المتحدث باسم رئاسة الجمهورية

  • الرئاسة: قناة السويس الجديدة ضاعفت الإيرادات السنوية لتتجاوز 7 مليارات دولار

    عقد الرئيس عبد الفتاح السيسى، اجتماعًا لمتابعة نشاط هيئة قناة السويس.

    وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، بأن قناة السويس الجديدة التى تم افتتاحها عام 2015 أدت إلى مضاعفة إيرادات القناة السنوية لتتجاوز 7 مليارات دولار سنويًا، وكذلك عدد السفن العابرة لحوالى 70 سفينة يوميًا، وهو ما ساهم فى جهود دعم الاقتصاد الوطنى، وتوفير العملة الأجنبية.

  • أمين عام الأمم المتحدة يعلن دعمه الكامل لجهود الرئاسة المصرية لمؤتمر COP 27

    أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش دعمه الكامل لجهود الرئاسة المصرية لمؤتمر الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ لتحقيق النجاح المرجو لمؤتمر (COP 27)، منبها إلى ضرورة أن يكون هناك تصرف سريع لمواجهة تغيرات المناخ.

    ولفت جوتيريش – خلال مؤتمر صحفي مشترك اليوم /الخميس/، مع سامح شكرى وزير الخارجية، رئيس الدورة 27 لمؤتمر المناخ، على هامش أعمال مؤتمر (COP 27) المنعقد بشرم الشيخ – إلى وجود مشكلة فى قضية الثقة بين دول الشمال والجنوب، وبين الدول المتقدمة والاقتصادات الناشئة، لذا لابد من تصرف سريع واستغلال لهذه اللحظة؛ وهذا هو التحدي الأكبر الذي يواجه البشرية.

    وشدد على ضرورة وجود عمل مناخي فعال، يحتاجه الشعوب والعالم، مع وصول الانبعاثات العالمية إلى معايير غير مسبوقة، مؤكدا ضرورة توفير الموارد للقيام بالعمل المناخي.

    ودعا جميع الأطراف إلى العمل على ضرورة استعادة وبناء الثقة بصورة عاجلة، عبر الاتفاق حول قضية الخسارة والضرر والدعم المالي للدول النامية.

    وقال إنه لا يمكن الاستمرار في الحديث عن العدالة المناخية بينما نحن في حالة أزمة ثقة فيما بيننا، كما دعا كل الأطراف لسد الفجوة الخاصة بالأجيال والحفاظ على حياة البشر، وكذلك الحفاظ على ثبات درجة الحرارة بأن لا تزيد عن 1.5 درجة مئوية.

    ولفت إلى أنه لا يمكن سد فجوة الانبعاثات دون الإسراع في التعامل واستخدام الطاقة المتجددة، وعدم استخدام الفحم، وقال “نحتاج إلى وجود اتفاق حول التضامن الإنساني؛ ما يدفع الدول إلى تقليل الانبعاثات وحشد كل الدعم المالي والتقني بالإسراع للانتقال نحو الطاقة المتجددة”.

  • بنك الاستثمار الأوروبى: نعمل مع الرئاسة المصرية لـCOP27 للتأكد من تنفيذ التعهدات

    أكد بنك الاستثمار الأوروبى (EIB) أنه يعمل عن كثب مع الرئاسة المصرية لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة بشأن المناخ “COP27” لتقديم دعمه كرئيس للبنوك متعددة الأطراف فى العالم والقيام بدوره للتأكد من أن المؤتمر هو مؤتمر لتنفيذ التعهدات.

    وأوضح البنك – في بيان اليوم الخميس، أن مؤتمر (COP27) أتاح فرصة لبنك الاستثمار الأوروبي لتعزيز التعاون والمشروعات المشتركة، بما في ذلك التعاون المعلن عنه حديثًا مع مصر في تمويل ركائز برنامج “نوفي” NWFE، بالإضافة إلى ذلك، أعلن صندوق الاستثمار الأوروبي – وهو جزء من مجموعة بنك الاستثمار الأوروبي – عن تمويل جديد يهدف إلى توفير 2.5 مليار يورو من استثمارات العمل المناخي.

    كما أعلن بنك الاستثمار الأوروبى عن استثمارات جديدة في العديد من القطاعات وهي الطاقة والنقل والمياه والتكيف الزراعي، ووقع عددًا من اتفاقيات الشراكة وخطابات النوايا مع الحكومة المصرية لتمويل مشاريع المنصة الوطنية للمشروعات الخضراء “نوفي” NWFE.

    وشهد التوقيع رئيس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، ووزراء الكهرباء والطاقة المتجددة والنقل والبيئة والموارد المائية والري والزراعة واستصلاح الأراضي والإسكان، بالاضافة إلى مشاركة بنك الاستثمار الأوروبي بجانب ممثلين آخرين لشركاء التنمية من مؤسسات التمويل الدولية.

    وخلال فعاليات مؤتمر قمة المناخ “COP27” أعلن بنك الاستثمار الأوروبي عزمه تقديم الدعم لتمويل التحول الأخضر والمستدام لمصر مع دعم قدرة البلاد على التكيف مع تغير المناخ وذلك خلال الفترة 2022-2030 بما في ذلك مشروعات الطاقة المتجددة والنقل وأيضا المياه والأمن الغذائي.

    وفي قطاع المياه ، دعم بنك الاستثمار الأوروبي بالفعل الاستثمار بأكثر من مليار يورو في 13 مشروعًا في مجال المياه والصرف الصحي في جميع أنحاء مصر، بالإضافة إلى ذلك سيتم تخصيص استثمارات جديدة للقطاع لتحسين الوصول إلى مياه الشرب، وإعادة تدوير مياه الصرف الصحي في إطار برنامج NWFE، وبالتالي تعزيز كفاءة الطاقة.

    وقالت نائبة رئيس بنك الاستثمار الأوروبي جيلسومينا فيليوتي “في كل مرة أسافر فيها إلى هذه المنطقة، أتذكر أن الماء هو الحياة، تؤثر ندرة المياه حقًا في حياة الناس اليومية ويمكننا فعل الكثير، فبنك الاستثمار الأوروبي هو الممول الرئيسي لمشاريع المياه في جميع أنحاء العالم”.

    ويعد قطاع النقل في مصر من أهم القطاعات التي يستثمر بها بنك الاستثمار الأوروبي، على سبيل المثال من خلال دعم مترو القاهرة الذي استفاد من دعم بنك الاستثمار الأوروبي بما في ذلك تحديث المرحلتين الأولى والثانية من المترو، وتوفير تمويل بقيمة 600 مليون يورو للمرحلة الثالثة.

    كما أعلن بنك الاستثمار الأوروبي عن تمويل جديد بقيمة 290 مليون يورو لدعم تحديث خط السكة الحديد الممتد بطول 119 كم بين طنطا – المنصورة- دمياط، وسيمول قرض بنك الاستثمار الأوروبي الذي تبلغ مدته 25 عامًا، وتحديث ثاني أكثر خطوط السكك الحديدية ازدحامًا في مصر مما يزيد من قدرة الركاب والشحن، وتحسين السرعة وتعزيز السلامة من خلال تركيب أنظمة إشارات جديدة.

    وللمساهمة في تحدي الأمن الغذائي في مصر، يعمل بنك الاستثمار الأوروبي حاليًا على مشروعات تسهم في التكيف الزراعي والعمل المناخي وأهداف الاستدامة البيئية، وسيدعم ذلك مصر في بناء قدرتها على الصمود في مواجهة نقص الغذاء بسبب تغير المناخ أو ارتفاع أسعار المواد الغذائية .

    وقالت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي إن جمهورية مصر العربية تقدم نموذجاً للعالم للتحول من مرحلة التعهدات إلى مرحلة التنفيذ وما يمكن تنفيذه من خلال المنصات الوطنية لتعبئة التمويل المناخي ، بعدما أطلقت المنصة الوطنية للمشروعات الخضراء برنامج “نوفي” NWFE. “

    وذكر نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي أمبرواز فايول المسؤول عن العمل المناخي والتنمية بالبنك أن الرئاسة المصرية لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين أعربت عن تقديرها لقيام بنك الاستثمار الأوروبي بدعم الاستراتيجية الوطنية الطموحة لتغير المناخ في البلاد 2050 من خلال الاستثمارات في الطاقة الخضراء والنقل المستدام والزراعة والمياه النظيفة، لافتا إلى أن المشروعات الموقعة ستعمل على تعزيز مرونة مصر في مواجهة آثار تغير المناخ من خلال مشروعات التكيف مع المناخ في قطاع المياه وكذلك الزراعة الذكية مناخياً في منطقة الدلتا، وبالتالي دعم الأمن الغذائي ورفاهية المجتمعات لمواجهة تغير المناخ.

    من جانبها، أكدت نائبة رئيس بنك الاستثمار الأوروبي جيلسومينا فيجليوتي أهمية برنامج “نوفي NWFE كمبادرة نموذجية، وأضافت “نحن نعلم أن مصر هي واحدة من تلك الأجزاء من العالم الأكثر تضررًا من تغير المناخ، ونشارك كثيرًا أهداف رئاسة مؤتمر الأطراف للنظر في التنفيذ. الآن الدليل الحقيقي هو الوفاء بما وعدنا به، وفي حالة مصر يعمل فيها البنك بشكل جيد للغاية وذلك جنبًا إلى جنب مع مصر وبنوك التنمية الأخرى ، نساعدهم على تنفيذ محاور وركائز برنامج نوفي”.

    وبرنامج نوفي هو مجموعة من المشروعات ذات الاولوية للحكومة المصرية والمرتبطة مباشرة بعمل المناخ (التكيف والتخفيف والصمود) ويشمل مشروعات من شأنها إحلال محطات طاقة متجددة محل محطات الطاقة الحرارية الحالية غير الفعالة، وتعزيز قدرة صغار المزارعين على التكيف مع مخاطر المناخ، وزيادة من انتاجية المحاصيل وكفاءة الري، وبناء وتحسين قدرة المناطق المعرضة لمخاطر تغير المناخ على الصمود، وتطوير القدرة على تحلية المياه، وإنشاء أنظمة الإنذار المبكر للتنبؤ بآثار تغير المناخ ، وتحديث الممارسات الخاصة بنظم الري والإنتاج الزراعي.

  • شكري: الرئاسة المصرية لـCOP27 تولى أهمية كبيرة للتفاعل مع دائرة الشباب والأطفال

    أكد وزير الخارجية سامح شكرى رئيس مؤتمرCOP27، على الأهمية الكبيرة التي توليها الرئاسة المصرية للمؤتمر للتفاعل مع دائرة الشباب والأطفال المعتمدة لدى الاتفاقية الإطارية للمناخ.

    جاء ذلك خلال الحوار الذى عقده شكرى اليوم الاثنين، بشرم الشيخ مع ممثلي دائرة الشباب والأطفال المعتمدة لدى إتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ، والتي تضم ممثلين عن مجموعة من المنظمات الشبابية المعنية بعمل المناخ الدولي.

    وصرح المتحدث الرسمي مدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، السفير أحمد أبو زيد، بأن الوزير شكري أشار – خلال الحوار- إلى أن الشعار الذي يتبناه مؤتمر COP27 – ممثلاً في تنفيذ التعهدات – ينطوي على ضرورة وجود مشاركة فاعلة من جانب الشباب في عمل المناخ الدولي، وهو ما تحرص معه رئاسة المؤتمر على الاستماع لرؤاهم والتعرف على مواقفهم حول عمل المناخ بمختلف جوانبه.

    وأضاف السفير أبو زيد، أن وزير الخارجية استعرض جهود الرئاسة المصرية للمؤتمر على صعيد تعزيز التواصل مع الشباب ومشاركتهم في عمل المناخ الدولي، ومن ذلك تخصيص يوم موضوعي خاص بالشباب والأجيال المستقبلية ضمن الأيام الموضوعية المختلفة التي تخللت أعمال المؤتمر، كما نوه بالجهود التي بذلتها رئاسة المؤتمر لتذليل أي عقبات كان من شأنها التأثير على حجم ونطاق مشاركة الشباب في المؤتمر، وخاصةً فيما يتعلق باقامتهم وانتقالاتهم.

    وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن ممثلي دائرة الشباب أعربوا عن خالص تقديرهم وسعادتهم لحرص رئيس المؤتمر على الاستماع لأفكارهم وعقد هذا الحوار البناء معهم، مشيدين بتنظيم مصر الدورة 17 من مؤتمر الشباب للمناخ COY17.. وقاموا في هذا السياق بطرح العديد من الاستفسارات حول مختلف الموضوعات المطروحة على أجندة المؤتمر، مثل توفير تمويل المناخ وتعزيز مشاركة المجتمع المدني في عمل المناخ وقضية معالجة الخسائر والأضرار الناجمة عن تغير المناخ، حيث حرص رئيس المؤتمر على الرد على كافة هذه الاستفسارات وشرح رؤية الرئاسة المصرية للمؤتمر حولها.

  • شكري: الرئاسة المصرية لـCOP27 تولى أهمية كبيرة للتفاعل مع دائرة الشباب والأطفال

    أكد وزير الخارجية سامح شكرى رئيس مؤتمرCOP27، على الأهمية الكبيرة التي توليها الرئاسة المصرية للمؤتمر للتفاعل مع دائرة الشباب والأطفال المعتمدة لدى الاتفاقية الإطارية للمناخ.

    جاء ذلك خلال الحوار الذى عقده شكرى اليوم الاثنين، بشرم الشيخ مع ممثلي دائرة الشباب والأطفال المعتمدة لدى إتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ، والتي تضم ممثلين عن مجموعة من المنظمات الشبابية المعنية بعمل المناخ الدولي.

    وصرح المتحدث الرسمي مدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، السفير أحمد أبو زيد، بأن الوزير شكري أشار – خلال الحوار- إلى أن الشعار الذي يتبناه مؤتمر COP27 – ممثلاً في تنفيذ التعهدات – ينطوي على ضرورة وجود مشاركة فاعلة من جانب الشباب في عمل المناخ الدولي، وهو ما تحرص معه رئاسة المؤتمر على الاستماع لرؤاهم والتعرف على مواقفهم حول عمل المناخ بمختلف جوانبه.

    وأضاف السفير أبو زيد، أن وزير الخارجية استعرض جهود الرئاسة المصرية للمؤتمر على صعيد تعزيز التواصل مع الشباب ومشاركتهم في عمل المناخ الدولي، ومن ذلك تخصيص يوم موضوعي خاص بالشباب والأجيال المستقبلية ضمن الأيام الموضوعية المختلفة التي تخللت أعمال المؤتمر، كما نوه بالجهود التي بذلتها رئاسة المؤتمر لتذليل أي عقبات كان من شأنها التأثير على حجم ونطاق مشاركة الشباب في المؤتمر، وخاصةً فيما يتعلق باقامتهم وانتقالاتهم.

    وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن ممثلي دائرة الشباب أعربوا عن خالص تقديرهم وسعادتهم لحرص رئيس المؤتمر على الاستماع لأفكارهم وعقد هذا الحوار البناء معهم، مشيدين بتنظيم مصر الدورة 17 من مؤتمر الشباب للمناخ COY17.. وقاموا في هذا السياق بطرح العديد من الاستفسارات حول مختلف الموضوعات المطروحة على أجندة المؤتمر، مثل توفير تمويل المناخ وتعزيز مشاركة المجتمع المدني في عمل المناخ وقضية معالجة الخسائر والأضرار الناجمة عن تغير المناخ، حيث حرص رئيس المؤتمر على الرد على كافة هذه الاستفسارات وشرح رؤية الرئاسة المصرية للمؤتمر حولها.

  • متحدث الرئاسة: مصر تقف على أرض صلبة في مواجهة الأزمات الاقتصادية

    قال السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن مصر لها إسهامات كبيرة بقضية المناخ والتحول للأخضر.

    التوسع في الطاقة النظيفة
    وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صالة التحرير” الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى بقناة “صدى البلد”: مصر قطعت شوطا كبيرا في الاقتصاد الأخضر ولدينا استراتيجية للتوسع في مجال الطاقة النظيفة.

    أهمية برنامج الإصلاح الاقتصادي
    وتابع: لدينا أكبر محطة في العالم لإنتاج الطاقة الشمسية في أسوان، لافتًا إلي أن المجهود الكبير الذي تم بذله ببرنامج الإصلاح الاقتصادي علي مدار الـ8 سنوات الأخيرة ساهم في امتصاص الأزمات العالمية واستطاعت أن تقف علي أرض صلبة في مواجهة الأزمات الاقتصادية العالمية.

    الاستقرار السياسي والأمني لمصر
    وأكد: مصر لديها استقرار سياسي وأمني واجتماعي واقتصادي يؤهلها لجذب الاستثمارات الأجنبية والتوسع في مشروعات التنمية المستدامة خاصة الطاقة النظيفة.

    قمة المناخ
    وتابع المتحدث باسم رئاسة الجمهورية: قمة المناخ شهادة عالمية علي مكانة مصر الدولية وإسهاماتها في التحول للأخضر.

    قوة مصر
    ولفت: كل قادة وزعماء العالم خلال لقاءاتهم مع الرئيس السيسي أكدوا دور مصر في دعم قضايا المناخ.

  • متحدث الرئاسة: بايدن أعلن دعم مصر في ملف أزمة سد النهضة

    قال السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية: إن العلاقات المصرية الأمريكية ليست استراتيجية فحسب ولكنها شديدة الخصوصية.

    رسالة قوية من بايدن للسيسي
    وأوضح خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صالة التحرير” الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى بقناة “صدى البلد”: الرئيس الأمريكي جو بايدن في الجلسة المغلقة مع الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد أن مصر ستظل صديق وحليف قوي تعول عليه أمريكا في المنطقة، وأعرب عن دعم بلاده لجهود تحريك عجلة التنمية في مصر.

    مباحثات بايدن مع السيسي
    وتابع: الرئيس الأمريكي جو بايدن تبادل مع الرئيس السيسي وجهات النظر والرؤى والتباحث حول القضايا الإقليمية.

    موقف بايدن من أزمة سد النهضة
    وأكد: الرئيس شرح لبايدن موقف مصر في أزمة سد النهضة وضرورة تطبيق قواعد القانون الدولي فيما يخص الأنهار العابرة للحدود، والمطالبة بحقوق مصر المائية، والرئيس الأمريكي أمن علي كلام الرئيس السيسي وأكد أن الولايات المتحدة تدعم حق مصر تماما في حصتها المائية وحقوقها في نهر النيل ودعم أمنها المائي.

    إشارة ايجابية من بايدن
    وأضاف: موقف أمريكا المؤيد لمصر بشأن أزمة سد النهضة إشارة ايجابية ودعم كبير لجهود الرئيس السيسي والدولة في هذا الملف.

    ملف حقوق الإنسان في مصر
    وعن ملف حقوق الإنسان، أوضح الرئيس السيسي أكد للرئيس الأمريكي جو بايدن على أن مصر تنهج مسارًا شاملًا لحقوق الإنسان ليس من منظور ضيق سياسيًّا ولكن وفقا للمفهوم الشامل الحقوق في السكن والعمل والصحة والتعليم، واضفنا 25 جامعة لمنظومة الجامعات في مصر مؤخرًا، وإنهاء قوائم الانتظار للعمليات وتنفيذ مبادرة 100 مليون صحة، ومبادرة حياة كريمة التي تدعم 60 مليون مصر في القرى وهي الأكبر عالميا، من خلال رفع كفاءة القرى والنواحي المعيشية، وهذه من حقوق الإنسان.

    محاربة الإرهاب
    وتابع: بايدن أعرب عن تقديره لدور مصر في محاربة الإرهاب.

  • متحدث الرئاسة: كوب 27 شهادة عالمية لتطور مصر بقيادة الرئيس السيسي

    قال السفير بسام راضى متحدث رئاسة الجمهورية، إن قمة شرم الشيخ تأتي بعد مجهود كبير جدا من المجتمع الدولى والتحول الكبير الذى حدث بعد الثورة الصناعية والنشاط الإنساني الصناعي والزراعي، أعقبه تغيرات كبيرة في المناخ، مشيرا إلى أن هناك دلالات هامة لاختيار مصر لاستضافة القمة العالمية للمناخ، وهى أكبر قمة متعددة الأطراف في المجتمع الدولى.

    وعن أسباب اختيار لمصر لاستضافة كوب 27، أضاف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية في حوار لقناة سكاى نيوز، أن من ضمن الأسباب الإسهامات الكبيرة التي قامت بها مصر في التحول للطاقة الخضراء والاعتماد على الطاقة الجديدة والمتجددة، حيث من المتوقع ان تسهم الطاقة الجديدة والمتجددة بنحو 42 % من الطاقة المستخدمة في مصر بحلول 2032.

    أشار إلى أن هذا الاختيار بمثابة شهادة عالمية للتطور الكبير الذى حدث في مصر بقيادة الرئيس السيسي والاستقرار بمفهومه الشامل السياسي والاجتماعي والاقتصادي والتنمية، مضيفا: “احترام من المجتمع الدولى للرئيس السيسي وقيادته لمصر وشهادة كبيرة للنجاحات الكبيرة التي حدثت لمصر خلال السنوات الماضية”.

