بدء جلسة النطق بالحكم فى إعادة محاكمة 23 متهما بـ”التخابر مع حماس”

عدد المشاهدات: 64

بدأت منذ قليل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، اليوم الأربعاء، جلسة النطق بالحكم فى إعادة محاكمة 24 متهما من قيادات وعناصر جماعة الإخوان، فى قضية اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومى، والتنسيق مع تنظيمات العنف المسلح داخل مصر وخارجها بقصد الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، والمعروفة بالتخابر مع حماس

تعقد الجلسة بعضوية  المستشارين عصام أبو العلا وحسن السايس، وسكرتارية حمدى الشناوى.

وكانت النيابة العامة قد أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

وأظهرت التحقيقات أن المتهمين اتحدوا مع عناصر أخرى تابعة للجماعات التكفيرية المتواجدة بسيناء، لتنفيذ ما تم التدريب عليه، وتأهيل عناصر أخرى من الجماعة إعلاميا بتلقي دورات خارج البلاد في كيفية إطلاق الشائعات وتوجيه الرأي العام لخدمة أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وفتح قنوات اتصال مع الغرب عن طريق قطر وتركيا.

وتطرق اللقاء إلى مناقشة موقف تنفيذ اتفاقية اعداد كوادر الإدارة الوسطى والشابة بقطاع البترول للقيادة والتي يجرى تنفيذها حاليا ضمن البرنامج الثالث لمشروع تطوير وتحديث القطاع.

وخلال اللقاء الثنائى للمهندس طارق الملا مع رانير سيلى الرئيس التنفيذي لشركة أو إم في التي تعد أكبر الشركات النمساوية للبحث عن البترول والغاز، استعراض الفرص الاستثمارية الجديدة في أنشطة البحث والاستكشاف والإنتاج.

وأكدت الشركة النمساوية استعدادها للعمل في مصر في ضوء النجاحات التي تم تحقيقها، وأشارت إلى تطور مكانة مصر في صناعة الغاز الطبيعي بعد الاكتشافات في البحر المتوسط ومبادرتها لتأسيس منتدى غاز شرق المتوسط الذي يعد من الأحداث المهمة التي شهدتها صناعة الطاقة بصفة عامة في المنطقة خلال الفترة الأخيرة.

وعقد الوزير اجتماعا مع جيرالد شوتمان نائب الرئيس التنفيذي لشركة شل العالمية التي أكدت حرصها على تكثيف أنشطة البحث وتنمية وإنتاج البترول والغاز في مصر وضخ المزيد من الاستثمارات لدفع هذا النشاط، وجرى خلال اللقاء الاتفاق على دراسة فرص دخول شل في أنشطة بترولية جديدة في مصر في مجال تموين السفن بالوقود وتموين الطائرات.

كما التقى الوزير بوفد من مسئولي شركة بيكرهيوز جى إى الأمريكية ضم مدير عام العمليات والرئيس التنفيذي لأنشطة التحكم والقياس، حيث تم مناقشة دفع التعاون بين الجانبين في تنفيذ برامج العمل بمشروع التطوير والتحديث لقطاع البترول وخاصة فيما يتعلق بتدريب الكوادر الشابة وإتاحة الحلول الرقمية المتطورة لقطاع البترول المصرى عبر المساهمة في تنفيذ البوابة الإلكترونية لتسويق مناطق البحث والاستكشاف.

%d مدونون معجبون بهذه: