسيا لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات والوصول لأفضل سبل التعاون المشترك.

  • وزير السياحة: غلق 4 منشآت و55 مطعما لعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية

    ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، الاجتماع الرابع للجنة الوزارية للسياحة والآثار، وذلك بحضور كل من الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، والدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، والدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية،  والدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، والطيار محمد منار عنبة، وزير الطيران المدني، واللواء محمد عبد العزيز، مساعد وزير الداخلية لقطاع شرطة السياحة، وأحمد الوصيف، رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، وعدد من مسئولي الجهات المعنية.
    وفى مستهل الاجتماع، استعرض وزير السياحة والآثار أهم ملامح الترتيبات والاستعدادات التي تجرى حاليا لنقل المومياوات الملكية من المتحف المصري في التحرير إلى مُستقرها بمتحف الحضارة بالفسطاط، مؤكداً أن هذا الحدث تم الإعداد له جيدا ليكون حدثاً مبهراً يخطف الأنظار على مستوى العالم، وسيتم نقله عبر مختلف وسائل الإعلام العالمية، لتكون رسالة إيجابية تعكسُ عظمة مصر وحضارتها.
    وأشاد رئيس الوزراء بالترتيبات التي تم إعدادها في هذا الصدد، مؤكدا على ضرورة الاهتمام بكافة التفاصيل، من منطلق أن الحدث يعكس صورة مصر وحضارتها، لافتاً إلى أن منطقة عين الصيرة، التي يقع بها متحف الحضارة وستنتقل لها المومياوات، قد شهدت نقلة حضارية نوعية لتصبح بهذه الصورة المشرفة.
    إلى جانب ذلك، تناول وزير الآثار موقف الحركة السياحية في مصر خلال العام الجاري، لاسيما في ظل أزمة جائحة كورونا، لافتاً إلى أنه يتم متابعة التزام المنشآت الفندقية والسياحية بالاشتراطات الاحترازية والوقائية للوقاية من الفيروس، حيث حصلت بعض المنشآت على شهادة السلامة الصحية، من بينها 690 فندقا ثابتا، و 52 فندقا عائما، و 1035 مطعما سياحيا، وفي الوقت نفسه تم غلق 4 منشآت سياحية وفندقية و 55 مطعما سياحيا لعدم الالتزام بالضوابط المعلنة.
    كما تطرق الدكتور خالد العناني لعرض تفاصيل الحركة السياحية الوافدة إلى مصر خلال العام الجاري 2020، لافتاً إلى أن المدن الساحلية شهدت نشاطاً خلال الصيف الماضي فيما يتعلق بالسياحة الداخلية، مستعرضا توقعات الوزارة للحركة السياحة خلال العام المقبل، وبعض المقترحات للنهوض بالموسم السياحي خلال العام 2021.
    وفي ضوء ذلك، تناول أهم ملامح مبادرة تشجيع السياحة الداخلية التي تخطط الوزارة لتنفيذها بالتنسيق مع وزارة الطيران المدني.
    وخلال الاجتماع، تمت الموافقة، بصورة مبدئية، على عدد من المقترحات التي عرضت لدعم القطاع السياحي خلال عام 2021، على أن يتم عرضها على مجلس الوزراء، شريطة تحديد المتضررين الذين سيستفيدون، كما عرض الوزير مشروع قانون تراخيص المنشآت الفندقية والسياحية، وتم الاتفاق، خلال الاجتماع، على أن يتم عرضه على مجلس الوزراء، حيث يستهدف مشروع القانون وضع نظام أكثر يسراً وضبطاً لمسألة منح التراخيص للمشروعات السياحية؛ من أجل التوصل إلى خدمات سياحية منافسة.
  • وزير السياحة والآثار يشارك بمؤتمر دولى لمناقشة تعافى قطاع السياحة بعد “كورونا”

    شارك الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار في المؤتمر الذي نظمته دولة أسبانيا بالتعاون مع المجلس الدولي للسياحة والسفر (WTTC) ومنظمة السياحة العالمية، عبر الفيديو كونفرانس لمناقشة كيفية استئناف الحركة السياحية علي مستوي العالم ودعم تعافي القطاع السياحي بعد أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

    وشهد المؤتمر مشاركة رئيس وزراء دولة أسبانيا وعدد من وزراء السياحة في العالم منهم وزراء كل من أسبانيا والبرتغال وانجلترا، بالإضافة إلى ممثلي كبرى منظمي الرحلات والشركات العاملة في المجال السياحي، ومسئولي منظمة السياحة العالمية، والمجلس الدولي للسياحة والسفر، ومنظمة الآياتا.

    وخلال المؤتمر، اتفق المشاركون علي أهمية العمل بجدية لاستعادة الحركة السياحية، خاصة في ضوء تحديات أزمة فيروس كورونا المستجد والتي أدت الى فقدان ملايين العاملين بالقطاع السياحي علي مستوي العالم لأعمالهم، وكذلك التأثير سلبا علي الوظائف ذات الصلة المباشرة وغير المباشرة بالقطاع، كما أكدوا علي الدور الفاعل للسياحة في تحقيق التنمية المستدامة وخلق فرص العمل.

    كما أكدوا على أهمية صناعة النقل الجوي وتوحيد المعايير الخاصة بالإجراءات الوقائية بين الدول المرسلة والمستقبلة للسائحين بما يضمن تحقيق تعاف مستدام للقطاع يأخذ بعين الاعتبار الأوضاع الصحية وتسهيل السفر وسلاسة العمل في المطارات وموانئ الوصول المختلفة.

    واختُتم المؤتمر بالاتفاق على تبني إعلان “لابالما” الذي تضمن عددا من التوصيات التي أكدت علي أهمية استئناف السياحة في العالم وتوحيد المعايير والإجراءات والبروتوكولات المتبعة في هذا الصدد وفتح مسارات للسفر، واعتماد بدائل مرنة للحجز والدفع الالكتروني واعتماد إجراءات تحفيز اقتصادية للقطاع.

  • السياحة والآثار تعلن تعديل عقود 2949 من العاملين بـ”الأعلى للآثار”

    وافقت وزارة المالية على تعديل الشكل التعاقدي لعدد 2949 من مؤقتى المجلس الأعلى للآثار المتعاقدين على الباب السادس نقلاً إلى الباب الأول أجور بموازنة المجلس، مع الموافقة أيضا على أن يتقدم المجلس بمقترح تثبيت تلك العمالة بعد مضى ستة أشهر من تاريخ التعاقد.

    وأوضح أحمد رحيمة، معاون الوزير لتنمية الموارد البشرية، أنه فى ضوء ما سبق، أصدر الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار قراراً بتشكيل لجنة لتحرير العقود ممن تضمنتهم الموافقة، مشيرا إلى أن اللجنة ستبدأ مباشرة أعمالها خلال الفترة المقبلة فور الانتهاء من إعداد التجهيزات اللازمة، مع مراعاة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة بمقر عمل اللجنة.

    جدير بالذكر أن ذلك يأتى فى ضوء نتائج دراسة الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة المنتهية خلال الشهر الماضي.

  • السياحة توضح موعد إصدار ضوابط السفر لأداء العمرة

    أكدت مصادر مطلعة بغرفة شركات السياحة، أن الغرفة ما زالت تدرس مع الشركات الضوابط المنظمة لسفر المعتمرين لأداء مناسك العمرة في ظل الإجراءات الاحترازية المتخذة من قبل المملكة العربية السعودية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

    وأضافت المصادر أن الضوابط الجديدة المنظمة لسفر المعتمرين لأداء مناسك العمرة ستهدف إلى حماية حقوق المعتمرين الراغبين في أداء مناسك العمرة في المقام الأول بالإضافة إلى الحفاظ على مصالح الشركات.

    الآثار تكشف تفاصيل سرقة الكشافات الكهربائية المستخدمة في إضاءة سور القاهرة الفاطمية

    وأشارت المصادر إلى أن الغرفة تضع على رأس اهتمامتها الإجراءات النهائية التي ستعلنها المملكة العربية السعودية والجهات المختصة في جمهورية مصر العربية وفقا لتطورات أوضاع انتشار المرض والسيطرة عليه للعمل بها في تسيير رحلات العمرة.

زر الذهاب إلى الأعلى