وزارة الكهرباء والطاقة

  • وزير الكهرباء: مشروع مجمع “بنبان” أكبر محطة طاقة شمسية فى مكان واحد

    التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم؛ الدكتور محمد شاكر المرقبي، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، لاستعراض مشروعات الطاقة المتجددة، ومستجدات مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر.
    وأكد رئيس الوزراء، فى مستهل اللقاء، اهتمام الدولة بالمشروعات التى يتم تنفيذها فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة، والعمل على اتاحة المزيد من التيسيرات لجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والاجنبية لتنفيذ تلك المشروعات والتوسع فى القائم منها، لافتا إلى ما تم توقيعه من اتفاقيات ومذكرات تفاهم على هامش مؤتمر المناخ، وخاصة فيما يتعلق بالهيدروجين الأخضر.
    وخلال اللقاء، قدم وزير الكهرباء عرضاً حول موقف مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، القائمة والجاري تنفيذها، مشيراً إلى أن استراتيجية قطاع الكهرباء فى مجال الطاقات الجديدة والمتجددة تستهدف الوصول إلى نسبة 20% من إجمالي القدرات المركبة بالشبكة عام 2022.
    وأشار الدكتور محمد شاكر المرقبي إلى أن مشروع مجمع “بنبان” للطاقة الشمسية، يُعد من أهم المشروعات المنفذة فى مجال الطاقات الجديدة والمتجددة، حيث يعتبر أكبر محطة طاقة شمسية فى مكان واحد على مستوى أفريقيا والشرق الأوسط، كما يحتل الترتيب الرابع على مستوى العالم، ضمن أكبر محطات شمسية تنتج طاقة كهربائية، حيث تنتج 1465 ميجاوات، وتتسع لقدرات تصل إلى 2000 ميجاوات، موضحا أنه تم توقيع عدد 32 اتفاقية شراء الطاقة بإجمالي القدرات المنتجة، لافتا فى هذا الصدد إلى دور القطاع الخاص المحورى للاستثمار فى هذا المجال، مضيفا أن حجم الاستثمارات فى مجمع “بنبان” يصل إلى 2 مليار دولار، وساهم فى توفير نحو 10 آلاف فرصة عمل، كما ساهم فى الحد من إنبعاثات الغازات الضارة بواقع 2 مليون طن سنويا.
    وفيما يتعلق بمشروعات طاقة الرياح، أوضح الدكتور محمد شاكر المرقبي أن إجمالي القدرات المركبة من طاقة الرياح يصل إلى 1625 ميجا وات، وهي ناتجة من المشروعات المنفذة عن طريق هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة فى كل من الزعفرانة وجبل الزيت، هذا إلى جانب المشروعات المنفذة من جانب تحالفات اجنبية، مشيراً إلى أنه من بين تلك المشروعات، محطات الرياح برأس غارب، المنفذة من جانب تحالف ( انجي، اوراسكوم، تويوتا) باستثمارات تصل إلى 380 مليون دولار، وتصل قدرتها إلى 250 ميجاوات، وكذا محطات الرياح لشركة “ليكيلا باور” باستثمارات تقدر بـ 320 مليون دولار، وقدرة 250 ميجاوات.
    ونوه وزير الكهرباء خلال اللقاء إلى الموقف الخاص بالمشروعات الجاري تنفيذها باستثمار اجنبي مباشر لتوليد الكهرباء من الطاقة المتجددة (شمس – رياح)، والتى يصل حجم الاستثمارات بها إلى نحو 4.4 مليار دولار، موضحاً أنه بنهاية عام 2025 سيبلغ اجمالي القدرات المركبة من الطاقات المتجددة والي 10000 ميجاوات.
    وتناول الوزير الدراسات الخاصة بزيادة المساحات الإضافية لمشروعات طاقة الرياح، مشيرا فى هذا الصدد إلى البيانات التحليلية للرياح على مستوى الجمهورية الموضحة من خلال برنامج أطلس الرياح العالمي، وما تم التوصل إليه من نتائج لتحديد عدد من المناطق والمساحات الإضافية لانتاج الطاقة الكهربائية من طاقة الرياح، والقدرات المتوقع انتاجها.
    واستعرض الوزير موقف العروض المقدمة من جانب عدد من الشركات العالمية المتخصصة لتنفيذ المزيد من مشروعات طاقة الرياح ذات قدرات كبيرة، لخفض استهلاك الغاز الطبيعي، وذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، فى هذا الصدد.
    وتناول الوزير الجدول الزمني لدخول قدرات 18 جيجاوات من طاقة الرياح، من خلال عدد من المشروعات التى تم توقيع اتفاقيات بشأنها على هامش مؤتمر المناخ (COP27)، حيث سيتم تنفيذها من جانب مجموعة من التحالفات العالمية، مشيراً كذلك إلى الاتفاقية التى تم توقيعها مؤخراً بالمملكة العربية السعودية مع شركة “أكوا باور” لانتاج 10 جيجا وات طاقة متجددة (شمس – رياح)، لافتا فى هذا الصدد إلى ما يتم من تنسيق وتعاون مع عدد من الجهات المعنية، وخاصة المركز الوطني لتخطيط استخدامات اراضى الدولة، وذلك لسرعة تخصيص الأراضى اللازمة لتنفيذ الاتفاقيات التى تم توقيعها، واتاحتها للشركات والتحالفات لبدء إجراء الدراسات والقياسات اللازمة لبدء تنفيذ المشروعات المتفق عليها.
    وتطرق الوزير إلى جهود دعم وتعزيز التعاون الدولي مع عدد من المؤسسات فى مجالات بناء القدرات ونقل المعرفة لتخطيط توليد ونقل الكهرباء في ظل الزيادة الهائلة في الطاقات المتجددة ودمجها علي الشبكة الكهربائية.
    كما استعرض الدكتور محمد شاكر المرقبي، خلال اللقاء، مستجدات مشروعات انتاج الهيدروجين الأخضر، مشيراً إلى التعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD؛ لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين، وكذلك الجدول الزمني لإعدادها، موضحاً أنه تم الإعلان عن الإطار العام لمخرجات الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين منخفض الكربون خلال مؤتمر المناخ (COP27) ، ومن المتوقع إصدار الاستراتيجية بنهاية العام الجاري.
    وتناول الوزير الملخص التنفيذي للإستراتيجية، مشيراً إلى قدرة مصر على انتاج الهيدروجين الأخضر الأقل تكلفة في العالم، حيث يمكن أن تستفيد مصر من قدرتها التنافسية لتحقيق خطة طموحة والوصول إلى 8٪ من السوق العالمي للهيدروجين.
    وأشار “شاكر” إلى التعاون الذي تم مع الشركات العالمية في مجال انتاج الهيدروجين، وكذلك مذكرات التفاهم التي تم توقيعها في هذا الشأن، كما استعرض العوائد التى يمكن لمصر الاستفادة منها وفقاً للاستراتيجية، حيث من المتوقع أن يتضاعف اقتصاد الهيدروجين بمعدل سبع مرات تقريبًا بحلول عام 2050، الأمر الذى سيوفر حصول مصر على نسبة كبيرة من السوق الدولية وزيادة الناتج المحلي الإجمالي لمصر في حدود 10- 18مليار دولار أمريكي، ومن المتوقع أن يتم استحداث أكثر من 100 ألف وظيفة جديدة فى حال زيادة استخدام القدرات المحلية فى صناعات الهيدروجين وسلاسل القيمة المحلية، كما ستؤدي زيادة الهيدروجين المنتج محليًا إلى زيادة أمن الطاقة لمصر، مع اعتماد أقل على واردات البترول.
    وخلال اللقاء، تطرق وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إلى فعاليات الهيدروجين الأخضر على هامش مؤتمر المناخ COP27، والتي تضمنت توقيع الاتفاقية الإطارية لمشروعات انتاج الهيدروجين مع عدد 9 مطورين، وكذلك افتتاح المشروع التجريبي لإنتاج الهيدروجين الأخضر بقدرة 100 ميجاوات تنفيذ شركة اوراسكوم، سكاتك Scatec النرويجية، وشركة فرتيجلوب Fertiglobe  بمشاركة صندوق مصر السيادي،  وذلك بتشريف الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.
    وكذلك تضمنت فعاليات الهيدروجين الأخضر في المؤتمر، افتتاح مشروع تطوير وتنفيذ تقنية مزج الهيدروجين بالغاز الطبيعي لعدد 1 توربينة غازية بمحطة توليد كهرباء شرم الشيخ من خلال شركة General Electric.
  • وزير الكهرباء: حملات مكثفة لضبط سارقى التيار خلال الأيام المقبلة

    أكد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد حملات مكثفة لضبط المخالفين وسارقى التيار الكهربائي فى مختلف أنحاء الجمهورية، وذلك من خلال التنسيق التام مع إدارة شرطة الكهرباء، مؤكدا أنه سيتم تطبيق القانون بكل حزم ضد كل من تسول له نفسه المساس بحق الدولة.

    وأوضح شاكر، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن أعمال التطوير فى شبكات نقل وإنتاج الكهرباء غير المسبوقة كان لها دور كبير فى انخفاض نسب الفقد الناتج عن المشاكل الفنية، لافتا إلى أن دخول أحمال مفاجئة على الشبكة بسبب سرقات التيار تتسبب فى مشاكل فنية بالشبكة، وتوثر على مستوى الخدمة المقدمة للمواطن.

    وتدرس الوزارة حاليا تغليظ عقوبة سرقات التيار الكهربائي ضمن خطتها لخفض نسب الفقد بالشبكة القومية نتيجة الخسائر المالية الضخمة التي يتعرض لها القطاع، كاشفا أن أهم خطوات تقليل نسب الفقد بالشبكة هى حوكمة وتغليظ عقوبة سرقات التيار الكهربائي وتطبيق القانون بكل حزم.

  • وزير الكهرباء يشهد التشغيل التجريبى لمركز التحكم الآلى لجنوب سيناء

    شهد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة عن بدء التشغيل التجريبي للمرحلة الأولى لمركز التحكم الآلي لجنوب سيناء في مدينة شرم الشيخ بعد إنشاؤه وتزويده بحلول وتطبيقات شنايدر إلكتريك.

    وأوضح شاكر فى بيان له اليوم، أن هذا المشروع يأتى ضمن خطة وزارة الكهرباء والطاقة لإنشاء وتطوير عدد (47) مركز تحكم في شبكات توزيع الكهرباء على عدة مراحل موزعة جغرافيا علي سائر أنحاء الجمهورية وستعمل علي مراقبة شبكة توزيع الكهرباء وتحسين آدائها وستكون قادرة علي تلبية احتياجات النمو السكاني فى البلاد ومتطلبات التنمية الصناعية .

    ويتم إنشاء وتطوير مراكز التحكم وتوزيع الطاقة على مستوى الجمهورية، جميعها مدعومة بنظام إدارة التوزيع المتقدم (ADMS) الذي يراقب الشبكة ويتحكم فيها ويعيد تكوينها اعتمادا على البيانات.

    وتساهم مراكز التحكم الآلية في خفض الانبعاثات الكربونية بحوالي 3,200 طن سنويا تقريبا لكل مركز يتم إنشاؤه مما يعمل على تقليل الآثر البيئي وتعزيز مفهوم الاستدامة وتحقيق كفاءة استخدام الطاقة وتقليل الفقد الفني بنسبة 5% وتقليل الإنتاج من الكهرباء بنسبة 2% تقريبا.

    هذا وتم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى بمركز التحكم الآلي بشرم الشيخ وجارى العمل على انهاء المراحل التنفيذية لـ4 مراكز تحكم آلي تم تشغيلها بالفعل وهي مراكز القاهرة الجديدة ومدينة نصر والدقي و6 أكتوبر بتكلفة تبلغ 4.6 مليار جنيه حيث تم الانتهاء من عمليات الإحلال والتجديد في 3,900 موقع من مواقع شبكة توزيع الكهرباء والتي تشمل الأكشاك الكهربائية ونقاط التوزيع والمحطات التابعة للشركة المصرية لنقل الكهرباء ، كما تم توقيع شهادة إتمام المشروع لمراكز التحكم الآلي في منطقة شرق القاهرة (القاهرة الجديدة ومدينة نصر) ومدينة 6 أكتوبر وجاري العمل في المراحل النهائية (التشغيل التجريبي) قبل التسليم النهائي للمشروع.

    وحرصاُ على دعم الكوادر البشرية المسئولة عن مراكز التحكم الآلي، قامت شنايدر إلكتريك بتدريب مختلف الكوادر الفنية من شركات التوزيع المعنية بتشغيل المركز لضمان استمرارية العمل والجودة المقدمة.

    ويأتي تطوير مراكز التحكم الآلي في إطار الاتفاقية المبرمة بين وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة وشركة شنايدر إلكتريك لإنشاء وتطوير عدد من مراكز التحكم والتوزيع في جميع أنحاء الجمهورية مدعومة بتكنولوجيا EcoStruxureGrid ونظام إدارة التوزيع المتقدم (ADMS). وبفضل حلول وتكنولوجيا شنايدر إلكتريك وعمليات الإحلال والتجديد، يمكن لكل مركز من المراكز التي تم تطويرها بالفعل الآن أن يراقب الشبكة ويتحكم فيها ويعيد تكوينها اعتماداً على البيانات، وبالتالي تحسين استخدامات الطاقة وتقليل زمن الأعطال والهدر عبر الشبكة، والتوزيع الذكي للكهرباء وتخطيط الأحمال المستقبلية طبقًا لاحتياجات كل منطقة من المناطق المستفيدة من المركز بالإضافة إلى إمكانية إجراء الصيانة التنبؤية مما ينعكس على جودة الخدمة المقدمة.

    ويُعد مركز التحكم الآلي في شرم الشيخ هو الخامس من نوعه في إطار هذه الخطة والأول الذي يتم تحديثه بحلول شنايدر إلكتريك خارج القاهرة الكبرى. ويخدم المركز الجديد جميع مدن محافظة جنوب سيناء.

    واكد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة على التعاون المثمر والبناء بين قطاع الكهرباء وشركة شنايدر اليكتريك حيث تساهم الشركة في العديد من مشروعات القطاع

    واضاف سباستيان رييز ، الرئيس الإقليمى لشنايدر إلكتريك لمنطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي: “شهد مؤتمر المناخ منذ انطلاقه الأسبوع الماضي سلسلة من الافتتاحات والفعاليات الهامة والمشروعات المشتركة بالتعاون بين شنايدر إلكتريك وشركائها في مصر، وهو ما يؤكد قوة علاقاتنا مع الحكومة المصرية وجميع شركائنا في هذا السوق المحوري الهام. واليوم يأتي افتتاح مركز التحكم الآلي وتوزيع الطاقة والذي شرفه معالي وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ليمثل إضافة جديدة لمشروعنا الطموح بالتعاون مع الوزارة لتطوير مراكز التحكم اعتمادًا على أحدث تطبيقات وحلول شنايدر إلكتريك المتخصصة في هذا المجال.”

    كما اضاف المهندس محمد السطوحى، نائب رئيس الشركه لمشروع مراكز التحكم و التصدير: “يمثل مشروع تطوير مراكز التحكم الآلي واحدًا من أهم المشروعات التي تساهم فيها شنايدر إلكتريك في مصر حاليًا. يتم المشروع بنظام التنفيذ السريع Fast Track لتصبح هذه المراكز قادرة على تلبية الاحتياجات المستقبلية للبلاد من الكهرباء وتحقيق كفاءة استهلاك الطاقة وخفض الانبعاثات الكربونية مما يسهم في تحقيق الاستدامة و ان هذا المركز هو الاول من نوعه المزود بشواحنEVlink الخاصه بشنايدر إلكتريك لشحن السيارات الكهربائه للتماشى مع المتطلبات البيئيه لمدينه شرم الشيخ. في الوقت نفسه تحفز هذه المراكز الصناعة المحلية في قطاع المنتجات الكهربائية بشكل كبير، خاصة وأن نسبة المكون المحلي في مراكز التحكم الآلي والتوزيع سوف تصل الى ما يقرب من 50% فى المرحله الثانيه من المشروع.”

    بالإضافة إلى الافتتاح التجريبي لمركز التحكم الآلي بمدينة شرم الشيخ، أعلنت شنايدر إلكتريك عن إطلاق عدد من المبادرات تزامناً مع مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ COP 27 بالتعاون مع محافظة جنوب سيناء وعلى رأسها افتتاح مركز شنايدر إلكتريك للاستدامة بمدينه شرم الشيخ، مسابقة The Green Challenge لطلاب جامعة “الملك سلمان” الدولية بجنوب سيناء، وتوفير شواحن EVlink للسيارات الكهربائية.

  • الكهرباء: مشروعات الطاقة النظيفة تؤدى لتوطين صناعة مستلزمات الهيدروجين الأخضر

    أكد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، أن الدولة المصرية اتخذت خطوات إيجابية في استدامة مشروعات الطاقة النظيفة، موضحة أن هذه الخطوات الجادة شجعت وكالات التمويل العالمية والبنوك العالمية لتمويل مصر بسبب الجدية لأخذ خطوات في استدامة الطاقة النظيفة.
    وأشار الدكتور أيمن حمزة، في مداخلة هاتفية ببرنامج “الحياة اليوم”، مع الاعلامية لبنى عسل، على قناة الحياة، إلى أن جزء من محطات الكهرباء التي تعمل لإنتاج الطاقة بالوقود والغاز الطبيعي سيتم استبدالها بمصادر الطاقة المتجددة من الرياح في مصر، ومزج الهيدروجين مع الغاز لخفض الانبعاثات.
    وتابع: “جميعنا تابعنا توقيع مصر مع خبرات الشركات العربية والعالمية والتوسع للعمل في مصر بما تقدمه من أراضي وتسهيلات ودارسات تشجع المستثمرين أنهم يدخلوا في المشروعات النظيفة”، مؤكدا أن هناك مستثمرين ضخوا استثماراتهم في مصر والموقف تغير ولدينا قائمة كبيرة من شركات كبرى كلها تسعى إلى ضخ استثماراتها في مصر مما يؤدي لتوطين هذه الخبرة على أرض مصر وتوطين صناعة المستلزمات الخاصة بالهيدروجين الاخضر أو انتاج الطاقة من الرياح.
  • ما هو الهيدروجين الأخضر وكيفية تصنيعه.. متحدث الكهرباء

    أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء، إن الهيدروجين الأخضر أصبح حديث الساعة، وهو أحد عناصر المياه ويتم إنتاجه من خلال أجهزة تحليل الكهرباء، وله مشتقاته يمكن أستخدامها فى صناعات أخرى.

    وقال فى مداخلة هاتفية لبرنامج “مصر جديدة”، تقديم الإعلامية إنجي انور المذاع على فضائية “ETC”: ” مصر من الدول التى لديها قدرات كبيرة من الطاقة المتجددة، وهناك دول لديها رياح فقط، وأخرى لديها الشمس ومصر تجمع الأثنين معا”.

    واضاف: ” السياسات التى تم وضعها من خلال التعاون مع الخبرات العربية والأجنبية ستساعد فى عملية الربط الكهربائي بين الدول، وهناك مناقشات كبيرة بين دول أوروبا للعمل على الربط الكهربائي ويمكن مصر أن تكون شريك اساسي فى نقل الكهرباء إلى الدول الأوروبية”.

    وعن كيفية نقل الهيدروجين الأخضر، أوضح: ” يمكن نقله فى أنابيب، فهو غاز ويمكن تحويله إلى أمونيا ويمكن تعبئتها وتصديره فلا توجد أى صعوبات لوجيستية لتصدير الهيدروجين ألأخضر إلى الخارج”.

    أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، برفقة رئيس وزراء النرويج المرحلة الأولى من مشروع إنتاج الهيدروجين الأخضر الخاص بتحالف شركات مصر للهيدروجين الأخضر وفرتيجلوب وسكاتك النرويجية والذي يضم 100 ميجاوات من المحللات الكهربائية التي سيتم تدعيمها بنحو 260 ميجاوات من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح معًا؛ لإنتاج 15 ألف طن من الهيدروجين الأخضر كمادة وسيطة لإنتاج ما يصل إلى 90 ألف طن من الأمونيا الخضراء سنويًا، وذلك بالمنطقة الصناعية بالسخنة التابعة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

     صرح رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وليد جمال الدين أن هذا المشروع هو الأول ضمن عدد كبير من المشروعات المختصة بالوقود الأخضر حيث أن استراتيجية الهيئة نحو توطين صناعة الهيدروجين الأخضر قائمة على ٣ محاور رئيسية وهي تصنيع الوقود الأخضر من (هيدروجين أخضر – أمونيا خضراء – إيميثانول) وتوفير الصناعات المكملة لصناعات الهيدروجين الأخضر من (محللات كهربائية – ألواح شمسية – توربينات) إضافة إلى خدمات تموين السفن بالوقود الأخضر عن طريق الموانئ التابعة للهيئة.

    والجدير بالذكر أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس لديها مشاركة فعالة خلال مؤتمر المناخ كما تنتظر زائريها في الجناح الخاص بها في صالة C3، جناح G7 داخل المنطقة الخضراء Green Zone،

  • “الكهرباء” تعلن بدء التحصيل الإلكترونى أو بالكروت البنكية لشركات جنوب القاهرة

    إذا كنت من التابعين لشركة توزيع كهرباء جنوب القاهرة يمكنك اﻷن اﻻستفادة من خدمة التحصيل المميكن باستخدام ماكينات التحصيل الإكترونى باستخدام الكروت البنكية.

    وفيما يلى كل ما تريد معرفته عن التحصيل المميكن :

    1- بدأت الإدارة العامة لخدمات الإصدار والعدادات الذكية ومسبقة الدفع بشركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء فى تنفيذ المشروع التجريبى بنطاق الإدارة العامة لأحياء 6 أكتوبر فرع حدائق اكتوبر بإلغاء فواتير الكهرباء الورقية.

    2- استبدال فواتير اﻻستهلاك المطبوعة بوحدات الدفع المميكن إلكترونيا فى إطار خطة الدولة للتحول الرقمى وذلك بدءا من فاتورة أكتوبر الجارى.

    3- تقوم فكرة المشروع على تحسين جودة الخدمات المقدمة للعملاء وخفض تكاليف التشغيل و طباعة الفواتير.

    4- توفر وحدات الهاند هيلد المحمولة فى عملية تحصيل فواتير الكهرباء طرق دفع متعددة وفقا لرغبات العملاء واحتياجاتهم والتى تتمثل فى امكانية التحصيل النقدى او عن طريق الفيزا، أو عن طريق الشيكات بالإضافة إلى إمكانية التحصيل عن طريق أوامر الدفع.

    5- تتيح ماكينات الدفع الإلكترونى الجديدة التعامل مع كافة الأنظمة داخل شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء من خلال أبلكيشن موحد تم الاشراف عليه مع شركة فورى ونستطيع الأ تحصيل كافة فواتير عملاء العدادات الميكانيكية والديجيتال والعدادات الذكية وشحن العدادات مسبقة الدفع لصغار المشتركين وكبار المشتركين .

    6- من المقرر، أن يتم التوسع تدريجيا بدءا من الشهر القادم ليتم تعميم المشروع على جميع فروع الشركة من خلال خطة زمنية تم إعدادها من خلال الإدارة العامة لخدمات الإصدار والعدادات الذكية ومسبقة الدفع المسئولة عن المشروع .

  • رئيس الوزراء: الدولة تتحمل 43 مليار جنيه بسبب عدم زيادة سعر الكهرباء

    قال الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، إن هناك انفراجة فى خروج للمواد الخام ومستلزمات الإنتاج، مشيرا إلى أن وقت وضع خطة إعادة هيكلة أسعار الكهرباء كان سعر الصرف متوسطه 16 جنيها للدولار، والدولة اتخذت قرار بعدم زيادة الأسعار لمدة عام واليوم سعر الدولار زاد، وبالتالى الدعم اللى هتتحمله الدولة عن المواطنين بعد عدم زيادة الأسعار مع زيادة فرق سعر الدولار تصل لـ 43 مليار جنيه.

    وأوضح أن مجلس الوزراء ناقش موقف الاقتصاد المصرى، موضحا أن حزمة إجراءات الحماية الاجتماعية ستطبق من هذا الشهر، وأن الحكومة حريصة على أن يكون هناك استقرار فى أسعار السلع فى الأسواق.

    وأضاف فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، أنه سيتم التوسع فى توزيع الكراتين المدعمة والتوسع فى إنشاء المنافذ لتحقيق استقرار فى السلع وبأسعار مستقرة، مؤكدا أنه تم التوافق مع اتحاد الغرف على استقرار السلع وضخ مزيد من السلع.

  • الرئيس السيسي: “17 مليون مشترك بياخدوا الكهرباء أقل من نص تمنها”

    تطرق الرئيس عبد الفتاح السيسي لأزمة الكهرباء خلال السنوات الماضية، قائلا: “الناس فى أوروبا بتغلي الكهرباء وفقا لتسعيرها، أنا عندى 17 مليون مشترك بديهم الكهرباء أقل من نص تمنها حتى الآن”.
    وأضاف الرئيس السيسي خلال الجلسة الختامية للمؤتمر الاقتصادى مصر 2022: “لو أقدر أساعدك هساعد الكل .. بحاول أخلى اللى إحنا بنعمله مفيد للمستثمرين.. أنا معاكم ومتوافق وداعم ومش كلام دبلوماسي.. مستعد لحوار شفاف وعميق مع أى حد فى أى تخصص”.
  • الكهرباء: اتخذنا كافة الاحتياطات لمواجهة التقلبات الجوية المتوقعة

    أكد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركاتها التابعة اتخذت كافة الاحتياطات اللازمة لمواجهة التقلبات الجوية المتوقعة خلال الأيام القليلة المقبلة، وذلك من خلال  فرق طوارئ على أعلى مستوى تعمل على مدار الساعة بجميع المحافظات للتدخل السريع فى حالة حدوث أى أعطال طارئة نتيجة لسقوط امطار او اى تغيرات مناخية أخرى.
    وأضاف حمزة فى تصريحات أن الوزارة تتلقى  شكاوى المواطنين على الخط الساخن للوزارة على رقم 121، لافتاً إلى أن  الشبكة القومية قادرة على تلبية احتياجات المواطنين من الكهرباء مع وجود احتياطى يومى فى الشبكة يصل إلى 22 ألف ميجا وات يومياً، مشيراً إلى أنه لا توجد أى أزمة فى استقرار التيار الكهربائى على مستوى الجمهورية.
    الجدير بالذكر أن قطاع الكهرباء اتخذ العديد من الإجراءات للتغلب على مشكلة انقطاع التيار الكهربائى والذى بلغ ذروته في صيف 2014 حيث تمكنت من التغلب على هذه المشكلة نهائياً ابتدائاً من يونيو 2015.
    ولم تشهد مصر أى انقطاعات نتيجة لتخفيف الأحمال على مدار الـ5 سنوات الماضية بجميع أنحاء الجمهورية ، و أصبح هناك أحتياطى يومى بالشبكة يصل إلى 24 ألف ميجا وات يومياً خلال فصل اشتاء و يصل إلى 15 ألف ميجا وات خلال فصل الصيف.
  • الكهرباء: مصر لديها قدرة على إنتاج الهيدروجين الأخضر بأقل تكلفة فى العالم

