عاجلأخبار عربية و إقليمية

الأمم المتحدة تفرض عقوبات على مسؤول بشرطة الحوثى فى صنعاء

فرض مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة أمس الخميس عقوبات على مسؤول أمني كبير في شرطة الحوثيين بالعاصمة اليمنية صنعاء، التي يسيطر عليها الانقلابيون، مشيراً إلى دوره البارز في الترهيب والاعتقالات المنهجية والاحتجاز والتعذيب والعنف الجنسي “واغتصاب نساء ناشطات سياسياً”.

وقال قرار صدر بأغلبية 14 صوتاً، دون معارضة، مع امتناع روسيا عن التصويت، إن مدير إدارة البحث الجنائي في صنعاء سلطان صالح عيضة زابن مسؤول بشكل مباشر أو بحكم سلطته عن استخدام أماكن احتجاز متعددة، بما في ذلك مراكز الشرطة، والسجون ومراكز الاحتجاز، في ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان.

تابع المجلس: “في هذه المواقع، تعرضت النساء، بما في ذلك فتاة قاصر واحدة على الأقل، للاختفاء القسري والاستجواب المتكرر والاغتصاب والتعذيب والحرمان من العلاج الطبي في الوقت المناسب والسخرة.. زابن نفسه مارس التعذيب بشكل مباشر في بعض الحالات”.

وأضاف المجلس، في معرض فرض حظر سفر وحظر توريد أسلحة لزابن، أنه “شارك في أعمال تهدد السلام والأمن والاستقرار في اليمن، بما في ذلك انتهاكات القانون الإنساني الدولي المعمول به وانتهاكات حقوق الإنسان في اليمن”.

في سياق آخر، مدد قرار مجلس الأمن الصدر الخميس تفويض لجنة الخبراء لمراقبة تنفيذ العقوبات في اليمن حتى 28 مارس 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى