محافظ البنك المركزى

  • نائب محافظ البنك المركزى: التعامل بالجنيه الورقى مستمر

    قال جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، إن ما تردد خلال الفترة الأخيرة، حول إلغاء التعامل بالفئات النقدية الورقية الصغيرة، وبينها الجنيه الورقى، غير صحيح على الإطلاق، مؤكدًا فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن الجنيه الورقى له قوة إبراء كاملة أى بمعنى أنه يستحق الوفاء بكامل قيمته الاسمية مقابل السلع والخدمات.

    ومن المقرر أن يبدأ البنك المركزى المصرى فى وقت لاحق خلال العام الجارى، انتاج فئة النقد المصرية “10 جنيهات” فى صورة النقود البلاستيكية من مادة “بوليمر”، مع بدء عمل مطبعة البنك المركزى المصرى الجديدة فى العاصمة الإدارية الجديدة، حيث أن النقود البلاستيكية تتميز بأنها تستمر 3 أضعاف العمر الافتراضى لنظيرتها الورقية أو البنكنوت.

    كان “اليوم السابع”، انفرد بخبر أن إنتاج فئات النقد المصرية الجديدة، فى صورة “بوليمير” سوف يتم بأحدث خطوط إنتاج البنكنوت المطبقة فى العالم.

    وتتميز النقود البلاستيكية، بالمرونة والقوة، والسمك الأقل، والتى تتيح عمرا افتراضيا أطول يصل إلى نحو 5 أضعاف عمر الفئة الورقية المصنوعة من القطن، إلى جانب أنها مقاومة للماء، وأقل فى درجة تأثرها بالأتربة، وهى صديقة للبيئة، وذات قابلية أقل كثيرًا فى التلوث مقارنة فئات النقد الورقية المتداولة، بالإضافة إلى صعوبة التزييف والتزوير.

  • محافظ البنك المركزى: إصدار 23 مليون بطاقة ميزة جديدة

    عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا؛ لاستعراض الجهود المبذولة من البنك المركزي لتعزيز الشمول المالي، ونظم الدفع الإلكترونية، وكذا عدد من ملفات العمل المشترك المهمة، وذلك بحضور طارق عامر، محافظ البنك المركزي، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، ومسئولي عدد من الوزارات المعنية، والبنك المركزي.

    وتناول محافظ البنك المركزي، أهم المؤشرات الخاصة بنظم وخدمات الدفع الالكتروني، والتي يأتي الاعتماد عليها في إطار التحول إلى مجتمع أقل استخداماً لأوراق النقد، مشيراً في هذا الصدد إلى ما حققته المحافظ الالكترونية وبطاقات الدفع الالكترونية من معدلات نمو ونشاط مرتفعة مؤخراً، لافتاً إلى أن الهدف من إنشاء منظومة الدفع الوطنية “ميزة”، والتي تم إطلاقها أواخر عام 2018، هو تحقيق سيادة واستقلالية لنظم الدفع القومية، إلى جانب تقليل تكلفة خدمات الدفع للمواطنين، سعياً لتحقيق الشمول المالي، فضلاً عن الاحتفاظ بكافة بيانات الدفع محلياً بما يحقق مزيدا من الحماية لتلك البيانات، مشيراً إلى أنه تم إصدار نحو 23 مليون بطاقة ميزة جديدة، شملت بطاقات تكافل وكرامة، وبطاقة الفلاح، وبطاقات ذوى الهمم، وبطاقات المعاشات، والمرتبات الحكومية.

  • رئيس الوزراء يعقد اجتماع مع محافظ البنك المركزى وعدد من الوزراء

    عقد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، اجتماعا مع طارق عامر، محافظ البنك المركزى، وعدد من الوزراء من بينهم الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والدكتور محمد معيط، وزير المالية لمتابعة عدد من الملفات.

    وكان رئيس الوزراء قد عقد اجتماعا مناقشة واستعراض أهم ملامح مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2021/2022، وذلك بحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية، وأحمد كجوك، نائب وزير المالية للسياسات المالية.

    وفى مستهل الاجتماع، أكد رئيس الوزراء أن الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2021/2022، تتطلب الاعتماد على الاستثمارات العامة بصورة كبيرة، وذلك فى ظل التعامل مع التحديات المفروضة حاليًا عالميًا ومحليًا، وما نواجهه من تداعيات تتعلق بجائحة فيروس كورونا.

    وخلال الاجتماع، أشار وزير المالية إلى أن الأسس والأطر الحاكمة لإعداد الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2021/2022، تستهدف الاستمرار فى الحفاظ على الاستقرار المالى فى ظل مواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا، والتى تتطلب استمرار جهود دعم النشاط الاقتصادى، وتحفيزه دون الاخلال باستدامة مؤشرات الموازنة والدين، وذلك من خلال العمل على خفض العجز الكلى، إلى جانب تحقيق فائض أولى، بما يضمن عودة الاتجاه النزولى لمسار دين أجهزة الموازنة كنسبة من الناتج المحلى الاجمالى بداية من عام 2021/2022.

    كما أشار الدكتور معيط إلى أن موازنة العام المالى 2021/2022، تستهدف كذلك الاستمرار فى دعم ومساندة القطاعات الانتاجية، والفئات الأكثر تأثرًا بجائحة كورونا، ذلك بالتزامن مع استمرار جهود تحسين جودة البنية التحتية، والتأكد من استفادة أوسع شريحة من المجتمع من تحسن الخدمات، وجودة المرافق، مضيفًا: تستهدف الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2021/2022، دعم مبادرات محددة وإجراءات تعمل على تعزيز مجالات التنمية البشرية، وبالأخص قطاعى الصحة والتعليم، إلى جانب مساندة بعض المشروعات القومية الخاصة بتحسين الخدمات والبنية التحتية بالقرى المصرية، وتحسين جودة شبكات الصرف والترع بكافة أنحاء الجمهورية.

  • طارق عامر يؤكد طرح فئات 10 و 20 جنيها بلاستيكية “بوليمر” العام المقبل

    كشف طارق عامر محافظ البنك المركزى، أن مصر لن تغير العملة لكن هناك عملات صغيرة وضعها سيء جدا من كثرة الاستهلاك، بالتالى وجدنا مادة جديدة أفضل فى صناعة العملات لزيادة قدرة احتمالها وهى قريبة من البلاستيك وسيتم العمل بها مع الانتقال للعاصمة الادارية العام المقبل فئات 10 و20 جنيها  .
    وأضاف أن الصناعة تحتاج الى حماية وليس إلي حجز عليها لأن الاقتصاد لا يدار بالنيابات لا أحد يعمل ذلك، الاقتصاد يدار بالاقتصاد، والهدف هو شعور المستثمر بالأمان، وهناك بالفعل تغير فى التعامل مع هذا الملف، والرئيس طلب منى الحل مع الحكومة لمشكلات الصناعة وهناك إجراءات تمت فى هذا الامر .
    وتابع عامر، خلال لقاء مع الإعلامى أحمد موسى ، فى برنامج على مسؤليتى بقناة صدى البلد، إنه من المهم أن نرجع الثقة لمجتمع الأعمال للعمل ونحن رفعنا مديونيات كثيرة، من أجل عمل الشركات وتوفير فرص عمل، لافتا أنه أكبر تحدى كان أمام البنك.
    وأشار أن اقناع المجتمع والمؤسسات الدولية بإجراءات الاصلاح التى قمنا بها ومصداقيتنا فى ذلك والحمد لله هذا اتضح لجميع ونجحنا بفضل دعم الرئيس.
    وأوضح انه غالبا لن يتم مد فترة مد الاعفاءات لأنه قرار ضخم 2 تريليون جنيه بالكامل بيتأجلوا خلال 6 أشهر.
  • محافظ البنك المركزى: الرئيس طلب زيادة مبادرة القطاع الخاص لـ200 مليار جنيه

    أكد طارق عامر، محافظ البنك المركزى، أن الاحتياطى الأجنبى هو من جعل مصر قادرة على التحمل والتعامل مع وباء كورونا، وهذا ناجم عن قوة وثقة الاقتصاد بدليل حصولنا على 5.3 مليار دولار من الصندوق لثقته فى مصر، وثقة المؤسسات العالمية فى قوتنا على رأسها بلومبرج.

    وأضاف عامر خلال لقائه مع الإعلامى أحمد موسى، فى برنامج “على مسؤليتى” المذاع على قناة صدى البلد، أن وزير الخزانة الأمريكى أشاد بنا، وبما فعلناه فى أزمة كورونا بخلاف اتصالات أخرى تشيد بنا، مشدد على أنه لن يسمح لأحد بضرب الثقة فى الاقتصاد، لافتا إلى ثقة 260 صندوقا استثماريا فى الاقتصاد المصرى.

    وأشار عامر إلى أنه تم رفع 8 آلاف شركة من القوائم السلبية، وتم البدء معهم من جديد لتشغيل الناس، مضيفا: “أطلقنا مبادرة بـ 100 مليار جنيه قروض بـ8% لمساعدة الشركات و100 مليار جنيه للمالية العامة تم استخدامها فورا”، لافتا إلى أن الرئيس طلب زيادة مبادرة القطاع الخاص من 100 مليار جنيه لـ200 مليار جنيه لجميع أنواع الشركات، متابعا:” وفرنا نحو 412 مليار جنيه للنمو فى مصر” .

    وفى سياق آخر، قال محافظ البنك المكزى، إن الإخوان حصلوا على 31 مليار دولار ذهبت لدعم الجنيه، كما قمنا نحن بسداد نحو 15 مليار دولار لبعض الدول وهو ما تسبب فى وضعنا فى موقف صعب، لافتا إلى أن الوضع تغير مع الرئيس عبد الفتاح السيسى بدليل ما قالته المؤسسات الدولية علينا.

  • طارق عامر: لدينا 4 تريليون جنيه فى البنوك ويجب توظيف هذه الودائع بالكامل

    أكد طارق عامر محافظ البنك المركزي، أن حجم الودائع والمدخرات بالبنوك بلغت 4 تريليون جنيه، ولا يتم توظيفها بصورة كاملة، مشيرا إلى أن الدول بالخارج توظف وتستثمر في جميع مدخراتها.

    وأضاف عامر – في كلمته أمام مجلس النواب اليوم الاثنين، خلال مناقشة مشروع قانون مقدم من الحكومة بإصدار قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي – أن مشروع القانون تضمن 424 مادة ذات أهمية كبيرة في ظل التطورات الاقتصادية التي يشهدها العالم.

    وأوضح عامر، أن القطاع المصرفي ينقصه تطوير الخدمات المصرفية لتصل إلى جميع المواطنين في كافة ربوع الوطن، “إئتمان وتمويل وتحويل واستثمار” من آجل تحقيق تنمية اقتصادية شاملة.

    وأشار محافظ البنك المركزي، أن هذه القانون يعطي للبنك المركزي القوة لمحاسبة البنوك ومراقبة أدائها، لافتا إلى أنه سيساعد في توظيف مدخرات وودائع البنوك التي بلغت نحو 4 تريليون جنيه.

    وأضاف أن هذا سيخلق منافسة بين البنوك، كما سيجعل هناك حوكمة أكثر تطور، بالإضافة إلى مراقبة أكثر في عالم المال، كما أن هذا القانون يؤسس للمستقبل، من خلال زيادة فرص العمل وورفع مستويات الاستثمار. 

  • محافظ البنك المركزى: برنامج مصر الجديد مع صندوق النقد الدولى لمدة عام فقط

    قال طارق عامر محافظ البنك المركزى، فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، إن صندوق النقد الدولى متحمس للغاية للبرنامج الجديد مع مصر والذى تصل مدته لمدة عام واحد فقط، موضحا أن الاحتياطات الدولية تستطيع تحمل صدمات أزمة كورونا لمدة سنة أو اثنين .

    وكان رئيس الوزراء قد أعلن يوم الخميس الماضى بدء حظر الحركة الجزئى من الساعة التاسعة مساء حتى الساعة السادسة صباحا من اليوم التالى، اعتبارا من الجمعة 24 إبريل، مع السماح للمراكز التجارية والمحال بالعمل طوال أيام الأسبوع، بما فيها يومى الجمعة والسبت، حتى الخامسة مساء، وذلك اعتبارا من الغد أيضا؛ حتى نفتح المجال أمام المواطنين للحصول على احتياجاتهم الاساسية، مع الاستمرار فى تخفيض أعداد العاملين فى أجهزة الدولة وشركات قطاع العام والأعمال لمدة اسبوعين لتخفيف الضغط على المرافق.

  • محافظ البنك المركزى: المصريين سحبوا 30 مليار جنيه خلال الـ3 أسابيع الماضية

    أكد طارق عامر، محافظ البنك المركزى، أن المركزى أصدر عدة مبادرات بسعر فائدة متميزة، بينها ضخ 50 مليار جنيه، لتمويل وحدات متوسطى الدخل، بجانب ضخ 16 مليار جنيه للجمعيات الأهلية.

    وقال “عامر” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “على مسئوليتى” الذى يقدمه الإعلامى أحمد موسى، على شاشة “صدى البلد”، :”تم فتح الاعتماد للمستوردين بما يتطلبة المجتمع المصرى، ليجد المواطن جميع احتياجاته.. الحمدالله من الناحية الاقتصادية أمورنا كما هي”.

    وواصل: “البنك المركزى خصص 20 مليار جنيه لمساندة البورصة المصرية.. والبورصة المصرية تؤدى أداء مختلف عن الآخرين والوحيدة فى العالم التى تصعد، بينما باقى بورصات العالم فى انهيار.. الشركات العالمية في البورصات الخارجية فقدت 90% و 70% من رؤوس أموالها خاصة في قطاعات البترول والسياحة والفنادق”، معقبا: “الأجانب خرجوا من البورصة بقيمة 500 مليون دولار، بما يعادل 7 مليار جنيه، ومقابل ذلك خصصنا 20 مليار جنيه، والبنوك عليها التزام كبير تجاه صرف مرتبات العاملين في الدولة وأصحاب المعاشات”.

    وأكد طارق عامر، محافظ البنك المركزى، على ضرورة انضباط المجتمع فى تعاملاته المالية، موضحًا: “وجدنا أن الأفراد سحبوا خلال الفترة الماضية مبالغ ليسوا في احتياجات لها.. استخدامات الأفراد تضاعفت خلال الـ 3 اسابيع الماضية وتم سحب 30 مليار جنيه.. الناس كانت على راحتها زيادة ودلوقتى مضطرين ننظم الأمور.. ونؤكد مفيش مؤسسة هتكون محتاجه نقد إلا وهتاخده”.

  • محافظ البنك المركزى: تنظيم العمل بالبنوك متروك لكل مدير فرع

    قال طارق عامر، محافظ البنك المركزى، تعليقا على سير العمل بالبنوك بعد قرار رئيس الجمهورية بتعليق الدراسة لمدة أسبوعين فى ضوء الإجراءات الإحترازية لمواجهة كورونا، إن العمل يسير كما هو ولكن سيتم تنظيم العمل داخل الفروع، بحيث من سيكون لديه القدرة على العمل من المنزل يمكنه ذلك ولكن كل فرع يترك القرار له.
    وأوضح فى تصريحات صحفية بمقر مجلس الوزراء، أن خفض سعر الفائدة سيدعم كل القطاعات ومنها السياحة والخدمات وكل القطاعات.
    ولفت إلى أن الأفراد سيستفيديون من التخفيض ايضا، موضحا أن البنك يعمل على  تشجيع العملات البلاستيكية والتحويلات، مضيفا: “مش عايزين نستخدم الكاش كتير”.
    وأوضح أن البنك المركزى طلب فتح تسهيلات كثيرة، لإتاحة أموال المستوردين لاستيراد كل متطلباتهم متوفرة كل السلع.
    وأشار إلى أن الناس تكالبت للشراء، مع عدم وجود سبب للتكالب.
    وعن مواعيد عمل البنوك، قال إنها تعمل في نفس مواعيد العمل لضمان عدم حدوث تكدس، مضيفا:”لكن هيحاولوا ينظموا العمل داخل الفروع بحيث اللى يقدر يعمل من المنزل، وذلك متروك لكل بنك حسب خطته”، مشيرا إلى أن الاحتياطي النقدي المصري قوي.
  • محافظ البنك المركزى: تخفيض سعر الفائدة يدعم كافة الشركات

    قال طارق عامر محافظ البنك المركزى إن اوضاعنا النقدية والمالية جيدة ، موضحا أن تخفيض سعر الفائدة سيدعم  الشركات خاصة وأن المديونيات حجمها تريليون و800 مليار جنيه .

    وأوضح فى تصريحات صحفية بمقر مجلس الوزراء، أن خفض الفائدة يمس كافة القطاعات المختلفة فى الدولة ، وهناك تعليمات للبنوك بمد أجل كل الاستحقاق 6 أشهر لقروض الشركات الصغيرة والمتوسطة لمختلف القطاعات

    وشجع الأفراد على إستخدام الكروت البلاستيكية، وفتح حدود للسوق المصرى وهناك قدرات مالية بالنقد الأجنبى والمصرى بحجم كبير

  • السيسى يوجه محافظ البنك المركزى باستمرار إجراءات تحسين مؤشرات الاقتصاد

    اجتمع  الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، مع طارق عامر محافظ البنك المركزى، وجمال نجم نائب محافظ البنك المركزى.

    وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول استعراض السياسة النقدية وما يقوم به البنك المركزى من إجراءات للحفاظ على الاستقرار النقدى فى إطار العمل داخل منظومة العمل المصرفى.

    وقد وجه الرئيس السيسي، فى هذا السياق، بالاستمرار فى اتخاذ كافة الإجراءات لتحسين المؤشرات الاقتصادية والحفاظ على الاستقرار النقدى والمصرفى، والتنسيق بين كافة أجهزة الدولة المعنية لمواصلة العمل على خفض الدين العام والحد من التضخم، مؤكداً  ضرورة مراعاة الفئات الأكثر احتياجاً والتخفيف من أعبائهم، بالتوازى مع شبكات الحماية الاجتماعية.

    من جانبه؛ قام محافظ البنك المركزى باستعراض أهم تطورات ومؤشرات المركز المالى للبنك خلال العام الماضى، مؤكداً أن البنك المركزى يسعى لضمان تحقيق المستهدفات المالية والاقتصادية المنشودة من خلال استقرار سعر الصرف وتعزيز حجم الاحتياطي الأجنبى، بما يحافظ على التحسن المستمر فى المؤشرات الاقتصادية وزيادة ثقة المجتمع الدولي فى قدرة الاقتصاد المصرى على النمو لجذب المشروعات والاستثمارات العالمية.

    كما استعرض طارق عامر خلال الاجتماع آخر التطورات الخاصة بتطبيق استراتيجية البنك المركزى والجهاز المصرفي خلال العام الماضي، بما فى ذلك مبادرات تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ودعم القطاعات الخدمية، فضلاً عن جهود تطوير وتحديث البنوك، خاصةً من خلال تنمية الكوادر البشرية وتوطين التكنولوجيا المالية لتنفيذ مبادرة الشمول المالى، وذلك بهدف مواكبة التطورات التى طرأت على العمل المصرفى، وتدعيم دور البنك المركزى في الحفاظ على سلامة الجهاز المصرفى ودعم الاستقرار المالى.

    وأوضح المتحدث الرسمى أن الاجتماع شهد كذلك عرض آخر تطورات أعمال اللجنة المختصة ببحث أوضاع آلاف المصانع والشركات والأشخاص الاعتبارية المتعثرة بسبب الأضرار الجسيمة التي لحقت بنشاطها جراء الانفلات الأمني عام 2011، وذلك في ضوء توجيهات الرئيس باتخاذ الإجراءات الفورية التى تدعم تلك الكيانات الاقتصادية المتعثرة وتمكنهم من استعادة ممارسة نشاطهم.

  • نائب محافظ البنك المركزى: مولنا مباردة التمويل العقارى بـ 20 مليار جنيه

    قال جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى، إن أكثر من 65 صناعة مختلفة ترتبط بشكل مباشر بالقطاع العقارى فى مصر، موضحًا أن البنك المركزى قام بتمويل مباردة التمويل العقارى بـ 20 مليار جنيه واستفاد منها حوالى 213 ألف عميل.

    وأضاف “نجم”، خلال لقائه فى برنامج “بنوك واستثمار”، الذى يقدمه الإعلامى إسماعيل حماد، المذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”، مساء اليوم الأحد، أن مبادرة التمويل العقارى استفاد منها أكثر من 95% من محدودى ومتوسطى الدخل، موضحًا أنه بعد انتهاء هذه المبادرة تعاونت وزارة المالية مع صندوق التمويل العقارى واستمروا فى دعم محدودى الدخل حتى الآن.

    وأوضح أن القطاع الصناعى فى مصر بحاجة إلى 80 مليار جنيه لدعم عملية النمو خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن هذا القطاع يحتاج إلى الكثير من المبادرات لدعمه والاهتمام بالصناعات المحلية.

    وأكد جمال نجم، أن البنك المركزي يعمل على تخفيض الخدمات المالية والمصرفية المقدمة للمواطن عن طريق توفير التكنولوجيا الحديثة، حيث أنه تم توفير الدفع عن طريق الهاتف المحمول؛ إضافة إلى توفير المحافظ الإلكترونية، موضحًا أنه يتم العمل حاليًا على خدمة “اعرف عميلك” إلكترونيا عن طريق الهاتف المحمول وسيتم توفيرها في 38 بنكا.

    وأضاف “نجم” أنه يتم الآن دراسة مشروع لتوفير شركة تكون مسؤولة عن ماكينات الـATM الموجودة في جميع أنحاء الجمهورية بالكامل، كما يتم الآن هيكلة البنك الزراعي في جميع فروعه المتمثلة بـ1200 فرع، حيث أنه سيتم توفير الخدمات المالية والمصرفية بشكل أسرع وأدق في القرى وتوفير أحدث التكنولوجيا في جميع فروع البنوك.

    وأوضح أن هناك 32% من البالغين لديهم حسابات بنكية ويتمتعون بخدمات مالية؛ أي ما يتراوح بين 18 إلى 20 مليون مواطن، متوقعا أن تصل النسبة من 50 إلى 60% من الأشخاص الذين لديهم الحق في فتح حسابات بنكية خلال الفترة المقبلة؛ وخاصة بعد التطوير الهائل الذي تم توفيره في الخدمات البنكية والمالية.

  • البنك المركزى يصدر قرارا بتشكيل لجنة السياسات النقدية برئاسة طارق عامر

    أ ش أ

    أصدر مجلس إدارة البنك المركزى المصرى قرارا بتشكيل لجنة السياسات النقدية برئاسة طارق عامر محافظ البنك المركزى، وتضم نائبى المحافظ و3 أعضاء.

    وقال مصدر مسئول بالبنك المركزى – فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط – إن اللجنة التى تعقد أولى اجتماعاتها الخميس المقبل لبحث مصير أسعار الفائدة للأسابيع الستة التالية تتكون من جمال نجم ورامى أبوالنجا نائبى محافظ البنك المركزى، وتضم فى عضويتها أيضا الدكتور محمد عمران عضو مجلس إدارة البنك المركزى ورئيس هيئة الرقابة المالية والدكتور أشرف العربى عضو مجلس إدارة البنك المركزى ووزير التخطيط السابق، بالإضافة إلى الدكتورة نجلاء الأهوانى عضو مجلس إدارة البنك المركزى ووزيرة التعاون الدولى السابقة.

    ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسات النقدية يوم الخميس كل ستة أسابيع، وتتولى مهام وضع السياسات النقدية التى يطبقها المركزى وتعرض عليها التقارير والدراسات الاقتصادية والمالية التى تعدها وحدة السياسة النقدية بالبنك وتتضمن تلك الدراسات آخر التطورات المحلية والعالمية وتقدر كافة المخاطر المرتبطة باحتمالات التضخم وذلك قبل اتخاذ قرار أسعار الفائدة ؛ بهدف استقرار الأسعار وخلق البيئة المحفزة لتشجيع الاستثمار وتحقيق النمو الاقتصادى وتتابع المتغيرات الاقتصادية الداخلية منها التضخم وأسعار الفائدة والتطورات النقدية والائتمانية وأسعار الأصول ومؤشرات القطاع الحقيقى كما تتولى مهام دراسة ومتابعة معدلات النمو والتضخم العالمية، أسعار الفائدة العالمية والتوقعات المستقبلية.

    وتشكل لجنة السياسات النقدية بقرار من مجلس إدارة البنك المركزى وتضم فى عضويتها، محافظ البنك المركزى ونائبيه وأعضاء آخرين يحددهم مجلس الإدارة.

    وكان الرئيس عبدالفتاح السيسى قد أصدر قرارا رقم 678 بتشكيل مجلس إدارة البنك المركزى برئاسة طارق عامر لمدة 4 سنوات تبدأ فى 27 نوفمبر 2019 ويضم فى عضويته كلا من جمال محمد عبدالعزيز نجم ورامى أحمد عادل أبوالنجا نائبين لمحافظ البنك المركزى بالإضافة إلى ممثل لوزارة المالية والدكتور محمد مصطفى عبدالجواد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية والمهندس على محمد على فرماوى خبيرا مصرفيا، والدكتور نجلاء أنور الأهوانى خبيرا اقتصاديا، والدكتور أشرف السيد العربى خبيرا اقتصاديا، والمستشار تامر السيد الدقاق خبيرا قانونيا أعضاء لمجلس إدارة البنك المركزي.

  • نص القرار الجمهورى بالتجديد لمحافظ البنك المركزى طارق عامر

    أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، القرار رقم 609 لسنة 2019، بتجديد تعيين طارق حسن على عامر، محافظاً للبنك المصرى المركزى لمدة 4 سنوات اعتباراً من 27 -11-2019، ويعامل مالياً من حيث المرتب وبدل التمثيل معاملة نائب رئيس مجلس الوزراء.

    نشر القرار فى الجريدة الرسمية، وذلك بعد موفقة مجلس النواب.

     

  • طارق عامر يترأس وفد مصر بالبنك الأفريقي للتنمية

    ترأس طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري ومحافظ مصر لدى بنك التنمية الأفريقي، وفد مصر في الاجتماعات السنوية لمجلس محافظي البنك، والمنعقدة خلال الفترة من ١١إلى ١٤ يونيو في عاصمة غينيا الاستوائية مالابو.

    كما ترأس الوفد المصري في اجتماع اللجنة التشاورية لمجلس محافظي البنك والمعنية بمناقشة الزيادة السابعة لرأس مال البنك، حيث دعا إلى عقد الاجتماع التشاوري الاخير للجنة في شرم الشيخ في سبتمبر القادم.

    هذا ومن المتوقع أن يسفر اجتماع شرم الشيخ عن الانتهاء من المفاوضات الخاصة بالزيادة السابعة لرأس مال البنك من خلال إيجاد توافق حول نسبة وآليات الزيادة، وكذا برنامج عمل البنك خلال العشر سنوات القادمة.

    والتقى عامر كين اوفوري عطا، وزير مالية غانا، حيث ناقشا أهمية تبادل الخبرات ببن البلدين في مجالات الاستثمار والقطاع المصرفي، خاصة في ظل التجربة المصرية الرائدة في إصلاح القطاع المصرفي وتطبيق سياسات مالية ناجحة أدت إلى تعزيز مناخ الاستثمار في مصر.

    كما استعرض وزير مالية غانا خطة دولته، والتي تم اعتمادها حديثا، للتخارج من الاعتماد على الدين الخارجي لتمويل البرامج التنموية، وذلك من خلال العمل على جذب الاستثمارات وتعزيز دور القطاع الخاص.