    عُقدت الجلسة الرابعة ضمن فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر الاقتصادي- مصر 2022، والتي تحمل عُنوان “دور مصر الإقليمي كمركز للطاقة المتجددة”، وذلك برئاسة الدكتور محمد شاكر المرقبي، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، وبحضور عدد من المسئولين المعنيين، والمستثمرين، ورؤساء مجالس إدارات الشركات.
    وتناول وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، خلال الجلسة، عددا من المحاور المُرتبطة بالطاقة الجديدة والمتجددة على المستوى المحلي؛ مستهلا حديثه بما يتعلق بطاقة الرياح، مشيرا إلى أنه بناء على البيانات التحليلية للرياح بجمهورية مصر العربية من واقع برنامج أطلس الرياح العالمي، تم اعداد دراسة تحليلية وتحديد سعر شراء الكيلو وات/ ساعة من طاقة الرياح، مضيفاً أنه من المخطط دخول قدرات جديدة لطاقة الرياح بما يعادل 6 جيجاوات.
    وفيما يتعلق بالهيدروجين الأخضر، أشار الوزير إلى أنه جارٍ إعداد استراتيجية وطنية للهيدروجين، وأنه تم بالفعل توقيع مذكرة تفاهم بين كل من وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، ووزارة البترول والثروة المعدنية، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD، للحصول على منحة لتمويل الأعمال الاستشارية لإعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين، ومن المقرر أن يتم الإعلان عن هذه الاستراتيجية خلال اليوم المخصص للطاقة فى فعاليات مؤتمر”COP27″.
    وأوضح  الدكتور محمد شاكر أن لدى مصر قدرة على إنتاج الهيدروجين الأخضر بأقل تكلفة في العالم، وذلك بدءا من 2.68 دولار/ كجم في عام 2025، وستنخفض  لتصل إلى 1.7 دولار/ كجم في عام 2050؛ وذلك بما يمكن مصر من الاستفادة من قدراتها التنافسية، لتحقيق خطة طموحة والوصول إلى 8% من السوق العالمية للهيدروجين.
    وأشار الوزير إلى العوائد الجمة لتلك الاستراتيجية، والتي تتمثل في زيادة الناتج المحلي الإجمالي لمصر في حدود (10-18) مليار دولار أمريكي بحلول عام 2025، فضلا عن اتاحة أكثر من 100 ألف وظيفة جديدة في حال زيادة استخدام القدرات المحلية بصناعات الهيدروجين، فضلا عن المساهمة فى تخفيض واردات مصر من المواد البترولية، وتحقيق المستهدفات الوطنية المتعلقة بتقليل انبعاثات الكربون، بما يعزز من مساهمة مصر في تحقيق المستهدف العالمي المتعلق بتقليل انبعاثات الكربون العالمية بمقدار 55 مليون طن سنويا بحلول عام 2050. 
    وأنهى الوزير حديثه فى هذا الصدد، بالإشارة إلى التأكيد على أنه تم بالفعل توقيع مذكرات تفاهم مع العديد من الشركات العالمية لإنتاج الهيدروجين الأخضر.
    ثم انتقل الدكتور محمد شاكر، للحديث عن محور استبدال محطات الطاقة الحرارية منخفضة الكفاءة ذات الانبعاثات العالية بمحطات للطاقة المتجددة، مشيراً إلى أن هناك احتياجا لدمج 10 جيجاوات لشبكات نقل الكهرباء، وأن الدولة لديها خطة طموحة في هذا الصدد بتكلفة تصل إلى ما يعادل 2 مليار دولار.
    وخلال الجلسة، تحدث الوزير عن الربط الكهربائي مع أوروبا، مشيرا إلى أنه تم توقيع مذكرة تفاهم ثلاثية بين مصر واليونان وقبرص للربط الكهربائي بين الدول الثلاث، موضحاً أيضا مستجدات الربط الكهربائي بين مصر والسعودية، وأخيرا استعرض فرص مشاركة القطاع الخاص لتوفير احتياجات الشركة المصرية لنقل الكهرباء من المهمات الكهربائية الاستراتيجية.
    من جانبه، أشار المهندس محمد السويدي، رئيس اتحاد الصناعات المصرية، خلال الجلسة إلى ضرورة تفعيل قانون رقم 5 الخاص بتفضيل المنتج المحلي.
  • رئيس الوزراء يتفقد أسطول أتوبيسات الكهرباء والغاز استعدادا للعمل بشرم الشيخ

    تفقد الدكتور ( مصطفى مدبولى ) ، رئيس الوزراء أسطول أتوبيسات الكهرباء والغاز، استعدادا للعمل فى شرم الشيخ.
    كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد قام مساء أمس خلال زيارته إلى مدينة شرم الشيخ، بجولة ليلية موسعة لتفقد سير العمل بمشروعات التطوير بالعديد من الطرق والميادين الرئيسية، ضمن خطوات تأهب المدينة لاستقبال الزوار والمشاركين بمؤتمر تغير المناخ COP27 الشهر المقبل.
  • الكهرباء: قريبا سيشعر المواطن بعائد اقتصادى وبيئى من مشروعات الطاقة المتجددة

    أكد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن مشروعات الطاقة المتجددة تحقق مكاسب اقتصادية كبيرة ستعود بالنفع على المواطنين فى أكثر من اتجاه بخلاف الحصول منها على التيار الكهربائي، مؤكدا أن من أهم مميزاتها هو العائد الاقتصادي و البيئى الذى سيشعر به المواطن قريبا.

    وأضاف شاكر فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه بالنسبة للعائد الاقتصادي لمشروعات الطاقة المتجددة هو المساهمة فى انخفاض تكلفة سعر الكيلو وات ساعة وبالتالى انخفاض سعر البيع للمواطن، لافتا إلى أن هناك عائد بيئى وهو عدم وجود أى انبعاثات بيئة ضارة بالمواطنين.

    وأوضح شاكر، أن التوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة سيساهم فى خفض أسعار الكهرباء المباعة المستهلك ، لافتا إلى أن المواطن سيبدأ يشعر بأهمية الطاقة المتجددة خلال 10 سنوات إلى 15 عام.

    وقال شاكر، أن تكلفة إنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة أصبحت تقل من السابق وهو ما يساهم فى إمكانية التوسع فى هذه المشروعات بشكل كبير لتعظيم الاستفادة منها خلال السنوات المقبلة ، لافتا إلى أن سعر الكيلو وات ساعة من الطاقة المتجددة تم تخفيضه ليصبح 2 سنت دولار للشمس و3 سنت دولار للرياح وهى أقل تكلفة بالعالم.

  • متحدث الكهرباء: نحن فى وضع مستقر وننوع بمصادر الطاقة وأوروبا فى أزمة

    قال الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء، نحن فى وضع مستقر، وتواجهنا تحديات، ولكن لدينا تنويع فى مصادر الطاقة وعدم الاعتماد على مصدر واحد، ونرى مردوده حاليا،مضيفا : نحاول أن نقلل من كمية استهلاك الكهرباء ونصدره لجذب العملة الصعبة.

    وأضاف الدكتور أيمن حمزة برنامج “التاسعة” على القناة الأولى المصرية، الحمد لله ليس لدينا مشكلة فى الغاز أو الطاقة أو الكهرباء، ونعمل على كيفية الاستفادة من الطاقة المتجددة والذى يقلل الطلب على المصادر التقليدية الأخرى، والتقليل من الاعتماد على الغاز الطبيعى والبترول.

    وأوضح، نقوم بعملية الربط الكهربى ما بين مصر وأوروبا، ولدينا وفرة نقوم بتصديرها من الكهرباء، مشيرا إلى أن طلبات أوروبا على الطاقة فى الشتاء ستكون كبيرة لمواجهتها نقص فى الطاقة، كما يقومون بترشيد الطاقة لاحتياجها فى أغراض مهمة أخرى.

    وأشار إلى أنه يوجد إقبال على زيادة استخدام الطاقات المتجددة فى بعض المصانع بالدولة المصرية، كما أنه تتجه بعض الأماكن السياحية لاستخدام السخانات الشمسية، وسنقدم مدينة شرم الشيخ نموذجا للعالم.

  • أوكرانيا تعلن انقطاع الكهرباء عن محطة زابوريجيا النووية

    أعلنت شركة الطاقة النووية الأوكرانية الحكومية “إنرجواتوم”، أن التيار الكهربائي الخارجي انقطع عن محطة زابوريجيا النووية التي تحتلها روسيا في وقت مبكر السبت بسبب قصف.

    وذكرت الشركة على تيليجرام أن “المحطة تحصل الآن على احتياجاتها من الكهرباء من مولدات تعمل بالديزل”، موضحة أن “مولدات الديزل بدأت العمل آليا، وإمدادات وقود الديزل المتاحة تكفي للتشغيل في هذا الوضع لمدة عشرة أيام”.

    وتقع المحطة على حافة مدينة إنرهودار جنوب شرق أوكرانيا، وتم تصميمها منذ زمن الاتحاد السوفيتي السابق وبدأ العمل في تشييدها عام 1980.

  • الرئيسية تحقيقات وملفات إجراءات أوروبية جديدة لمواجهة أزمة الطاقة وارتفاع أسعار الغاز.. بروكسل توفر الكهرباء وتقلل الأرباح.. إيطاليا تحد من استخدام الأفران والغسالات.. ألمانيا تنظم إضاءة معالمها الأثرية.. والسونا تصبح باردة فى سويسرا

    تستمر الدول الأوروبية في اتخاذ إجراءات وقيود لمواجهة أزمة الطاقة التي تعانى منها منذ بداية الحرب بين أوكرانيا وروسيا، خاصة مع ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا أكثر من 7% حيث تجاوزت مستوى 2400 دولار لكل ألف متر مكعب وبنسبة 7.2 لتصل إلى 2421 دولار لكل ألف متر مكعب، مع تعرض الأسواق الأوروبية لضغوط بسبب ضعف الامدادات من روسيا.

     توفير الكهرباء وتقليل الأرباح

    وأوصت المفوضية الأوروبية بتوفير الكهرباء والحد من الدخل من شركات الكهرباء وتقليل الأرباح المفاجئة لشركات النفط، حيث أن هذه هي الإجراءات الثلاثة المؤقتة والعاجلة التي تم تقديمها للتخفيف من حالة نقص الطاق في الدول التي يتكون منها الاتحاد الأوروبى، وتطبق كل دولة هذه الإرشادات بطريقتها الخاصة.

    وحددت رئيسة المفوضية الأوروبية ، اورسولا فون دير لاين ، اطارا للحد من أرباح شركات الطاقة وتوجيه تلك الأموال نحو المستهلكون ، مع اقترابها من تقنين استخدام الطاقة مع فصل الشتاء مع محاولة تقليل اعتمادها على روسيا ، حيث تخطط بروكسل لجمع 140 مليار يورو من خلال هذه الإجراءات على الطاقة، حتى تخفف الدول الأعضاء الضربة التي يتعرضون لها جراء هذه الازمة.

    ما هي الإجراءات التي اتخذتها الحكومات الأوروبية بالفعل لتوفير الطاقة في مواجهة احتمال قيام روسيا بقطع إمدادات الغاز تمامًا ردًا على العقوبات التي فرضتها حرب أوكرانيا:

    ” إيطاليا “

    نصحت الوكالة الوطنية الإيطالية للتقنيات الجديدة والطاقة والتنمية الاقتصادية (ENEA) بتقليل درجة الحرارة ومدة الاستحمام ، كما طالبت بالحد من استخدام الأفران وغسالات الصحون والملابس ، او فصلها عند عدم استخدامها ، حتى يتم خفض الاستهلاك بما لا يقل عن 8مليار و200 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعى.

    وأشارت صحيفة “الجورنال” الإيطالية إلى أن إيطاليا تمتلك حاليًا احتياطيات الغاز عند 82٪ والنية أن تصل إلى 90٪ بحلول أكتوبر لمحاولة أن تكون في أفضل الظروف ومواجهة تخفيضات محتملة للإمدادات من قبل موسكو.

    واشترت إيطاليا 90٪ من إمداداتها من الغاز في عام 2021 و 40٪ من روسيا ، رغم أنها بحثت في الأشهر الأخيرة عن مصادر بديلة وخفضت وارداتها الآن من موسكو إلى النصف.

    وتتبع إيطاليا وغيرها من الدول الأوروبية قيود في محاولة لمواجهة أزمة نقص الطاقة، خاصة بعد أزمة الغاز الروسى.

    ” ألمانيا “

    منذ الشهر الماضى ، أمرت الحكومة الألمانية بتدفئة المباني العامة في الشتاء إلى درجة الحرارة 19 درجة فقط لتوفير الطاقة، باستثناء المستشفيات والمرافق المخصصة للاستخدام الاجتماعى، ويوجد في ألمانيا حوالى 186 الف مبنى عام ، مع خفض درجة الحرارة الداخلية في المتوسط 6% من الغاز المستخدم للتدفئة.

    كما سيتم تنظيم الاضاءات الليلية للمعالم الأثرية والمبانى، وفى الأسابيع الأخيرة أطلقت عدة بلديات ألمانية أفكارا مختلفة لتوفير الغاز لفصل الشتاء، بما في ذلك قطع الماء الساخن في بعض المباني العامة والحد من التدفئة في المدارس الى 20 درجة في الفصول الدراسية و15 في الأماكن الرياضية.

    ” إسبانيا “

    في أغسطس الماضي ، صادق الكونجرس الإسباني على مرسوم توفير الطاقة الذي يتراوح من حدود درجة الحرارة الإلزامية لتكييف الهواء أو التدفئة، إلى إطفاء الأنوار في المباني العامة ونوافذ المتاجر، ومن المرجح أن يتم الإعلان عن المزيد من الإجراءات في سبتمبر الجارى، وفقا لصحيفة “20 مينوتوس” الإسبانية.

    وقدمت الحكومة الإجراءات كإظهار للتضامن مع بقية دول أوروبا ، حيث لا تعتمد الدولة على الغاز الروسي وتعاني من موجات الحر في الصيف ، في أسوأ جفاف تشهده منذ عقود.

    ونظرًا لأن الجفاف أدى إلى الحد من إنتاج الطاقة الكهرومائية ، فقد حرقت محطات الطاقة ضعف كمية الغاز التي كانت تحرقها قبل عام ، مما أدى إلى ارتفاع إجمالي استهلاك الغاز في إسبانيا بنسبة 4٪.

    ” سويسرا “

    وتعتبر سويسرا من بين الدول التي لديها أدنى درجة من الاكتفاء الذاتي من الطاقة في أوروبا ، ويمثل توليد الكهرباء المحلية حوالى 25% فقط من احتياجاتها من الطاقة ، ويتم استيراد الباقى على شكل نفط خام وفحم وغاز.

    وحدد المجلس الفدرالي السويسري هدف ادخار طوعي بنسبة 15٪ للفصل الشتوي: يُطلب من الشركات والأسر خفض درجة حرارة التدفئة. وهم يؤكدون أن درجة واحدة أقل من شأنه أن يسمح بتوفير الغاز بنسبة 5٪ إلى 6٪، وأيضا تغيير طوعي لأنظمة توليد الحرارة إلى وقود مزدوج ، باستخدام الزيت بدلاً من الغاز الطبيعى.

    كما أعلنت الحكومة السويسرية انها ستبدأ عملية ترشيد الغاز، وتقوم السلطات بتقييم احتمال أن يواجه المخالفون عقوبة السجن.

    ومن بين الإجراءات التي فرضتها سويسرا إنه لا يمكن تسخين المياه إلا إلى 60 درجة ، كما يُحظر استخدام المواقد المشعة أو خيام الهواء الساخن، و يجب أن تظل حمامات الساونا وأحواض السباحة باردة أيضًا، وتم تحديد ذلك بموجب القانون الاتحادي للإمداد الاقتصادي الوطني، والذي تشير إليه وزارة الشؤون الاقتصادية (EAER) صراحة في وثيقة رسمية، على الرغم من أنه لا يزال مشروع قانون.

  • وزير البترول: قرار ترشيد الكهرباء ساهم فى تصدير شحنتى غاز بجانب الصادرات الأخرى

    عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعا، لمتابعة نتائج تطبيق القرار الصادر الشهر الماضي بشأن ترشيد استهلاك الكهرباء، وذلك بحضور الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، واللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، والمهندس محمد السيد، مساعد وزير التنمية المحلية.

    وقال وزير البترول، إن قرار ترشيد استهلاك الكهرباء ساهم في توفير كميات كبيرة من الغاز المستعمل في تشغيل محطات الكهرباء، وتم تصدير شحنتي غاز طبيعي إلى جانب كميات الغاز المعتادة للتصدير.

    وخلال الاجتماع، استعرض وزير التنمية المحلية إجراءات متابعة تطبيق خطة ترشيد استهلاك الكهرباء على مستوى الجمهورية، فيما يتعلق بإنارة الطرق، والالتزام بمواعيد إغلاق المحلات. كما شهد الاجتماع استعراض إجراءات تنفيذ خطة الترشيد في المبانى الحكومية.

    وفي ختام الاجتماع، وجّه الدكتور مصطفى مدبولي وزير التنمية المحلية بإعداد تقرير مُفصل يتضمن نتائج وموقف تطبيق القرار في كل محافظة، كما كلّف بالمتابعة المستمرة لتطبيق القرار على مستوى الجمهورية.

    تجدر الإشارة إلى أن قرار رئيس الوزراء، بشأن ترشيد استهلاك الكهرباء، شمل وحدات الجهاز الإداري للدولة، والشوارع والميادين العمومية والمحاور الرئيسية، والمحال والمولات التجارية، والمنشآت الرياضية الكبرى، على أن يتولى المحافظون والوزراء المعنيون إعداد تقارير دورية، بنتائج تطبيق الإجراءات الواردة بهذا القرار.

  • دراسة: مصر تخطط لزيادة إمدادات الكهرباء المولدة من مصادر متجددة إلى 42% بحلول 2035.. والحكومة تضع خطة لترشيد استخدام الكهرباء.. وتطبيق إعدادات التوقيت الصيفى وعدم إضاءة واجهات المبانى الحكومية ليلًا للترشيد

    ذكرت دراسة حديثة نشرها المركز المصرى للفكر والدراسات ، أن الدولة تخطط لزيادة إمدادات الكهرباء المولدة من مصادر متجددة إلى 42٪ بحلول عام 2035.

    ولفتت الدراسة أعدها الباحث عمر الحسينى إلى أنه مع تزايد الصعوبات الاقتصادية العالمية، انتهجت دول عدة خططًا للترشيد بهدف تقليل حجم الأضرار على فئات الشعب المختلفة، وهو ما قررت مصر أن تقوم به من خلال عدة إجراءات منهجية لترشيد استهلاك الطاقة والمياه، إذ كشف رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، في 9 أغسطس من العام الجاري 2022، عن خطة الحكومة لخفض وترشيد استهلاك الطاقة والمياه على الصعيد الوطني وسط أزمة الطاقة العالمية، حيث أكد رئيس الوزراء مدبولي أن الحكومة تعمل على ترشيد الطاقة لتوفير الغاز الطبيعي لإعادة توجيهه للتصدير وزيادة مصادر النقد الأجنبي في مصر خلال الأزمة غير المسبوقة للطاقة خاصة بعد استمرار الحرب الروسية الأوكرانية. وأوضح أن هدف الدولة من توفير الكميات الكبيرة المستهدفة من الغاز يكمن في أهمية الحصول على العملات الأجنبية لاستخدامها في تقليل الخسائر المترتبة من تفاقم الوضع الاقتصادي في مصر والعالم.

    وأشارت الدراسة إلى أن الخطة المتعلقة باستهلاك الطاقة والكهرباء، والتي بدأ تفعيلها اعتبارًا من يوم 11 أغسطس 2022، تنص على عدة أوجه، منها تطبيق إعدادات التوقيت الصيفي في المولات التي تتضمن الغلق الساعة 11 مساءً،كما تضمنت عدم إضاءة واجهات المباني الحكومية ليلًا، وعدم إنارة المباني الحكومية بعد الدوام الرسمي باستثناء القطاعات الخدمية، كما نصت على تقليل إنارة الشوارع والساحات، كذلك عدم تثبيت المكيفات المركزية على درجات حرارة أقل من 25 درجة في المباني والمجمعات التجارية. وفعلت الخطة إجراءات خاصة للحد من إنارة النوادي والملاعب والمؤسسات الرياضية عن طريق توحيد استخدام مصابيح من نوع LED الأمامية الموفر للطاقة في إضاءة جميع الملاعب ونوادي الشباب الرياضية.

    قالت الدراسة أن الحكومة أكدت أن فائض الكهرباء في مصر يزيد على 25 في المائة. وبينما يتم توليد معظم الطاقة في مصر من الغاز، إلا أن هدف الترشيد يأتي من تأثير الأزمة على مصادر الدخل وارتفاع الأسعار العالمية، فأصبحت الحاجة إلى تقليل استخدام البترول أكثر إلحاحًا وسط ارتفاع أسعار الطاقة في جميع أنحاء العالم في ظل الأزمة الروسية الأوكرانية، التي أجبرت مصر في شهر يوليو على رفع أسعار منتجات الوقود بما يصل إلى جنيه واحد للتر في المراجعة ربع السنوية، وهو الارتفاع الأكبر في أسعار الوقود منذ أكتوبر 2019،وكان من المتوقع أن تكون هناك زيادة أخرى في أسعار الكهرباء هي الأخرى، إلا أن الحكومة المصرية أعلنت تأجيل تلك الزيادة الدورية المقررة، على أن تبدأ العام المقبل في يناير 2023 بدلًا من يوليو 2022 لتخفيف معاناة المواطنين وسط ارتفاع التكلفة المعيشية.

    وأكدت الدراسة أنه بناءً على كل هذه الخطوات، تتضح رؤية الحكومة المصرية في اتجاهها لترشيد استهلاك الغاز في محطات الكهرباء لتحقيق عوائد مالية من تصدير الغاز الطبيعي إلى الخارج، خاصة مع كل تلك الخطوات السابقة خلال الأعوام الأخيرة صوب زيادة الاستكشافات وتحويل مصر إلى بؤرة لتجميع الغاز وتسييله ونقله بالمنطقة، بالإضافة إلى التحديات اللي يواجهها العديد من الدول مع استمرار الحرب الروسية الأوكرانية،ومع استهلاك مصر لأكثر من 60٪ من إنتاجها من الغاز الطبيعي في إنتاج الكهرباء، كان من الواجب إعادة النظر في السياسة الاستهلاكية بهدف الاستفادة من النسبة التي من الممكن توفيرها.

    وأوضحت الدراسة أن خطة الحكومة لترشيد استهلاك الغاز بدأت منذ أكتوبر 2021، حيث اتفقت وزارتي الكهرباء والبترول على استبدال الغاز بالديزل في محطات الكهرباء، وذلك بالتزامن مع الإجراءات الاقتصادية الاصلاحية ما بعد أزمة وباء كوفيد 19. إلا أن الوضع زاد سوءًا مع ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي بشكل كبير عالميًا في 2022. علاوة على ذلك، أدى تراجع احتياطيات العملات الأجنبية إلى زيادة الضغط على الدولة.

    وتابعت الدراسة أن خطط الدولة المصرية لم تتوقف على ترشيد الكهرباء وموارد الطاقة فقط، بل امتدت لتشمل موارد أخرى. فمنذ بداية الحرب الروسية الأوكرانية في فبراير 2022، دعت الحكومة المصريين إلى ترشيد استهلاك السلع الاستراتيجية لتخفيف عبء العملة الأجنبية على الدولة، لكنها أكدت توافر السلع الأساسية حتى نهاية العام.

    وفي يونيو 2022، دعا رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي المواطنين إلى ترشيد استهلاكهم وسط ا% ستمرار أزمة الغذاء العالمية، مشيرًا إلى أن ذلك سيمكن الدولة من توفير جميع الاحتياجات والحفاظ على احتياطيات السلع الأساسية غير متأثرة. كما وضعت مصر، التي تعد واحدة من أكثر دول العالم التي تعاني من ندرة المياه، خطة لترشيد استهلاك المياه وتحسين جودة المياه من خلال استراتيجية تستمر حتى عام 2050 بتكلفة تصل إلى 900 مليار جنيه.

  • الكهرباء: جارى الانتهاء من التكامل مع منصة مصر الرقمية لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين

    أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن كافة الخدمات التى تقدمها الوزارة للمواطن أصبحت متاحة إلكترونيا على المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء، مؤكدا: أن المشترك يمكنه الحصول على الخدمة بضغطة على هاتفه المحمول.

    وأوضح حمزة ، أن المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء يستطيع من خلالها المواطن الحصول على الخدمة التى يحتاجها فى أى وقت ومن أى مكان من قائمة تتضمن 25 خدمة مفعلة حتي الآن ومنها (دفع الفواتير – طلب عداد قانوني – طلب شهادة بيان استهلاك – ادخال قراءة العداد – احسب فاتورتك – تركيب عداد بدل فاقد – فحص عداد – توصيل التيار الكهربائي للمنشآت الاستثمارية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة – خدمة الأعطال والشكاوى، وغيرها من الخدمات).

    وقال حمزة، أنه جارى الإنتهاء من التكامل مع منصة مصر الرقمية لتقديم افضل الممارسات في تحقيق الاستدامة وتلبية احتياجات المواطنين في اي وقت واي مكان حيث سيتم إتاحة عدد 4 خدمات فى أغسطس المقبل مع منصة مصر الرقمية وإستكمال ربط باقى الخدمات تباعاً.

  • مقال مترجم لموقع (كونستراكشن ريفيو) بعنوان : اكتمال بناء أكبر محطة غاز لتوليد الكهرباء في إفريقيا

    ذكر الموقع أن شركة (أجريكو)، إحدى شركات توفير خدمات الطاقة والطاقة المعيارية، استكملت إنشاء محطة لتوليد الطاقة من الغاز بقدرة 10 ميجاوات في مصر، مشيرًا إلى أن هذا المرفق، الذي يمكن زيادة طاقته إلى حد أقصى يصل إلى 15 ميجاوات، يُعد الأكبر من نوعه في إفريقيا.

    ونقل الموقع عن مدير شركة (اجريكو افريقيا) بمصر “هشام توفيق الشامي” قوله “في أجريكو، لدينا القدرة على تصميم وهندسة إحراق الغاز لحلول الطاقة التي تمكن عملائنا من تحقيق أهداف خفض الانبعاثات الخاصة بهم، بالإضافة إلى تقليل تكاليف الطاقة، مع حمايتهم أيضًا من الحاجة إلى استثمارات كبيرة”.

     أضاف الموقع أن شركة (أجريكو) تمارس أعمالها في مصر منذ عام 2015، ونتيجة لذلك، استمرت في القيام باستثمارات كبيرة في السوق المصري من خلال تدريب العمال المحليين، بالإضافة إلى ذلك، تساعد الشركة في جهود القارة لخفض الانبعاثات وفقًا للاتفاقيات الدولية.

  • الكهرباء: إنتاجنا من الطاقة المتجددة يصل لـ 10 آلاف ميجا وات العام المقبل

    كشف الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء عن وجود أكثر من 7 آلاف ميجاوات من الطاقة المتجددة، سواء طاقة شمس أو رياح أو كهرومائي.

    إنتاج الطاقة المتجددة
    ولفت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحياة اليوم” الذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل بقناة “الحياة”: إلى أنه من المتوقع وصول إجمالي إنتاج الطاقة المتجددة في مصر إلى أكثر من 10 آلاف ميجاوات.

    الربط الكهربائي مع أوروبا
    وأشار إلى أن هناك اهتمام كبير من الدولة بالتوسع في الطاقة المتجددة والنظيفة والربط الكهربائي مع أوروبا خاصة مع توفر احتياطيات كبيرة من الكهرباء في مصر.

    وزير الكهرباء يبحث مع مدير وكالة الطاقة المتجددة التعاون في مجال الهيدروجين الأخضر
    السيسي: لدينا إمكانات ضخمة نستطيع من خلالها المساهمة في تقديم الطاقة النظيفة
    وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إنه لدينا إمكانيات ضخمة نستطيع من خلالها المساهمة بشكل جيد في تقديم الطاقة النظيفة.

    وحضر الرئيس عبد الفتاح السيسي الأربعاء منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي بالعاصمة الإدارية الجديدة.

    وصرح المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية السفير بسام راضي بأن المنتدى تضمن عددًا من المحاور الرئيسية في إطار حشد الموارد والتمويل لأجندة قضية تغير المناخ وتداعياتها، فضلًا عن استعراض الجهود والتدابير الوطنية المتخذة في هذا الصدد، حيث يهدف المنتدى في المقام الأول إلى الانتقال من مرحلة التعهدات إلى مرحلة التنفيذ وتحويل الالتزامات المالية إلى فرص حقيقية، كما شمل المنتدى عقد مائدة مستديرة حول الترويج للمشروعات القابلة للاستثمار في مصر تمهيدًا لطرحها في القمة العالمية للمناخ بشرم الشيخ نوفمبر المقبل، وذلك بمشاركة وزراء المالية والاقتصاد والبيئة الافارقة، فضلًا عن لفيف من كبار المسئولين والشخصيات الدولية وشركاء التنمية والمؤسسات المالية الدولية وممثلي المجتمع المدني ومراكز الأبحاث والفكر.

  • الكهرباء: إنشاء محطات طاقة متجددة على مساحة 4 آلاف كيلو متر فى الصعيد

    أكد مصدر مسئول بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة، أن هناك مساحة 4 آلاف كيلو متر بمحافظات بنى سويف وسوهاج وأسيوط وغرب النيل سيتم إنشاء مشروعات للطاقة المتجددة عليها لتوليد الكهرباء.

    وأوضح المصدر فى أن الطاقة المتجددة فى مصر ستتحول خلال الـ 5 سنوات القادمة من مصدر لتوليد الكهرباء، إلى عنصر هام للحلول المتكاملة التى تحتاجها الدولة فى المشروعات القومية.

    وأضاف المصدر، أن الطاقة المتجددة ستكون أحد أهم عناصر الحلول للمشكلات التي تواجه الدولة، لافتا إلى أن الطاقة المتجددة ستكون عنصرا أساسيا فى مشروعات تحلية المياه، وإنتاج الهيدروجين الأخضر والتخلص الآمن من النفايات المشعة.

    وقال المصدر إن محافظة أسوان تعد أرضا خصبة للتوسع فى مشروعات الطاقة الشمسية، حيث جارى الانتهاء من إنشاء محطات جديدة بقدرة 700 ميجا وات لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بمنطقة كوم امبو ، لافتا إلى أن هناك مشروعات مستقبلية تصل قدرتها ل2000 ميجا وات.

  • محرك الكهرباء.. التفاصيل الكاملة لجنوح سفينة وقود بالمجرى الملاحي بقناة السويس

    كشفت مصادر مطلعة بهيئة قناة السويس، أن عطلًا بمحرك الكهرباء في دفة السفينة السبب الرئيسي في العطل وأدى إلى جنوحها بمدخل مدينة السويس، مؤكدة أن عطل محرك الكهرباء تسبب في فشل المحركات في استدارة السفينة بمفردها.

    ومن جانبه أعلن الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، اليوم الخميس، نجاح وحدات الإنقاذ وقاطرات الهيئة في إنقاذ وتعويم ناقلة الوقود AFFINITY حمولة ٦٤ ألف طن والتي جنحت بالكيلومتر 143 ترقيم قناة بسبب عطل فني بدفة السفينة تسبب في فقد القدرة على توجيه السفينة وجنوحها.

    فور وقوع الحادث تشكلت مجموعة عمل بقيادة السيد الفريق رئيس الهيئة ومراقبي الملاحة، وتم التنسيق مع مكتب تحركات بورتوفيق لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيث تم الدفع بعدد 5 قاطرات وقسم الإنقاذ بالهيئة للتعامل السريع مع الموقف وتعويم السفينة.

    ونجح عدد من قاطرات هيئة قناة السويس في تعويم ناقلة نفط فارغة كانت قد جنحت بمدخل القناة قرب مدينة السويس، عقب عبرورها من المجرى الملاحي للقناة قادمة من الإسماعيلية.

    تفاصيل عملية التعويم
    وذكرت بعض المصادر بهيئة قناة السويس، أن الهيئة استعانت بخمس قاصرات لتعويم السفينة حيث استمرت عمليات التعويم ما يقرب من ٤ ساعات متواصلة بدأت فيها القاطرة عادل عزت في عملية التعويم ثم قامت الهيئة برفع عدد القاطرات لتسهيل عملية التعويم وعدم تأثر الملاحة في قناة السويس.

    معلومات عن السفينة
    وأشارت المصادر إلى السفينة هي إحدى ناقلات النفط وتحمل اسم AFFINITY V، وتحمل علم سنغافورة طولها 252 مترًا، حيث كانت قادمة من البرتغال وفي طريقها إلى ميناء ينبع بالسعودية، وكان مقررًا وصولها في الثاني من شهر سبتمبر الجارى.

    ومن جانبه أكد جورج صفوت، المتحدث الرسمي لهيئة قناة السويس، أن عملية تعويم السفينة تمت بنجاح، مشيرًا إلى أن الملاحة تعمل بصورة طبيعية في القناة.

  • رئيس الوزراء اللبنانى يبحث أوضاع الكهرباء فى البلاد

    بحث رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، أوضاع الكهرباء في لبنان وذلك خلال اجتماع ترأسه، اليوم الثلاثاء، بمقر الحكومة اللبنانية بحضور عدد من النواب والمدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان كمال حايك ومدير مصلحة مياه نهر الليطاني سامي علوية.

    وتناول الاجتماع بحث مشكلة الكهرباء المتفاقمة في منطقة البقاع الغربي؛ حيث تم الاتفاق على زيادة ساعات التغذية الكهربائية للمنطقة لمدة تتراوح من 3 إلى 5 ساعات إضافية في اليوم، حيث لا تزيد التغذية حاليا على ساعة واحدة فقط، وذلك رغم قرب المنطقة من مصادر للطاقة الكهرومائية، كما تم الاتفاق على تغذية محطات معالجة الصرف والقمامة نظرا لانبعاث الروائح الكريهة منها لنقص التغذية الكهربائية.

    ويعاني لبنان من أزمة حادة في توفير الكهرباء، حيث يوجد عجز غير مسبوق في توليد الكهرباء نظرا لعدم توافر السيولة النقدية لشراء الوقود اللازم لتشغيل محطات التوليد الرئيسية، فيما يلجأ المواطنون إلى مولدات خاصة بتكلفة عالية جدا ولساعات محددة على مدار اليوم.

  • مدينة النور على وشك الظلام.. بلومبيرج: فرنسا ستعانى من انقطاع شديد فى الكهرباء

    ارتفعت أسعار العقود الآجلة للكهرباء في فرنسا لتتجاوز 1000 يورو للميجاوات ساعة، في تداولات اليوم الجمعة، وهو المستوى الأعلى على الإطلاق، وبحسب تقرير لوكالة بلومبيرج، فإن أسعار العقود الآجلة للغاز في فرنسا تسليم العام المقبل يتم تداولها بأكثر من 1000 يورو لكل ميجاوات ساعة في بورصة الطاقة الأوروبية.
    وتعاني الدول الأوروبية من أزمة في الطاقة نتيجة الارتفاع الكبير في أسعار الغاز، والتي بلغت مستويات قياسية بعد اندلاع الأزمة الأوكرانية في فبراير الماضي.
    وذكر التقرير أن فرنسا قد تكون من أبرز الدول الأوروبية التي تواجه أزمة حادة بالطاقة، وربما قد تكون في وضع أسوأ من ألمانيا، وقد تكون باريس أول العواصم الأوروبية التي تعاني من انقطاعات في الكهرباء، قبل العاصمة الألمانية برلين.
    ويأتي تقرير بلومبيرج فى وقت أكد فيه الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أنه مطمئن من إمدادات الطاقة في فرنسا.
    وتمتلك فرنسا 57 محطة نووية، يعمل منها نحو 26 فقط، وتخضع المحطات المتبقية لعمليات صيانة طارئة، ما جعل الطاقة النووية تولد أقل حصة من مزيج الكهرباء في فرنسا منذ نحو 30 عامًا.
    وارتفعت أسعار الطاقة في فرنسا بعد أن أعلنت شركة الكهرباء الفرنسية “إي دي إف” أن إغلاق 4 مفعلات نووية لأعمال الصيانة سيستمر لعدة أسابيع.
    وبحسب تقرير لموقع “فرانس 24″، فإن المفاعلات الأربعة قد تعود للخدمة في الفترة بين الأول من نوفمبر وحتى 23 يناير من العام المقبل.
    وارتفعت أسعار الطاقة في القارة العجوز بشكل كبير بعد أن خفضت روسيا من إمداداتها للغاز الطبيعي إلى أوروبا عبر خط أنابيب “نورد ستريم 1” إلى نحو 20 بالمئة فقط من طاقته الاستيعابية، بعد أن أوقفت الإمدادات بشكل كامل في وقت سابق من شهر يوليو، في وقت تسعى فيه الدول الأوروبية لزيادة مخزوناتها من الغاز قبل فصل الشتاء.
    ومن المقرر أن توقف شركة “غازبروم” الروسية إمدادات الغاز عبر الخط بنهاية أغسطس لإجراء عمليات صيانة.
    وتخشى الدول الأوروبية من أن تقوم موسكو بإيقاف إمدادات الغاز بشكل كامل، ما دفع المفوضية الأوروبية لاقتراح خطة وافق عليها وزراء الدول الأوروبية، وتعمل على تقليل الطلب على الغاز من الاتحاد الأوروبية بنحو 15 بالمئة.
    ومن جهة أخرى، أكد تقرير للمنصة الأوروبية “أغريغيتد غاز ستورج إنفنتوري”، أمس الخميس، أن فرنسا تمكنت من زيادة مخزونها من الغاز الطبيعي إلى مستوى 90 بالمئة، موضحًا أن فرنسا في طريقها لتحقيق مستهدفاتها لمخزونات الغاز قبل الشتاء.

  • الكهرباء: الاعتماد على ماء البحر في إنتاج الهيدروجين الأخضر

    قال الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء، إن الدولة تتجه لزيادة إنتاج الهيدروجين الأخضر وتعظيم استخدامه كأحد مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة.

    الاستثمار في الهيدروجين الأخضر
    وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحياة اليوم” الذي يقدمه الإعلامي محمد مصطفى شردي بقناة “الحياة”: إن هناك توجه عالمي للإستثمار في الهيدروجين الأخضر والطاقات المتجددة.

    بروتوكولات تعاون الهيدروجين الأخضر
    ولفت إلي أن مصر وقعت 7 بروتوكولات تعاون لإنتاج الهيدروجين الأخضر اليوم بخلاف 8 بروتوكولات تم توقيعها من قبل.

    ماء البحر
    وأشار إلي أنه سيتم إنتاج الهيدروجين الأخضر من خلال الإعتماد علي ماء البحر بعد تحليته وليس الماء العذب كونه مصدر طاقة مستقبلي ونظيف وله منتجان ثانوية تساعد في صناعة الأسمدة.

    وشهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء اليوم، بمقر مجلس الوزراء في مدينة العلمين الجديدة، مراسم توقيع 7 مذكرات تفاهم جديدة؛ لتنفيذ مشروعات إنشاء مجمعات صناعية بهدف إنتاج الهيدروجين الأخضر داخل المنطقة الصناعية في العين السخنة، وذلك بين عدد من الجهات الحكومية، متمثلة في هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والشركة المصرية لنقل وتوزيع الكهرباء، وصندوق مصر السيادي، من جانب، وبين 7 شركات وتحالفات عالمية رائدة في إنتاج الطاقة الجديدة والمتجددة من جانب آخر.

    وحضر التوقيع كل من الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والمهندس فيصل اليمني، وكيل وزارة الاستثمار بالمملكة العربية السعودية، ومزيد محمد الهويشان، قنصل عام المملكة العربية السعودية بالإسكندرية، وعدد من المسئولين السعوديين، ومسئولي الوزارات والجهات المعنية في مصر، وعدد من ممثلي ومسئولي الشركات والتحالفات الموقعة على مذكرات التفاهم.

    ووقع مذكرات التفاهم كل من وليد جمال الدين، رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والمهندسة صباح مشالي، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء، والدكتور محمد الخياط، الرئيس التنفيذي لهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، وعبد الله الإبياري، رئيس قطاع الاستثمار بصندوق مصر السيادي.

    بينما وقع مذكرات التفاهم من الشركات والتحالفات كل من “باولو دي ميشيل”، ممثل شركة “جلوبال إك” البريطانية، والمهندس صُباح المطلق، رئيس مجلس إدارة شركة الفنار السعودية، و”دانيال كالديرون”، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة (الكازار للطاقة) الإماراتية، والدكتور تاج الدين سيف، رئيس مجلس إدارة شركة (K & K ) الإماراتية، و”تانر سنسوي”، الرئيس التنفيذي لشركةMEP الأمريكية/ المصرية للطاقة، وراچات ساكسريا، الرئيس التنفيذي لمجموعة ACME الهندية المتخصصة في مجال الهيدروجين الأخضر، والدكتور شريف الخولي، الشريك والمدير الإقليمي لمنطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط لشركة ” أكتيس” البريطانية.

    وعقب التوقيع، أشار رئيس مجلس الوزراء إلى أن الدولة المصرية لديها استراتيجية قومية لتعظيم الاستفادة مما تمتلكه الدولة من إمكانات لتوليد الطاقة النظيفة، وهناك توجيه من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بتعزيز الجهود بمشروعات الهيدروجين الأخضر باعتباره مصدرا واعدا للطاقة في المستقبل القريب، في ضوء الاهتمام العالمي المتنامي، بما يعزز الجهود التي تقوم بها مصر لتصبح ممرا لعبور الطاقة النظيفة، كما كلف سيادته بضرورة تعظيم المكونات المحلية لمنظومة إنتاج الهيدروجين الأخضر في مصر.

    من جانبه، أكد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن قطاع الكهرباء يلقى دعمًا كبيرا من القيادة السياسية، التي تضع قضية الطاقة الكهربائية على رأس أولوياتها باعتبارها الركيزة الأساسية للتنمية في شتى مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية، مشيرا إلى أن استراتيجية الدولة تستهدف زيادة مساهمة نسبة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة الكهربائية، وتنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية خاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة.

  • التنمية المحلية: 26 ألف مخالفة منذ بدء تطبيق قرار ترشيد استهلاك الكهرباء

    أكد خالد قاسم مساعد وزير التنمية المحلية والمتحدث باسم الوزارة، أن هناك استجابة جيدة لخطة الدولة لترشيد استهلاك الكهرباء، وهناك متابعة لتنفيذ خطة قرار ترشيد الكهرباء بالمحافظات والجهاز الإدارى للدولة والشوارع والميادين، موضحًا أن معدلات خفض الإنارة فى الشوارع وصلت إلى ما يقرب من 25 % من إجمالى الاستهلاك في المحافظات .

    وأضاف المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، خلال مداخلة عبر الفيديو ببرنامج “الحياة اليوم” على قناة الحياة، أنه تم تحرير أكثر من 26 ألف مخالفة منذ تطبيق قرار الحكومة بترشيد استهلاك الكهرباء حتى الآن، وفى القطاعات الحكومية متابعة تخفيض التكييف إلى 25 درجة مئوية.

    وتابع المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أن الموجة الـ20 لإزالة التعديات على أملاك وأراضى الدولة والتي بدأت في 13 أغسطس تمكنت من إزالة 5180 مبنى مخالف واسترداد 1.3 مليون متر مربع، لافتا إلى أن محافظة بورسعيد أزالت تعديات في المهد على مزارع سمكية مخالفة بمساحة 360 فدانا.

    واستكمل المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية: “بعد رصد المخالفات والتعديات على أملاك الدولة والاراضى الزراعية بواسطة الأقمار الصناعية يتم إبلاغ الأجهزة التنفيذية بالمحافظة لإزالتها”، مضيفا: “رسالتى للجميع تحسبوا لأن الحساب رادع”.

  • انقطاع الكهرباء عن مدينة الغردقة بالكامل

    انقطع منذ قليل، التيار الكهربائى عن جميع مناطق وأحياء مدينة الغردقة بالكامل دون أسباب واضحة، وتجري شركة الكهرباء أعمالها حاليا لإعادة التيار الكهربائى.

    من جانبه قال مصدر بقطاع شبكة كهرباء البحر الأحمر، إن التيار الكهربائى انقطع بشكل مفاجئ عن مدينة الغردقة بالكامل وجارى معرفة أسباب ذلك.

    وأضاف المصدر، أن من المحتمل أن يكون سبب الانقطاع فى عملية النقل من المحولات الخارجية، مؤكدا أنه يجرى العمل لإعادة التيار الكهربائى للمدينة مرة أخرى.

  • متحدث الكهرباء: استهلاك “الشواحن” للتيار كبير.. ويجب فتح السخان قبل استخدامه بنصف ساعة

    قال الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، إن هناك أجهزة كهربائية، لا نشعر أنها تسحب استهلاكا، ولكنها في حقيقة الأمر تسحب استهلاكا كبيرا، مثل شواحن الهواتف و”اللاب توب” وغيرهم.

    وأضاف خلال لقائه مع الإعلامية إنجي القاضي، ببرنامج “مساء dmc” الذي يذاع على قناة “dmc“: “أي جهاز كهرباء لم يتم وقفه من مصدر الكهرباء، يسحب كمية من الكهرباء، ومع كثرة الأجهزة في المنزل، فإن الاستهلاك يكون كبير بالتأكيد”.

    وقال: “أي جهاز يقوم بعملية التسخين مثل الأفران والميكرويف وغلاية المياه، يستهلك كهرباء بكمية كبيرة، ويمكن الاستغناء عنه باستخدام البوتوجاز، بالإضافة للغسالة الأوتوماتيك، تلك الغسالة بها برامج تسخين، وإذا لم نكن بحاجة لعملية التسخين يفضل فصله، ونفس الكلام ينطبق على غسالة الأطباق”.

    وتابع: “يفضل تشغيل سخان الكهرباء قبل استخدامه بنصف ساعة أو ثلث ساعة تقريبا، ولابد من فصله بعد ذلك لحين استخدامه مرة أخرى، وتلك الخطوة تساعد في حماية الجهاز نفسه”.

  • خالد قاسم: 4000 جنيه غرامة على المخالفين لقرارات ترشيد الكهرباء بالمحلات

    كشف الدكتور خالد قاسم مساعد وزير التنمية المحلية والمتحدث باسم الوزارة، أنه يتم التنبيه، ثم يتم فرض غرامة 4000 جنيه على المخالفين لقرارات ترشيد استهلاك الكهرباء بالمحلات العامة، مضيفا أنه إذا كان المحل غير مرخص يتم الغلق حتى الحصول على ترخيص.

    وأوضح مساعد وزير التنمية المحلية والمتحدث باسم الوزارة، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “مساء دى إم سي”، مع الإعلامى أن المحافظين يعملون على مدار الساعة لتنفيذ قرار إغلاق المحلات العامة لترشيد استهلاك الكهرباء.

    وأشار الدكتور خالد قاسم إلى أن وزارة التنمية المحلية تتابع مع أجهزة الإدارة المحلية إجراءات ترشيد استهلاك الكهرباء بالمنشآت الرياضية ودور العبادة.

  • مساعد وزير التنمية المحلية يوضح آليات تطبيق خطة ترشيد استهلاك الكهرباء

    قال الدكتور خالد قاسم مساعد وزير التنمية المحلية والمتحدث باسم الوزارة، إن حملات الوزارة للتأكد من تطبيق خطة ترشيد استهلاك الكهرباء، تتم بالمحافظات من خلال رؤساء المراكز والمدن والأحياء، وكافة وحدات الجهاز الإدارى تتولى ترشيد استهلاك الكهرباء بكافة المبانى طوال ساعات العمل الرسمية، والالتزام بالغلق التام للإنارة الداخلية والخارجية عقب انتهاء ساعات العمل الرسمية، عدا ما تفرضه مقتضيات العمل فى بعض الأماكن.

    وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “اليوم”، عبر قناة “دى إم سي”، مع الإعلامية سارة حازم، أنه تلتزم وحدات الإدارة المحلية، بتخفيض إنارة الشوارع والميادين العمومية والمحاور الرئيسية بالتنسيق مع جهات الاختصاص مع مراعاة عدم التأثير على السلامة العامة.

    وأوضح أن هناك بعض المخالفات ويتم التشديد من جانب رؤساء الأحياء والمراكز والمدن على الالتزام بالتعليمات والالتزام بالمواعيد المحددة لمواعيد فتح وغلق المحال.

    من ناحية أخرى، أشار إلى أنه نتيجة الأسبوع الأول من الموجة العشرين، تم استرداد مليون متر مربع، بعد إزالة حوالى 3205 مبانى مخالفة على أملاك وأراضى الدولة، و722 حالة تعدٍ على الأراضى الراعية، نجم عنه استرداد 24 ألف فدان على مستوى المحافظات.

زر الذهاب إلى الأعلى