السياسة والشارع المصري

مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 31-8-2017 )

موقع ( بريت بارت ) الأمريكي : الرئيس المصري يعلن عن زيارته للصين في ظل التوترات في العلاقات مع الولايات المتحدة

ذكر الموقع أن الرئيس ” السيسي ” قد وافق على حضور قمة ” بريكس ” بالصين في مطلع الشهر المقبل بناء على طلب من نظيره الصيني ، وفقاً لما ذكره مكتب الرئاسة في القاهرة ، مشيراً إلى أن الإعلان عن زيارة الرئيس ” السيسي ” لكل من ( الصين / فيتنام) في سبتمبر القادم جاء بعدما قررت الإدارة الرئيس الأمريكي” ترامب ” تخفيض المساعدات العسكرية والاقتصادية للحليفة مصر في خطوة وصفتها القاهرة بأن تعكس سوء تقدير للعلاقات الاستراتيجية بين البلدين ، موضحاً أن ” السيسي ” عقد اجتماعاً مع رئيس الوزراء المصري ” شريف اسماعيل ” ووزراء الحكومة لاستعراض الزيارة المقبلة لبكين ، مضيفاً أن الزعيم المصري سيزور فيتنام بعد حضور قمة ” بريكس ” وسيلتقي بالرئيس الفيتنامي والأمين العام للحزب الشيوعي الفيتنامي ، واصفاً هذه الزيارة بأنها الأولى لرئيس مصري منذ عقود.

 

وكالة ( رويترز ) البريطانية : مصر تطلق حملة لتنظيم الأسرة للحد من النمو السريع للسكان

ذكرت الوكالة أن مصر تنظم حملة توعية لمواطنيها في المناطق الريفية لضبط النسل وتنظيم الأسرة في محاولة لإبطاء معدل نمو سكاني وصفه الرئيس ” السيسي ” بأنه خطر على التنمية ، موضحة أن مصر أكبر دولة عربية سكاناً يبلغ تعداد سكانها (93) مليون نسمة ، مشيرة إلى أن هذا العدد سيرتفع إلى (128) مليوناً في عام 2030 إذ استمرت معدلات الخصوبة التي تبلغ (4) مواليد لكل ألف أنثى ، مضيفة أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أكد أن عدد المواليد بلغ (2.6) مليون نسمة في 2016.

أشارت الوكالة إلى تصريحات الرئيس ” السيسي ” خلال مؤتمر للشباب الشهر الماضي والتي أكد خلالها أن أكبر خطرين يواجهوا مصر في تاريخها هو الإرهاب والزيادة السكانية ، موضحة أن المناطق الريفية هي المستهدفة من عملية الحد من ظاهرة تزايد النمو السكاني إذ يرى كثير من السكان هناك أن الأسر الكبيرة مصدر قوة اقتصادية كما أن هناك مقاومة للحد من النسل بسبب اعتقاد ديني.

 

موقع ( المونيتور ) الأمريكي : مصر والإمارات يوافقون على تقديم مزيداً من المساعدات لقطاع غزة

ذكر الموقع أن التفاهمات التي أبرمتها حركة حماس ومصر تسير بخطوات سريعة إلى الأمام بعد التوصل إلى اتفاق في (11) أغسطس بين وفد من اللجنة الوطنية الإسلامية للتكافل الاجتماعي المكونة من الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ومسئولين مصريين وإماراتيين على تشكيل لجنة ( مصرية / إماراتية ) للإشراف على تمويل المشاريع المنوي تنفيذها في القطاع ، مشيراً لتصريحات مصدر في لجنة التكافل – رفض الكشف عن هويته – والتي أكد خلالها أن اللجنة ( المصرية / الإماراتية ) ستتولّى مسئولية تمويل المشاريع في قطاع غزة والإشراف عليها بقيمة (15) مليون دولار شهرياً تدفعها مؤسسة ” خليفة بن زايد آل نهيان ” للأعمال الإنسانية ، موضحاً أن قطاعات عدة سيتم استهدافها كالصحة ( / شراء الأدوية / العلاج في الخارج) والإسكان (بناء شقق سكنية) والكهرباء، ودعم الصيادين وغيرها.

أوضح الموقع أن تشكيل اللجنة يأتي نتيجة الانفتاح ( المصري / الإماراتي ) على غزة أخيراً بعد اتفاق بين حركة حماس والسلطات المصرية على إقامة منطقة أمنية عازلة على حدود القطاع، وتوصل حماس إلى تفاهمات مع القيادي المفصول من حركة فتح  “محمد دحلان ” لمقرب من الإمارات ومصر ، مشيراً إلى أن النظام المصري يسعى إلى استعادة الهدوء في سيناء من خلال التعاون الأمني مع حماس وإعادة دحلان إلى الساحة السياسية الفلسطينية، في حين يحاول في الوقت نفسه إحباط إجراءات ” عباس ” ضد غزة.

 

وكالة ( رويترز ) البريطانية : إسرائيل تعلق قراراً بحظر عمل صحفي بقناة الجزيرة

ذكرت الوكالة أن إسرائيل تراجعت عن قرار بإلغاء اعتماد الصحفي بقناة الجزيرة ” إلياس كرام ” قائلة إنه أوضح أن التصريحات التي أدلى بها العام الماضي لا تمثل تأييداً لما وصفته إسرائيل بالعنف الفلسطيني ، موضحة أن ” كرام ” وهو من عرب إسرائيل قد قال لمحطة تلفزيونية مقرها تركيا العام الماضي إن دوره كصحفي في الأراضي المحتلة التي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولة فيها جزء لا يتجزأ من ” أعمال المقاومة ” ، مشيرة إلى أن المكتب الصحفي للحكومة الإسرائيلية أكد أن ” كرام ” أوضح خلال جلسة استماع عُقدت في (21) من الشهر الجاري أن تلك التصريحات لا تمثل دعماً أو تعاطفاً مع العنف ، وقال المكتب في رد على تفسيره وبعد مشاورات مع مسئولي الأمن إنه جمد لمدة (6) أشهر قرار إلغاء اعتماد ” كرام ” وإنه سيراجع تقاريره الإخبارية خلال هذه الفترة ، موضحة أن المتحدث باسم قناة الجزيرة في الدوحة امتنع عن التعليق ولكنه قال أن بيانًا سيصدر في هذا الشأن لاحقاً ، وأشارت الوكالة إلى أن الجزيرة أكدت في يوليو الماضي أن إسرائيل تؤيد موقف الدول العربية الأربع ( السعودية / الإمارات / مصر / البحرين ) التي قطعت العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع قطر ، مضيفة أن الجزيرة تواجه رقابة حكومية في مصر التي سجنت في 2014 ثلاثة من العاملين في الشبكة لـ (7) أعوام وأغلقت مكاتبها وأطلقت القاهرة سراح (2) ولكن لا يزال الـ (3) محبوساً.

 

وكالة ( أسوشيتد برس ) الأمريكية : نزاع الحدود مع السودان قد يؤدي إلى حرمان مصر من محادثات نهر النيل

ذكرت الوكالة أن النزاع الحدودي طويل الأمد بين مصر والسودان بشأن مثلث حلايب من شأنه أن يحرم القاهرة من المفاوضات المتعلقة بتقاسم نهر النيل وذلك مع استمرار إثيوبيا في بناء سد النهضة ، مشيرة لتصريحات وزير الخارجية السوداني ” ابراهيم غندور “ خلال الأسبوع الماضي والتي أكد خلالها أن النزاع الذي استمر عشر سنوات حول مثلث حلايب يمثل عقبة في العلاقات بين البلدين ، موضحة أن مصر قد اعربت عن قلقها المتزايد خلال السنوات الاخيرة من مشروع سد النهضة خشية أن يؤدي إنشائه إلى خفض حصتها من نهر النيل ، ومن جانبها أكدت إثيوبيا أن سد النهضة لن يكون له تأثير سلبي على مصر أو السودان وتؤكد على أهميته في تنميتها ، مشيرة إلى أنه يُعتقد أن السودان تتخذ خطوات تقاربية من إثيوبيا ربما على أمل الحصول على الكهرباء الرخيصة من المشروع الكهرومائي الجديد –  في الإشارة إلى سد النهضة – ، مشيرة إلى الزيارة التي أجراها الرئيس ” السيسي ” فى وقت سابق من هذا الشهر إلى دول حوض النيل ( رواندا / تنزانيا ) لحشد التأييد لدعوات القاهرة المتكررة من أجل تعاون أوثق وأكثر كفاءة في استخدام مياه نهر النيل.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: