الاسلامي

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 17-4-2017 )

    صحيفة ( نيويورك تايمز ) الأمريكية : تبرئة ساحة عاملة بالمجال الخيري بعد اتهامها بانتهاك الاطفال في مصر

    ذكرت الصحيفة أنه بعد قضاء ثلاثة سنوات في المعتقل ، تم تبرئة ساحة ” آية حجازي ” صاحبة الجنسيتين المصرية – الأمريكية من تهم انتهاك الاطفال والاتجار بالبشر ، في حكم ” مفاجئ ” ينهي القضية الكبيرة التي اصبحت رمزاً دولياً لحملة القمع المصر ضد المنظمات الخيرية.

    أضافت الصحيفة أن الحكم يأتي بعد اقل من اسبوعين من لقاء الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” نظيره الأمريكي ” دونالد ترامب ” ، حيث أمتدح الأخير ” السيسي ” بقوله ” لقد قام بعمل رائع في موقف عصيب ” . مشيرة أن مسئول أمريكي رفيع المستوى أخبر عائلة ” آية حجازي ” أن قضيتها تم اثارتها خلال زيارة الرئيس ” السيسي ” للولايات المتحدة.

    مضيفة أنه منذ اعتلائه للسلطة في 2013 ، عملت حكومة الرئيس ” السيسي ” متنامية السلطوية على التخلص من حتى أخف اشكال المعارضة المحتملة، شمل ذلك شيطنة المنظمات الخيرية التي تحصل على تمويل من الخارج ، وتصويرها من قبل الأعلام المؤيد للدولة على أنها منظمات تحريضية غير وطنية.

    وتوضح الصحيفة أنه بينما حازت قضية ” آية حجازي ” على اهتمام دولي ، توجد هناك العديد من المحاكمات المشابهة تستهدف ( المحامين / النشطاء / الصحفيين ) تعبر المحاكم يومياً ، يحكم فيها القضاة بأحكام بالسجن لمدد طويلة ، وأخرى بالإعدام ، رغم أن تنفيذ الإعدام نادرا ما يحدث.

     

    صحيفة ( واشنطن بوست ) الأمريكية : مصر تطلق سراح امريكية تعمل بمجال خيري بعد احتجازها لمدة ثلاثة سنوات احتياطياً

    تناولت الصحيفة خبر تبرئة ” آية حجازي ” و سبعة أخرين من العاملين بمجال مساعدة اطفال الشوارع من تهم الاتجار بالبشر وانتهاك الاطفال واستغلالهم جنسياً ، أن الحكم يأتي بعد اقل من اسبوعين من لقاء الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” نظيره الأمريكي ” دونالد ترامب ” ، أول زيارة للرجل القوي للولايات المتحدة منذ قدومه للسلطة بعد انقلاب عسكري في 2013.

    أضافت الصحيفة أن عشرات الالاف من المصرين اعتقلوا من قبل قوات الامن المصرية أو اختفوا قسرياً منذ ان قاد ” السيسي ” انقلاباً ضد الرئيس الاسلامي ” محمد مرسي ” في صيف 2013. مشيرة أن مسئولي الدولة يصورون حملتهم القمعية تلك على أنها جزء من حرب ضد المتطرفين الاسلاميين الذين يهددون بتدمير الدولة. مشيرة أن المنظمات الغير حكومية في مصر تواجه ضغط متزايد منذ أواخر عام 2011، وتتهم بأنها مشاركة في مؤامرة دولية على مصر، غير أن الضغط تزايد خلال فترة رئاسة ” السيسي ” ، وتم القبض على ممثلي الكثير من المنظمات الحقوقية الكبرى ومنعهم من السفر.

     

    موقع قناة ( سي ان ان ) الأمريكية : المحكمة تبرئ الأمريكية العاملة في مجال مساعدة اطفال الشوارع بعد ثلاثة سنوات خلف القضبان

    ذكر الموقع أن محكمة مصرية برأت ساحة ” آية حجازي ” ، تحمل جنسية مزدوجة ( مصرية / أمريكية ) بتهمة انتهاك الاطفال والاتجار بالبشر ، بعد أن قضت ثلاثة سنوات خلف القضبان، مضيفاً أن قضية ” آية ” حازت باهتمام دولي خلال الأعوام الماضية ، حيث وصفت منظمة ” هيومان رايتس ووتش ” القضية في تقرير لها الشهر الماضي بأنها ” صورة زائفة للعدالة ” بسبب عدم وجود دليل يدعم تلك المحاكمة.

    أضاف الموقع أنه بحسب ممثل عن عائلة ” آية حجازي ” بواشنطن ، ايضاً على صلة وثيقة بالخارجية الأمريكية ، فإن قضية ” آية ” لعبت فيها الإدارة الأمريكية السابقة والحالية دوراً كبيراً.

     

    موقع صحيفة (الاندبيندنت) البريطانية : تبرئة عاملين بمجال مساعدة اطفال الشوارع بالقاهرة بعد اتهامهم بالاختطاف والاتجار بهم وقضاء اعوام في المعتقل

    تناول الموقع قضية “آية حجازي” التي تحمل الجنسيتين ( المصرية / الأمريكية ) وخبر براءتها ، مشيراً أنه تم القبض عليها هي وزوجها واخرين عام 2014 بتهمة انتهاك الأطفال المتواجدين بجمعيتها الاهلية لرعاية أطفال الشوارع ، أيضاً واجهة تهم الاتجار وتعذيب الاطفال واستغلالهم جنسياً ، مضيفاً أن بحسب نشطاء حقوق الانسان فإن تلك التهم مفبركة وتعد جزء من الحملة القمعية على المجتمع المدني التي تحاول أن تصوير المنظمات الغير حكومية التي تحصل على تمويل أجنبية بأنها منظمات “غير وطنية”.

    اضاف الموقع أن ” آية حجازي ” قضت اكثر من 1000 يوم في محبسها قبل أن تحاكم رغم ان تقرير الطب الشرعي لم يجد أي أدلة أن الاطفال المتواجدين في جمعيتها الاهلية تم الاعتداء عليهم جنسياً ، مشيراً أن الرئيس ” عبد الفتاح السيسي” ، الذي يتمتع بعلاقات جيدة مع الرئيس الأمريكي الحالي ” دونالد ترامب ” ، ترأس أوسع حملة قمع في تاريخ مصر استهدفت (الصحفيين / المنظمات الغير حكومية / الخصوم السياسيين) ، مضيفاً أن قضية ” آية حجازي ” باتت رمزاً جلياً لهذا النظام القمعي.

     

    وكالة ( رويترز ) البريطانية : محكمة القاهرة تبرئ مصرية – أمريكية من تهمة الاتجار بالبشر

    تناولت الوكالة خبر تبرئة ” آية حجازي ” و سبعة أخرين من العاملين بمجال مساعدة اطفال الشوارع من تهم الاتجار بالبشر وانتهاك الاطفال واستغلالهم جنسياً ، مشيرة أن تلك القضية أثارت مخاوف في واشنطن. كما ذكرت أن الحكم يأتي بعد أسبوعين من زيارة الرئيس المصري لنظيره الأمريكي ” دونالد ترامب ” ، مضيفة أنه بحسب مسئول بإدارة ” ترامب ” فإن قضية ” آية ” لطالما كانت مسألة مثيرة للقلق ويجري مراقبتها عن كثب من قبل الإدارة الأمريكية.

    أضافت الوكالة أنه منذ الاطاحة بالرئيس السابق ” محمد مرسي ” التابع لجماعة الاخوان المسلمين ، قامت حكومة ” السيسي ” بقمع المعارضة وقتل مئات من مؤيدي جماعة الاخوان المسلمين وسجنت الألاف، كما اتسعت شبكة القمع لتشمل النشطاء اللبراليين والعلمانيين.

     

    موقع قناة (بي بي سي ) البريطانية : محكمة مصرية تبرئ العاملة بمؤسسة خيرية ” آية حجازي “

    تناول الموقع خبر تبرئة ” آية حجازي ” و سبعة أخرين من العاملين بمجال مساعدة اطفال الشوارع من تهم الاتجار بالبشر وانتهاك الاطفال واستغلالهم جنسياً ، مشيراً أن المنظمات الحقوقية وصفت تلك التهم بأنها ” مزيفة ” ، كما أوضح الموقع أن القضية أثارت مخاوف لدى واشنطن وتم تصعيدها على أعلى المستويات خلال فترة ادارة الرئيس الأمريكية السابق.

    أشار الموقع أن الحكم يأتي بعد اقل من اسبوعين من لقاء الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” نظيره الأمريكي ” دونالد ترامب ” ، مضيفاً أن وفق تصريحات لعائلة ” آية حجازي ” ذكروا فيها أن مسئول كبير بالولايات المتحدة أخبرهم أن القضية قد أثيرت خلال الزيارة.

     

    صحيفة ( اكسبرس ) البريطانية : زيارة البابا فرانسيس وتصاعد المخاوف الارهابية بعد عزم داعش بتطهير مصر من المسيحين

    ذكرت الصحيفة أن زيارة الباب ” فرانسيس ” لمصر تقترب ، لكن المخاوف بشأن سلامة القائد الديني تتصاعد بعد تفجيرات أحد الشعانين الأسبوع الماضي ، مشيرة أن هناك مخاوف متزايدة بشأن قدرة الحكومة المصرية على الحفاظ على الحفاظ على سلامة البابا خلال زيارته.

    مشيرة أن تفجيرات الأسبوع الماضي استهدفت المسيحيين الأقباط ، ما اسفر عن مقتل 44 شخص ، ما جعل الرئيس المصري يقوم بإعلان حال الطوارئ ووعد بحماية الأقلية الدينية.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية

    Egypt: Pope Francis to meet with persecuted Coptic Christians

    البابا فرانسيس سيلتقي بالمسيحيين المضطهدين في مصر

    ذكر الموقع أن البابا “فرانسيس” سوف يزور القاهرة الشهر القادم لإجراء محادثات مع شيخ الأزهر “أحمد الطيب ” ، وأيضاً من أجل إعلان تضامنه مه الأقباط المسيحيين الذين استهدفتهم أعمال العنف في مصر ، مشيراً إلى أن اللقاء الذي كان قد جمع بين البابا “فرانسيس ” وشيخ الأزهر في مايو الماضي تتويجا لتحسن مطرد في العلاقة التي تعطلت بسبب سلسلة من المشاحنات في عهد سلفه ” بنديكت ” .

    أشار الموقع إلى البيان الصادر عن رئاسة الجمهورية بأن البابا “فرانسيس” سوف يلتقي بالرئيس “عبدالفتاح السيسي” ، وأن هذه الزيارة الهامة سوف تسهم في تعزيز رسالة السلام وأيضاً روح التعاون والحوار الإنساني بين الأديان ونبذ الارهاب والتطرف .

    كما أشار الموقع إلى أنه منذ أن أطاح الجيش بالرئيس الاسلامي “محمد مرسي ” ، وشبه جزيرة سيناء تحدث فيها هجمات فتاكة بشكل شبه يومي تستهدف في المقام الأول أفراد الجيش والشرطة .

    In sign of improving Vatican-Muslim dialogue, Pope Francis to visit Egypt in April

    صحيفة (لوس أنجلوس تايمز) : في إشارة على تحسن الحوار بين (الفاتيكان / العالم الإسلامي)، البابا “فرانسيس” يزور مصر في إبريل القادم

    ذكرت الصحيفة أن بابا الفاتيكان “فرانسيس” سيقوم بزيارة مصر في نهاية إبريل القادم، الأمر الذي يشير إلى تحسن الحوار بين (الفاتيكان / العالم الإسلامي) بعد سنوات من التوتر، مضيفةً أنه وفقا للمتحدث باسم الرئاسة “علاء يوسف” فإن تلك الزيارة تأتي بعد دعوة الرئيس “السيسي” الذى التقى البابا “فرانسيس” خلال زيارته للفاتيكان عام (2014) .. أضافت الصحيفة أن المسيحيين يشتكون غالباً من التمييز، وذلك بسبب ابعادهم عن الوظائف العليا في الأجهزة الأمنية والأكاديمية والدبلوماسية، مضيفة أنه منذ انتخاب “السيسي” رئيسا للبلاد عام (2014)، وعد بتقديم المساواة والحماية للمسيحيين ، ولكن سلسلة القتل الوحشي الأخيرة ضد المسيحيين في شمال سيناء من قبل العناصر الموالية لداعش، قد أجبرت المئات من المسيحيين على الفرار بحثاً عن الأمان في مكان أخر في مصر.

    Pope to visit Egypt to meet imam, persecuted Copts

    صحيفة (دايلي ميل) : البابا يزور مصر لمقابلة شيخ الأزهر

    أشارت الصحيفة إلى زيارة بابا الفاتيكان “فرانسيس” لمصر التي من المقرر إجراءها نهاية الشهر القادم لمقابلة شيخ الأزهر، والتضامن مع المسيحيين الأقباط المستهدفين في مصر، مضيفةً أن تلك الزيارة تعد إشارة على تحسن العلاقات التي تدهورت منذ البابا “ بندكت” .. كما أضافت الصحيفة أن المسيحيين يشكلن حوالي (10%) من تعداد السكان في مصر، مضيفةً انه منذ إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي “مرسي” عام (2013) تتعرض سيناء لهجمات شبة يومية من قبل الجهاديين استهدفت قوات الجيش والشرطة.

    Egypt’s Sisi to visit Washington in first week of April: newspaper

    موقع (بيزنس انسيدر) : السيسي يقوم بأول زيارة رسمية لواشنطن في الأسبوع الأول من شهر ابريل

    ذكر الموقع أن صحيفة الأهرام المصرية المملوكة للدولة أكدت في عددها الصادر يوم الأحد بأن الرئيس المصري ” السيسي ” سيقوم بأول زيارة رسمية لواشنطن خلال الأسبوع الأول من شهر ابريل تلبية لدعوة من الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب”، مضيفاً أن تلك الزيارة ستكون أول زيارة رسمية يقوم بها ” السيسي ” للولايات المتحدة منذ انتخابه رئيسا لمصر في 2014، حيث إن الرئيس الأمريكي السابق ” باراك أوباما ” لم يوجه له مطلقاً دعوة لزيارة أمريكا، مضيفاً أن ” السيسي ” تم انتخابه رئيساً لمصر عقب قيادته الإطاحة العسكرية بالرئيس الإسلامي ” مرسي ” بعد احتجاجات حاشدة على حكمه، وأضاف الموقع أن الرئيس ” الأمريكي ” قام بدعوة ” السيسي ” لزيارة الولايات المتحدة بشهر يناير، إلا أن تاريخ الزيارة لم يتم الإعلان عنه.

     

    Pope’s Egypt visit offers chance to improve Catholic-Muslim ties

    وكالة (رويترز) : زيارة البابا لمصر فرصة لتحسين العلاقات بين الكاثوليك والمسلمين

    أشارت الوكالة إلى بيان الفاتيكان والذي أكد أن البابا ” فرنسيس ” سيزور مصر الشهر المقبل وهو ما يمثل للبابا فرصة أخرى لتحسين العلاقات بين الكاثوليك والمسلمين، مضيفاً أن البابا قبل دعوة من الرئيس ” السيسي ” والأساقفة الكاثوليك وبابا الأقباط الأرثوذكس وشيخ الأزهر لزيارة مصر يومي (28 / 29) ابريل، وذكرت الوكالة أن المسيحيون يمثلون في مصر نحو (10%) من السكان وأحيانا يندلع عنف طائفي بسبب نزاعات حول بناء الكنائس أو الجدل الديني أو علاقات بين رجال ونساء من الطائفتين، مضيفةً أن بابا الفاتيكان ركز كثيراً على تحسين العلاقات بين الأديان منذ انتخابه في 2013 وقبل عام استقبل شيخ الأزهر ” أحمد الطيب ” في الفاتيكان، مضيفةً أن تلك الزيارة جددت العلاقات بعد أن قطع الأزهر الاتصالات مع الفاتيكان في 2011 بسبب الإساءات المتكررة للإسلام من جانب البابا ” بنديكت ” الذي خلفه ” فرنسيس ” حسب وصف الأزهر.

    Vatican announces Pope to visit Egypt to ‘improve ties

    موقع ( ميدل إيست مونيتور ) : الفاتيكان يعلن زيارة البابا فارنسيس لمصر لتحسين العلاقات

    ذكر الموقع أن البابا فرانسيس سيقوم بزيارة لمصر الشهر المُقبل ، حسبما صرح بذلك الفاتيكان ، مشيراً إلى هذه الزيارة تُتيح فرصة للبابا تمكنه من تعزيز علاقات أفضل بين ( الكاثوليك / المسلمين ) ، مضيفاً أن المسيحيين معظمهم من الأقباط الأرثوذكس يُشكلون عُشر سكان الدولة ذات الأغلبية المسلمة ، مشيراً إلى أن العنف الطائفي يندلع في بعض الأحيان نتيجة للنزاعات المتعلقة بالقضايا الخاصة بالتحول الديني والعلاقات بين الأديان.

    أوضح الموقع أن البابا فرانسيس قد ركز بشكل كبير على تحسين العلاقات بين الأديان منذ انتخابه عام 2013 ، مشيراً إلى أنه التقى بالأمام الأكبر الشيخ ” أحمد الطيب ” العام الماضي في الفاتيكان ، مضيفاً أن ” الطيب ” يُنظر له على نطاق واسع بأنه هو من اضفى الشرعية على نظام ” السيسي ” ، ووجهت لها انتقادات من قبل الباحثين الإسلاميين.            

    Pope Francis to Visit Egypt to Mend Ties With Muslims

    صحيفة (نيويورك تايمز) : زيارة البابا لمصر فرصة لتحسين العلاقات بين الكاثوليك والمسلمين

    أشارت الصحيفة إلى بيان صادر عن الفاتيكان أكد أن البابا ” فرنسيس ” سيزور مصر الشهر المقبل وهو ما يمثل للبابا فرصة أخرى لتحسين العلاقات بين الكاثوليك والمسلمين وذلك بعد أن قام الرئيس ” السيسي ” والأساقفة الكاثوليك وبابا الأقباط الأرثوذكس وشيخ الأزهر بتوجيه دعوة له لزيارة مصر يومي (28 / 29) ابريل، وذكرت الصحيفة أن  المسيحيون الذين يمثلون (10%) من سكان مصر ومعظمهم أقباط أرثوذكس يندلع بينهم وبين المسلمين في بعض الأحيان عنف طائفي بسبب نزاعات حول بناء الكنائس أو علاقات بين رجال ونساء من الطائفتين، مضيفةً أن بابا الفاتيكان ركز كثيراً على تحسين العلاقات بين الأديان منذ انتخابه في 2013 وقبل عام استقبل شيخ الأزهر ” أحمد الطيب ” في الفاتيكان، وأعاد الاجتماع الحياة من جديد إلى العلاقات بعد أن قطع الأزهر الاتصالات مع الفاتيكان في 2011 بسبب ما أكد أنها إساءات متكررة للإسلام من جانب البابا ” بنديكت ” الذي أخلفه فرنسيس، وكان ” بنديكت ” قد استنكر ما وصفه باستراتيجية عنف تستهدف المسيحيين في مصر بعد تفجير وقع أمام كنيسة القديسين في مدينة الإسكندرية الساحلية أودى بحياة (23) شخصاً في الساعة الأولى من عام 2011، مشيرةً أن البابا ” فرنسيس ” حث على إنهاء ما وصفه بأنه “إبادة جماعية” للمسيحيين في الشرق الأوسط لكنه أكد أيضاً أن من الخطأ الربط بين الإسلام والإرهاب.

    Pope Francis to Visit Egypt as Persecuted Christians Flee from Jihadists in Sinai

    موقع ( بريت بارت نيوز ) : البابا فرانسيس سيزور مصر في وقت يهرب المسيحيين المضطهدين من الجهاديين في سيناء

    ذكر الموقع أنه من المقرر أن يزور البابا فرانسيس مصر خلال الفترة من (28- 29 ) أبريل ، حسبما صرح بذلك الفاتيكان ، مشيراً إلى أن تلك الزيارة تأتي في ظل تعرض المسيحيين لموجة من الاضطهاد مؤخراً في منطقة شمال سيناء ، مضيفاً أن فرع تنظيم داعش في مصر قد نشر مؤخراً فيديو يتوعد خلاله بالقضاء على وجود المسيحيين في مصر وتحرير القاهرة تلك المدينة التي سيزورها البابا ، موضحاً أن سلسلة الهجمات الوحشية التي تعرض لها المسيحيين مؤخراً – منها تعرضهم للقتل والحرق فضلاً عن ذبح 7 أشخاص في المنطقة وإشعال عدد من المنازل – كانت الدافع القوي وراء إعلان زيارة البابا فرانسيس للقاهرة.

    نقل الموقع تصريحات المحلل المتخصص في شئون الفاتيكان ” جون إلين ” والتي أكد خلالها أن الزيارة المرتقبة لبابا الفاتيكان للقاهرة تقدم فرصة استثنائية للبابا لاتخاذ موقفاً دفاعياً عن المسيحيين المضطهدين ، مشيراً إلى أن الاعتداءات على المسيحيين الأقباط تمثل مشكلة مزمنة تزداد سوءاً ، مؤكداً على ضرورة تقديم دعم قوي للأقلية المسيحية المضطهدة.    

    EGYPT’S EL-SISSI TO MEET TRUMP IN WASHINGTON IN EARLY APRIL

    وكالة ( أسوشيتد برس ) : الرئيس ” السيسي ” سيلتقي بـ ” ترامب ” في واشنطن أوائل أبريل

    أشارت الوكالة إلى الزيارة المرتقبة للرئيس ” السيسي ” لواشنطن والمقرر لها في أوائل الشهر المُقبل ، حيث ذكرت أن الرئيس ” السيسي ” ونظيره الأمريكي ” ترامب ” سيلتقيان في واشنطن الشهر المُقبل ، وذلك وفقاً لصحيفة الأهرام المصرية ، مشيرة إلى أن كلاً من ( السيسي / ترامب ) أعرب عن تأييدهما لبعضهما البعض عندما التقوا في سبتمبر الماضي على هامش فاعليات الجمعية العامة للأمم المتحدة ، مؤكدة أنه من المتوقع أن تشهد العلاقات المصرية الأمريكية مزيداً من التوثيق في ظل حكم ” ترامب ” وذلك في أعقاب سنوات من التوتر بسبب خلافات مع الإدارة السابقة حول حقوق الإنسان وتصور القاهرة تأييدها لجماعة الإخوان المحظورة.  

    ذكرت الوكالة أن ” السيسي ” عندما كان وزيراً للدفاع قاد إطاحة الجيش بالإخواني ” مرسي ” عام 2013 بعد مظاهرات حاشدة ضد حكمه ، مضيفة ان الاطاحة بـ ” مرسي ” كانت بداية لحملة قمعية كبيرة ضد كلاً من الإسلاميين والنشطاء العلمانيين المدافعين عن الديمقراطية ، والتي أسفرت عن سجن الآلاف ومقتل المئات في مناوشات مع الشرطة ، موضحة أن هذه الحملة القمعية لقت انتقادات باستمرار من قبل إدارة ” اوباما ” والتي قامت بتعليق المساعدات لمصر ونأت بنفسها عن حكومة ” السيسي ” ، موضحة أن إدارة ” أوباما ” لم تدعو قط ” السيسي ” لزيارة البيت الأبيض.

    أوضحت الوكالة أن مصر والولايات المتحدة كانوا حلفاء مقربين منذ أكثر من (40) عاماً منذ أن وقعت مصر معاهدة السلام مع إسرائيل ، حيث تعتبر مصر ثان أكبر متلق للمساعدات العسكرية الأمريكية سنوياً بعد إسرائيل .

    Egyptian president to make first White House visit in April

    صحيفة ( تايمز أوف إسرائيل ) : الرئيس الصري يُجري زيارته الأولى للبيت الأبيض في أبريل

    ذكرت الصحيفة أنه من المقرر أن يُجري الرئيس ” السيسي ” زيارته الرسمية الأولى للبيت الأبيض للقاء الرئيس الأمريكي ” ترامب ” خلال الأسبوع الأول من أبريل ، مشيرة إلى أنه من المقرر أن يُجري كلا الزعيمان محادثات ثنائية تركز على توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة فيما تتعلق بالقضايا الإقليمية ، وذلك وفقاً لتقرير بصحيفة الأهرام المصرية ، موضحة أنه رغم أن ” السيسي ” كان في الولايات المتحدة لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في عامي ( 2014 / 2016 ) إلا أن الرئيس الأمريكي السابق ” أوباما ” لم يقدم له دعوة رسمية لزيارة البيت الأبيض ، وفي المقابل كوًن ( ترامب / السيسي ) علاقة أكثر إيجابية ، حيث عقدا اجتماعاً على هامش فاعليات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2016 وكلا الزعيمان يرغبان في شن حملة ضد جماعة الإخوان المسلمين في مصر.

    أضافت الصحيفة أن ” ترامب ” وصف الجنرال السابق – في الإشارة للرئيس السيسي – الذي تنتقده جماعات حقوقية لسجله القمعي في حقوق الإنسان بـ ( الرجل الرائع ) ، مشيرة إلى أنه بمجرد تولي ” ترامب ” مقاليد الأمور ، بدأ البيت الأبيض في مناقشة رغبته إعلان جماعة الإخوان جماعة إرهابية ، تلك الخطوة التي ستلقى ترحيباً من قبل ” السيسي ” والذي انتقده ” أوباما ” نتيجة لقمعه الشديد لأقدم جماعة إسلامية في مصر – جماعة الإخوان – .   

     

       

    Egypt Struggles to Counter Insurgency in Sinai

    موقع (فويس أوف أمريكا) : مصر تكافح من أجل القضاء على التمرد في سيناء

    ذكر الموقع أن الحكومة المصرية تكافح من أجل مواجهة التمرد العنيف المتزايد في شبه جزيرة سيناء، الذي يستهدف قوات الأمن المصرية والمسيحيين، مضيفاً أن العديد من الجماعات المسلحة، بما فيها جماعة أنصار بيت المقدس التي أعلنت ولائها لتنظيم داعش، تسيطر الآن على مساحات واسعة من سيناء الواقعة على الحدود مع قطاع غزة وإسرائيل، وأنشأت حكماً منفصلاً عن الحكومة في القاهرة.

    نقل الموقع تصريحات الأستاذ بجامعة الدفاع الوطني بواشنطن “دايفيد روتشز” الذي أكد أن التمرد في سيناء يعكس وجود حالة من الانهيار في العلاقات الأساسية بين قطاع من سكان سيناء والحكومة المصرية.

    أضاف الموقع أن العمليات المسلحة في سيناء ازدادت بعد الإطاحة العسكرية بالرئيس الإسلامي “مرسي” عام (2013)، مضيفاً أن الرئيس “السيسي” أعلن حالة الطوارئ في سيناء عام (2014) وشن حملة دموية ضد المسلحين، مضيفاً أن المئات من الجنود وضباط الشرطة قتلوا خلال ذلك الصراع، وتم تدمير المئات من المنازل في رفح من قبل الجيش المصري، الأمر الذي أسفر عن نزوح حوالي (10.000).

    Pope Francis Is Going to Visit Egypt in April

    مجلة ( التايم ) : البابا فرانسيس سيزور مصر في أبريل المقبل

    ذكرت المجلة أن ” البابا فرانسيس ” سيزور مصر في أواخر الشهر المقبل ، موضحة أن هذه الزيارة تعكس تحسن الحوار بين ( الفاتيكان / العالم الإسلامي ) بعد سنوات من التوترات في العلاقات خلال الفترة البابوية السابقة ، مشيرة إلى أن الفاتيكان أكد أن تفاصيل هذه الزيارة سيتم الإعلان عنها قريباً ، كما نقلت المجلة تصريحات المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ” علاء يوسف ” والتي أكد خلالها أن زيارة بابا الفاتيكان تأتي استجابة لدعوة من الرئيس ” السيسي ” الذي التقى به عندما زار الفاتيكان في أواخر عام 2014 ، موضحة أن الفاتيكان أكد أنه  سيزور مصر بناء على دعوة أيضاً من ( الأساقفة الكاثوليك في مصر / الباب تواضروس الثاني / الأمام الأكبر للجامع الأزهر الشيخ أحمد الطيب ) .     

    أوضحت المجلة أنه في مايو 2016 ، زار شيخ الأزهر ” أحمد الطيب ” الفاتيكان وحينها عانقه ” البابا فرانسيس ” ، مشيرة إلى أن هذا اللقاء الذي جمع بينهما كان يُنظر له على أنه بمثابة إعادة فتح قناة اتصال هامة للحوار بين ( الكاثوليك / المسلمين ) بعدما جمد الأزهر علاقاته مع الفاتيكان وذلك بعد مطالبات من بابا الفاتيكان السابق لمصر بضرورة توفير مزيداً من الحماية للمسيحيين في أعقاب تفجير الكنيسة القبطية في الإسكندرية ليلة رأس السنة عام 2011 والتي أسفر عنه مقتل (21) شخصاً ، مشيرة إلى أن المسيحيين غالباً ما يشتكون من التمييز ، مشيرين إلى إقصائهم بشكل واضح من تولي المناصب القيادية في الأجهزة الأمنية والأوساط الأكاديمية والدبلوماسية.

    Pope Francis to Visit Egypt in April as Dialogue Improves

    موقع ( يو إس نيوز ) : بعد تحسن الحوار، البابا فرانسيس سيزور القاهرة في أبريل القادم

    ذكر الموقع أن البابا فرانسيس بابا الفاتيكان سيزور القاهرة في الشهر المقبل ، الأمر الذي يعكس تحسن الحوار بين ( الفاتيكان / العالم الإسلامي ) بعد أن شهدت العلاقات بينهما سنوات من التوتر خلال الفترة البابوية السابقة ، مشيراً لتصريحات المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ” علاء يوسف ” والتي أكد خلالها أن زيارة البابا فرانسيس المرتقبة للقاهرة تأتي استجابة لدعوة من الرئيس ” السيسي ” والذي التقى به عندما كان يزور الفاتيكان في أواخر عام 2014 ، وأشار الموقع إلى أن المسيحيين غالباً ما يشتكون من التمييز ، مشيرين إلى إقصائهم بشكل واضح من تولي المناصب القيادية في الأجهزة الأمنية والأوساط الأكاديمية والدبلوماسية ، موضحاً أنه منذ انتخاب ” السيسي ” رئيساً لمصر عام 2014 ، سعى نحو طمأنة المسيحيين واعداً إياهم بالمساواة والحماية ،  ولكن رغم ذلك ، تعرض المسيحيين مؤخراً في شمال سيناء لسلسة من أعمال القتل الوحشية على أيدى فرع تنظيم داعش في سيناء ، مما أجبر ذلك مئات المسيحيين على الفرار من المنطقة بحثاً عن الأمان في أماكن أخرى في مصر.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 3-3-2017 )

     وكالة (اسوشيتيد برس) الأمريكية: ميركل تزور مصر وعينها على احتواء الهجرة   

    ذكرت الوكالة أن المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” تعهدت أمس الخميس بعد لقائها الرئيس “عبد الفتاح السيسي” بدعم تطوير الاقتصاد المصري والشراكة بين البلدين من اجل معالجة أزمة اللاجئين في المنطقة، مع التركيز على وقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا. مشيرة أنها ناقشت مع الرئيس المصري توفير المساعدة والمعدات من أجل وضع حد للإتجار بالبشر واستخدام مصر كدولة عبور لتلك التجارة والهجرة.

    اضافت الوكالة أن زيارة “ميركل” لمصر تعد الأولى منذ سنوات، مشيرة أن المستشارة الألمانية قابلت أيضاً خلال زيارتها لمصر القيادات الدينية (الاسلامية / المسيحية) وأيضاً الممثلين عن منظمات المجتمع المدني. مشيرة أن المستشارة تسعى للوصول في تلك الزيارة للاتفاق مماثل للاتفاق المبرم بين (الاتحاد الاوروبي / تركيا) بمنع الهجرة واللاجئين من السفر نحو أوروبا في مقابل مساعدات اقتصادية. مضيفة أن مصر ترفض حتى الأن هذه الفكرة، لكن “السيسي” قال أنه موضوع محل مفاوضات.

    كما ذكرت الوكالة أن المستشارة الألمانية صرحت بأنها ناقشت قضايا حقوق الانسان مع الرئيس المصري، وتوصلت لبروتوكول أضافي لكيفية عمل منظمات المجتمع المدني في مصر، دون الدخول في تفاصيل هذا البروتوكول.