    كما تسلم جائزة أفضل محافظ بنك مركزي في أفريقيا لعام ٢٠١٩، وذلك خلال الحفل السنوي للمصرفي الأفريقي (African Banker) والذي أقيم على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الأفريقي في مالابو.

  • طارق عامر يطالب بعودة الأموال المهربة من الدول الإفريقية

    ترأس طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري جلسة اجتماع محافظي المجموعة الاستشارية الإفريقية مع مدير عام صندوق النقد الدولي، والتي عقدت أمس الأول في بالي بإندونيسيا، وتم خلالها مناقشة عدة موضوعات هامة حول التطورات الاقتصادية والمالية العالمية وتوقعات صندوق النقد للنمو في الدول الإفريقية وكيفية تأثر هذه الدول بالتوترات التجارية المتصاعدة وتأزم الأوضاع المالية، ودور الصندوق كشريك في مواجهة هذه المخاطر الجسيمة.

    وشارك محافظ البنك المركزي المصري في اجتماع مجموعة الـ 24 بحضور قادة وزارات المالية والبنوك المركزية وقيادات البنك الدولي وصندوق النقد، وطالب بعودة الأموال المهربة من القارة الإفريقية إلى العالم المتقدم والتي تم جمعها بطرق غير شرعية.

    وقال لهم متسائلًا “أين ثرواتنا؟ كيف لنا أن ننمي بلادنا ونحن نبذل الجهد المضني في حين أن أموالنا تتسرب إلى الخارج في تلك الدول مستنزفة مواردنا وموارد شعوبنا وثرواته”.

    وقد ألقى طارق عامر الكلمة الافتتاحية لجلسة محافظي المجموعة الاستشارية الإفريقية مع مدير عام صندوق النقد الدولي.

    أعرب عامر خلال كلمته عن تطلعه لاستعراض التطورات الاقتصادية والمالية العالمية وتوقعات النمو في دولنا وفقًا لتوقعات صندوق النقد وكيفية تأثر بلادنا بالتوترات التجارية المتصاعدة وتأزم الأوضاع المالية، وأن يكون الصندوق شريكنا في مواجهة هذه المخاطر الجسيمة من خلال تطبيق مزيج من سياسات الاقتصاد الكلي السليمة واتخاذ التدابير التحوطية الكلية والجزئية وبناء مؤسسات أقوى وأكثر مصداقية وهوامش أمان لتعزيز القدرة على التكيف مع الصدمات.

    تابع: هدفنا النهائي هو زيادة النمو على نطاق واسع وتضييق فجوة الدخل بين المواطنين في دولنا مقارنةً بالدول المتقدمة فضلًا عن تحقيق المساواة في حصول المواطنين على الفرص في مجالات الصحة والتعليم والتمويل والاقتصاد.

    أكد عامر ، أن من اولويتنا أن يقدم الصندوق المزيد لدولنا فيما يتعلق بالدعم المالي فغالبًا لا يكفي الدعم المقدم للوفاء بالاحتياجات الحقيقية لميزان المدفوعات وبناء الثقة ودعم برنامج قوي من الإصلاحات بشكل فعال في الوقت الذي تكون فيه مصادر التمويل الأخرى باهظة الثمن.

    اوضح عامر ، ان هناك نقطتين أثارهما محافظي جمعية البنوك المركزية الافريقية في شرم الشيخ في سبتمبر الماضي وهما: التطلع لتعزيز عمل صندوق النقد الدولي، والعمل على سحب علاقات المراسلة مع البنوك والتصدي للتدفقات المالية غير المشروعة لضمان إعادة الأصول المفقودة.

    وقال عامر ، إن هذان الموضوعان مهمان ولدينا عروض حول التدفقات المالية غير المشروعة الخارجة من إفريقيا وهي تقدر بتريليونات الدولارات ولذلك نطلب من المؤسسات الدولية مساعدتنا في تنظيم عملية تلقي هذه التدفقات، نحتاج أن يعمل معنا كل من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي من أجل التنمية البشرية. ونرغب في توفير التمويل لتنمية عقول الشباب بدلًا من تمويل الأصول لأن هذا الأمر يضيف قدرًا من الاستقرار بالقطاع المالي وهو بمثابة القيمة المضافة الحقيقية، كما نحتاج إلى تمويل المجالات الهامة ضمن الإصلاحات الهيكلية مثل تعزيز الحوكمة ومكافحة الفساد الذي تسبب في خنق عملية التنمية وإهدار الموارد بالدولة، ومن خلال التجربة التي مررنا بها في مصر، وجدنا أن الفساد يمثل العقبة الرئيسية أمام التنمية الاقتصادية التي تحد من القدرة على اتخاذ خطوات أفضل للتنمية الاقتصادية.

    وفي نهاية الجلسة وجه طارق عامر الشكر لمحافظي البنوك المركزية الإفريقية والمدير العام لصندوق النقد الدولي مؤكدًا تطلعه للتطبيق العملي للعديد من الأفكار التي تم طرحها، وأن مصر تشرفت بتولي منصب الرئيس في هذا المنتدى لعام 2018، كما أعرب عن أطيب التمنيات لدولة غانا ورحب بها بمناسبة تسلمها منصب الرئيس من مصر، مشيرًا إلى تطلعه للعمل معها لصالح قارة إفريقيا ورخاء شعوبها.

  • 15 صورة من حفل زفاف ياسر طارق عامر وليلى سامح صدقى

    احتفل طارق عامر محافظ البنك المركزى، بحفل زفاف نجله ياسر طارق عامر، على ليلى سامح صدقى ابنة رجل الأعمال سامح صدقى، مساء السبت، فى أحد فنادق القاهرة.

     

    e210ba1e-14e8-4748-8c13-1a13416ab989العريس ياسر طارق عامر والعروس ليلى سامح صدقى

     

    وحضر حفل الزفاف الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وعدد من وزراء حكومته، إضافة إلى باقة من كبار الشخصيات العامة والسياسيين ورجال الأعمال والنوب، ومن بين الحضور المهندس طارق الملا وزير البترول، والدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور على مصلحى وزير التموين، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، والمستشار عمر مروان وزير شئون مجلس النواب.

     

    سامح صدقى يرقص مع ابنته ليلىياسر طارق عامر يرقص مع عروسته ليلى

     

    ياسر طارق عامر وعروسته ليلى سامح صدقىرجل الأعمال سامح صدقى يرقص مع ابنته ليلى

     

    ياسر وليلى ياسر وليلى

     

    ومن الوزراء والمسئولين السابقين، حضر الحفل كل من خالد بدوى وزير قطاع الأعمال السابق، داليا خورشيد، وزيرة الاستثمار السابقة وزوجة طارق عامر، والدكتور أحمد زكى بدر وزير التعليم الأسبق، والدكتور أشرف العربى وزير التخطيط السابق، طارق قابيل وزير التجارة والصناعة السابق، فاروق العقدة محافظ البنك المركزى الأسبق، هشام رامز محافظ البنك المركزى السابق.

    والدة العروس ورانيا فريد شوقىوالدة العروس مع الحضور

     

    العميد محمد سمير وإيمان أبو طالب مع طارق عامرطارق عامر والعميد محمد سمير وإيمان أبو طالب

     

    العروسان يرقصانالعروسان يرقصان

     

    كما شارك فى حفل الزفاف اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، المهندس محمد السويدى رئيس ائتلاف دعم مصر السابق، محمد الإتربى رئيس بنك مصر، نهال عهدى، الإعلامية إيمان أبو طالب، والعميد محمد سمير المتحدث العسكرى السابق، وعدد كبير من الفنانين من بينهم الفنانة ايمى سالم، والفنانة لقاء الخميسى، وزوجها لاعب كرة القدم محمد عبد المنصف، داليا البحيرى.

     

    42317210_298284874323505_502473395099664384_nداليا البحيرى وإيمى سالم ونهال عهدى 

     

    42349637_314878339317445_5735358971842134016_n
     
     
    42378196_2162409677413021_3254712262560055296_n
     

     

    42397511_317331165541900_5088785979397898240_n
     
    42419116_1740902522702515_6770847794174361600_n
    لقاء الخميسى وزوجها محمد عبد المنصف خلال الحفل

     

    42423076_754881741525288_4272988075740626944_n
    رقصة العروسان

     

    42453325_387293445140329_2306995005341827072_n
    نهال عهدى تتوسط إيمى سالم وداليا البحيرى ولقاء الخميسى

     

    42456942_2166092213633686_715984079173976064_n
     

     

    42494984_1889961964415250_4259989206895427584_n
    داليا البحيرى ونهال عهدى ولقاء الخميسى

     

  • نائب محافظ البنك المركزى يعلن ضخ 16.5 مليار جنيه فى مبادرة “التمويل العقارى”

    قال جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، اليوم، الأربعاء، إن حجم ما تم ضخه من خلال مبادرة البنك المركزى المصرى للتمويل العقارى، منذ إطلاقها وحتى اليوم الأربعاء، بلغ 16.490 مليار جنيه، نسبة 96% منها لمحدودى الدخل، ودون محدودى الدخل، أى الأقل دخلا.

    وأضاف نائب محافظ البنك المركزى المصرى، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إن عدد العملاء الذين استفادوا من مبادرة البنك المركزى المصرى للتمويل العقارى بلغ نحو 172 ألف عميل.

  • طارق عامر: الاستثمار فى الجنيه فاق التوقعات و13 مليار دولار حصيلة سندات دولية

    كشف طارق عامر محافظ البنك المركزى، عن أن فاتورة الاستيراد وصلت فى العام 2016 إلى 80 مليار دولار فى ظل شح الموارد، متابعا: نستورد زيت طعام بـ 2 مليار دولار فى العام وذرة علف بـ 2 مليار، وقمح بـ 2 مليار، ولحوم بـ 1 مليار، وغاز ووقود بـ 14 مليار دولار، ولو مافيش عملة البلد كانت هاتعيش إزاى؟”.

    وشدد محافظ البنك المركزى فى لقاء مع قناة “اكسترا نيوز”، على أن مصر لم تسعى إلى صندوق النقد من أجل القرض ولكن من أجل شهادة الثقة التى يمنحها الصندوق، مؤكدا أن شهية استثمار الصناديق فى مصر أعلى من مثيلتها فى أمريكا الجنوبية.

    وقال “عامر”، إن مصر حصلت على 13 مليار دولار فى شكل إصدار سندات دولية، فضلا عن 6 مليارات أخرى من صندوق النقد الدولى”، مشيرا إلى أن الاستثمار فى الجنيه المصرى فاق التوقعات”.

  • طارق عامر: تجديد 2.7 مليار دولار مبادلة عملات مع الصين فى ديسمبر المقبل

    كشف طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، اليوم الأربعاء، ردًا على أسئلة ، إنه سيتم تجديد 2.7 مليار دولار مبادلة عملات مع الصين، فى شهر ديسمبر المقبل، لافتًا إلى أنه يتم التفاوض على تجديد ودائع لدول أخرى خلال الفترة المقبلة.

      وأضاف محافظ البنك المركزى المصرى، على هامش مشاركته فى الاجتماعات السنوية لمجلس محافظى جمعية البنوك المركزية الإفريقية، والتى تقام فى مدينة شرم الشيخ، أن هيكل ديون مصر فى أغلبه طويل الأجل، ونسبة الديون قصيرة الأجل أقل كثيرًا فى هيكل مديونات مصر، مؤكدًا أن فلسفة إدارة البنك المركزى المصرى، للاحتياطى الأجنبى لمصر، نجحت فى الوصول به إلى أكثر من 44 مليار دولار، ونجحت فى إدخال 13 مليار دولار فى الاحتياطى خلال الفترة الماضية.

     

  • طارق عامر يشيد بقرار السيسى الجرىء لحل الأزمات الاقتصادية فى مصر

    قال طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، اليوم الأربعاء، إن التحديات التى تواجه القارة الأفريقية تستحق النقاش خلال أعمال الاجتماعات السنوية لجمعية البنوك المركزية الإفريقية وطرح الحلول الجذرية لها من خلال السياسات اللازمة لذلك، مؤكدا على أهمية معالجة مشكلة التضخم وخفض عجز الموازنة العامة للدولة فى مصر، وبالتالى كان لابد من قرار جرىء اتخذه الرئيس عبد الفتاح السيسى بإجراء برنامج الإصلاح الاقتصادى فى مصر لحل الأزمات الاقتصادية التى تواجه اقتصاد ومالية مصر.

    وأضاف محافظ البنك المركزى المصرى، خلال كلمته أمام الاجتماعات السنوية لمجلس محافظى جمعية البنوك المركزية الإفريقية، والتى تقام فى مدينة شرم الشيخ، أن مجلس محافظى البنوك المركزية الإفريقية مطالبا بعرض ومناقشة السياسات الاقتصادية والسياسية والمالية لحل الأزمات التى تواجه اقتصاد العالم ومنها إجراءات الحماية ومواجهة عجز الموازنات العامة للدول الإفريقية، ونتطلع كمحافظى بنوك مركزية إلى بذل الجهود والسياسات اللازمة لمستقبل آمن لشعوبنا.

    ولفت محافظ البنك المركزى المصرى إلى أن التوجه الحالى فى مصر نحو تطوير التعليم وبناء الإنسان والبحث العلمى، مؤكدا أنه الطريق الوحيد لإحداث نقلة فى الاقتصاد هو العمل والجهد وقوة التحمل.

    ويستضيف البنك المركزى المصرى، اليوم الأربعاء، وللمرة الأولى فى مصر، الاجتماعات السنوية لمجلس محافظى جمعية البنوك المركزية الإفريقية فى دورة انعقادها الواحدة والأربعين والتى تعقد بمدينة شرم الشيخ تحت الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية.

    ويأتى عقد الاجتماعات فى مصر فى إطار الجهود المصرية لتعزيز العلاقات مع الدول الإفريقية، والتوسع فى مجالات التعاون المشترك، خاصة فى المجال الاقتصادى، بما يعود بالفائدة على الاقتصاد المصرى وجميع الدول الإفريقية، ويساعد على تحقيق آمال وتطلعات شعوبها بتحقيق المزيد من النمو والرخاء.

  • طارق عامر: الاستثمار الأجنبى زاد بصورة ضخمة وصلت 60 مليار دولار فى سنتين

    قال طارق عامر، محافظ البنك المركزى، إن الوضع الاقتصادى فى مصر شهد فى السنوات الماضية تحولا كبيرا سببه الرئيسى المصريين فى الداخل والخارج وتكاتفهم معا.

    وأضاف محافظ البنك المركزى، خلال أول منتدى للمصريين فى الخارج، الذى تعقده وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين فى الخارج ، تحت شعار”فى إجازتك بوطنك نشوفك ونسمعك” ، بمقر جهاز التعبئة والإحصاء، أن المصريين فى الداخل قدموا تضحيات للحفاظ على استقرار الأمن فى مصر وتحملوا عبء القرارت الاقتصادية الأخيرة، كما أنهم ساندوا الاقتصاد من خلال التحويلات والثقة والدعم لبلدهم.

    وأكد محافظ البنك المركزى، أن هناك العديد من المؤشرات التى تعكس تعافى الاقتصاد المصرى، أهمها زيادة الاستثمارالأجنبى فى مصر بصورة ضخمة وصلت لـ60 مليار دولار فى سنتين، قائلا:”بعد ما كان صفر.. دخلنا فى أقل من سنتين 38 مليار دولار استثمار أجنبى غير مباشر و 22 مليار دولار استثمار أجنبى مباشر”.

    وأشار إلى أن مصر اتخذت سياسات رشيدة بجرأة من القيادة السياسية ممثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسى، مؤكدا :”لغينا جميع القيود على العمل المصرفى”، مضيفا :”صرفنا 2 تريليون فى التنمية خلال الثلاث سنوات الماضية”.

  • اقتصادية النواب تناقش تداعيات تعويم الجنيه بحضور طارق عامر

    تناقش اليوم لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، في اجتماعها برئاسة الدكتور علي المصيلحي، تداعيات قرار البنك المركزي بشأن تحرير سعر الصرف (تعويم الجنيه).

    ومن المقرر أن يشارك في الاجتماع محافظ البنك المركزي، طارق عامر، لدراسة تأثير قرار البنك مؤخرًا، وما ترتب عليه من ارتفاع سعر الدولار في البنوك، وما أعقبه من زيادة في أسعار السلع والخدمات.

    وأعلنت اللجنة في اجتماعها السابق، موافقتها على قرار تعويم الجنيه، مع الأخذ في الاعتبار ضرورة أن يتبعه قرارات من شأنها الحفاظ على متطلبات محدودي الدخل .

    وطالبت اللجنة من الحكومة بضرورة التراجع عن قرار تخفيض الدعم على السولار، وعودة السعر كما كان.

  • محافظ البنك المركزى يلتقى هشام جنينة فى مقر الجهاز المركزى للمحاسبات

    أكدت مصادر مطلعة، أن طارق عامر محافظ البنك المركزى من المقرر أن يلتقى المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات عصر اليوم.

    وقالت المصادر أن اللقاء يأتى بناء على طلب طارق عامر، لمناقشة عددمن الملفات المهمة، وكيفية التعاون بين الجهاز والبنك المركزى خلال الفترة المقبلة.

     

  • رسميًا.. طارق عامر يمارس مهامه كمحافظ للبنك المركزي اليوم

    يمارس طارق عامر مهامه الوظيفية بشكل رسمي محافظًا للبنك المصري، اليوم الأحد، بموجب القرار الجمهوري رقم 428 لسنة 2015.

    ويستهل محافظ البنك المركزي، في بداية مهامه بعقد اجتماع مع الإدارة، بحضور جمال نجم ولبنى هلال، نائبين له، و6 أعضاء هم، شريف سامي عضوًا بمجلس إدارة البنك المركزي، بصفته رئيسًا للهيئة العامة الرقابة المالية، وممثل لوزارة المالية – يختاره وزير المالية – بالإضافة إلى 4 أعضاء من ذوى الخبرة هم الدكتورة هالة السعيد، خبيرًا اقتصاديًا، والمستشار يحيى الدكرورى، خبيرًا قانونيًا، والدكتورة ليلى الخواجة خبيرًا اقتصاديًا، وكمال أبو الخير، خبيرًا ماليًا واقتصاديًا.

    ووجَّه “عامر” البنوك العامة بضخ 800 مليون دولار من مواردها الذاتية لسداد مستحقات خطابات الضمان الخاصة بالمستوردين، للإفراج عن السلع التي تكدس في الموانئ لعدة أسابيع بسبب نقص العملة الأجنبية، وإلى جانب ذلك أقر البنك المركزي من خلال “عامر” تخفيض قيمة الدولار بواقع 20 قرشًا بعد أن طرحت البنوك العامة الثلاثة أوعية ادخارية “شهادات استثمار” بعائد 12.5 %،في خطوة استهدفت تعزيز قيمة الجنيه والتخلص من الودائع الدولارية لصالح الأوعية مرتفعة العائد ومكافحة الدولرة التي أسهمت بشكل رئيسي في شح العملة الأجنبية في الفترات السابقة.

    ولكن كل هذه الإجراءات لم تؤت بثمارها على المدى القصير، إذ انتعشت السوق السوداء عقب هذه الإجراءات نظرًا لأن التخفيض الذي تم في قيمة الدولار لم يكن نتاج زيادة في المعروض، وإنما كان نتاج قرارت “رامز” التي يلاعب بها المضاربين على العملة، والآن يتسلم “عامر” المركزي رسميًا والاحتياطي في تراجع وسعر الصرف مذبذب.

    وفي ظل معدلات تضخم مستمرة في الارتفاع فهل ينقذ عامر المشهد الاقتصادي وخاصة عقب دخول كوادر اقتصادية مثل فاروق العقدة المحافظ الأسبق للبنك المركزي والدكتور محمد العريان رئيس مجلس إدارة أكبر شركة لإدارة السندات في العالم والاقتصادي المرموق إلى المجلس التنسيقي للبنك المركزي والمعني بإقرار السياسات النقدية بما يتفق مع السياسات المالية للحكومة و هو المشهد الذي غاب عن الواقع الاقتصادي منذ 2005؟

  • مصادر: رفع الجنيه أمام الدولار أول قرارات طارق عامر

    أكدت مصادر مطلعة إن قرار رفع الجنيه المصرى أمام الدولار الأمريكى، يعد القرار الأول لطارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى الجديد، الذى سوف يتولى مهام عمله رسميًا يوم 27 نوفمبر الجارى، وبالتنسيق مع جمال نجم، القائم بأعمال محافظ البنك المركزى المصرى حتى يوم 26 نوفمبر.

    وأشارت مصادر مطلعة أن هشام رامز، محافظ البنك المركزى المصرى الذى تقدم باستقالته يوم 21 أكتوبر 2015، قرر خلال الاجتماع الأخير لمجلس إدارة البنك المركزى الذى تم أمس الثلاثاء، تفويض جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزى المصرى، حتى يوم 26 نوفمبر 2015، وهو توقيت انتهاء مدة المجلس الحالى رسميًا، وهذا القرار بالتنسيق مع طارق عامر، المحافظ الجديد للبنك.

    جدير بالذكر أنه صدر قرار جمهورى بتعيين طارق عامر، محافظًا للبنك المركزى المصرى خلفًا لهشام رامز، على أن يتولى “عامر” مهام عمله رسميًا يوم 27 نوفمبر الجارى، طبقًا للقرار الجمهورى.

    وارتفع الجنيه المصرى أمام الدولار الأمريكى، اليوم الأربعاء بنحو 20 قرشًا، ليسجل 7.73 جنيه للدولار، وترتفع البنوك بسعر البيع للعملاء بنحو 10 قروش ليصل سعر البيع للجمهور إلى 783 قرشًا.

    واتخذ البنك المركزى المصرى عدة إجراءات لدعم العملة وتغطية طلبات المستوردين بطرح أكثر من 1.3 مليار دولار عن طريق بنكى الأهلى المصرى ومصر.

  • هشام رامز يفوض جمال نجم قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزى حتى 26 نوفمبر

    أكدت مصادر مطلعة أن هشام رامز، محافظ البنك المركزى المصرى الذى تقدم باستقالته يوم 21 أكتوبر 2015، قرر خلال الاجتماع الأخير لمجلس إدارة البنك المركزى الذى تم أمس الثلاثاء، تفويض جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزى المصرى، حتى يوم 26 نوفمبر 2015، وهو توقيت انتهاء مدة المجلس الحالى رسميًا.

    يذكر أنه صدر قرار جمهورى بتعيين طارق عامر، محافظًا للبنك المركزى المصرى خلفًا لهشام رامز، على أن يتولى “عامر” مهام عمله رسميًا يوم 27 نوفمبر الجارى، طبقًا للقرار الجمهورى.

  • محافظ البنك المركزى: قررت غلق صفحتى على فيس بوك حفاظا على الصالح العام

    قال طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى، أمس الجمعة، على صفحته على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”: “لقد أغلقت صفحتى على الفيسبوك منذ أن علمت بتكليفى برئاسة البنك المركزى، واضطررت اليوم أن أفتحها لأنبهكم أن هناك شخصا غير مسؤل ينتحل صفحة تحمل اسمى وأنا آسف أن يكون هناك شخص بهذه اللا أخلاقيات مزورًا ويغش الناس وأصدقائى وزملائى الذين يثقون بى”.

    وأضاف “عامر”، الذى صدر قرار تكليفه حافظًا للبنك المركزى يوم 21 أكتوبر الجارى “إن هذا استهتار بمصالح الدولة العليا وعبث، رجاء الانتباه والمسئولية الحالية تقتضى أن أنهى صفحتى حفاظًا على الصالح العام، أطيب تمنياتى لكم وإن شاء الله كل الخير وما توفيقى إلا بالله.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.

    وأعاد طارق عامر، محافظ البنك المركزى المصرى الجديد، أمس الجمعة، تفعيل حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، بعد نحو 10 أيام من إغلاقه يوم صدور القرار الجمهورى بتعيينه محافظا للبنك المركزى خلفًا لهشام رامز.

    ويتمتع طارق عامر بخبرات مصرفية كبيرة، حيث ترأس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى حتى خلال الفترة من 2008 حتى يناير 2013، وترأس اتحاد البنوك المصرية، وشغل منصب نائب محافظ البنك المركزى المصرى، وقدم استقالته من رئاسة البنك الأهلى المصرى يوم 14 يناير 2013.

    ويعد منصب محافظ البنك المركزى فى كل دول العالم المنصب الاقتصادى الأهم فى هرم المناصب الرسمية، ويعد عصب الاقتصاد بقراراته التى تؤثر فى مستويات التضخم – مستويات الأسعار – والسيولة النقدية والائتمان وطباعة النقد وإدارة مديونيات الدولة، واستقرار الجهاز المصرفى الذى يعد أهم قطاعات الدولة المصرفية الاقتصادية حاليًا، نظرًا لأنه الوحيد الذى لم يتأثر بتداعيات تردى الاقتصاد نتيجة الاضطرابات.

  • طارق عامر يقلص تعاملات السوق السوداء ويكبد المضاربين خسائر فادحة

    تراجع الدولار بالسوق السوداء في تعاملات اليوم الخميس إلى مستويات متدنية مقارنة بأسعاره خلال الفترة الماضية مسجلا نحو 815 قرشا وذلك عقب اقتراب موعد تسلم طارق عامر منصب محافظ البنك المركزي خلفًا لهشام رامز المحافظ المستقيل.

    وقال متعاملون إن مضاربي السوق السوداء تكبدوا خسائر فادحة في الفترة التي أعقبت قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعيين طارق عامر محافظا للبنك المركزى خاصة المضاربين الذين اشتروا الدولار فوق الــ 850 قرشا.

    وأرجع تاجر عملة تراجع الدولار إلى قوة شخصية طارق عامر المحافظ الجديد ونيته حول اتخاذ قرارات جديدة تخص في المقام الأول سوق الصرف، مشيرا إلى أن بوادر قرارات طارق عامر تمثلت فيما تم الاتفاق عليه مع رئيس اتحاد الصناعات للإفراج الجمركى على المواد المحجوزة بالجنيه المصرى بدلا من العملة الأمريكية الدولار ما جعل السوق السوداء في حالة ترقب لإصدار قرارات جديدة من المحافظ.

    من جانبه قال علي الحريرى سكرتير شعبة الصرافة باتحاد الغرف التجارية إن الدولار استقر بشركات الصرافة عند مستوى 808 قروش بهامش ربح 15 قرشا وفقا لتعلميات البنك المركزى المصرى، مشيرا إلى أن العرض والطلب على العملة الأمريكية شهدت استقرارا محلوظا بالصرافات.

  • تغيير محافظ البنك المركزى يحول البورصة للارتفاع فى منتصف الجلسة

    دفع القرار الجمهورى بتغيير محافظ البنك المركزى وتعيين طارق عامر محافظا جديدا، خلفا لهشام رامز، مؤشرات البورصة للارتفاع الجماعى فى منتصف الجلسة اليوم الأربعاء.

    وقال محمد عمران، رئيس البورصة إن البورصة تتأثر بأى خبر يراه المستثمرون إيجابيا، وحيث إن معظم المستثمرين يرون أن قرارات هشام رامز محافظ البنك المركزى السابق أضرت بأنشطهم، فلذلك غيروا من تعاملاتهم وحولها للشراء مما دفع للسوق للارتفاع.

    وارتفع مؤشر البورصة الرئيسى ” إيجى إكس 30 ” بنسبة 0.05%، وارتفع مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 0.79%، وارتفع مؤشر “إيجى إكس 20” بنسبة 0.54%، وارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70” بنسبة 0.79%، وارتفع مؤشر “إيجى إكس100 0.45%.

زر الذهاب إلى الأعلى