  • اليوم.. الافتتاح الإجرائى لقمة المناخ وتسليم مصر الرئاسة

    تشهد مدينة شرم الشيخ اليوم الأحد 6 نوفمبر، الافتتاح الإجرائي لمؤتمر قمة الأطراف للأمم المتحدة لتغير المناخ cop27 والذى تستضيفه مصر حتى 18 من الشهر الجارى.

    ويتضمن جدول أعمال الافتتاح الإجرائي كلمة افتتاحية من الدكتور ألوك شارما رئيس COP26، كما سيتم تسليم رئاسة المؤتمر إلى رئيس الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر المناخ وزير الخارجية المصرى الدكتور سامح شكرى.

    كما تشمل أيضا فعاليات الافتتاح الإجرائي إصدار بيان من وزير الخارجية سامح شكري رئيس COP 27، وبيان سيمون ستيل، الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، وبيان من د. هوسونج لي ، رئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ.

  • متحدث الرئاسة: أنظار العالم تتجه لمصر خلال قمة المناخ.. ونشاط مكثف للرئيس السيسى

    قال السفير بسام راضى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن مصر على أعتاب استضافة حدث تاريخى يشارك به المجتمع الدولى بمكوناته المختلفة – القمة العالمية للمناخ (COP -27)- بمدينة شرم الشيخ، خلال الفترة من 7 إلى 18 نوفمبر الجارى، موضحاً أن هناك نشاطا رئاسيا مكثفا ومتنوعا للرئيس عبد الفتاح السيسى خلال فترة انعقاد القمة العالمية التى يترقبها المجتمع الدولى بأسره، حيث من المقرر أن يلقى كلمة افتتاحية ترسم ملامح خارطة الطريق نحو مستقبل أفضل لشعوب العالم وللإنسانية جمعاء، خاصة ما يتعلق بسبل وآليات تنفيذ الشعارات والتعهدات السابقة إلى حلول والتزامات حقيقية واقعية وملموسة لخفض نسبة الانبعاثات الحرارية وتضمن العيش بشكل طبيعى وآمن بيئياً وصحياً على كوكب الأرض ولتستمر دورة الحياة فى العطاء والتنمية للبشرية كلها.

    وأضاف “راضى”، فى تصريحات صحفية، أن أنظار العالم بأسره تتجه إلى مصر بتركيز وباهتمام كبير، خلال انعقاد قمة المناخ، بمشاركة قادة العالم ورؤساء الحكومات ولفيف من الشخصيات الدولية والخبراء، لمناقشة القضية المحورية، وهى تأثير التغير المناخى على العالم، وكيفية التكيف معها وحشد التمويل اللازم للمشروعات الخضراء، للحد من مخاطر تأثير المناخ على اقتصادات العالم وحياة الأجيال الحالية والقادمة من البشر.

    وأشار “راضى”، إلى أن الرئيس السيسى، سيشارك فى عدد من الفعاليات الرئيسية بالقمة والتى تتعلق باجتماعات رفيعة المستوى للقادة والزعماء تتعلق بمبادرات التحول الأخضر فى عدد من المناطق الجغرافية على مستوى العالم وفى القارة الإفريقية، وكذلك من المنتظر أن يعقد الرئيس السيسى عددا كبيرا من اللقاءات الثنائية مع زعماء وقيادات الدول المشاركين خلال فترة انعقاد المؤتمر لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر ودول العالم، وكذلك لبحث القضايا الدولية والإقليمية وعلى رأسها بالطبع قضية تغير المناخ.

  • “لولا دا سيلفا” يفوز بانتخابات الرئاسة في البرازيل على حساب “بولسونارو”

    فاز الرئيس البرازيلي الأسبق، لويس إيناسيو لولا دا سيلفا (2003- 2010)، بالانتخابات الرئاسية، على حساب الرئيس المنتهية ولايته اليميني المتطرف جايير بولسونارو، في الانتخابات التي انتهت السلطات البرازيلية من فرزها اليوم الإثنين.

    وقالت وسائل إعلام برازيلية، إن “سيلفا” حصل على 59692959 مليون صوت أي ما يزيد عن 50.90% من الأصوات مقابل 57727259 لـ” بولسونارو” أي ما يوازي 49.16%.

    وأجريت يوم الأحد في البرازيل الجولة الثانية من الانتخابات العامة، والتي صوّت خلالها المواطنون لاختيار الرئيس المستقبلي للبلاد وحكام 12 ولاية.

    وكانت الحملات الانتخابية قوية، وتسببت في حدوث استقطاب سياسي في البلاد، حيث تبادل المتنافسان، الإهانات، والاتهامات بشكل علني.

    انتخابات البرازيلانتخابات البرازيل

    دا سيلفادا سيلفا

    سيلفا وبلونساريوسيلفا وبلونساريو

  • وزير الخارجية يؤكد لرئيس الكونغو الاهتمام الذى توليه الرئاسة المصرية لمؤتمر المناخ

    التقى سامح شكري، وزير الخارجية، اليوم الثلاثاء، رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية فيليكس تشيسيكيدي، وذلك خلال زيارته إلى العاصمة الكونغولية كينشاسا للمشاركة في الاجتماع الوزاري التحضيري لمؤتمر المناخ.

    وصرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير سامح شكري نقل إلى الرئيس الكونغولي تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسى، مشيداً بالتنسيق الكبير القائم بين البلدين، والذى تم تتويجه باستضافة الكونغو للاجتماع الوزاري التحضيري لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتّحدة الإطارية لتغيّر المناخ.

    وأضاف المتحدث باسم الخارجية بأن الوزير سامح شكرى أكد الاهتمام الذى توليه الرئاسة المصرية لمؤتمر المناخ بأولويات القارة الأفريقية، وإبراز وضعيتها الخاصة لكونها أحد أكثر مناطق العالم تأثراً بالتداعيات السلبية لتغير المناخ، ومن ثم أهمية توحيد الصوت الإفريقي ضماناً لخروج المؤتمر بنتائج تلبى تطلعات الشعوب الأفريقية وتعكس شواغل وأولويات القارة، لاسيما فى موضوعي التكيف مع الآثار السلبية لتغير المناخ وقضية تمويل المناخ.

    من ناحية أخرى، استعرض وزير الخارجية جهود مصر للمساهمة في استقرار المنطقة، لاسيما في الكونغو الديمقراطية، مؤكداً التزام مصر بتعزيز العلاقات الثنائية مع دولة الكونغو الديمقراطية الشقيقة، وتقديم الدعم في مجال بناء القدرات ونقل الخبرات في شتى المجالات ذات الاهتمام.

  • شكري: الرئاسة المصرية تولى أهمية لقمة COP27 بقضية خسائر وأضرار تغير المناخ

    أكد وزير الخارجية سامح شكري الرئيس المعين للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ، على اهتمام الرئاسة المصرية لمؤتمرCOP27 بقضية خسائر وأضرار تغير المناخ، التي توليها الدول الجزرية الصغيرة النامية اهتماماً كبيراً.

    جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده شكري، اليوم السبت، مع تحالف الدول الجزرية الصغيرة AOSIS، على هامش أعمال الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك في إطار التواصل مع كافة الأطراف والمجموعات المعنية بعمل المناخ الدولي.

    وصرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي ومدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، بأن الوزير شكري أشار خلال الاجتماع إلى إدراك مصر للخسائر والأضرار المتزايدة التي تلحق بهذه الدول نتيجة للتغيرات المناخية وموجات الطقس القاسية المتكررة من عواصف وأعاصير وفيضانات وجفاف وما تؤدي إليه من خسائر بشرية واقتصادية جسيمة.

    واستعرض وزير الخارجية في هذا الصدد جهود الرئاسة المصرية للمؤتمر في موضوعات الخسائر والأضرار، وحرصها على تعزيز تناول الأبعاد المختلفة لهذه القضية خلال المؤتمر.

    كما أشار إلى تنظيم الرئاسة المصرية للمؤتمر لمشاورات غير رسمية على مستوى رؤساء الوفود بالقاهرة يومي 10 و 11 سبتمبر الجاري بهدف تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف، فضلاً عن إسناد مهمة تيسير وتنسيق المفاوضات حول الخسائر والأضرار خلال مؤتمر COP27 إلى كل من مبعوثة المناخ الألمانية ووزيرة البيئة الشيلية.

    وأبرز المتحدث الرسمي تطلع الرئاسة المصرية للمؤتمر للعمل المشترك والتنسيق مع الدول الجزرية النامية للخروج بالنتائج المأمولة حول موضوعات خسائر وأضرار تغير المناخ.

  • متحدث الرئاسة: قمة ثنائية بين الرئيس السيسي والأمير تميم ولقاء برجال أعمال قطريين

    أوضح السفير بسام راضى، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية على زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، للدوحة، أنه كانت هناك مباحثات مع الدوحة خلال العام الماضى وبعد فترة من القطيعة ثم كانت هناك عدة لقاءات بين الرئيس السيسي، والأمير تميم بن حمد ثم زيارة الأمير تميم لمصر، ثم دعوة أمير قطر للرئيس السيسي لزيارة اليوم .

    وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسى ببرنامج على مسئوليتى ستكون هناك قمة غدا بين الرئيس السيسي والأمير تميم، ولقاء مع رجال الأعمال القطريين ورافق الرئيس مجموعة على مستوى رفيع ، أجرى الرئس السيسي خلال الفترة الماضية عدة لقاءات مع رجال أعمال وشركات وسيتم التطرق لها دا في قطر لأن قطر لها باع طويل في مجال الغاز، ومصر لن تترك أي فرصة للخلاق العربى والعمل المشترك أمر مهم للحفاظ على الاستقرار ودائما يؤكد الرئيس السيسي على ضرورة البناء والتنمية من أجل الشعوب .

    وتابع: نحن ننظر إلى المستقبل دائما زحريصة على إزالة الخلافات وكانت هناك عدة مباحثات بعد قمة العلا، وعجلة التنمية في مصر في كافة القطاعات تفتح ذراعيها وتسمح للجميع بالمشاركة وهناك مجالات كثيرة جدا على كطاولة الأعمال أمام رجال الأعمال القطريين ، وسيكون هناك تعاون بين مصصر والدوحة في مجالات الزراعة والطاقة والنقل .

    وأكد ان الاقتصاد المصرى صامد ويحقق معدل نمو ، والصناعة من ضمن أولويات الدولة المصرية ولا توجد تنمية بدون صناعة ، والأهتمام بالصناعة كان له مردود كبير جدا على تقليل الفاتورة .

  • متحدث الرئاسة: الرئيس السيسي يتابع مؤشرات أداء السياسة المالية للدولة

    اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد معيط وزير المالية، وأحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسات المالية، والدكتور إيهاب أبو عيش نائب وزير المالية للخزانة العامة.
    وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول اطلاع ومتابعة الرئيس على مؤشرات أداء السياسة المالية للدولة.
  • الرئاسة الفلسطينية تدين التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني

    ادانت الرئاسة الفلسطينية، الأحد، التصعيد الإسرائيلي الخطير ضد أبناء الشعب الفلسطيني ومقدساته، في المسجد الأقصى من خلال السماح لمجموعات من المتطرفين اليهود باقتحام المسجد الأقصى، وأداء الصلوات التلمودية في ساحاته، وتواصل عدوانها ضد أبنائه في قطاع غزة، وهدم المنازل فوق ساكنيها، ما أدى إلى استشهاد عائلات بمن فيها النساء والأطفال.

    وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، في بيان نقلته لوكالة الفلسطينية، إن استمرار العدوان الإسرائيلي سواء في المسجد الأقصى المبارك أو قطاع غزة او جنين وغيرها من المدن والقرى الفلسطينية، هو تجاوز لكل الخطوط الحمراء، ويمثل محاولة إسرائيلية لدفع الأمور نحو التصعيد والمزيد من أجواء التوتر .

    وأوضح أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يواصل جهوده مع الأطراف الإقليمية والدولية لوقف هذا التصعيد الإسرائيلي الذي يستهدف الشعب الفلسطيني ومقدساته الإسلامية والمسيحية، مشيرا إلى أن مجلس الأمن الدولي الذي سيعقد جلسة خاصة لمناقشة الحرب على قطاع غزة يجب أن يقف عند مسؤولياته وأن يوقف هذا العدوان .

    وطالب المجتمع الدولي وخاصة الإدارة الأمريكية بالتدخل الفوري لوقف هذا العدوان الإسرائيلي قبل فوات الأوان.

  • الإليزيه: ماكرون يستقبل الرئيس السيسي غدا الجمعة بقصر الرئاسة

    أعلن قصر الإليزيه، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي غدا الجمعة بقصر الرئاسة، حسبما أفادت قناة “إكسترا نيوز” فى خبر عاجل.
    ويجري الرئيس السيسي، حاليا زيارة إلى دولة صربيا تم التباحث فيها مع رئيس صربيا في أوجه التعاون والتنسيق بين البلدين على كافة المستويات السياسية والاقتصادية .
  • متحدث الرئاسة: الرئيس السيسى سيعقد عددا من اللقاءات مع مسؤولين ألمان اليوم

    قال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية،إن المتبقي اليوم جاري ترتيب بعض اللقاءات مع كبار المسؤولين في ألمانيا أحدهم مع وزيرة الخارجية، مشيرا إلى أن حوار “بيترسبرج” للمناخ منبر للنقاش حول قضية التغيرات المناخية.

     وأوضح خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “من مصر”، عبر قناة سي بي سي مع الإعلامية ندى رضا،  أن مصر ستقدم أجندة محددة في قمة المناخ المقبلة بشرم الشيخ.

     وأشار إلى أن الدول النامية تأثرت كثيرا بقضية التغيرات المناخية، بارتفاع درجات الحرارة والفيضانات والتصحر، وهناك تعهدات من الدول الكبرى في مساعدة تلك الدول في تغلب على العوامل، من خلال أزمة من المبادرات منها جزء تنموي وأخر خاص بالمساعدات المالية، مضيفا أنه تم افتتاح عددا من المشروعات في الفترة الأخيرة تعتمد على الطاقة النظيفة، تم لإضافة 4 مكونات جديدة في النقل، من القطار السريع، من الغردقة لأبو سنبل ومن القاهرة لأسوان ومن العين الخنة للعلمين، ومن مطروح للسلوم، بأطوال 2000 كم، والقطار الكهربائي السريع، والأتوبيس الترددي، فهو إضافة كبيرة ومحل إشادة من الجانب الألماني.

     ونوه إلى أن مصر تتجه للطاقة الأخرى من الهيدروجين الأخضر، فمصر تمتلك أكبر مزرعة كهرباء للطاقة الشمسية في بنبان بأسوان، فكل ذلك مجهود كبير تم في السنوات الماضية، مما أهل مصر لتستضيف قمة المناخ، فهو حدث ضخم في نوفمبر المقبل بشرم الشيخ.

     وشدد على أنه كان هناك مقابلات أمس واليوم في غاية الأهمية، كانت أمس مع شركة ألمانية في تطوير الترسانات البحرية، وأكبر شركة في صناعة السفن، وامتداد في علاقات طويلة مع هذه الشركة، وكذلك لقاء مع الرئيس الألماني، وكان عنده حرص للاستماع لتقديرات الرئيس السيسي حول الوضع الراهن خاصة في ليبيا، لأن هناك هاجس من الهجرة غير الشرعية، وخاصة هناك نجاح كبير في مصر بهذا المجال، لم يعبر منذ 2017 لم يعبر السواحل المصرية أي قارب يحمل مهاجرين غير شرعيين.

     وأكد أنه كان هناك تقدير لاستضافة مصر 6 مليون لاجئ من جنسيات مختلفة، لا يعيشون في مخيمات أو مناطق معينة، ويتمتعوا بكافة الحقوق الطبيعية، موضحا أنه كان هناك عدد من الموضوعات الثنائية، فالزيارة الحالية تكتسب أهمية كبرى، في ظل الظروف العالمية التي تلقي بظلالها على كل الدول في إطار الطاقة والغذاء.

  • الرئاسة المصرية: تطلع ألمانيا وأوروبا إلى التعاون مع مصر في مجال الغاز الطبيعي

    تطرق السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية – في مداخلة على إذاعة راديو مصر من برلين – إلى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع المستشار الألماني أولاف شولتس، والذي تطرق خلالها إلى العديد من الموضوعات، حيث عقد الرئيس السيسي والمستشار الألماني جلسة مغلقة، أعقبها جلسة مباحثات موسعة شملت وفدي البلدين.

    وأوضح السفير بسام راضي أن أهم ما تم تناوله في الاجتماع قضية الطاقة والغذاء وما أصاب العالم من تداعيات جراء الأزمة الروسية والأوكرانية.

    وأشار متحدث رئاسة الجمهورية إلى تطلع ألمانيا وأوروبا إلى التعاون مع مصر في مجال الغاز الطبيعي، في ظل الاكتشافات المصرية خلال العام الماضية للغاز، إضافة إلى رؤية الرئيس السيسي في إنشاء منتدى غاز المتوسط، الذي دشن قبل الأزمة، ليكشف عن رؤية ثاقبة للرئيس السيسي حول أهمية هذا الملف.

  • متحدث الرئاسة: زيارة الرئيس السيسي إلى برلين تكتسب أهمية خاصة وفى ظروف دقيقة

    قال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي الحالية إلى ألمانيا تأتي في ظرف دقيق يمر به العالم في ظل أزمتي الطاقة والغذاء الناتجتين عن تداعيات الأزمة الروسية – الأوكرانية.

    وأضاف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية – في مداخلة هاتفية من برلين لإذاعة راديو مصر – أن الزيارة تأتي امتدادًا للعلاقات التاريخية بين مصر وألمانيا، كما أنها تكتسب أهمية خاصة كونها الزيارة الأولى للرئيس السيسي منذ تولي المستشار أولاف شولتس منصب المستشارية الألمانية.

    وشدد السفير بسام راضي على الأهمية الكبيرة للتواصل مع الجانب الألماني على مستوى الرئاسة، خاصة في ظل الاحتفال هذا العام بمرور 70 عاما على تدشين العلاقات المصرية الألمانية.

    وتطرق السفير بسام راضى، إلى لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، حيث جرى تبادل وجهات النظر بشأن كل القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك في الأوضاع في ليبيا وسوريا ولبنان والإرهاب وملف الهجرة غير الشرعية، والتعاون في مجالات الطاقة، إضافة إلى التعاون الثنائي بين البلدين في مجالات الطاقة.

    وأوضح متحدث الرئاسة، أن الرئيس السيسي شارك أيضا صباح اليوم في الجلسة رفيعة المستوى لحوار بطرسبرج للمناخ، والتي تكتسب أهمية كبرى في ظل رئاسة مصر للقمة العالمية للمناخ في شرم الشيخ في نوفمبر القادم، حيث استعرض الرئيس السيسي رؤية مصر خلال رئاستها للقمة القادمة، حيث شدد الرئيس السيسي على أن مصر عازمة على أن تكون القمة القادمة مرحلة الانتقال من التعهدات إلى التنفيذ، سواء بتخفيض الدول الكبرى لحدة الانبعاثات الضارة، إضافة إلى مساعدة الدول النامية على التكيف مع التغيرات المناخية.

  • متحدث الرئاسة: الرئيس السيسى يلتقى سلطان عمان فى قصر العلم العامر بمسقط

    قال السفير بسام راضى، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي التقي سلطان عمان هيثم بن طارق آل سعيد في قصر العلم العامر بالعاصمة العمانية مسقط.

    كان السفير بسام راضى، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، قال إن مواقف سلطنة عمان متزنة وذات حكمة شديدة، ولها مواقف مشرفة مع مصر فى إطار المحطات التاريخية المفصلية، حيث كان للسلطنة موقف شديد فى أوائل الثمانينيات باستمرار العلاقات مع مصر بعد الخلافات التى حدثت بعد اتفاقية السلام.

    أضاف بسام راضى، فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسى، ببرنامج “على مسئوليتي” المذاع عبر قناة صدى البلد، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يزور غدا مملكة البحرين، بعد زيارة اليوم إلى سلطنة عمان، مؤكدا أن الزيارتين ضمن الجولة الخليجية التى تأتى فى إطار العلاقات المصرية العربية، مع الأخوة والأشقاء استكمالا لمجموعة اللقاءات التى قام بها الرئيس السيسى خلال هذا الشهر. 

  • متحدث الرئاسة: مباحثات الرئيس السيسي بعمان والبحرين تتناول قضايا وأزمات دولية

    يتوجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، في جولة خارجية للقيام بزيارة رسمية إلى كلٍ من سلطنة عمان ومملكة البحرين، والتي تأتي في إطار خصوصية العلاقات المصرية الخليجية، وما يربط مصر بالدولتين الشقيقتين من علاقات تعاون على جميع الأصعدة.

     وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس سيبحث خلال الجولة، مع شقيقيه السلطان هيثم بن طارق آل سعيد سلطان عمان، والملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين، العلاقات الثنائية الوثيقة التي تجمع مصر مع البلدين الشقيقين، فضلاً عن التشاور والتنسيق حول مختلف القضايا والأزمات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك خلال المرحلة الراهنة، والتي تتطلب تضافر الجهود من أجل حماية الأمن القومي العربي والتصدي لمحاولات التدخل في الشئون الداخلية للدول العربية وزعزعة استقرارها.

  • الرئاسة اللبنانية: أى نشاط فى المنطقة البحرية المتنازع عليها “عمل عدائي”

    اجرى رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، اتصالات مع رئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي، وعدد من المعنيين للبحث في التطورات الخاصة بالتنقيب الإسرائيلى عن الغاز داخل المناطق البحرية اللبنانية، مطالبا قيادة الجيش اللبناني تزويده بالمعطيات الدقيقة والرسمية ليبنى على الشيء مقتضاه، لافتا إلى أن مفاوضات ترسيم الحدود البحرية لا تزال مستمرة، مؤكدا أن أي عمل أو نشاط في المنطقة المتنازع عليها يشكل استفزازا وعملا عدائيا.

    جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب إعلام الرئاسة اللبنانية على إثر الأنباء التي وردت عن دخول سفينة وحدة إنتاج الغاز الطبيعي المسال وتخزينه ENERGEAN POWER  المنطقة المتنازع عليها في الحدود البحرية الجنوبية.

    تجدر الإشارة إلى أن لبنان أودع الأمم المتحدة قبل أسابيع رسالة يؤكد فيها على تمسكه بحقوقه وثروته البحرية، وأن حقل “كاريش” يقع ضمن المنطقة المتنازع عليها، وجرى تعميمها في حينه على كافة أعضاء مجلس الأمن كوثيقة من وثائق المجلس تحت الرقم S/2022/84 بتاريخ 2 فبراير 2022 وتم نشرها حسب الأصول. وطلب لبنان في الرسالة من مجلس الامن عدم قيام إسرائيل باي اعمال تنقيب في المناطق المتنازع عليها تجنبا لخطوات قد تشكل تهديدا للسلم والامن الدوليين. كما أكدت الرسالة على ان لبنان ما زال يعول على نجاح مساعي الوساطة التي يقوم بها الوسيط الأمريكي اموس هوكشتاين للتوصل الى حل تفاوضي لمسألة الحدود البحرية برعاية الأمم المتحدة.

    كان رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي قد قال اليوم، إن “محاولات العدو الاسرائيلي افتعال أزمة جديدة، من خلال التعدي على ثروة لبنان المائية، وفرض أمر واقع في منطقة متنازع عليها ويتمسك لبنان بحقوقه فيها، أمر في منتهى الخطورة، ومن شأنه احداث توترات لا أحد يمكنه التكهّن بتداعياتها”.

    أضاف رئيس وزراء لبنان – بحسب ما نقلته الوكالة الوطنية اللبنانية الرسمية “من هذا المنطلق اننا نحذر من تداعيات اي خطوة ناقصة، قبل استكمال مهمة الوسيط الاميركي، التي بات استئنافها أكثر من ضرورة ملحة. وندعو الامم المتحدة وجميع المعنيين الى تدارك الوضع والزام العدو الاسرائيلي بوقف استفزازاته“.

    وأكد رئيس الوزراء اللبناني أن الحل يكون “بالعودة التفاوض على قاعدة عدم التنازل عن حقوق لبنان الكاملة في ثرواته ومياهه”.

  • الإعلام الإيطالى عن ترشيح “بسام راضى” سفيراً لمصر بروما: رسالة مهمة من القاهرة

    تناقلت وسائل الإعلام الإيطالية بشكل واسع خبر صدور القرار الجمهوري بترشيح متحدث رئاسة الجمهورية بسام راضي كسفير فوق العادة لمصر فى روما.
    وتحت عنوان “ترشيح المتحدث الرسمي للرئيس السيسي سفيراً لمصر في روما”، وصف الإعلام الإيطالي الترشيح “الرفيع المستوى” بأنه يعتبر بمثابة إرسال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إشارة مهمة لإيطاليا باقتراح بسام راضي المتحدث باسم الرئاسة ليمثل مصر في العاصمة روما خلال السنوات المقبلة، وهو الواجهة الرسمية لمؤسسة الرئاسة المصرية أمام منصات ووسائل الاعلام المصرية والعالمية منذ عام ٢٠١٧ اصدر خلالها العديد من البيانات الرئاسية تناولت قضية مقتل الطالب الإيطالى جوليو ريجيني تضمنت جميعها نفس الرسائل : الرئيس السيسي يريد “العدالة في القضية” … “أعطى تعليمات لإزالة جميع العقبات أمام التحقيقات” …. يؤكد “دعمه الكامل للتعاون بين السلطات المصرية والإيطالية المختصة “، وهي البيانات التي توقفت عن تناول قضية ريجينى منذ ديسمبر عام ٢٠٢٠ عندما أغلق المدعي العام المصري رسميًا التحقيقات من جانب مصر.
    ونشرت الصحف الإيطالية السيرة الذاتية للسفير بسام راضي كاملة حيث وصفتها بـ”الكثيفة”، مركزة على طول مدة عمله في مؤسسة الرئاسة المصرية منذ عام ٢٠١٧ في فترة غاية في الأهمية ومشاركته في جميع الأنشطة والاجتماعات الرئاسية الخارجية والداخلية يومياً لمدة خمس سنوات اطلع واستوعب جيداً خلالها استراتيجيات وسياسات الدولة المصرية فى كل الملفات الخارجية والداخلية.
    وبحسب الصحف الإيطالية، فقد كان “راضى” عمل من قبل في السفارة المصرية بروما كسكرتير أول ويجيد التحدث باللغة الإيطالية, وهو من عائلة سياسية،  فوالده وزير الري وعضو مجلس النواب السابق في الثمانينيات والتسعينيات المهندس عصام راضى.
    1
    2

  • الرئاسة الفلسطينية تحذر من خطورة قيام المستوطنين بذبح القرابين فى الأقصى

    قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن التهديد باقتحام المسجد الأقصى المبارك لذبح القرابين من قبل المتطرفين اليهود بحماية شرطة الاحتلال، إلى جانب التهديد بنشر المزيد من قوات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية، سيؤدي إلى تصعيد خطير لا يمكن السيطرة عليه.

    وأضاف متحدث الرئاسة الفلسطينية – بحسب وكالة وفا – أن استمرار عمليات القتل اليومية لأبناء شعبنا بدم بارد، ومواصلة الاعتقالات والاقتحامات للمدن والقرى والمخيمات الفلسطينية، والأوامر الصادرة عن الحكومة الإسرائيلية لجيش الاحتلال لإطلاق النار بلا قيود ضد الفلسطينيين، بالإضافة إلى استمرار انتهاك حرمة المقدسات، هي السبب الرئيس للتصعيد والتوتر الذي تشهده المنطقة، الأمر الذي سيوصلنا إلى مفترق خطير سيخلق دوامة من العنف.

    وأشار أبو ردينة إلى أن ما تقوم به حكومة الاحتلال على الأرض يثبت بأنها غير معنية بإنجاح كل الجهود الإقليمية والدولية الساعية لمنع التصعيد وإزالة أسباب التوتر ليكون شهر رمضان الكريم شهراً للعبادة والصلاة، وتأتي استكمالاً لسياساتها العنصرية المتمثلة بزيادة معاناة الأسرى وحجز أموال أبطال الشعب الفلسطيني، إلى جانب انسداد الأفق السياسي، الأمر الذي يتطلب تدخلاً دولياً عاجلاً، وخاصة من الإدارة الأميركية لمنع تفاقم الأوضاع ووصولها إلى مرحلة صعبة تدخل المنطقة إلى مزيد من التصعيد والعنف الذي سيدفع ثمنه الجميع، وأن الحل الوحيد لهذه الأزمات المتلاحقة هو بتحقيق السلام العادل القائم على قرارات الشرعية الدولية، وليس عبر سياسة العقاب الجماعي والاستيطان والقتل وتدنيس المقدسات الإسلامية والمسيحية التي لن تجلب الأمن والاستقرار لأحد.

  • الرئاسة الأوكرانية: استعدنا 30 تجمعا سكنيا فى محيط كييف من القوات الروسية

    قالت الرئاسة الأوكرانية: استعدنا 30 تجمعا سكنيا في محيط العاصمة كييف من القوات الروسية، متابعة: “معارك عنيفة وثقيلة في جنوب وشرق ماريوبول”، وذلك وفق خبر عاجل لقناة العربية.

    ودخلت الحرب الروسية الأوكرانية، شهرها الثاني، حيث قتل آلاف الجنود من الطرفين وشرد الملايين من الجانب الأوكراني، وذلك منذ بدء العمليات الروسية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الماضي، وفرضت دول عدة عقوبات اقتصادية كبيرة على موسكو طالت قيادتها وعلى رأسهم الرئيس فلاديمير بوتين، وكذلك وزير الخارجية سيرجي لافروف، كما ردت روسيا بفرض عقوبات شخصية على عددا من القيادات الأمريكية والكندية على رأسها الرئيس الأمريكي جو بايدن.

  • الرئاسة التونسية: الرئيس قيس سعيد يجتمع بمجلس الأمن القومى

    أعلنت الرئاسة التونسية أن الرئيس التونسي قيس سعيد، اجتمع بمجلس الأمن القومي.

    وذكرت الرئاسة التونسية – في بيان – أن الاجتماع ،عقد بقصر قرطاج ، حيث تناول الوضع العام في البلاد، والتركيز على ضرورة احترام القانون من قبل الجميع، مضيفة أن سعيد أكد على وحدة الدولة، وأن المساس بوحدتها هو مسّ بأمنها وبأمن الشعب التونسي.

  • الرئاسة الأوكرانية: مقتل 15300 جندى روسى منذ بداية الحرب

    قال مستشار الرئيس الأوكراني، أن خسائر القوات الروسية منذ بداية الحرب وصلت إلى 15300 قتيل من قواتها، وأضاف ” أوليكسي أريستوفيتش” في بيان نشرته وسائل إعلام أوكرانية، أن القوات الروسية خسرت 509 دبابات و1556 مركبة مدرعة و35 طائرة مسيرة.

    وقالت كالة الأنباء الأوكرانية، إن الجيش الأوكراني، أسقط اليوم الثلاثاء، صاروخ سكود روسي في فينيتسا وسط البلاد.

    من ناحية أخرى، قالت وسائل إعلام أوكرانية، إن انفجارا ضخما هز العاصمة كييف، مع سماع دوي صافرات الإنذار وتحذيرات من قصف جوي.

    وطالبت وكالة الأنباء الأوكرانية، اليوم الثلاثاء، الجميع في العاصمة كييف بالدخول إلى الملاجئ نتيجة للقصف الجوي التى تشنه القوات الروسية.

    وتواصل القوات الروسية، تنفيذ عمليتها العسكرية فى أوكرانيا، لليوم السابع والعشرين على التوالى، والتى أعلنها الرئيس الروسى فلاديمير بويتن فى 24 فبراير الماضي.

  • الرئاسة الأوكرانية: روسيا ليست لديها قوات كافية للتقدم ميدانيا

    أكدت الرئاسة الأوكرانية، أن روسيا ليس لديها قوات كافية للتقدم ميدانيا، وذلك وفق خبر عاجل لقناة “سكاى نيوز”.

    وكان الرئيس الأوكرانى، قد قال فى تصريح سابق، إن الكرملين يتسبب في كارثة إنسانية مع استمرار حصار المدن.

    ودخلت الحرب الروسية الأوكرانية، يومها الخامس والعشرين على التوالي، اليوم الأحد، حيث قتل آلاف الجنود من الطرفين وشرد الملايين من الجانب الأوكراني، وذلك منذ بدء العمليات الروسية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الماضي، وفرضت دول عدة عقوبات اقتصادية كبيرة على موسكو طالت قيادتها وعلى رأسهم الرئيس فلاديمير بوتين، وكذلك وزير الخارجية سيرجي لافروف، كما ردت روسيا بفرض عقوبات شخصية على عددا من القيادات الأمريكية والكندية على رأسها الرئيس الأمريكي جو بايدن.

  • الرئاسة الأوكرانية: موقف روسيا من الممرات الإنسانية غير أخلاقى

    أكدت الرئاسة الأوكرانية، أن موقف روسيا من الممرات الإنسانية غير أخلاقى، موضحة أنه يجب أن يكون للمواطنين الأوكرانيين الحق في الإجلاء إلى أراضي أوكرانيا، وذلك وفق خبر عاجل لقناة “سكاى نيوز”.

    بدأت منذ قليل، الهدنة الإنسانية الروسية فى مدن أوكرانيا، حيث قررت روسيا وقف إطلاق النار وفتح ممرات من كييف وماريوبول وخاركيف وسومى، وذلك وفق خبر عاجل لقناة “سكاى نيوز”.

    وأكدت وزارة الدفاع الروسية، أن الممرات الإنسانية ستعمل على إخلاء سكان العاصمة الاوكرانية كييف باتجاه الأراضي البيلاروسية، وأن الممرات الإنسانية ستعمل على إخلاء سكان ماريوبول باتجاه روسيا ومنطقة روستوف، مشيرة إلى أن الممرات الإنسانية ستعمل على إخلاء سكان خاركيف وسومي باتجاه مدينة بيلجورود الروسية الحدودية مع أوكرانيا.

    وأوضحت وزارة الدفاع الروسية: سيكون بوسع المغادرين من كييف السفر جوا إلى روسيا.

    وتدخل اليوم الإثنين، الحرب الروسية الأوكرانية، يومها الحادي عشر على التوالي، بعد أن أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن تنفيذ عمليات عسكرية على الأراضي الأوكرانية، صباح يوم 24 فبراير الماضي.

    وفرضت دول أوروبية وغربية وأمريكية، عقوبات اقتصادية ضخمة على روسيا واستهدفت تلك العقوبات أيضا قيادت موسكو على رأسهم الرئيس بوتين ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.

زر الذهاب إلى الأعلى