وزير الخارجية

  • سامح شكرى: رؤية مصر تستند لأهمية تنويع مصادر الحصول على الغذاء

    قال سامح شكرى وزير الخارجية، إن مصر تولى أهمية كبيرة لمنتدى أسوان في طرح حلول لمشكلات القارة تحقق المنفعة للجميع، مشيرا إلى أن المجتمع الدولى يشهد تطورات سياسية استثنائية غير مسبوقة في ظل العديد من التطورات السلبية والتى يأتى على رأسها أزمة الغذاء العالمية.

    وأضاف وزير الخارجية خلال كلمته امام الدورة الثالثة من منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامين، أن رؤية مصر لمواجهة التحديات تستند على أهمية تنويع مصادر الحصول على الغذاء، سعيا للوصول إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي.

  • وزير الخارجية: اجتماع القيادة المصرية والسعودية يأتى لمواجهة تحديات المنطقة

    قال سامح شكرى وزير الخارجية، إن كل مناسبة تجمع قيادتي مصر والسعودية هى مناسبة مهمة للتنسيق القائم واستعراض أوجه التعاون الثنائية بين البلدين ومواجهة التحديات التي تواجه البلدين والمنطقة.

    وشدد وزير الخارجية في تصريحات لقناة العربية، على أهمية دفع الجهود المشتركة لمواجهة التحديات والارتقاء بالعلاقة الثنائية إلى المستويات التي يطمح إليها شعبى البلدين.، فضلا عن قدرة البلدين على الاضطلاع على مسؤوليتهما والقيام بالإجراءات والسياسات بشكل منسق.

  • وزير الخارجية: مصر تبنى منصة لتصدير غاز شرق المتوسط إلى أوروبا

    قال السفير سامح شكرى وزير الخارجية: “نواجه تحديات كبيرة على صعيد الطاقة والغذاء والتضخم ومصر أثبتت أنها شريك موثوق للاتحاد الأوروبي”.

    وأضاف “شكرى”، خلال زيارته لكسمبورج لعقد الدورة التاسعة لمجلس المشاركة بين مصر والاتحاد الأوروبى، أن مصر ستبنى منصة لتصدير غاز شرق المتوسط إلى أوروبا.

    وفى سياق متصل قال ممثل السياسة الخارجية فى الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أن الاتحاد الأوروبى سيمنح مصر 100 مليون يورو، وتابع:” اللقاء المصرى الأوروبى سيصادق على خطة الشراكة للأعوام الـ 5 المقبلة”.

  • وزير الكهرباء يستقبل نائب وزير الخارجية الأمريكى للطاقة لبحث سبل التعاون

    استقبل الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة لورا لوتشمان نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية للطاقة وكريستين بشاى مسئول الطاقة للشرق الأوسط وشمال وشرق أفريقيا، بشأن التعرف على التجربة المصرية والإجراءات التى اتخذها قطاع الكهرباء المصرى فى مجال خفض الانبعاثات، وذلك فى إطار الإعداد لمؤتمر الأطراف COP27 المقرر عقده فى نوفمبر 2022 بمدينة شرم الشيخ، وبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى والشركات الأمريكية وكذا زيادة فرص الاستثمار على أرض مصر.

    وأشاد شاكر، فى بيان له اليوم، بالتعاون المثمر والبناء مع عدد من الشركات الأمريكية فى مشروعات القطاع على أرض مصر مرحباً بزيادة حجم هذا التعاون فى المستقبل، مشيرا إلى الإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة فى تحقيقها، مؤكداً الاهتمام الذى يوليه القطاع لنشر استخدامات الطاقات المتجددة وخفض انبعاثات الكربون.

    كما أشار شاكر إلى الخطوات الناجحة الذى اتخذها قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى، حيث نجح القطاع بالتعاون مع شركة سيمنس الألمانية وشركائها المحليين فى تنفيذ ثلاثة محطات من المحطات العملاقة لتوليد الكهرباء فى كل من بنى سويف، البرلس، والعاصمة الإدارية الجديدة لإضافة 14400 ميجاوات ، وذلك باستخدام أحدث تكنولوجيا عالمية في هذا المجال بكفاءة تصل إلى أكثر من 60% لخفض استهلاك الوقود وتقليل الانبعاثات.

    وأوضح شاكر أن القطاع نجح فى إضافة قدرات كهربائية إلى الشبكة الكهربائية الموحدة بحيث أصبحت قدرات التوليد الكهربائية المتاحة كافية للوفاء بمتطلبات المستثمرين فى سائر أنحاء الجمهورية من الطاقة الكهربائية والمساهمة فى الربط الكهربائى مع دول الجوار.

    وأشار إلى الاهتمام الذى توليه القيادة السياسية لتطوير عدد من القرى المصرية على ثلاثة مراحل ضمن مبادرة “حياة كريمة”، والتى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى للنهوض بمستوى معيشة المواطنين وزيادة معدلات التنمية فى القرى.

    وأكد أن قطاع الكهرباء يعمل حاليًا على تحسين وتطوير شبكتى النقل والتوزيع، بما في ذلك محطات المحولات ذات الجهد الفائق ومراكز التحكم ، بالإضافة إلى الشبكات الذكية لتعزيز وتقوية الشبكة الكهربائية القومية من أجل استيعاب القدرات الجديدة المضافة من الطاقة المتجددة، والحد من الفقد الكهربائى فى الشبكة.

    وأشار إلى استراتيجية الدولة التى تهدف لزيادة مساهمة نسبة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة الكهربائية ، والإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية وبخاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة، والتى تستهدف الوصول بنسبة مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة في مصر إلى 42% بحلول عام 2035.

    كما أشار إلى الاهتمام الذى يوليه القطاع للطاقات المتجددة من خلال خطة طموحة تستهدف زيادة مشاركة الطاقات المتجددة لتصل إلى حوالى 10 آلاف ميجاوات فى عام 2023.

    وأضاف أن القطاع اتخذ عددا من الإجراءات المهمة للاستفادة من الإمكانيات الهائلة من الطاقة المتجددة وفقاً لعدد من الآليات لتشجيع مشاركة القطاع الخاص فى مشروعاته، وأصبح للقطاع الخاص ثقة كبيرة فى قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى حيث تقدم عدد كبير من المستثمرين من القطاع الخاص الأجنبى والمحلى للدخول فى مشروعات القطاع وعلى رأسها مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة.

    وأشار الوزير إلى أنه هناك تعاونا مع شركات عالمية للبدء فى المناقشات والدراسات لتنفيذ مشروعات تجريبية لإنتاج الهيدروجين الأخضر فى مصر كخطوة أولى نحو التوسع فى هذا المجال من خلال مذكرات تفاهم عديدة تم توقيعها مع شركات عالمية ذات الخبرات الكبيرة في مجال الطاقة النظيفة على مستوى العالم ، مؤكداً استعداد القطاع للتعاون مع مختلف الأطراف فى هذا المجال.

    وأكد شاكر أن الهيدروجين الأخضر يحظى أيضًا باهتمام كبير باعتباره مصدرًا واعدًا للطاقة فى المستقبل القريب، حيث تعمل حالياً لجنة وزارية على المستوى الوطني لدراسة الهيدروجين كمصدر للطاقة في المستقبل القريب في مصر والبحث في جميع البدائل الممكنة لتوليد واستخدام الهيدروجين مع الأخذ في الاعتبار التجارب الدولية في هذا المجال.

    وأكد على الجهود التى تقوم بها مصر لتكون ممر لعبور الطاقة النظيفة التى تتمتع بها القارة الأفريقية، وتحرص مصر على دعم جهود الدول الأفريقية للنفاذ للطاقة النظيفة من المصادر المتجددة.

    وأكد اهتمام وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بالربط الكهربائى مع دول الجوار مشيراً إلى الربط القائم مع كل من الأردن وليبيا والسودان بالإضافة إلى مشروعات الربط مع السعودية وقبرص واليونان حتى تصبح مصر مركز إقليمى لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والأفريقية.

    وأشار إلى أنه فى إطار التعاون مع الشركات الامريكية تم توقيع مذكرتى تفاهم مع شركة جنرال اليكتريك الامريكية تتضمن الأولى إعداد خارطة طريق لخفض انبعاثات الكربون الناتجة عن أسطول القابضة من توربينات “جنرال إلكتريك” الغازية ، والثانية هى اتفاقية تعاون استراتيجي وذلك لتشغيل توربين غازي في محطة كهرباء شرم الشيخ بمزيج من وقود الهيدروجين والغاز الطبيعي.

    وأشادت لورا لوتشمان نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية للطاقة بما يمتلكه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى من خبرات كبیرة فى كافة المجالات ، مشيدة بالإصلاحات التى نجحت مصر بصفة عامة فى تحقيقها وبالإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء المصرى فى تحقيقها خلال فترة القليلة الماضية.

    وأكدت رغبتهم فى زيادة حجم التعاون فى العديد من المجالات وخاصة الطاقات المتجددة والهيدروجين الأخضر حتى نصل إلى صفر انبعاثات.

    كما أشادت بكل الجهود التي قام بها قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى وما حققته مصر في مجال مكافحة التغير المناخي حيث أصبحت دولة رائدة في المنطقة مما يشجع على نقل تلك الخبرات إلى الدول الأخرى بالمنطقة، كما أكدوا على أهمية استمرار التعاون وتبادل الرؤى خلال الفترة المقبلة استعدادا لتنظيم مصر لفعاليات مؤتمر الأطراف COP 27 فى مجالات الطاقات المتجددة، تحسين كفاءة الطاقة والبحوث والدراسات.

  • وزير الخارجية يؤكد موقف مصر الراسخ من دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى

    استقبل وزير الخارجية سامح شكري، الأربعاء، مبعوث الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط “تور وينسلاند”، وذلك بمقر وزارة الخارجية.

    وصرّح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن اللقاء تضمن تبادل الرؤى إزاء تطورات القضية الفلسطينية، ومناقشة سُبل تهيئة الأُفق اللازم لدفع مسار السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في أقرب فرصة ممكنة، وذلك استنادًا إلى مبدأ حل الدولتين ومقررات الشرعية الدولية، وسعيًا نحو تحقيق السلام الشامل والعادل.

    وأوضح حافظ، أن الوزير شكري أكد ضرورة الخروج من حالة الجمود الحالية، وأهمية انخراط الأطراف الإقليمية والدولية المعنية وبذل الجهد اللازم لتحقيق الاختراق المستهدف في مسار السلام، وبما يدعم ركائز الأمن والاستقرار في المنطقة.

    كما أعاد وزير الخارجية التأكيد على ضرورة التوقف عن كافة الإجراءات التي من شأنها الإضرار بفرص تحقيق السلام المنشود، مشددًا على موقف مصر الراسخ من دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

    واختتم حافظ تصريحاته بالإشارة إلى أن المبعوث الأممي أحاط وزير الخارجية بمضمون اتصالاته مع كافة الأطراف المعنية خلال الفترة الأخيرة، معربًا عن التقدير لمصر ودورها الداعم لتحقيق التهدئة والدفع قُدمًا باستئناف المسار التفاوضي بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، فضلاً عن دعم المتطلبات التنموية للفلسطينيين.

  • وزير الخارجية يبحث مع وفد المديرين التنفيذيين للبنك الدولى سبل تعزيز التعاون

    استقبل وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الأحد، وفد المديرين التنفيذيين للبنك الدولي في مقر الوزارة للتباحث حول سُبُل تعزيز التعاون بين الجانبين، وذلك بحسب ما نشره المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر حسابه الرسمي على “تويتر”.

    كان وزير الخارجية سامح شكري قد استقبل اليوم الأحد، الممثلة الخاصة لأمين عام الأمم المتحدة المعنية بالأطفال والنزاع المسلح “فرجينيا جامبا” وذلك في إطار التعاون بين مصر والأمم المتحدة في مجال تعزيز حقوق الأطفال، وكذا حمايتها أثناء النزاعات المسلحة.=

    وصرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري أكد على الأولوية القصوى التي توليها الحكومة المصرية لحماية وتعزيز حقوق الطفل وتحقيق مصلحته الفُضلى، وكذا توفير الحماية الكاملة له من كافة أشكال العنف أو الإساءة. كما أبرز الوزير شكري في هذا الصدد الخطوات الهيكلية التي اتخذتها الحكومة المصرية لدعم وتعزيز حقوق الطفل من خلال الإطار الاستراتيجي للطفولة والأمومة في إطار “رؤية مصر 2030″، علاوة على إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان في سبتمبر 2021، تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية، والتي تضمنت قسماً كاملاً حول إجراءات حماية وتعزيز حقوق الطفل.

    أضاف السفير حافظ، أن الوزير شكري تناول مع المسئولة الأممية مسألة تزايد الآثار والتداعيات السلبية للنزاعات المسلحة على الأطفال، خاصة على مدار العامين الماضيين جراء تداعيات جائحة “كوفيد-19” وأزمة الغذاء العالمية الحالية، مشدداً على أن التطورات الحالية تتطلب المزيد من التعاون الدولي. كما أكد في هذا الصدد على دعم مصر لكافة الجهود الرامية لحماية الأطفال وإنهاء كافة الانتهاكات التي تُرتكب ضدهم خلال النزاعات المسلحة، مشيراً إلى استعداد مصر لتعزيز التعاون مع مكتب الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والنزاع المسلح، وخاصة في ظل الإمكانيات التي يمتلكها كل من مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام، ومركز الاتحاد الأفريقي لإعادة الإعمار والتنمية لمرحلة ما بعد النزاعات والذي تستضيف مصر مقره.

    وأوضح السفير حافظ، أن الممثلة الخاصة أعربت من جانبها عن الاهتمام بالتعاون مع مصر لتعزيز حقوق الأطفال وحمايتها أثناء النزاعات المسلحة، وتم الاتفاق على أهمية استمرار التواصل لتعزيز التعاون بين مصر ومكتب الممثلة الخاصة في هذا الشأن.

  • سامح شكرى يبحث مع وزيرة خارجية تنزانيا التعاون الثنائى بين البلدين

    أجرى وزير الخارجية سامح شكرى، الأحد، اتصالاً مرئياً مع وزيرة خارجية تنزانيا “ليبراتا مولا مولا”، لبحث التعاون الثنائى بين البلدين الشقيقين فى شتى المجالات والتشاور حول الموضوعات محل الاهتمام المشترك، وذلك بحسب ما نشره المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

    كانت “ليبراتا مولامولا” وزيرة الخارجية والتعاون الشرق إفريقى التنزانية قد أكدت حرص بلادها على دفع العلاقات مع مصر فى مختلف المجالات.

    جاء ذلك خلال اللقاء الذى عقده السفير محمد جابر أبو الوفا، سفير جمهورية مصر العربية فى دار السلام مؤخرا مع وزيرة خارجية تنزانيا.

    وذكرت وزارة الخارجية فى بيان صادر فى 18 مايو الماضى، على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” أن الوزيرة التنزانية أعربت خلال اللقاء عن تطلعها للبناء على ما تحقق من تطور فى علاقات البلدين، واستكشاف مجالات وأطر جديدة للتعاون بينهما، مثمنة كذلك دور مصر الهام على الصعيد الاقتصادى والتجارى والاستثمارى فى بلادها، والذى يعكس رغبة مصر فى دعم جهود تنزانيا التنموية.

    ومن ناحيته، أكد السفير المصرى، خلال اللقاء، حرص مصر على تطوير وتعزيز العلاقات مع تنزانيا والارتقاء بها إلى آفاق أرحب وأوسع وبما يحقق مصالح الشعبين الشقيقين، إضافة إلى استمرارية الجهود الرامية لدعم ومساندة الأشقاء التنزانيين فى مختلف المجالات ذات الأولوية، وبما يخدم جهود البلدين الشقيقين الهادفة لتحقيق السلم والأمن والتنمية المستدامة، ويعزز من العلاقات السياسية والإقتصادية والاستثمارية والتجارية بينهما.

    كما استعرض السفير محمد جابر أبو الوفا المشروعات المصرية فى تنزانيا سواء التنموية أو الاستثمارية وموقف التعاون الفنى والتقني.

    وأكد حرص مصر على دعم الجهود التنموية للحكومة التنزانية، واهتمام الحكومة المصرية بدعم توجه الشركات ورجال الأعمال المصريين للاستثمار فى تنزانيا فى العديد من القطاعات ذات الأهمية للجانب التنزانى، وفى مقدمتها الزراعة والتصنيع الغذائى والثروة الحيوانية والسمكية والأدوية وتطوير البنية الأساسية والسياحة والصناعة والتعدين والطاقة.

    كما تناول السفير المصرى، بشكل مفصل، التحضيرات الجارية لرئاسة مصر المقبلة للدورة الـ27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ 27 COP، والذى سيعقد بمدينة شرم الشيخ خلال شهر نوفمبر القادم، وأولويات الرئاسة المصرية فى المؤتمر، وذلك فى ضوء ما توليه مصر من اهتمام بموضوعات البيئة والتغير المناخى والتنمية المستدامة.

    وتناول اللقاء أطر العلاقات الثنائية بين مصر وتنزانيا وسبل تعزيزها وتطويرها فى مختلف المجالات، لاسيّما فى ضوء نتائج الزيارة الهامة والناجحة التى قامت بها الرئيسة التنزانية “سامية حسن” للقاهرة فى نوفمبر عام 2021، فضلاً عن تبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

  • سامح شكرى يؤكد ضرورة وقف أية إجراءات أو ممارسات تستهدف الهوية العربية للقدس

    استقبل وزير الخارجية سامح شكرى، اليوم الأحد، الفريق جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، وذلك بمقر وزارة الخارجية، وأوضح السفير أحمد حافــظ، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، أن الرجوب أحاط الوزير شكرى بأبرز التحديات على الساحة الفلسطينية، وما تشهده الأراضى الفلسطينية المحتلة خلال الآونة الأخيرة من تنامى وتيرة العنف وكذا الانتهاكات ضد المسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

    وأشار حافظ إلى أن وزير الخارجية أكد على ضرورة وقف أية إجراءات أو ممارسات تستهدف الهوية العربية الإسلامية والمسيحية لمدينة القدس ومقدساتها وكذلك تغيير الوضع التاريخى والقانونى القائم، مُحذرًا من مغبة ذلك على استقرار الأوضاع فى الأراضى الفلسطينية. كما أعاد الوزير شكرى التأكيد على أن مواصلة التوسع فى النشاط الاستيطانى، سواء من خلال بناء مستوطنات جديدة أو توسيع القائم منها وكذا مصادرة الأراضى وتهجير الفلسطينيين، يقوض من فرص التوصل إلى حل الدولتين وأفق إقامة سلام شامل وعادل فى المنطقة.

    واختتم المتحدث تصريحاته بالإشارة إلى أن وزير الخارجية شدّد على موقف مصر الراسخ من دعم القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى الشقيق، وأهمية العمل على تهيئة المناخ الملائم لإحياء مسار المفاوضات بين الجانبيّن الفلسطينى والإسرائيلى وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المُستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

    ومن جانبه، أعرب الفريق الرجوب عن التقدير لدور مصر الداعم للقضية الفلسطينية، ومساعيها المُقدرة لتحقيق المُصالحة الوطنية الفلسطينية ومساندة الشعب الفلسطينى فى مواجهة التحديات المختلفة التى تواجهه.

  • وزير الخارجية يتلقى اتصالا من نظيره الأمريكى لبحث المستجدات الدولية والإقليمية

    تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم السبت، اتصالاً هاتفياً من نظيره وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، حيث تم تناول مجمل أُطر علاقات التعاون الثنائي بين البلدين، وعدد من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

     وصرح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري أكد خلال الاتصال على ضرورة استمرار التشاور والتنسيق بين البلدين إزاء ملفات العلاقات الثنائية المختلفة والقضايا محل الاهتمام، والسعي لمواصلة تعزيزها في ضوء العلاقات الاستراتيجية التي تجمع البلدين.

     وأضاف المتحدث الرسمي أنه تم خلال الاتصال تناول أبرز المستجدات على الساحتين الدولية والإقليمية، فضلاً عن تداعيات الأزمات الدولية الجارية وتأثيرها على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في دول العالم، وضرورة العمل المشترك للحد من تبعاتها.

     كما تم الاتفاق بين الوزيريّن على مواصلة التنسيق والتشاور خلال المرحلة المقبلة حول كافة القضايا التي تحظى باهتمام مصر والولايات المتحدة.

  • وزير الخارجية يستقبل نظيره القبرصى غدا

    يستقبل سامح شكرى وزيـر الخارجية، غداً الخميس، يوانيس كاسوليدس وزير خارجية قبرص، وذلك لعقد جلسة مباحثات بمقر وزارة الخارجية بماسبيرو، كما يعقب اللقاء إحاطة صحفية.

    وكان وزير الخارجية سامح شكري قد أكد أن مصر تؤكد دوما اهتمامها واستعدادها ورغبتها في التوصل إلى اتفاق ملزم بشأن عملية ملء وتشغيل سد النهضة وفقا لقواعد القانون الدولي ومن خلال مفاوضات يتم من خلالها تحقيق مصالح كافة الأطراف بشكل متوازن عادل يحقق للأشقاء طموحاتهم نحو التنمية والازدهار والحياة الكريمة لشعبهم وفي نفس الوقت يوفر لمصر والسودان أمنهما المائي.

    وأضاف شكري أن مصر تعتمد على النيل بشكل كامل في مواردها المائية وضرورة العمل على تأمين مصالح الشعب المصري في هذا الشأن، وهذا لا يمنع إننا نسعى دائما للتواصل والتعاون وأكدت مصر فى مناسبات عديدة بالفعل وليس فقط بالقول إننا نرغب أن نكون داعمين للأشقاء فى إثيوبيا ونرى فرصا واعدة للتعاون على المستوى الثنائي والثلاثي والجماعي للاستفادة المتبادلة وتحقيق الأمن والاستقرار.

    وأكد وزير الخارجية أن مصر سوف تستمر من خلال الوسائل السلمية ومن خلال المفاوضات لتحقيق هذا الهدف والتوصل إلى الاتفاق الذي يضمن مصالح جميع الشعوب.

    وأوضح الوزير شكري أن عقد اللجنة المشتركة بين مصر وجنوب إفريقيا اليوم بالتزامن مع الاحتفال بيوم إفريقيا يعكس الاهتمام الذي توليه الدولتان للنهوض بالقارة ودعم جهود تنمية القارة والتنسيق السياسي والالتزام بالعمل في إطار الاتحاد الإفريقي، مشيرا إلى أننا سوف نظل لدينا هذه الإرادة القوية والعزم على توفير كل الوسائل التي تؤهل القارة للاطلاع بدورها في إطار المنظومة الدولية ومن أجل تحقيق طموحات الشعوب الإفريقية من خلال التضامن والتكامل وتفعيل الآليات المتاحة.

    ومن ناحيتها، قالت وزير خارجية جنوب إفريقيا إن الإتحاد الإفريقي لديه مسئولية ولابد أن يكون هناك مخرج وأن نشجع على التوصل إلى اتفاق ملزم.

    وأضافت أنه أصبح حتميا أن نشجع الاتحاد الإفريقي على أن يهتدي للحلول الإفريقية ويجب أن يتخذ زمام القيادة فى هذه المسائل، لافتة إلى أن موقف جنوب إفريقيا يتمثل في أهمية الاستمرار في المفاوضات لمناقشة كافة المواقف الصعبة التي لم يتم التوصل إلى تسوية بعد بشأنها.

    وأشار وزير الخارجية سامح شكري إلى أن مصر دعمت حركة التحرر في جنوب أفريقيا من نظام الفصل العنصري واستضافت العديد من القيادات وتعتز أنها استضافت المناضل نيلسون مانديلا واستقبلته فيما بعد رئيسا للبلاد، وهي حقبة نعتز بها في ضوء التضامن الذي أظهرته وأدت إلى تحرر أفريقيا بالكامل من الاستعمار.

    وأعرب عن قناعته الراسخة بأن التعاون بين مصر وجنوب أفريقيا والتنسيق مع الأشقاء في الدول الأفريقية الأخرى يجعلنا نستطيع أن نعتمد على بعضنا البعض، وأن نعزز من خدمة مصالح شعوبنا لما يسهم في تحقيق الازدهار.. مشددا على ضرورة توظيف إمكانياتنا وقدراتنا البشرية قبل المادية من خلال التكامل والتعاون فيما بيننا لبلوغ أمالنا وطموحاتنا نحو مستقبل أفضل.

  • وزير الخارجية يبحث مع نظيره المغربى تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين

    التقى وزير الخارجية سامح شكرى، الاثنين، نظيره المغربي ناصر بوريطة، لبحث مواصلة تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، فضلًا عن التباحث حول مُجمل التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بحسب ما أكده المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

    ووصل وزير الخارجية سامح شكرى إلى العاصمة المغربية “الرباط”، فى زيارة تستهدف تعزيز أواصر الأخوة والتعاون الوثيق التى تجمع مصر والمغرب.

    وكان المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ، صرح فى وقت سابق، أنه من المقرر أن يُجري الوزير سامح شكري خلال الزيارة سلسلةً من اللقاءات مع كل من نظيره المغربي ناصر بوريطة، وعدد من كبار المسؤلين في المغرب، وأن اللقاءات ستتناول سُبل مواصلة الارتقاء بالعلاقات الثنائية بين القاهرة والرباط في مختلف المجالات، لاسيما الاقتصادية والتجارية، على نحو يُلبي مصالح البلدين وتطلعات شعبيهما الشقيقين نحو مزيد من الازدهار والنماء.

    وأضاف حافظ أن الوزير شكري سيبحث مع المسئولين في المغرب مجمل التطورات على الساحة الدولية، والتشاور حيال القضايا الإقليمية والعربية، في إطار تنسيق الجهود وتبادل الرؤى لحماية مقدرات الأمن القومي العربي، فضلا عن الدفع قدما بتغليب الحلول السياسية لقضايا المنطقة، وترسيخ ركائز الأمن والاستقرار فيها.

    ومن المقرر أيضا أن يفتتح وزير الخارجية، خلال زيارته إلى الرباط، مقر السفارة المصرية الجديد في العاصمة المغربية.

  • وزير الخارجية يستقبل السكرتير العام للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية

    استقبل وزير الخارجية ‫سامح شكرى، اليوم الأحد، الرئيس المعين للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ، البروفيسور “بيتيري تالاس” السكرتير العام للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، وذلك بحسب ما نشره المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

  • إصابة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن بفيروس كورونا

    أصيب وزير الخارجية الأمريكي بلينكن بفيروس كورونا، وأعلن البيت الأبيض أن بايدن لم يلتقي ببلينكن المصاب بكورونا منذ أيام، حسبما ذكت قناة العربية في خبر عاجل لها.

    وكان وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، بحث مع نظيرته التشيلية أنطونيا أوريهولا، عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

    جاء ذلك – وفقا لبيان عن المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس – خلال محادثة هاتفية أجراها بلينكن مع أوريهولا، وأعرب خلالها عن تطلعه إلى مشاركة تشيلي في قمة الأمريكتين التي ستُعقد في لوس أنجلوس أوائل يونيو المقبل.

    وأفاد البيان بأن الجانبين ناقشا شراكتهما الحاسمة في مجال تعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية والاستجابة الجماعية لمعالجة الهجرة غير النظامية في جميع أنحاء المنطقة.

  • سامح شكرى يبحث مع وزيرة خارجية كندا آخر التطورات على الساحتين الدولية والإقليمية

    تلقى وزير الخارجية سامح شكري، الأربعاء ، اتصالاً هاتفيًا من وزيرة خارجية كندا “ميلاني جولي”، حيث تناول الجانبان سُبل دفع وتطوير علاقات التعاون بين مصر وكندا في العديد من المجالات، فضلاً عن آخر التطورات على الساحتين الدولية والإقليمية.

    وصرح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزيرين أشارا خلال الاتصال إلى التحسن المُستمر في العلاقات التجارية والاقتصادية بين الدولتيّن، حيث أعرب الوزير شكري عن تطلع مصر لاستمرار تطوير العلاقات على كافة المستويات بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.

    وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق لمجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، مشيرًا إلي أن الوزيرين اتفقا على مواصلة التشاور والتنسيق خلال المرحلة المقبلة.

  • روسيا: نائب وزير الخارجية يبحث مع سفير أمريكا بموسكو قضايا ذات اهتمام مشترك

    قالت وزارة الخارجية الروسية، إن نائب وزير الخارجية الروسى سيرجي ريابكوف التقى بالسفير الأمريكي في موسكو، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل.

    وأضافت وزارة الخارجية الروسية، أن نائب وزير الخارجية الروسى ناقش مع السفير الأمريكي قضايا ذات اهتمام مشترك.

    وفى وقت سابق أفاد محافظ مقاطعة كورسك الروسية، رومان ستاروفويت، بأن نظام الدفاع الجوي الروسي أسقط اليوم الاثنين طائرتين بدون طيار تابعتين للقوات المسلحة الأوكرانية في قرية بوروفسكويه بالمقاطعة، حسبما ذكر موقع روسيا اليوم فى شريط عاجل.

    وكانت قد أعلنت وزارة الطوارئ الروسية، اندلاع حريق في مستودع للنفط بمنطقة بريانسك غربي روسيا.

    وذكرت الطوارئ الروسية، في بيان: “لقد تم إرسال طواقم الإطفاء والإنقاذ إلى مكان البلاغ، ولدى وصولها تأكدت من اندلاع حريق في مستودع للنفط“.

  • شكري يلتقي المبعوث الأمريكي روبرت مالي لمناقشة قضايا الشرق الأوسط

    عقد وزير الخارجية‫ سامح شكري، اليوم الأربعاء، بواشنطن لقاء مع روبرت مالي المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، وذلك لتبادل الرؤى حول الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

    صرح بذلك السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.
    ويقوم وزير الخارجية حاليا بزيارة إلى العاصمة الأمريكية في إطار تكثيف التواصل والتشاور بين البلدين الصديقين ومواصلة تعزيز كافة أُطر العلاقات الاستراتيجية المتميزة بينهما، وتبادل الرؤى إزاء أبرز القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

  • وزير الخارجية يبحث مع نظيره الأمريكى قضايا حقوق الإنسان والتطورات الإقليمية

    فى ثانى أيام زيارته للعاصمة الأمريكية واشنطن، عقد وزير الخارجية سامح شكري جلسة مباحثات، اليوم الأربعاء، مع نظيره وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، حيث تم تناول الأوجه المختلفة لعلاقات التعاون الثنائي بين البلدين في إطار العلاقات الاستراتيجية التي تجمعهما، فضلاً عن مناقشة عدد من القضايا الدولية والإقليمية التي تهم البلديّن.

    وصرح السفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزيران أعربا عن اعتزازهما بهذا العام باعتباره يمثل الذكرى المئوية للعلاقات بين البلدين، حيث أكد الوزير شكري خلال جلسة المشاورات على أهمية مواصلة تكثيف التشاور والتنسيق بين البلدين إزاء ملفات العلاقات الثنائية المختلفة والقضايا محل الاهتمام من الجانبين، والسعي لمواصلة تعزيز آفاقها بالشكل الذي يحقق مصالح البلدين والشعبين الصديقين على كافة الأصعدة.

    هذا، وتم التأكيد على الشراكة التاريخية القائمة على أُسس الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة وتنمية العلاقات في كافة مناحيها السياسية والاقتصادية والثقافية. كذلك تناول اللقاء قضايا حقوق الانسان ومنظورهما ازائها، حيث أوضح الوزير شكري أهمية التناول من منظور شامل ومراعاة خصوصية المجتمعات، والتعاون على أساس الاحترام المتبادل لتعزيز القدرات. وأعرب الوزيران عن التطلع للاستمرار في الدفع قُدمًا بمختلف ملفات التعاون التي تحظى باهتمام مصر والولايات المتحدة خلال الفترة المقبلة.

    وأضاف المتحدث الرسمي أن المشاورات شهدت نقاشاً حول آخر التطورات على الساحتين الدولية والإقليمية، واتفاقاً حول مواصلة العمل والتنسيق المشترك من أجل مواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة، والحد من الآثار السلبية للأزمات التي يشهدها المحيطين الإقليمي والدولي وتبعاتها المتنامية.

  • وزير الخارجية يلتقى كبير مستشارى المبعوث الرئاسى الأمريكى الخاص للمُناخ

    عقد وزير الخارجية ⁧‫سامح شكري‬⁩، الرئيس المعين للدورة ٢٧ لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المُناخ اليوم الثلاثاء، لقاء مع السفير ديڤيد ثورن كبير مستشاري المبعوث الرئاسي الأمريكي الخاص للمُناخ، وذلك فى إطار زيارته الحالية إلى واشنطن.

    صرح بذلك السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

    ويقوم وزير الخارجية حاليا بزيارة إلى العاصمة الأمريكية في إطار تكثيف التواصل والتشاور بين البلدين الصديقين ومواصلة تعزيز كافة أُطر العلاقات الاستراتيجية المتميزة بينهما، وتبادل الرؤى إزاء أبرز القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

  • وزير الخارجية يشارك فى جلسة مشاورات مع نظيره الأوكرانى فى وارسو

    شارك وزير الخارجية سامح شكري رفقة وزراء مجموعة الاتصال العربية وأمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط، الثلاثاء، في جلسة مشاورات مع وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا في وارسو، بحسب ما أكده المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

    وعقدت مجموعة الاتصال الوزارية العربية حول الأزمة في أوكرانيا محادثات مع وزير خارجية أوكرانيا، حيث ركزت على الجهود المبذولة للتوصل لحل سلمي للأزمة.

    وبحسب بيان صادر عن جامعة الدول العربية، أكدت المجموعة خلال اللقاء علي ضرورة وقف اطلاق النار وإنهاء الأزمة على أساس القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومبادئ حسن الجوار واحترام سيادة الدول وسلامتها الاقليمية.

    وعبر الوفد العربي عن القلق من امتداد أمد الأزمة وتبعاتها الانسانية والسياسية والأمنية والاقتصادية.

    وبحث الوفد العربي كذلك مع وزير الخارجية الأوكراني الجهود المبذولة لوقف النار والتوصل لاتفاق لحل الأزمة واستعادة السلم والأمن.

    وأكد الوفد دعمه لمسار المفاوضات المباشرة بين الجانبين الروسي والأوكراني، واستعداده لإسناد هذا المسار بهدف التوصل إلى وقف العمليات العسكرية، تمهيدا لحل سياسي مستدام للأزمة على الأسس التي تنسجم مع ميثاق الأمم المتحدة وتحفظ سيادة أوكرانيا وسلامتها الإقليمية والمصالح المشروعة للطرفين.

    وأكد الوفد العربي أنه يضطلع بهذا الجهد في ضوء علاقات العالم العربي المتميزة مع روسيا وأوكرانيا، وحرصا على الأمن والسلام.

    وقد استمع الوفد من وزير خارجية أوكرانيا الي استعراض لنتائج المحادثات الجارية لتحقيق اتفاق أوكراني-روسي والموقف الأوكراني خلالها.

    وأكد الوزراء العرب على أهمية استمرار التنسيق للحفاظ على سلامة الجاليات العربية الموجودة حاليا في أوكرانيا، وتسهيل عبور من يرغب منهم بالمغادرة إلى الدول المجاورة.

    وبحث الجانبان خلال الاجتماع كذلك العلاقات الراسخة التي تربط العالم العربي بأوكرانيا وشعبها الصديق.

    وكان الوفد العربي الذي رأسه في زيارة بولندا السيد رمطان العمامرة وزير خارجية الجزائر ، قد اجتمع بوزير الخارجية البولندي فور وصوله إلى وارسو، حيث شكره الوفد على تسهيل مهمته لقاء الوزير الاوكراني في بلاده، وكذلك علي الاجراءات البولندية لتسهيل عبور المواطنين العرب الذين يغادرون أوكرانيا عبر بولندا.

    كما بحث الوفد مع الوزير البولندي جهود حل الأزمة الاوكرانية وانعكاساتها، والعلاقات العربية البولندية.

  • وزراء مجموعة الاتصال العربية بشأن أوكرانيا يلتقون وزير الخارجية البولندى

    التقى وزراء مجموعة الاتصال العربية وأمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط، الثلاثاء، مع وزير الخارجية البولندي زبيجنيو راو، وذلك قبل لقائهم المُقرر بوزير خارجية أوكرانيا بعد قليل.

    ووصل وزير الخارجية سامح شكري وأمين عام جامعة الدول العربية ووزراء خارجية مجموعة الاتصال العربية بشأن الأزمة الأوكرانية، الثلاثاء، إلى العاصمة البولندية وارسو قادمين من العاصمة الروسية موسكو، بحسب ما نشره المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

  • سامح شكرى ووزراء خارجية مجموعة الاتصال العربية بشأن أوكرانيا يصلون وارسو

    وصل وزير الخارجية سامح شكري وأمين عام جامعة الدول العربية ووزراء خارجية مجموعة الاتصال العربية بشأن الأزمة الأوكرانية، الثلاثاء، إلى العاصمة البولندية وارسو، بحسب ما نشره المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

  • شكري: الدول العربية تدرك خطورة تداعيات أزمة روسيا أوكرانيا على الأمن الدولي

    أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن مجموعة الاتصال الوزارية المعنية بالأزمة الروسية الأوكرانية، اجتمعت اليوم في روسيا لخطورة تداعيات الأزمة على السلم والأمن الدوليين، وتبعات سلبية تمتد إلى مختلف الأصعدة الاقتصادية، بما في ذلك أمن الطاقة والغذاء العالميين.

    جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي بمشاركة وفد مجموعة الاتصال العربية مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في العاصمة الروسية (موسكو) مساء اليوم الإثنين، بشأن الأزمة الروسية الأوكرانية. وقال وزير الخارجية إن مجموعة الاتصال الوزارية المعنية بالأزمة في أوكرانيا والتى تضم مصر والأردن والعراق والجزائر والسودان والأمين العام لجامعة الدول العربية ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اجتمعت لبحث سبل إنهاء الأزمة الروسية الأوكرانية.

    وأشار شكري إلى أنه تم استعرض العلاقات التاريخية الراسخة والقوية التي تربط العالم بدول وشعوب جمهورية روسيا الاتحادية وجمهورية أوكرانيا، مضيفا أن “اطلاعنا بهذا التحرك جاء اعتزازا بهذه الروابط وإدراكا من الدول العربية لخطورة الوضع الراهن للأزمة في أوكرانيا، وآثارها الخطيرة على الشعوب الشقيقة في منطقة الصراع وخارجها وعلى السلم والأمن الدوليين، وما تسببه من تدهور للأوضاع الإنسانية في منطقة الصراع، ومن تباعات سلبية تمتد إلى مختلف الأصعدة الاقتصادية، بما في ذلك أمن الطاقة وأمن الغذاء العالميين”.

    وأضاف وزير الخارجية أن الاجتماع شهد مباحثات صريحة حول سبل التعامل مع هذا الوضع الدقيق، و”عبرنا خلاله عن القلق إزاء امتداد أمد الأزمة الراهنة، ودعوة كافة أطراف النزاع الى التوقف عن التصعيد وعدم الاحتكام للعمل العسكري، كما شددنا على اللجوء الفوري للحلول السلمية والدبلوماسية القائمة على الحوار”.

    وأشار سامح شكري إلى أن الجانب العربي دعا في هذا الصدد إلى مواصلة مسار المفاوضات المباشرة بين الجانبين الروسي والأوكراني، كما أكد استعداده للقيام بجهود وساطة ودعم مسار التفاوض المباشر بين الجانبين بهدف التوصل إلى إيقاف عاجل للعمليات العسكرية الجارية والبدء في مناقشة عدد من إجراءات بناء الثقة وبما يمهد لتدشين إطار الحل السياسي المستدام لهذه الأزمة في إطار من احترام مبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وسيادة الدول وبما يكفل حل هذا النزاع بطريقة سلمية ومقبولة من قبل الطرفين وبما يؤدي للتعاون مع جذور الأزمة”.

    وتابع: “أكدنا كذلك على أهمية التنسيق للحفاظ على أمن وسلامة الجاليات العربية الموجودة في منطقة النزاع حاليا وتسهيل عبور الراغبين منهم إلى الدول المجاورة، كما تناول الجانبان سبل التغلب على التبعات الاقتصادية لهذه الأزمة وضمان عدم تأثيرها على شعوب المنطقة وخارجها.

    وأضاف وزير الخارجية أنه سوف تتوجه لجنة غدا إلى بولندا للقاء وزير خارجية أوكرانيا ديمترى كوليبا وذلك في اطار استكمال المشاورات والجهود العربية لاحتواء الأزمة مع طرفي الصراع وبما يؤدي إلى عودة الاستقرار للمنطقة وتعزيز السلم والأمن الدوليين.

  • سامح شكرى يتوجه إلى موسكو فى جولة تشمل وارسو

    توجه وزير الخارجية سامح شكرى اليوم الاثنين، إلى موسكو، ومنها لاحقا إلى وارسو، فى إطار زيارة لمجموعة الاتصال العربية على المستوى الوزارى، تنفيذا لمُخرجات مجلس الجامعة العربية بإجراء المشاورات والاتصالات اللازمة مع الأطراف المعنية بهدف المساهمة في إيجاد حل دبلوماسي للأزمة في أوكرانيا.

