اليمن

  • مسئول يمنى يشيد بمواقف الرئيس السيسي الداعمة لليمن واستقراره

    أشاد السفير اليمني في الأردن علي العمراني بمواقف الرئيس عبد الفتاح السيسي الداعمة لليمن والحفاظ على وحدته واستقراره وإنهاء الأزمة اليمنية بالطرق السلمية، مشيرا إلى أن تلك الموافق كانت واضحة ومقدرة منذ اندلاع الأزمة وهذا ما أكده سواء خلال لقائه بالرئيس السابق عبد ربه منصور هادي في القمة العربية التي عقدت بالأردن عام 2017، وكذلك لقاء رئيس المجلس الرئاسي الحالي الرئيس رشاد العليمي.

    وأوضح العمراني – في حوار مع مدير مكتب وكالة أنباء الشرق الأوسط في عمان – أن لقاء الرئيس السيسي مؤخرا بالرئيس العليمي على هامش القمة العربية كان معبرا عن دور مصر الريادي الداعم لوحدة وأمن واستقرار اليمن، منوها إلى أن لقاء الرئيس السيسي أيضا بالرئيس العليمي واستقباله بالقاهرة منذ 4 شهور كان أيضا معبرا عن تقدير مصر لليمن وشعبها وحرصها الدائم على دعم اليمن وشعبه.

    وأعرب العمراني عن شكره لمصر قيادة وحكومة وشعبا على هذا الموقف الداعم لليمن وشعبه، مؤكدا أن مصر ما زالت ولا تزال في القلب لأنها الشقيقة الكبرى للعرب جميعا.

    وثمن العلاقات المصرية – اليمنية، مؤكدا أنها علاقات تاريخية ووثيقة على مر العصور منذ ستينات القرن الماضي، لافتا إلى أن العلاقات المشتركة هي علاقات أزلية وقديمة ويتم تعزيزها بموقف مصر الداعم دائما وأبدا إلى وحدة اليمن وشعبه.

    وأشار إلى أن مصر دعمت في الماضي التحول الديمقراطي في اليمن عند إعلان الجمهورية، مؤكدا أن مواقف مصر عنوانها السلام والوحدة والاستقرار في اليمن وفي ربوع العالم العربي والعالم بأسره.

    ونوه العمراني إلى أن مصر تقدم كل غال ونفيس من أجل وحدة اليمن وهذه مواقف لم ولن ينساها الشعب اليمني على مدار التاريخ، لافتا إلى أن الدعم المصري كان دعما متعدد الأشكال وفي كافة القطاعات مثل التعليم والصحة والإدارة وغيرها من المجالات.

    وأكد أن مكانة مصر في اليمن وفي قلب الشعب اليمني “مرموقة وغالية جدا”، لافتا إلى أن الشعب اليمني يكن كل الحب والاحترام والتقدير لمصر وقيادتها وشعبها في كل وقت وفي كل حين.

    ووصف “العمراني” موقف الدولة المصرية بكافة قطاعاتها وعلى كافة المستويات الرسمية والشعبية خلال الأزمة الراهنة في اليمن بأنه “محمود ومشكور ومقدر” لأنه يدعم الأمن والاستقرار والوحدة وهذا ليس بغريب على مصر وقيادتها وشعبها.

    وحول اليمنيين المتواجدين بالأراضي المصرية، قال السفير اليمني في الأردن، إن أغلب الشعب اليمني حينما اندلعت الأزمة والحرب كانت وجهته وقبلته القاهرة لما يشعرون به من حب وتقدير من الشعب المصري.

    وتابع “العمراني”:”الشعب اليمني لا يشعر بالغربة خلال تواجده بمصر، وهذه عظمة الشعب المصري، وكافة الشعوب العربية تحمل له الحب والاحترام والتقدير لأنه شعب متحضر في تعامله ويستقبل الجميع تحت اسم مواطن عربي”، مضيفا ” أنه شخصيا عند اندلاع الحرب نزح من اليمن إلى مصر وأقام فيها فترة طويلة”، معربا عن احترامه وتقديره لحفاوة استقبال الدولة المصرية والشعب المصري لليمنيين.

    كما أشاد العمراني بموقف الحكومة المصرية الذي سمح باستئناف رحلات الطيران لنقل اليمنيين من صنعاء مما يخفف من آثار الحرب والدمار ويساهم في علاج المصابين، مشيرا إلى أن الحوثي يعرقل ذلك حاليا رغم الجهود المصرية في هذا الشأن.

    وحول فشل تجديد الهدنة مؤخرا في اليمن، قال السفير العمراني إن الشعب اليمني يدعو دائما إلى السلام ولم يدع قط إلى الحرب، ولكن الطرف الأخر وهو الحوثي يعرقل السلام ولا يرغب فيه.

    ورأى السفير اليمني في الأردن، أن الحوثي جماعة متطرفة ولا تختلف عن فكر تنظيم داعش الإرهابي وتمتهن الحرب منذ سنوات طويلة ، مشيرا إلى أن الحوثي خاص الحرب ضد الشعب اليمني والدولة اليمنية على مدار 18 عاما.

    وأكد أن رفض الحوثي تجديد الهدنة مؤخرا رغم المحاولات الأممية والدولية يؤكد موقفهم الرافض للسلام والداعي إلى الحرب والإرهاب، مشيرا إلى أن الحوثيين لديهم أهداف سيئة يمتهنون الحرب ويحاولون فرض سياساتهم بالقوة.

    وأشار إلى أن الحكومة اليمنية قدمت كل ما من شأنه تنفيذ قرارات الأمم المتحدة سواء بشأن الهدنة أو السلام في اليمن، موضحا أن جماعة الحوثي تعرقل كافة المحاولات الأممية والدولية وتضرب بقرارات الشرعية الدولية عرض الحائط لتنفيذ مخططهم هو تدمير وتقسيم اليمن.

    وبشأن العلاقات الأردنية- اليمنية، قال العمراني إن العلاقات اليمنية – الأردنية متميزة وراسخة ، مشيرا إلى أن الأردن مساهم كبير في تخفيف آثار الحرب على الشعب اليمني بشكل كبير جدا ويدعو للسلام والاستقرار.

    وأضاف أن الأردن فتح المجال لوجود المبعوث الأممي كبعثة مستمرة ومقيمة من أجل القضية اليمنية، مشيرا إلى أن الأردن يحتضن اللقاءات اليمنية – اليمنية بحضور مبعوث الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حلول سياسية تنهي الحرب ولكن للأسف الشديد الحوثي يعرقل ذلك أيضا.

    كما أعرب العمراني عن شكره وتقديره للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني والحكومة الأردنية لما يبذلونه من أجل القضية اليمنية والشعب اليمني، معربا عن تقديره للموقف الأردني الداعم للسلام والوحدة والاستقرار في اليمن.

  • اليمن.. تدمير مسيرتين للحوثي ولغم “يغتال” براءة 3 أطفال

    تصعيد حوثي جديد بعد يوم من شن الحوثي هجومًا إرهابيًّا على ميناء الضبة النفطي، كشف عن خطط للمليشيات تهدف لنسف جهود تجديد الهدنة الأممية.

    فالدفاعات الجوية للقوات المشتركة اليمنية، أعلنت في ساعة متأخرة من يوم السبت، تدمير طائرتين مسيرتين للحوثي بلحج والحديدة، مؤكدة مقتل 3 أطفال بلغم للانقلابيين.

    وقالت القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن في بيان إن دفاعاتها الجوية أسقطت طائرة مسيّرة لمليشيات الحوثي الإرهابية لدى قيامها بأعمال “عدائية” جنوب محافظة الحديدة الساحلية (غرب).

    وأوضحت أن “الدفاعات الجوية للقوات المشتركة رصدت طائرة مسيرة لمليشيات الحوثي تخترق أجواء مديرية الخوخة”، مشيرة إلى أنها تعاملت معها وأسقطتها، فيما جرى إيصال حطام الطائرة إلى الجهات المختصة.

    أعمال تجسس
    في السياق نفسه، قالت القوات الجنوبية في بيان: إن دفاعاتها الأرضية تصدت بنجاح لطائرة بدون طيار كانت تمارس أعمال التجسس فوق المرتفعات الاستراتيجية في مديرية الحد يافع التابعة لمحافظة لحج (جنوب).

    وبحسب البيان، فإنه جرى إسقاط المسيرة عصر أمس السبت، أثناء قيامها بالتجسس وبأعمال “عدائية” في أجواء مديرية الحد بيافع الحدودية.

    لغم حوثي
    قال المرصد اليمني للألغام قال في بيان: إن لغمًا للحوثيين انفجر بمركبة مدنية أثناء مرورها في طريق فرعي بمنطقة “دحيدح” في مديرية الزاهر بمحافظة البيضاء، مما أدى إلى مقتل 3 أطفال.

    وأوضح المرصد اليمني، أنه “خلال الساعات الماضية، قُتل مدني على الأقل وأُصيب آخر في مديرية “خب والشعف” بمحافظة الجوف، مشيرًا إلى مقتل مدني وإصابة خمسة آخرين منهم 3 أطفال في حوادث متفرقة جراء انفجا ألغام حوثية وذخائر في محافظة الحديدة.

    وخلفت ألغام مليشيات الحوثي أكثر من 9 آلاف و500 قتيل وجريح في صفوف المدنيين طيلة 8 أعوام، وفقا لتقارير أممية وحقوقية وثقت حوداث الألغام الأرضية.

    وصعدت مليشيات الحوثي هجماتها منذ انهيار الهدنة الأممية في 2 أكتوبر الجاري؛ إذ تدور معارك طاحنة في الجبهات الجنوبية والغربية، وسط تكبيد الانقلابيين خسائر فادحة بضربات لقوات المجلس الرئاسي.

  • الرباعية الدولية بشأن اليمن تدين الحشد والتعزيزات العسكرية للحوثيين بصنعاء

    أدانت كل من السعودية والإمارات وبريطانيا والولايات المتحدة، هجمات جماعة الحوثي وتعزيزاتها العسكرية في صنعاء، مؤكدين أنها تهدد بعرقلة الهدنة في البلاد.

    وقال بيان مشترك للرباعية الدولية المعنية باليمن – حسبما أفادت قناة اليمن الفضائية، اليوم الأحد، إن اجتماعاً للدول الأربع أدان التعزيزات العسكرية الواسعة النطاق لجماعة الحوثي والهجمات التي هددت بعرقلة الهدنة بما فيها تلك التي شنها الحوثيون على تعز غربي اليمن.

    وكانت جماعة الحوثي نظمت في وقت سابق عرضا ضخما بالعاصمة اليمنية صنعاء في الذكرى الثامنة لسيطرتها عليها استعرضت خلالها قوتها العسكرية، حيث شمل العرض أسلحة جديدة وإستراتيجية لم يكشف عنها سابقا.

  • الخارجية الأمريكية: بلينكن يلتقى رئيس مجلس القيادة الرئاسى اليمنى فى نيويورك

    كشفت وزارة الخارجية الأمريكية عن أن وزير الخارجية أنتونى بلينكن سيلتقى اليوم الاثنين، رئيس مجلس القيادة الرئاسى اليمنى رشاد العليمى فى نيويورك.

    وذكرت قناة “الحرة” الأمريكية أن اللقاء بين بلينكن والعليمى يتزامن مع وصول شخصيات عالمية بارزة لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

    وكان وزير الخارجية الأمريكي قد بحث مع العليمي في بداية الشهر الماضي المستجدات المحلية والجهود الإقليمية والدولية الرامية لتحقيق السلام والاستقرار في اليمن.

  • اليمن يحذر العالم من خطر في البحر الأحمر يهدد السعودية ومصر

    أكد رئيس وزراء اليمن، معين عبد الملك، أن أي انفجار أو تسرب من خزان النفط صافر يمثل خطرًا يهدد حياة ملايين السكان في اليمن والدول المشاطئة للبحر الأحمر، لا سيَّما مصر والسعودية.

    كارثة خزان صافر
    وقال رئيس وزراء اليمني، خلال اجتماع ثلاثي للحكومة والأمم المتحدة وهولندا عقد في عدن إن قضية الخزان صافر من أهم القضايا وتمثل خطرًا حقيقيًّا يهدد بيئة البحر الأحمر، بما يشكل خطرًا على الدول المشاطئة للبحر الأحمر خصوصًا مصر والسعودية.

    وناقش الاجتماع الثلاثي الشروع في تنفيذ المرحلة الأولى من خطة الأمم المتحدة لتفريغ الخزان وصيانته لتفادي كارثة بيئية عالمية.

    وشارك في الاجتماع وزيرة التجارة الخارجية والتعاون الدولي الهولندية ليسجي شرينماخر، والمنسق المقيم للأنشطة التنفيذية ومنسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة لدى اليمن ديفيد جريسلي، وعدد من الوزراء والمسؤولين والفنيين.

    تهديد البحر الأحمر
    وقال رئيس الوزراء اليمني “نحن أمام قنبلة موقوتة، فالخزان الذي يعمل منذ 45 عامًا، ويحمل أكثر من مليون برميل من النفط الخام، بلغ وضعه مرحلة كبيرة من التدهور، حيث توقفت عمليات الصيانة منذ بداية الحرب” في اليمن.

    وأشار معين عبد الملك، إلى أن انهيار أو انفجار الخزان سيكون كارثي يتجاوز أي كارثة بيئية في تاريخ البشرية وسيؤثر في الحياة البيئية في البحر الأحمر والدول المشاطئة، وسيؤثر في مصادر المياه العذبة والبيئة الزراعية في مناطق واسعة، مما يعني الضرر المباشر والكبير على دخل ومصادر عيش ملايين اليمنيين وفي الدول المجاورة في القرن الأفريقي والمملكة حتى مصر.

    وتابع، كما أنه سيؤثر في ممرات الملاحة الدولية في خليج عدن ومضيق باب المندب وصولًا إلى قناة السويس، لافتًا إلى أن كلفة معالجة الأضرار البيئية فقط ستكون بعشرات المليارات من الدولارات وستأخذ عقود طويلة.

    بدورها، أكدت وزيرة التجارة الخارجية والتعاون الدولي الهولندية، أن بلادها تستشعر بالمخاطر الكارثية لحدوث أي تسرب أو انفجار للخزان.

  • اليمن: مقتل وإصابة 26 شخصا جراء حرائق اندلعت بمخيمات النازحين بمأرب خلال 6 أشهر

    أعلنت الوحدة التنفيذية للنازحين في محافظة مأرب اليمنية، مقتل وإصابة 26 شخصا في صفوف النساء والأطفال النازحين خلال 6 أشهر، جراء اندلاع حرائق بمخيمات النازحين بالمحافظة شمال شرقي صنعاء.

    وأشارت الوحدة وفقا لقناة (اليمن) الإخبارية اليوم الثلاثاء، إلى أن مخيمات النازحين، شهدت خلال النصف الأول من العام الجاري، تسجيل 51 حادثة حريق لـ 51 مأوى داخل مخيمات للنازحين، ما أسفر عن سقوط 12 ضحية وإصابة 14 شخصا من الأطفال النازحين والنساء.

    تأتي هذه التصريحات بالتزامن مع اندلاع حريق في مخيم الوحدة بقطاع جو النسيم ومخيم الحمة بالقطاع الجنوبي لمحافظة مأرب، وتسبب باحتراق مأوى 8 أسر نازحة.

    يذكر أن أكثر من مليوني و222 ألفا و 530 فردا نازح خارج مناطقهم الأصلية، بحسب إحصائيات الوحدة التنفيذية، يعيش معظمهم في مأوى مؤقت أو في أكواخ بمحافظة مأرب.

  • اليمن وأمريكا يبحثان تطورات الأوضاع وخروقات الحوثيين للهدنة بالبلاد

    بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليمني الدكتور أحمد عوض بن مبارك، خلال اتصال هاتفي الثلاثاء، مع السفير الأمريكي لدى اليمن، ستيفن فاجن، تطورات الأوضاع في اليمن، في ظل استمرار تعنت الحوثي وعدم تنفيذ تعهداتها بشأن الهدنة.
    وأعرب الوزير اليمني – خلال الاتصال حسبما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية – عن تقدير بلاده للجهود التي تبذلها الولايات المتحدة الأمريكية للمساهمة في حل الأزمة، مثمنا الموقف الأمريكي المؤكد على ضرورة إنهاء الانقلاب وتحقيق السلام وفقا للمرجعيات المتفق عليها.
    وأكد أن استمرار حصار الحوثي لمدينة تعز يعرقل جهود السلام، وأن إصرارها على عدم رفع الحصار عن المدنيين يؤكد عدم جاهزيتها لاستحقاقات السلام.
    من جانبه، أكد السفير الأمريكي وقوف بلاده إلى جانب اليمن ودعمها للحل السلمي وإنهاء الحرب والحفاظ على وحدة وأمن واستقرار اليمن.
  • خارجية أمريكا تثمن جهود مصر والسعودية والأردن وعمان فى تمديد الهدنة اليمنية

    ثمنت الولايات المتحدة دعم حكومات مصر والمملكة العربية السعودية والأردن وسلطنة عمان للمساعدة في تمديد الهدنة في اليمن.

    وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، في بيان صحفي نشرته الخارجية الأمريكية عبر موقعها الالكتروني اليوم الخميس، إن إعلان الأمم المتحدة تمديد الهدنة في اليمن لمدة 60 يومًا يعد خطوة مهمة أخرى نحو السلام تجلب مزيدًا من الراحة لملايين اليمنيين.
    وأعرب عن امتنانه لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة هانز جروندبرج وكذلك جهود مبعوث واشنطن الخاص تيم ليندركينج الذي عمل عن كثب عبر حكومة الولايات المتحدة ومع الأمم المتحدة وشركاء واشنطن الدوليين لتحقيق هذا التمديد.
    وأضاف بلينكن، بحسب البيان، الأطراف على التعاون الكامل مع المبعوث الخاص جروندبرج بينما يبني على الهدنة نحو عملية سلام شاملة وشاملة.
    وأكد أهمية أن تواصل الأطراف المعنية تحمل مسؤولياتها بموجب الهدنة والعمل معًا لتحسين حياة اليمنيين، بما في ذلك فتح الطرق على الفور إلى مدينة تعز، حيث يعانى مئات الآلاف من اليمنيين لفترة طويلة جدًا.
    وأشار وزير الخارجية الأمريكي إلى أن الشهرين الأولين من الهدنة شهدا انخفاضًا كبيرًا في عدد الضحايا المدنيين وتحسن في حرية الحركة ووصول المساعدات الإنسانية وزيادة الوصول إلى الوقود والسلع الأساسية، مؤكدا أهمية استمرار مثل هذه الإجراءات مع توسعها.
    وأكد استمرار التزام الولايات المتحدة بحل شامل ودائم للصراع على نحو يخفف من معاناة اليمنيين ويمكّنهم من تحديد مستقبل بلادهم دون تدخل أجنبي.
    وتابع بلينكن قائلا إن الأطراف اليمنية تتمتع حاليا بفرصة للاستماع إلى مطالب الشعب واختيار السلام بدلا من استمرار المعاناة والدمار والحرب، مناشدا إياهم على اغتنام هذه اللحظة المحورية لبدء عملية سلام شاملة.

  • مجلس الوزراء اليمنى: نقف مع مصر وقيادتها وندعم كل ما تتخذه للحفاظ على أمنها

    أكد مجلس الوزراء اليمنى، وقوف اليمن، قيادة وحكومة وشعبا، إلى جانب الأشقاء في مصر وقيادتها ودعمها لكل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على امنها واستقرارها، مجددا إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف إحدى محطات رفع المياه غرب سيناء، وأسفر استشهاد ضابط و10 جنود، وإصابة 5 أفراد.

    وأشاد المجلس – خلال اجتماعه اليوم /الخميس/ بالعاصمة المؤقتة عدن، برئاسة رئيس المجلس الدكتور معين عبدالملك – بالدور الذي تقوم به القوات المسلحة المصرية في محاربة التنظيمات الإرهابية ودورها المحوري والرائد في مكافحة ظاهرة الإرهاب وعناصره الضالة.

    من ناحية أخرى، أقر مجلس الوزراء اليمني عددا من الإجراءات في الجوانب الخدمية والأمنية والاقتصادية، للتعامل مع التحديات الراهنة، بناء على توجيهات مجلس القيادة الرئاسي، وفق الأولويات الملحة التي تمس بشكل مباشر تخفيف المعاناة عن المواطنين.

    وقدم رئيس الوزراء اليمني – خلال الاجتماع – إيجازا شاملا لأعضاء المجلس حول التطورات المستجدة على الساحة الوطنية سياسيا وعسكريا وأمنيا واقتصاديا وخدميا، بما في ذلك الجوانب المتصلة بالحرص الحكومي على إنجاح الهدنة الأممية؛ رغم مساعي الحوثيين لإفشالها والتنصل من كل التزاماتها، مشيرا الى نتائج زيارة المبعوث الأممي إلى عدن ولقائه مع رئيس مجلس القيادة الرئاسي وما تم طرحه من ضرورة ممارسة ضغوط حقيقية على الحوثيين لتنفيذ التزاماتها بموجب الهدنة وفي المقدمة رفع الحصار الجائر على محافظة تعز والمستمر منذ سبع سنوات.

    وجدد مجلس الوزراء اليمني، حرص مجلس القيادة الرئاسي والحكومة على إنجاح الهدنة الأممية الإنسانية، وضرورة الالتزام بتطبيق جميع بنودها وعدم السماح بالتلاعب بمضامينها من قبل الحوثيين في اطار مساعيها لمفاقمة الازمة الإنسانية والمتاجرة بمعاناة المواطنين لأغراض سياسية، مؤكدا أن إصرار مجلس القيادة الرئاسي والحكومة على إنجاح الهدنة يأتي التزاما بالتعاطي الجاد مع الجهود الأممية والإقليمية والدولية لإحلال السلام وتنفيذ مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها بما يؤدي الى حل سياسي شامل وعادل يلبي تطلعات اليمنيين في استعادة دولتهم وانهاء الانقلاب والحرب.

    ووجه عبدالملك، الوزارات والجهات المعنية والسلطات المحلية بمضاعفة الجهود في هذا الظرف الاستثنائي والارتقاء إلى مستوى التطلعات الشعبية في التغيير السياسي التاريخي وانعكاسه إيجابا على أوضاعهم، منوها بالعمل الجاري لتفعيل عمل مؤسسات الدولة والالتزام الواضح بالمضي في تنفيذ الإصلاحات الهيكلية في مختلف الجوانب ومكافحة الفساد وانتهاج الشفافية.

    ورحب مجلس الوزراء اليمني بنجاح المؤتمر – الذي عقدته الأمم المتحدة وحكومة هولندا – لجمع التبرعات اللازمة لدعم تنفيذ خطتها التشغيلية المنسقة الرامية لانقاذ ناقلة النفط صافر المهددة بالانهيار وتم خلاله الحصول على 33 مليون دولار، مؤكدا موقف الحكومة الثابت والداعم لكل الجهود الرامية لتفادي أكبر كارثة بيئية بالعالم ووضع حل حاسم لذلك وضمان عدم استخدام الحوثيين لهذه الكارثة كورقة ابتزاز للضغط السياسي.

    ووقف مجلس الوزراء اليمني أمام الأوضاع الأمنية، والجهود المبذولة لتعزيز الاستقرار في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة، وأقر بهذا الخصوص عددا من الإجراءات العاجلة في الجانب الأمني، في مقدمتها وضع حد “للتقطعات” التي حدثت خلال الفترة الماضية في محافظة لحج، وملاحقة مرتكبيها وتقديمهم الى الأجهزة العدلية والقضائية.

    ووافق المجلس على الإجراءات المقرة من المجلس الأعلى للطاقة وتوجيهات رئيس الوزراء، بشأن تامين توفير احتياجات محطات الكهرباء من المشتقات النفطية بشكل عاجل لمواجهة احتياجات الصيف، وكذا الخطط المعدة لتعزيز الشفافية والحوكمة، واستلام و تسيير منحة التسهيل النفطي من الأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة.

  • برشلونة يؤكد سلامة رونالد أراوخو بعد إصابته فى الركبة اليمنى أمام سوسيداد

    أكد نادي برشلونة سلامة اللاعب رونالد أراوخو بعدما خرج مصابًا خلال مباراة ريال سوسيداد التي انتهت 1-0 التي جمعتهما مساء أمس على ملعب “أنويتا”، ضمن منافسات الجولة 33 من بطولة الدوري الإسباني للموسم الحالي 2021-2022.

    وأصدر نادي برشلونة بيانًا رسميًا كشف فيه ملابسات حالة اللاعب بعد خضوعه للفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من حجم الإصابة التي تعرض لها بالأمس في الركبة اليمنى.

    وأكد البيان: “استبعدت الفحوصات التي أجريت اليوم على لاعب الفريق الأول رونالد أراخو إصابة ركبته اليمنى”.

    وقال نادي برشلونة بالأمس: “لاعب الفريق الأول رونالد أراخو يعاني من إصابة في الركبة اليمنى، هناك حاجة إلى مزيد من الاختبارات لتحديد المدى الدقيق للإصابة”.

    ويتواجد برشلونة في المركز الثاني بجدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 63 نقطة جمعها من الفوز في 18 مباراة والتعادل في 9 وخسارة 5 مواجهات وتسجيل 61 هدفاً وتلقي 32.

    في سياق متصل، قال تشافي في تصريحات عقب المباراة: “اليوم مباراة مهمة جدًا رغم ان الأداء لم يكن الأفضل خصوصًا في الشوط الثاني”.

    وأضاف تشافي: “إنها أكثر مباراة عانيت فيها بجانب مواجهة فياريال، لقد عانينا كثيرا وكان لديهم الكرة أكثر منا، كانوا سريعين في الوصول إلى مرمانا، إنهم فريق جيد جدًا ويعمل بشكل رائع، في الشوط الثاني لاحظنا أننا في حالة الإرهاق، انتصار ذهبي”.

    وأضاف تشافي: “نريد التأهل لدوري الأبطال الموسم المقبل، حتى والفريق ليس في أفضل حالاته يعرف كيف يفوز”، وأوضح تشافي: “لم نُقدم مُباراة جيدة، الليلة ريال سوسيداد سيطر على المُباراة أكثر منا وكان يستحق أكثر من هذه النتيجة”.

    وشدد تشافي: “يبذل اللاعبون جهدًا كبيرًا لتحقيق هدف الوصول إلى دوري أبطال أوروبا”. وتابع: “رغم الجهد الذهني والبدني المبذول مازال أمامنا الكثير من الأشياء تحتاج أن تتحسن”.

    وواصل تشافي: “شتيجن أحد أفضل الحراس في العالم. اليوم أعطانا النقاط الثلاث، الفريق ما زال في بداية بناء مشروع جديد للمستقبل”.

    وأكد تشافي: “جيرارد بيكيه مُذهل نتيجة تحمله اللعب حتى الدقيقة 80، وأراوخو أيضًا كان يشعر بعدم الراحة منذ الدقيقة 20”.

  • الرئيس الأمريكى جو بايدن يرحب بإعلان الهدنة فى اليمن

    رحب الرئيس الأمريكى جو بايدن، بالإعلان عن هدنة لمدة شهرين في اليمن، وقال بايدن – فى بيان نشر على الموقع الإلكترونى للبيت الأبيض – “أرحب بالإعلان عن هدنة لمدة شهرين في الصراع اليمنى، وهذه المبادرة هى مهلة طال انتظارها للشعب اليمنى”.

    وأضاف بايدن “بعد سبع سنوات من الصراع، يجب على المفاوضين القيام بالعمل الجاد والضرورى للتوصل إلى تسويات سياسية يمكن أن تحقق مستقبل سلام دائم لجميع الشعب اليمنى”.

    وتابع “أنا ممتن للدور القيادى للمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان فى تحقيق هذه المبادرة قبل حلول شهر رمضان المبارك، كما أنني ممتن للعمل الجاد الذي قامت به الحكومة اليمنية والثقة التى أولتها للوساطة التي تقودها الأمم المتحدة”.

    وأكد الرئيس الأمريكي أن بلاده ستعمل على “ردع التهديدات لأصدقائنا وشركائنا بينما نواصل السعى من أجل وقف التصعيد وإحلال السلام فى جميع أنحاء المنطقة”.

    بدوره رحب رئيس الوزراء البريطانى بوريس جونسون، بإعلان هدنة لمدة شهرين في اليمن تبدأ مع أول أيام شهر رمضان.

    وكتب جونسون على “تويتر”: “أمامنا الآن أخيرا فرصة للتوصل إلى سلام وإنهاء المعاناة الإنسانية، أحث كل الأطراف على العمل صوب حل سياسي دائم”.

    وأعلن المبعوث الأممى لليمن هانز جروندبرج، موافقة أطراف الصراع على هدنة أممية لمدة شهرين تبدأ اليوم السبت الذى يوافق أول أيام شهر رمضان.

    وقد رحب التحالف العربى الذى تقوده السعودية بالمقترح الأممى وكذلك رحبت جماعة الحوثى وقيادة “المجلس الانتقالي الجنوبي” بالهدنة.

  • التحالف العربي يعلن وقف العمليات العسكرية في اليمن

    أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن تعليق عملياته، بعد ساعات من مناشدة مجلس التعاون الخليجي لإفساح المجال لإنجاح مشاورات في الرياض.

    وصرَّح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي، بأنه استجابةً للدعوة المقدمة من الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف بطلب إيقاف العمليات العسكرية تزامنًا مع انطلاق المشاورات اليمنية – اليمنية، لصناعة السلام وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، عليه تعلن قيادة القوات المشتركة للتحالف وقف العمليات العسكرية بالداخل اليمني.

    وأكد التحالف أن وقف العمليات يبدأ اعتبارا من “الساعة (06:00) صباح اليوم الأربعاء استجابة لدعوة مجلس التعاون الخليجي ودعمًا للجهود والمساعي الداعمة للوصول إلى حل سياسي شامل ومستدام لإنهاء الأزمة اليمنية، وتحقيق الأمن والاستقرار لليمن الشقيق.

    وأشار إلى أن الخطوة تأتي في سياق المبادرات والجهود الدولية برعاية المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن والمبادرة السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية والوصول إلى حل سياسي شامل.

    وأوضح العميد المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف ستلتزم بوقف إطلاق النار، وستتخذ كافة الخطوات والإجراءات لإنجاح وقف إطلاق النار وتهيئة الظروف المناسبة وخلق البيئة الإيجابية خلال شهر رمضان المبارك لصنع السلام وإنهاء الأزمة.

    وأكد العميد المالكي على ثبات موقف قيادة القوات المشتركة للتحالف الداعم للحكومة اليمنية الشرعية بموقفها السياسي وتدابيرها وإجراءاتها العسكرية، كما أكد وقوف قيادة القوات المشتركة للتحالف الدائم مع أبناء الشعب اليمني الشقيق لتحقيق تطلعاته وبناء دولته وبما يحقق الأمن والرخاء.

    وناشد أمس الثلاثاء مجلس التعاون الخليجي، قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن، وكل الأطراف اليمنية بإيقاف العمليات العسكرية في الداخل اليمني.

    وجدَّد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الدعوة للحوثيين للمشاركة في المشاورات اليمنية التي تستضيفها الرياض في 7 أبريل المقبل.

    وأعلن الحوثيون في وقت سابق رفضهم للدعوة، وكثفوا عملياتهم الإرهابية باتجاه الأراضي السعودية، فيما اعتبر رسالة إيرانية بشأن رفض مبادرات السلام.

  • تقرير يمنى: الحوثيون دمرت أكثر من 27 ألف منشأة مدنية خلال 3 سنوات

    كشفت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، أن الحوثيين دمروا 27 ألفًا و541 منشأة مدنية فى 14 محافظة خلال الفترة من 30 يونيو 2018، وحتى 30 ديسمبر2021.

    وأوضحت الشبكة اليمنية – فى تقرير أوردته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) – أن المنشآت السكنية كانت الأكثر تضررًا حيث سجلت 20996 حالة اعتداء بحق منازل المدنيين تنوعت بين تدمير كلى وجزئى واقتحام وتفتيش واحتلال وتمترس ونهب وعبث بالمحتوى.

    وأشار التقرير إلى أن التدمير طال ممتلكات عامة وخاصة والتى شملت مرافق تعليمية وصحية وخدمية ومقرات حكومية، ومشاريع ومنشآت حيوية، ومعالم أثرية وسياحية، ودور عبادة، والطرق والجسور، ومنازل ومجمعات سكنية، ومقرات الأحزاب والهيئات والمنظمات المحلية والدولية، والمصانع والشركات الاستثمارية والمحلات التجارية، والمزارع وآبار المياه.

    ونوه التقرير بأن معظم القصف العشوائى والهجمات العشوائية التى تشنها ميليشيات الحوثى بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة استهدفت أحياءً سكنية مكتظة بالسكان وأسواقًا شعبية ومحلات تجارية، لافتًا إلى أن الأعيان المدنية فى محافظتى تعز ومأرب كانت الأكثر تضررًا جراء القصف العشوائى لميليشيات الحوثي.

    ودعت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، المجتمع الدولى وهيئات الأمم المتحدة إلى فتح تحقيق عاجل وشفاف فيما يتعلق بجرائم استهداف الأعيان المدنية وتقديم مرتكبيها للعدالة، وتشكيل لجنة حصر لحجم الأضرار والخسائر التى لحقت الأعيان المدنية وخاصة (الممتلكات الخاصة).

  • الخارجية المصرية ترحب بقرار مجلس الأمن بشأن اليمن وهجمات الحوثى

    ردًا على استفسارات صحفية، أعرب السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، عن الترحيب بالقرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، وما تضمنه من إدانة الهجمات العابرة للحدود التي تشنها جماعة الحوثي ضد المدنيين والبنية التحتية المدنية في كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، والمطالبة بوقف تلك الهجمات بصورة فورية، فضلاً عن تمديد التدابير والعقوبات المفروضة بموجب قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بالأزمة اليمينة وتوسيع الحظر المفروض على إيصال الأسلحة إلى اليمن، وكذلك إدانة الهجمات ضد السفن المدنية والتجارية والاستيلاء على بعضها قُبالة سواحل اليمن.

    وأشار السفير حافظ إلى التطلُع إلى أن يُسهم هذا القرار في وقف الأعمال العدائية وتيسير إيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين، وكذلك دفع مسار الحل السياسي للأزمة اليمنية الممتدة ودعم جهود المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، استنادًا إلى قرارات مجلس الأمن ذات الصلة والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل، وبما يحفظ وحدة اليمن واستقلاله وسلامة أراضيه ويصون مقدرات الشعب اليمني الشقيق وتطلعه نحو الأمن والاستقرار والرخاء.

  • انفجار عنيف يهز أحياء مدينة مأرب شمال شرقى اليمن

    أفادت مصادر محلية يمنية اليوم الثلاثاء، بوقوع انفجار عنيف في أحد أحياء مدينة مأرب شمال شرقي اليمن.

    وقالت المصادر – وفقا لما أوردته قناة “اليمن الإخبارية” – إن سيارة مفخخة انفجرت بالقرب من محطة بن معيلي على الخط الدولي شمالي مأرب، مستهدفة قافلة أسلحة تابعة لقوات الجيش الوطني. وأكدت المصادر أن الانفجار لم يسفر عن أي أضرار.

  • الجيش اليمنى يعلن مقتل 9 من جماعة الحوثى فى استهداف جوى غرب تعز

    أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، اليوم السبت، إلحاق خسائر بجماعة الحوثيين، على خلفية غارات جوية للتحالف العربي بقيادة السعودية في محافظتى تعز ومأرب.

    وأكد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية على صفحته على “فيسبوك”، أن طيران التحالف العربي استهدف موقعا للحوثي في جبل حَبشي غرب محافظة تعز، في وقت أدى الاستهداف إلى مصرع ما لا يقل عن 9 من عناصر تلك الميلشيا وتدمير سلاح مدفعية.

    وأفاد المركز بأن “طيران التحالف دمّر عربة “بى إم بى” تابعة للحوثيين في جبهة مِحزام مَاس شمال غربي مأرب”.

    وكان التحالف العربي، قد أعلن في وقت سابق اليوم، حسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”، مقتل 90 مسلحا من جماعة “الحوثيين” وتدمير 13 آلية عسكرية، على خلفية تنفيذ قواته 27 عملية استهداف ضد الجماعة في مأرب خلال الساعات الـ 24 الماضية.

    وتقود السعودية، منذ 26 مارس 2015، تحالفاً عسكرياً من دول عربية وإسلامية، دعماً للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في اليمن، سيطرت عليها جماعة الحوثيين، أواخر 2014.

    في المقابل، تنفذ جماعة الحوثى ، هجمات بطائرات مُسيرة، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة، تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وأراضي المملكة.
    وأودى الصراع الدائر فى اليمن، بحياة 377 ألف شخص، 40 بالمئة منهم سقطوا بشكل مباشرة، حسب تقرير للأمم المتحدة فى نوفمبر الماضى.

  • وزير الإعلام اليمنى :استمرار إرهاب الحوثيين يؤكد اصرارها على تصدير إرهابها إلى كل دول المنطقة

    قال وزير الاعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الارياني إن استمرار الحوثيين التابعة لإيران في اطلاق الصواريخ والطائرات بدون طيار واستهداف الاعيان المدنية بشكل عشوائي في المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة وتهديد الملاحة الدولية ومصادر الطاقة في منطقة الخليج يؤكد اصرارها على تصدير إرهابها ليصل إلى كل دول المنطقة وتهديد المصالح الدولية.

    وأوضح ، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية ،أن الهجوم الارهابي الحوثي على المملكة والامارات عمل تصعيدي خطير يثبت أن مليشيا الحوثي تقامر بمستقبل اليمن ولا يهمها حياة المواطنين ولا سمعة اليمن ومكانتها الدولية، ويؤكد من جديد خطرها كذراع للحرس الثوري الإيراني، ومخاطر فرض سيطرتها على الخريطة اليمنية وامن واستقرار وحاضر ومستقبل المنطقة.
    و حذر الارياني من خطورة مليشيا الحوثي وبأنها جماعة إرهابية والتنبيه مرارا إلى خطورتها وبأنها لا تقبل بالسلام وتضع العراقيل أمام كل الجهود العربية والدولية في هذا الاطار لان عقيدتها ونهجها مبني على القتل والتدمير وتؤمن بالاصطفاء وترفض الديمقراطية والاحتكام لصناديق الاقتراع.
    وطالب المجتمع الدولي بتصنيف مليشيا الحوثي جماعة إرهابية ومحاكمة قياداتها في محكمة الجنايات الدولية جراء جرائم الحرب التي يرتكبونها بحق اليمنيين ودول المنطقة، لافتا إلى أن هذا التنصيف سيحد من النفوذ الإيراني في المنطقة، ويسهم في إنجاح سياسية الضغط القصوى على مليشيا الحوثي الارهابية.

     

  • اليمن: الحوثيون فى حالة انهيار والجيش اليمنى يتقدم فى كل المحاور جنوب مأرب

    قال قائد عمليات العمليات المشتركة اليمنية، العميد الركن على اليعيسى، إن قوات الجيش اليمنى والمقاومة الشعبية وألوية العمالقة تواصل التقدم جنوب مأرب من جميع المحاور، موضحا أن الحوثيون يعيشون حالة انهيار تام، وأن النصر لليمن بات قريبا.

    وأضاف اليعيسي – في تصريح أوردته وكالة الأنباء اليمنية – “أن طلائع الجيش والمقاومة في جبهة ملعا باتت، على مقربة من الالتحام بأبطال ألوية العمالقة باتجاه جبهة حريب”.

    وثمن اليعيسي، التغطية الجوية لصقور التحالف العربي، مؤكداً أنهم يقومون بدورهم على أكمل وجه ولهم الفضل الكبير في صناعة الانتصارات الأخيرة.

    يذكرأن،أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العميد الركن تركي المالكي، بأن قيادة القوات المشتركة للتحالف تطلب من المواطنين اليمنيين الكرام والمسافرين عدم استخدام الطرق القادمة من محافظتي (مأرب والبيضاء) إلى مديريات (حريب، عين، بيحان، عسيلان) ابتداءً من الساعة الثالثة عصراً (1500) من مساء اليوم السبت 15 يناير 2022م، حتى إشعار آخر، باعتبارها مناطق عمليات يتم مراقبتها على مدار الساعة، وسيتم استهداف أى تحركات على هذه الطرق.

    كما تطلب قيادة القوات المشتركة للتحالف من المواطنين اليمنيين عدم التواجد بالقرب من هذه الطرق حفاظاً على سلامتهم.

  • اليمن: قراران جمهوريان بتعيين “بن عديو” مستشارا للرئيس.. و”العولقى” محافظا لشبوة

    أصدر الرئيس اليمنى عبدربه منصور هادى قرارًا جمهوريًا بتعيين محمد صالح بن عديو مستشارآ لرئيس الجمهورية اليمنية.

    وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن الرئيس اليمني أصدرا قرارًا آخر بتعيين عوض محمد عبدالله العولقي محافظا لمحافظة شبوة اليمنية .

    ومن جهة أخرى، استنكرت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين اليمنية، بأشد العبارات، قيام الحوثيين بإطلاق مقذوفات تجاه منطقتي جيزان ونجران بالمملكة العربية السعودية؛ مما أدى إلى وفاة شخصين مدنيين وإصابة آخرين، في اعتداء إرهابي ممنهج ومتعمد للأعيان المدنية في المملكة.

    وأكدت الخارجية اليمنية – في بيان أوردته وكالة الأنباء اليمنية – أن ما قامت به الحوثيين؛ يعكس تحديها للمجتمع الدولي واستخفافها بجميع قواعد القانون الدولي الانساني والأعراف الدولية وتهديدها لأمن واستقرار المنطقة، معربة عن خالص تعازيها ومواساتها لأسر وذوى الضحايا الابرياء.

    وجددت الوزارة، موقف الجمهورية اليمنية الثابت والداعم للمملكة وتضامنها في كل ما تتخذه من تدابير وإجراءات لمواجهة هذه الأعمال الإرهابية والحفاظ على سلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

    يذكرأن، قال مصدر عسكرى يمنى إن مقاتلات التحالف العربي نفذت ثلاث غارات استهدفت تعزيزات عسكرية لجماعة الحوثى مكونة من ثلاثة اطقم في محلة (الفازعي عزلة اخدوع أسفل)، أسفرت عن مقتل 21 عنصرا، بينهم قيادات ميدانية وإصابة أخرين في جبهة (مقبنة) غرب مدينة تعز.

    وأوضح المصدر العسكري في تصريح اليوم الأربعاء وفقا لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) أن مقاتلات التحالف العربي نفذت 3 غارات أسفرت عن مقتل 21 من العناصر بينهم القائد الميداني عبدالسلام يحيى المتوكل منتحل رتبة عقيد ومرافقيه وإصابة آخرين واحتراق الاطقم بشكل كامل”.

    وأكد أن مقاتلات التحالف العربى نفذت غارة اخرى فى أعلى قمة في سقم استهدفت مجاميع للحوثيين”.

     

  • وزير الخارجية: الحل السياسى فى اليمن السبيل الأمثل للتوصل إلى تسوية شاملة

    استقبل وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الاثنين، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن هانس جروندبرج، وذلك بمقر وزارة الخارجية.

    وصرّح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري استهل اللقاء بتقديم التهنئة للمبعوث الأممي على توليه المنصب مُعربًا عن التطلع لأن تسهم مساعيه في دفع مسار الحل السياسي في اليمن باعتباره السبيل الأمثل للتوصل إلى تسوية شاملة ومستدامة للأزمة اليمنية الممتدة، استنادًا إلى المرجعيات الدولية المُتفق عليها؛ مؤكدًا في هذا الصدد دعم مصر لمهمة المبعوث الأممي ولكافة الجهود الإقليمية والدولية المبذولة في سبيل تحقيق التسوية المنشودة.

    وأضاف حافظ أن وزير الخارجية تطرق خلال اللقاء إلى محددات الموقف المصري من الأزمة اليمنية؛ والقائم على مساندة وحدة اليمن وسيادته واستقلاله، وضرورة دعم مسار الحل السياسي وكذا تطلعات الشعب اليمني الشقيق نحو غد أكثر إشراقًا. كما أعاد الوزير شكري التأكيد على أن أمن اليمن واستقراره يُعد جزءًا لا يتجزأ من أمن واستقرار المنطقة، وعلى رفض مصر القاطع لاستخدام الأراضي اليمنية كمنصة لتهديد أمن المملكة العربية السعودية الشقيقة أو أمن وحرية الملاحة في البحر الأحمر.

    من جانبه، أحاط المبعوث الأممي وزير الخارجية باتصالاته ومساعيه التي قام بها خلال الفترة الماضية لاستكشاف آفاق التحرك نحو استئناف الحوار الشامل بين الأطراف اليمنية، كما تطرق إلى آخر مستجدات الوضع السياسي والميداني على الساحة اليمنية.

    وأعرب المسئول الأممي عن التقدير لدور مصر الداعم لليمن، وتطلعه إلى العمل مع القاهرة خلال المرحلة المقبلة لما فيه صالح اليمن وشعبه الشقيق.

  • مباحثات يمنية أوروبية حول تنفيذ مشاريع تنموية وإنسانية في اليمن

    أكد نائب وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني نزار باصهيب أهمية ملامسة الواقع والتعرف على الاحتياجات العامة والتنسيق بشأن الاستجابة الإنسانية في بلاده.

    وذكرت وكالة الأنباء اليمنية أن ذلك جاء خلال المباحثات التي أجراها المسؤول اليمني مع وفد من الاتحاد الأوروبي، وتناولت إمكانية تنفيذ المزيد من المشاريع التنموية والإنسانية في مختلف مجالات وقطاعات الحياة.

    وتطرق اللقاء إلى تدخلات وبرامج ومشاريع شركاء الحكومة الأوروبيين من ألمانيا وهولندا والسويد ومنظمات الأمم المتحدة من خلال تنفيذ العديد من المشاريع ذات الأهمية لمختلف فئات وشرائح المجتمع، وكذا تعزيز أوجه التعاون والتنسيق المشترك بين الحكومة وشركائها من الداعمين والمانحين.

    وأكد باصهيب ضرورة مواصلة زيارات الوفود الأوروبية لاستمرار عملية التنسيق المشترك ومتابعة مستوى تنفيذ الخطط والمشاريع التنموية وفقا لقوائم الاحتياجات المبنية على المسوحات والمقدمة من وزارة التخطيط للمانحين، مجددا حرص الوزارة على القيام بمسؤولياتها تجاه المواطنين في مختلف محافظات الجمهورية بدون استثناء.

    وعلى صعيد آخر، ناقش لقاء موسع عقد في عدن، برئاسة نائب وزير التخطيط وضم ممثلي الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد ووزارة التربية والتعليم قسم التغذية المدرسية وبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، اتفاقيتي دعم البرنامج الأممي لمطار عدن الدولي بمجال الاتصالات، ودعم تنفيذ مشروع التغذية المدرسية.

    وفي سياق منفصل، بحث نائب وزير التخطيط الدكتور نزار باصهيب، اليوم في عدن، مع مديرة وحدة إدارة المشاريع مشروع الحوالات في منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” فيولين مستوى تنفيذ مشروع الحوالات، الذي يستهدف شريحة ذوي الدخل المحدود والممول من البنك الدولي، وتعزيز العمل المشترك والتطلع لتنفيذ المزيد من المشاريع مع مراعاة التركيز على تنفيذ المشاريع ذات الصلة بشريحة الأطفال أسوة بالشرائح المجتمعية الأخرى.

    كما عقد نائب وزير التخطيط الدكتور نزار باصهيب، اليوم، لقاء مع ممثلي منظمة المجلس النرويجي للاجئين برئاسة المدير الإقليمي للمنظمة ميجيل، وجرى خلال اللقاء مناقشة مشاريع وبرامج المنظمة في عدد من المجالات.

  • وزير الإعلام اليمني يدين استهداف الحوثيين للمدنيين ودور العبادة جنوب مأرب

    أدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الارياني، استمرار الحوثي المدعومة من إيران في استهداف المدنيين والتجمعات السكنية ودور العبادة في مديرية الجوبة جنوب بمحافظة مارب.

    وقال الإرياني – في تصريح اليوم الاثنين، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية – “إن استهداف الحوثي لمسجد ودار الحديث في منطقة العمود المكتظة بالسكان بالصواريخ الباليستية والذي أسفر عن استشهاد 39 مدنيا وإصابة آخرين يأتي ضمن النهج الإجرامي للميليشيا لاستهداف دور العبادة وكل من لا يؤمن بمشروعها الإيراني الطائفي.

    وأضاف أن هذه المجزرة المروعة تأتي بعد سلسلة من جرائم القتل الممنهج للمدنيين التي ارتكبتها مليشيا الحوثي اخلال الأيام الماضية في محافظات مأرب وتعز وراح ضحيتها الأبرياء من نساء وأطفال، والقصف المتعمد للتجمعات السكانية من منازل ومساجد ومعاهد، في ظل صمت دولي مطبق غير مفهوم ولا مبرر‏.

    وطالب من المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن والمبعوثين الأممي والأمريكي ومنظمات حقوق الإنسان، بالقيام بمسئولياتهم القانونية والأخلافية وإدانة ووقف جرائم القتل اليومي للمدنيين، وملاحقة وتقديم المسئولين عنها من قيادات وعناصر مليشيا الحوثي للمحاسبة باعتبارهم “مجرمي حرب”.

     

  • مصر تدين بأشد العبارات تفجير استهدف مُحيط مطار عدن الدولى باليمن

    أدانت جمهورية مصر العربية، اليوم 30 أكتوبر الجاري، بأشد العبارات التفجير الإرهابى الذى استهدف مُحيط مطار عدن الدولي، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين الأبرياء.

    وإذ تُعرب مصر عن خالص التعازي والمواساة لليمن الشقيق، حكومة وشعبًا، ولذوي ضحايا هذا العمل الإرهابي الخسيس، وعن التمنيات بالشفاء العاجل للمصابين؛ تؤكد على تضامنها الكامل ووقوفها بجانب اليمن الشقيق في نضاله لمواجهة آفة الإرهاب البغيضة وفي سعيه نحو تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

    يذكرأن، طالب رئيس مجلس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك، اللجنة الأمنية بمحافظة عدن، بإجراء تحقيق عاجل حول ملابسات التفجير الإرهابي الذي حدث، مساء اليوم، بالقرب من بوابة مطار عدن الدولى، وتعزيز اليقظة الأمنية لتفويت الفرصة على كل من يستهدف امن واستقرار العاصمة المؤقتة عدن.
    جاء ذلك خلال اجتماع عبدالملك مع اللجنة الأمنية بمحافظة عدن، ملابسات التفجير الإرهابي الذي حدث، مساء اليوم، بالقرب من بوابة مطار عدن الدولي بمديرية خورمكسر، وما نجم عنه من ضحايا بينهم أطفال.

    وأطلع رئيس الوزراء اليمني – بحسب وكالة الأنباء اليمنية – من محافظ عدن رئيس اللجنة الأمنية احمد لملس، على معلومات أولية حول هذا التفجير الإرهابى، والذي أدى الى استشهاد واصابة عدد من المدنيين بينهم أطفال.. موضحا انه يتم متابعة ملابسات هذا التفجير الإرهابي، وإعلان النتائج في اقرب وقت.

    وترحم رئيس الوزراء اليمنى على أرواح الشهداء، مقدما العزاء لاسرهم .. موجها الجهات المختصة بتقديم العناية اللازمة للجرحى.

    وارتفعت حصيلة قتلى انفجاراستهدف بوابة مطار عدن باليمن إلى 12 قتيلا بينهم أطفال، حسبما ذكرت وسائل إعلام يمنية، ونشرت شبكة العربية أول فيديو لانفجار هز مطار عدن الدولى والمناطق المحيطة به، حيث شهدت اليمن اليوم انفجارا استهدف بوابة مطار عدن الدولى، حسبما ذكرت وسائل إعلام يمنية، وأكدت أن البوابة الخارجية لمطار عدن التى استهدفها الانفجار تقع ضمن منطقة سكنية.

  • ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مطار عدن إلى 18 قتيلا وجريحا

    ارتفعت حصيلة ضحايا الانفجار الذي هز، اليوم السبت، محيط مطار العاصمة المؤقتة عدن جنوب اليمن، إلى 18 قتيلًا وجريحًا.

    وأضاف أن حالة 5 من جرحى الانفجار خطيرة.
    وبوقت سابق من اليوم، أفاد مصدر في السلطة المحلية بمدينة عدن بمقتل شخصين وإصابة 8 آخرين اثر انفجار يعتقد أنه ناجم عن مقطورة وقود قرب البوابة الرئيسية للمطار، مشيرًا إلى فتح الأجهزة الأمنية تحقيقًا لكشف ملابسات الانفجار.

    وفي العاشر من الشهر الجاري، قُتل 5 أشخاص هم قائد حراسة محافظ عدن أحمد لملس وسكرتيره الصحفي، ونجل شقيق المحافظ ومصور وجندي، فيما أصيب 7 من الجنود والمارة، إثر هجوم بسيارة مفخخة استهدف موكب المحافظ أثناء مروره ومعه وزير الزراعة اللواء سالم السقطري في مديرية التواهي بمدينة عدن المعلنة عاصمة مؤقتة للبلاد.
    وأعربت القائمة بأعمال السفارة الأمريكية لدى اليمن، كاثي ويستلي، عن استنكارها لمحاولة الاغتيال، مضيفة في بيان للسفارة على تويتر: “أتقدم بأحر التعازي لأسر القتلى وأتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

    وأكدت المسؤولة الأمريكية أن “مثل هذه الأعمال الإرهابية لن تنجح في تقويض الجهود اليمنية والدولية لإنهاء هذه الحرب”.

    وجددت دعمها للحكومة اليمنية المؤقتة “لاستعادة الاستقرار وتحسين الحياة وسبل العيش لجميع اليمنيين”.

    وجَّه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بإجراء تحقيقات ميدانية شاملة للوقوف على ملابسات العملية الإرهابية التي استهدفت موكب وزير الزراعة ومحافظ عدن.

    رئيس الحكومة اليمنية

    وجاء الهجوم، بعد أيام قليلة على عودة رئيس الحكومة اليمنية معين عبد الملك، إلى عدن، بعد الخلافات التي حدثت مع المجلس الانتقالي الجنوبي وحديثه عن ضرورة توحيد الصف ونبذ الفرقة والعودة إلى اتفاق الرياض.

  • انفجار عنيف يستهدف البوابة الخارجية لفندق مطار عدن الدولى باليمن

    شهدت اليمن اليوم انفجارا استهدف بوابة مطار عدن الدولى، حسبما ذكرت وسائل إعلام يمنية.

  • (أ.ش.أ) : رئيس وزراء اليمن يبحث مع سفراء الاتحاد الأوروبي العلاقات الثنائية

    بحث رئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبد الملك، مع سفراء عدد من دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين لدى اليمن، العلاقات اليمنية الأوروبية وسبل تطويرها.

    وذكرت قناة (اليمن الفضائية) أنه جرى خلال اللقاء في عدن التأكيد على أهمية الدعم الأوروبي لليمن في هذه المرحلة خاصة في الجوانب الاقتصادية والإنسانية وإسناد جهود الحكومة للتعامل معها، وفي المقدمة حشد الجهود؛ لتوفير دعم عاجل لتحقيق الاستقرار في سعر صرف العملة الوطنية، وتلافي انعكاساتها الكبيرة على أوضاع ومعيشة المواطنين.

     

    واستعرض اللقاء، التحركات الأممية والدولية لدعم جهود السلام، والدور الأوروبي في هذا الجانب، وما يقابل هذه الجهود من استمرار التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي خاصة في مأرب، والاستهداف المتكرر والجرائم الإنسانية ضد المدنيين والنازحين، والمواقف المطلوبة لمواجهة التعنت الحوثي، وبما ينسجم مع استمرار وحدة الموقف الدولي تجاه ما يجري في اليمن وأهمية الحل السياسي المستند على المرجعيات الثلاث.

    وقال رئيس الوزراء اليمني، إن الحكومة تعمل رغم كل التحديات على تدارك الوضع السياسي والاقتصادي الخطير ومنع الانهيار الكامل، واستكمال مسار اتفاق الرياض، مضيفًا أنه لابد أن يكون الملف الاقتصادي أولوية في عمل أصدقائنا وشركائنا على المستوى الإقليمي والدولي، موضحًا أن المدخل لحل الأزمة الإنسانية هو معالجة الأزمة الاقتصادية.

     

    وأعرب عن تقدير وثقته في استمرار مواقف الاتحاد والدول الأوروبية والمجتمع الدولي المساندة؛ لإجراءات الحكومة الرامية إلى إنقاذ الوضع الاقتصادي والإنساني، ومواجهة التدهور الكارثي في الخدمات كالكهرباء والمياه والخدمات الصحية، والتعليم، والبدء بمسار دعم الإعمار والتنمية.

    بدورهم، أكدت بعثة وسفراء دول الاتحاد الأوروبي والمبعوث السويدي إلى اليمن، أن هذه الزيارة هي تعبير واضح عن وقوفهم بجانب الحكومة والشعب اليمني، وتأتي امتدادًا للمواقف المرحبة بعودة رئيس الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن، والحرص على نجاح عمل الحكومة في مواجهة التحديات واستكمال تنفيذ اتفاق الرياض.

    وأكدوا الحرص على الذهاب أبعد من تقديم المساعدات الإنسانية وإيجاد دعم اقتصادي حقيقي لمساعدة الحكومة في مهامها، بالتوازي مع مواصلة دعم الجهود الأممية والدولية لإحلال السلام في اليمن، مجددين دعمهم الكامل لاستكمال تنفيذ اتفاق الرياض.

  • وزير الإعلام اليمنى: ‏نزع السلاح الحوثى خطوة أولى نحو السلام

    قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الأريانى، إن نزع سلاح جماعة الحوثى ووقف التدخلات وتهريب السلاح الإيراني، هى خطوة أولى نحو السلام الحقيقى فى اليمن.

     

    وأوضح الإرياني- فى تصريح بمناسبة ذكرى تأسيس الأمم المتحدة وأسبوع نزع السلاح، أوردته وكالة الأنباء اليمنية، اليوم الثلاثاء- أن جماعة الحوثى المدعومة من إيران لطخت اسم اليمن واليمنيين، وقرنته فى أذهان العالم بالفوضى والعنف والإرهاب، مؤكدا أن السلام الدائم لن يتحقق إلا عبر نزع أسلحة جماعة الحوثى المتوسطة والثقيلة المنهوبة من مخازن الدولة، ووقف تهريب الأسلحة الإيرانية، والتى تحاول الجماعة الاحتفاظ بها للاستمرار فى قتل اليمنيين، واستهداف الجوار وتهديد المصالح الدولية.

     

    وأشار إلى أن الحكومة تعمل على إنهاء الحرب وإرساء السلام المستدام، وبناء يمن آمن لليمنيين لا يشكل مصدر قلق أو توتّر أو تهديد للأمن والسلم الإقليمى والدولي، وإعادة ترميم صورته التى شوهها جماعة الحوثي، وتعزيز الثقة مع دول الجوار والإقليم والعالم.

     

    وطالب الإريانى المجتمع الدولى والأمم المتحدة بدعم جهود الحكومة لنزع سلاح جماعة الحوثى بكل الوسائل الممكنة، لبناء وطن آمن ومزدهر، والقضاء على كافة أشكال التهديدات التى يتعرض لها المدنيين فى دول الجوار وخطوط الملاحة البحرية.

     

     

    وشدد على موقف الحكومة الثابت والمبدأى المبنى على القرارات الدولية وفى مقدمتها القرار 2216 فى الحوار كخيار ونهج لإنهاء الحرب، وأن أيدينا كانت ولا تزال ممدوة للسلام الشامل والعادل والمستدام، وشروطنا واضحة وأبرزها نزع السلاح من جماعة الحوثى وحصره بيد الدولة.

     

  • سفير اليمن بالقاهرة: مصر لم تتخل عن الشعب اليمنى رغم كل التحديات

    قال سفير اليمن لدى القاهرة الدكتور محمد مارم: “نكن كل التقدير لمصر، ونثمن جهودها في استقبال أعداد كبيرة من أبناء اليمن، وتقديم كافة الخدمات لهم تقديرا منها لما يمر به اليمن من ظروف عصيبة، ورغم كل التحديات مصر لم تتخل عن الشعب اليمنى، ونجد أقصى درجات التعاون من قبل مؤسسات الدولة المصرية بكافة القطاعات”.

    وأشار مارم، وفق قناة اليمن اليوم، إلى أن هناك زيارات عديدة من المسئولين اليمنيين لمصر لمناقشة مختلف الملفات، وآخرها زيارة رئيس الوزراء، والدولة المصرية أبدت استعداداها للتعاون لكل ما فيه خير لليمنيين، واستمرار موقفها الداعم للشعب اليمنى.

    وأوضح أن عدد اليمنيين في مصر يتراوح بين مليون ونصف المليون إلى اثنين مليون، من بينهم 3700 جريح بالحرب يتلقى علاجه بمصر، ولدينا 7 مدارس بمصر مفتوحة لأبناء اليمن ليتلقوا دراستهم مع تقديم منح للطلاب الأكثر احتياجا.

    كما تطرق السفير اليمنى لما أثير في السابق من مغالطات حول التلاعب بالمنح الدراسية المخصصة للطلاب، موضحا بالمستندات آليات تحكم توزيع تلك المنح، وفى الوقت نفسه ما يحاول البعض بثه من شائعات حول عمل السفارة .

    وفيما يتعلق بجانب الأنشطة الثقافية، أوضح مارم أنه لا توجد ميزانية أو مخصصات مالية للمركز الثقافى اليمنى ورغم ذلك فلدينا نشاطين أو ثلاثة شهريا بهذا المركز.

  • اليمن وروسيا يبحثان جهود وقف الحرب وإحلال السلام

    بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليمني الدكتور أحمد عوض بن مبارك مع سفير روسيا لدى اليمن فلاديمير ديدوشكين، تطورات الأوضاع في اليمن، والجهود المبذولة لوقف الحرب وإحلال السلام واستمرار صلف جماعة الحوثي ورفضها لتلك الجهود.

    واستعرض الوزير اليمني – خلال لقائهما اليوم الأحد وفقا لوكالة الأنباء اليمنية – الجرائم التي ترتكبها جماعة الحوثي بمديرية العبدية والتي ترقى إلى جرائم الإبادة الجماعية واستمرارها في فرض حصار خانق يستهدف المدنيين الأبرياء ورفضها إجلاء الجرحى والمصابين من النساء والأطفال خاصة بعد قصفها وتدميرها للمستشفى الوحيد في المديرية.
    وأشار وزير الخارجية اليمني إلى قضية خزان النفط صافر والذي ما زال يشكل تهديدا خطيرا للأمن البيئي في البحر الأحمر.. منبها إلى التداعيات الإنسانية الكارثية التي يمكن أن تنتج عن أي تسرب أو انفجار قد يحدث في الخزان.

    وشدد على أهمية قيام المجتمع الدولي بالضغط على جماعة الحوثي من أجل الوصول إلى تسوية سياسية لإنهاء معاناة اليمنيين ووقف الحرب العبثية التي تشنها جماعة الحوثي على اليمنيين.

    من جانبه، أكد السفير الروسي وقوف بلاده إلى جانب اليمن ودعمها للحل السلمي وإنهاء الحرب والحفاظ على وحدة وأمن واستقرار اليمن.

  • رئيس وزراء اليمن: مصر ركيزة أساسية للاستقرار فى المنطقة

    قال رئيس وزراء اليمن الدكتور معين عبد الملك، زرت القاهرة لاطلاع الدولة المصرية على آخر تطورات الأوضاع السياسية فى اليمن، بعد 7 أعوام من الحرب، وهى الزيارة الأولى بعد تنفيذ اتفاق الرياض، وهو ما يفرض تحديات جديدة وكبيرة.

    وأشار الدكتور معين، خلال حوار أجراه على قناة “تن”، إلى قوة دور مصر وأهميتها فى الملف اليمنى وفى المنطقة بشكل عام، لافتا إلى أن ضلوع الحوثيين بالهجوم الأخير الذى حدث ضد وزير الزراعة اليمنى فى عدن، الهدف منه تهديد استقرار العاصمة المؤقتة.

    وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ونظيره اليمني الدكتور معين عبدالملك، قد عقدا الأحد الماضى، بمقر مجلس الوزراء المصرى، جلسة مباحثات موسعة لبحث سبل تعزيز علاقات التعاون بين البلدين، بحضور وزراء البترول والثروة المعدنية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والتعاون الدولي، والصحة والسكان، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وضم الوفد اليمني كلا من وزراء التخطيط والتعاون الدولي، والاتصالات وتقنية المعلومات، والنفط والمعادن، والنقل، والصحة العامة والسكان. كما حضر المباحثات عدد من مسئولي البلدين.

    وأشاد رئيس وزراء اليمن بعلاقات التعاون والأخوة التي تربط مصر واليمن، مؤكداً أن اليمنيين يدينون لمصر بمفهوم الدولة الحديثة، والدعم الذي قدمه دوماً الأشقاء في مصر إلى اليمن وشعبه.

    وأكد الدكتور عبد الملك أن الحكومة اليمنية تؤدى دورها وسط ظروف داخلية وإقليمية بالغة الصعوبة، وتعمل جاهدة على تلبية تطلعات اليمنيين في الحياة الكريمة، بعيداً عن التدخلات الأجنبية، من أجل الحفاظ على القرار اليمنى، ووحدة وسيادة الدولة اليمنية.

زر الذهاب إلى الأعلى