    صرح بذلك السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية فى تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

    وكان وزير الخارجية سامح شكري، أجرى، اتصالاً هاتفياً بنظيره الفرنسي “جان-إيف لودريان”، بحثا خلاله سبل تعزيز العلاقات الثنائية على كافة المسارات والقضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

    وصرح السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزيرين ثمنا خلال الاتصال التطورات الإيجابية على صعيد التعاون الثنائي في مختلف المجالات، حيث رحب شكري في هذا الإطار بنتائج زيارة وزير المالية والاقتصاد الفرنسي إلى مصر الأسبوع الماضي لمتابعة تنفيذ عدد من مشروعات التعاون القائمة والتوقيع على عدد من الاتفاقيات المهمة لتدشين مسارات جديدة من التعاون.

    ناقش الوزيران خلال الاتصال كذلك آخر مستجدات الأزمة الروسية الأوكرانية وتداعياتها السلبية على الاقتصادي الدولي، حيث أوضح شكري في هذا الإطار ما اتخذته مصر من خطوات لاحتواء تلك الآثار، داعياً فرنسا – في إطار رئاستها للاتحاد الأوروبي – لتقديم المساندة الاقتصادية والسياسية لمصر في إطار الاتحاد وكذا في إطار المؤسسات التمويلية الدولية، دعماً للجهود المصرية للتعامل مع الأزمة.

  • وزير الخارجية الأمريكى: روسيا تعرضت لـ”هزيمة استراتيجية” فى أوكرانيا

    قال أنتونى بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، إن روسيا تعرضت لـ “هزيمة استراتيجية” في أوكرانيا، وفقا لخبر عاجل بثته قناة إكسترا نيوز منذ قليل.

    وفى وقت سابق أكد المستشار النمساوي كارل نيهمر، أن الهدف الأول والأهم للاتحاد الأوروبي وقف إطلاق النار في أوكرانيا، وتوفير ممرات إنسانية آمنة، مشيرًا إلى أن بلاده لن تتوقف عن استيراد الغاز الروسي.

    وقال نيهمر -في تصريح اليوم الأحد- إن هناك اتصالات مكثفة بين كل من المستشار الألماني أولاف شولتس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ لإيجاد تسوية عاجلة للحرب.. لافتًا إلى حاجة الصليب الأحمر إلى الوصول إلى المدن المحاصرة وتقديم الإغاثة الإنسانية اللازمة.

    ولفت نيهمر إلى حاجة الاتحاد الأوربي وروسيا بسرعة إلى تطوير سيناريوهات مشتركة لإحلال السلام، وإلى قناعة النمسا برؤية محددة في قضية الاعتماد على الغاز الروسي، وتشاركها في نفس وجهة النظر ألمانيا ورومانيا وبلغاريا وجمهورية التشيك وسلوفاكيا، وهي أن فرض عقوبات على روسيا في مجال الغاز، بمثابة إطلاق النار على النفس لأن وقف الاستيراد صعب في الظروف الراهنة حيث نعتمد بنسبة 80%على الغاز الروسي.

    وأشار المستشار إلى التزام الحكومة بحماية إمدادات الطاقة من الخطر وضمان القيام بكل ما هو ممكن لضمان إمدادات مستقرة ووفيرة للطاقة.

  • وزير الخارجية ونظيره اليونانى يبحثان سبل تعزيز العلاقات الثنائية

    عقد وزير الخارجية سامح شكرى، اليوم الاثنين، جلسة مباحثات مع وزير الخارجية اليونانى نيكوس ديندياس، وذلك بحضور وفدى البلدين.

    وبحث الجانبان سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر واليونان، والقضايا محل الاهتمام المشترك.

    كان شكرى قد استقبل – فى وقت سابق – بمقر وزارة الخارجية بالقاهرة، نظيره اليونانى فى إطار العلاقات الاستراتيجية التى تجمع البلدين الصديقين.

  • سامح شكرى: أكدنا أهمية دفع عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين

    عبر سامح شكرى، وزير الخارجية، عن سعادته بالقمة الفريدة من نوعها بين وزراء خارجية مصر والإمارات والبحرين والمغرب والولايات المتحدة وإسرائيل، والحصول على الاستشارات الدائمة من جمهورية مصر العربية، متابعا: “نحن نسعى لمواجهة التحديات في المنطقة.. وكنا نحتفل قبل أيام بالذكري الـ 43 لإقرار السلام بين مصر وإسرائيل والتي انعكست على العلاقات بين البلدين.. وهذا ما قمنا به من خلال تسوية العلاقات مع إسرائيل في الـ 43 الماضية من أجل تحقيق السلام في المنطقة.. وتلك المناقشات اعطتنا الفرصة من أجل تقوية العلاقات والترابط.

    وأضاف خلال مؤتمر صحفي مشترك بين وزراء خارجية مصر والإمارات والبحرين والمغرب والولايات المتحدة وإسرائيل: “ناقشنا العلاقات الهامة بين الإسرائيليين والفلسطينيين.. وأكدنا على الدولتين أن يعيشوا معا جنبا إلى جنب في سلام تام.. ونحن نحاول في السنوات الماضية على تسوية العلاقات وتحقيق السلام المتبادل بين إسرائيل وفلسطين من أجل شعوب المنطقة.. وتعزيز سبل التعاون بين الولايات المتحدة والتي نشكرها بدورها على ذلك التنسيق والتعاون والفهم الكامل.

    وتابع وزير الخارجية: “نؤكد على إدانة جميع أنواع العنف.. وأعضاء العالم الدولي سواء الدول العربية يرفضون العنف.. الرئيس عبد الفتاح السيسي يعمل على تعزيز سبل التعاون والسلام والأمن في المنطقة ومقاومة أي وسائل سلبية تؤثر على المنطقة وهذا ما سلطنا الضوء عليه من خلال المباحثات.. لحماية الأمن الإقليمي، متابعا: “نسعى لتعزيز سبل التعاون لتحقيق السلام في المنطقة.. وتحقيق سبل التعاون مع إسرائيل.. وتحسين كافة أنواع التعاون من أجل منفعة ومصلحة المنطقة.. والعمل على زيادة الفهم المتبادل في العديد من القضايا المتنوعة في المدي القصير والتي تقيد التعاون الحالي في المنطقة.. وهذا وقت حساس علينا تحقيق سبل التعاون ومن أجل هذا الحوار الشيق”.

  • وزير الخارجية يبحث مع نظيره اليابانى العلاقات الثنائية عبر الفيديو كونفرانس

    تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الأحد، اتصالا مرئياً عبر الفيديوكونفرانس من وزير الخارجية الياباني “يوشيماسا هاياشي”، وتناول الجانبان العلاقات الثنائية بين البلدين، فضلاً عن آخر التطورات الإقليمية والدولية.
    وصرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأنه تم خلال الاتصال التباحُث حول سُبُل مواصلة الدفع قدماً بالعلاقات الثنائية التي تربط مصر باليابان على مختلف الأصعدة، خاصةً في مجالات الثقافة والاستثمار والتجارة، وذلك في ضوء العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين..فضلاً عن التطرق لآليات التعاون المختلفة بين مصر واليابان لصالح الدول العربية والإفريقية، والتي تمثل أرضية خصبة لتنمية آفاق التعاون بين الجانبين. 
    كما أكد الوزير الياباني مواصلة بلاده تقديم الدعم لأنشطة مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام. 
    و أعرب الوزير شكري عن التقدير في هذا الصدد على ضوء الدور الذي يقوم به المركز في تعزيز الأمن والسلم في القارة الإفريقية. 
    كما جرى أيضاً تناول أوجه تعزيز التنسيق والتعاون بين الجانبين في إطار مؤتمر طوكيو الدولي حول التنمية في إفريقيا TICAD، والإعراب عن التطلع للقمة الثامنة للمؤتمر المقرر عقدها خلال العام الحالي بتونس، مع الإشارة إلى أهمية أن تركز هذه القمة على أوجه دعم اقتصاديات الدول الإفريقية في ظل ما تواجهه من تحديات مختلفة إرتباطاً بجائحة كورونا والتطورات الدولية الأخيرة. 
    وأضاف حافظ، أن الجانبين بحثا كذلك التعاون بين البلدين في إطار الجهود الجارية للإعداد لاستضافة مصر المقبلة للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المُناخ المقرر عقدها في نوفمبر 2022، والتي يتولى وزير الخارجية سامح شكري مهام رئيسها المُعين، بجانب مواصلة التنسيق والتشاور المشترك بهدف المساهمة في إنجاح المؤتمر وخروجه بنتائج تعزز من عمل المُناخ الدولي.
    وأشار المتحدث الرسمي إلى أنه تم كذلك خلال الاتصال تبادل الرؤى ووجهات النظر حول أهم القضايا المطروحة على الساحتين الإقليمية والدولية وفي الأطر متعددة الأطراف، مع الاتفاق على مواصلة التشاور والتنسيق بين الجانبين خلال المرحلة المقبلة فيما يخص الملفات الثنائية والإقليمية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
  • وفاة وزير الخارجية الأمريكية السابقة مادلين أولبرايت عن عمر 84 عاما

    أعلنت شبكة سى ان ان الأمريكية اليوم وفاة وزير الخارجية الأمرركية السابقة مادلين أولبرايت عن عمر 84 عاما.

  • الرئيس الباكستانى يستقبل وزير الخارجية ويبحث سبل الارتقاء بالعلاقات الثنائية

    استقبل الرئيس الباكستاني د.عارف علوي، الثلاثاء، وزير الخارجية سامح شكري، حيث نقل الوزير شكري تحيات رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وذلك بحسب ما نشره المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد حافظ عبر “تويتر”.

    وأعرب وزير الخارجية عن تطلع مصر لمواصلة الارتقاء بالعلاقات الثنائية بما يسهم في تحقيق مصالح البلدين والشعبين الصديقين.

    وفي سياق آخر، أعرب وزير الخارجية سامح شكرى عن خالص تقدير مصر لجمهورية باكستان الإسلامية على حسن تنظيم اجتماع مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامى اليوم، مشيدا بجهود المملكة العربية السعودية رئيسة الدورة الرابعة عشر لمؤتمر القمة الإسلامية.

    وأكد شكرى فى كلمته أمام الدورة 48 لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي أن مصر تولى أولوية خاصة لدعم منظمة التعاون الإسلامى، منذ أن أسهمت في تأسيسها عام 1969، باعتبارها صوت الأمة الإسلامية، وبما يرسخ من دورها الحيوي في مساعدة الدول الإسلامية على مواجهة التحديات الإقليمية والدولية المتزايدة، مؤكدا التزام مصر بالمشاركة الفعالة والبناءة تحت مظلة المنظمة لحماية المصالح الإسلامية والعربية والأفريقية، وذلك استناداً إلى اقتناع مصر الراسخ بالدور المحوري الذي تضطلع به المنظمة في شتى المجالات بما في ذلك تمكين الشباب كصناع للمستقبل لمواجهة التحديات التي تعرقل تحقيق الاستقرار والتنمية في عالمنا الإسلامي، وكذلك دور المرأة الحيوي حيث إن معادلة التنمية لا تكتمل دون تفعيل دورها وتزويدها بالمهارات والدعم اللازمين.

    وأشار وزير الخارجية إلى تثمين مصر للنجاح المشترك في إطلاق عمل المنظمة الإسلامية لتنمية المرأة، التي تعتز القاهرة باستضافة مقرها، داعيا باقي الدول الأعضاء لسرعة التصديق على النظام الأساسي للمنظمة.

    وأوضح وزير الخارجية، أن القضية الفلسطينية مبعث إنشاء منظمة التعاون الإسلامي، مؤكدا أنه لا حل للقضية الفلسطينية دون إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو لعام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، مشيرا إلى رفض مصر أية إجراءات أحادية تقوض حل الدولتين.

    وأعرب شكري عن تطلع مصر إلى أن تُسهم منظمة التعاون الإسلامى في إرساء دعائم الاستقرار في الدول الإسلامية، مؤكدا أن مصر تشدد على أهمية ايجاد حل وطني سلمي في ليبيا الشقيقة، وضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية بالتزامن وخروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة بدون استثناء وفي مدى زمني محدد، وتجدد مصر دعمها لجهود لجنة 5+5 العسكرية المشتركة.

  • وزير الخارجية: لا حل لقضية فلسطين دون إنشاء دولة مستقلة على حدود 4 يونيو 1967

    أعرب وزير الخارجية سامح شكري عن خالص تقدير مصر لجمهورية باكستان الإسلامية على حسن تنظيم اجتماع مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي اليوم، مشيدا بجهود المملكة العربية السعودية رئيسة الدورة الرابعة عشر لمؤتمر القمة الإسلامية.

    وأكد شكري في كلمته أمام الدورة 48 لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي، أن مصر تولى أولوية خاصة لدعم منظمة التعاون الإسلامي، منذ أن أسهمت في تأسيسها عام 1969، باعتبارها صوت الأمة الإسلامية، وبما يرسخ من دورها الحيوي في مساعدة الدول الإسلامية على مواجهة التحديات الإقليمية والدولية المتزايدة، مؤكدا التزام مصر بالمشاركة الفعالة والبناءة تحت مظلة المنظمة لحماية المصالح الإسلامية والعربية والأفريقية، وذلك استناداً إلى اقتناع مصر الراسخ بالدور المحوري الذي تضطلع به المنظمة في شتى المجالات بما في ذلك تمكين الشباب كصناع للمستقبل لمواجهة التحديات التي تعرقل تحقيق الاستقرار والتنمية في عالمنا الإسلامي، وكذلك دور المرأة الحيوي حيث أن معادلة التنمية لا تكتمل دون تفعيل دورها وتزويدها بالمهارات والدعم اللازمين.

    وأشار وزير الخارجية إلى تثمين مصر للنجاح المشترك في إطلاق عمل المنظمة الإسلامية لتنمية المرأة، التي تعتز القاهرة باستضافة مقرها، داعيا باقي الدول الأعضاء لسرعة التصديق على النظام الأساسي للمنظمة.

    وأوضح وزير الخارجية أن القضية الفلسطينية مبعث إنشاء منظمة التعاون الإسلامي، مؤكدا أنه لا حل للقضية الفلسطينية دون إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو لعام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، مشيرا إلى رفض مصر أية إجراءات أحادية تقوض حل الدولتين.

زر الذهاب إلى الأعلى