    أضافت الوكالة أن الحكومة المصرية شنت حملة قمع موسعة ضد المعارضة منذ أن اطاح الجيش بالرئيس الاسلامي المنتخب في عام 2013، حيث سجن الألاف وحظرت الحكومة كافة التظاهرات بغير تصريح، مضيفة أن “السيسي” صرح بأن حكومته تحاول أن تعمل بشكل متوازن بين حقوق الانسان والتدابير الأمنية خلال مواجهتها للإرهاب، وأشار أن ألمانيا لكان لها أن تتخذ نفس الاجراءات اذا ما واجهت نفس التهديدات والهجمات.

     

    صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية: لا تزال أهداف الربيع العربي بعيدة المنال مع تبرئة مبارك

    ذكرت الصحيفة أن تبرئة الرئيس المصري السابق “حسني مبارك” من تهمة قتل المتظاهرين أثناء ثورات الربيع العربي 2011 فاجئ قليل من المصريين وسلط الضوء على أن أهداف الثورة لا تزال حلم بعيد. مضيفة ان بالنسبة للمصريين الذين نزلوا للشوارع منذ 6 أعوام للتنديد بـ، وأسقاط حكم “مبارك” ذو الثلاثة عقود، يروا ان القرار بتبرئته يعد الضربة الاحدث لأمالهم وطموحاتهم التي تأكلت بشكل تدريجي، في ظل حكومتين منذ سقوط “مبارك”.

    أضافت الصحيفة أن الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي”، الجنرال السابق الذي كان يتولى قيادة الجيش المصري القوي عندما اطاح بالحكومة الاسلامية المنتخبة في 2013، سجن خصومة ومنتقديه، ما اجبر الكثير على الفرار من البلاد أو البقاء فيها صامتاً. مشيرة أنه في دولة ينظر فيها للنظام القضائي بشكل كبير أنه بعيد عن الاستقلالية، يخشى البعض أن تكون مصر عادت لعهدها السابق ما قبل الثورة، وخاصة فيما يتعلق بنظام الحكم.

     

    موقع (ميدل آيست أي) البريطاني: ميركل تواجه انتقادات حادة بسبب “التعامل مع مصر دون انتقاد” خلال زيارتها

    ذكر الموقع أن المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” تتعرض لانتقادات حادة بعد لقائها الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” بسبب النقاش خلال اللقاء فيما يتعلق بالهجرة دون التركيز على قضايا حقوق الأنسان. مضيفاً أن المستشارة الألمانية تواجه انتقادات من الداخل والخارج بسبب لقائها الرئيس المصري المتهمة حكومته بانتهاكات واسعة لحقوق الانسان واستهداف كافة الخصوم السياسية.

    أضاف الموقع أن المجلس الأوربي للعلاقات الخارجية أدان في خطاب مفتوح تأييد المستشارة الألمانية لحكومة “السيسي”. كما ذكر الموقع أن الانتقادات نالت ايضاً الصفقة التي تريد أن تبرمها المستشارة الألمانية مع دول شمال أفريقيا بشأن المهاجرين.

     

    وكالة (رويترز) البريطانية: ألمانيا تعرض دعم الاقتصاد المصري بـ 500 مليون دولار

    ذكرت الوكالة أنه بحسب تصريح لوزارة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية فإن ألمانيا عرضت دعم بقيمة 500 مليون دولار للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في البلاد، مشيرة أنه بحسب تصريحات لمسئولين بالوزارة فإن الدعم المقدم سيكون على هيئة منح وتمويل بشروط ميسرة. أضافت الوكالة أن العرض جاء خلال زيارة المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” للقاهرة.

     

    موقع قناة (يورو نيوز): ميركل تعرض على مصر المساعدة في احتواء أزمة الهجرة لأوروبا

    في تقرير مصور نشره موقع القناة تناول زيارة المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” للقاهرة، وأشار إلى أن الزيارة تهدف لمساعدة مصر على احتواء أزمة الهجرة لأوروبا، مشيراً أنه بعد لقائها بالرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” صرحت المستشارة بأنها ناقشت مع الرئيس المصري تقديم المساعدة والمعدات اللازمة لكبح تجارة البشر ومنع فتح طرق جديدة لها، بالإضافة لمناقشة حول مساعدة مصر في أزمة اللاجئين.

    أضاف الموقع أن المستشارة الألمانية خلال زيارتها للقاهرة التقت أيضاً مع البابا “تواضروس الثاني” بابا الاسكندرية والكنيسة الأرثوذكسية، وأعربت عن تضامنها مع الكنيسة بشأن الهجوم الإرهابي الاخير بأحد الكنائس المصرية والذي راح ضحيته أكثر من 20 شخص. كما زارت مقر الازهر الذي يمثل أكبر مؤسسة إسلامية في العالم العربي.

    ونقل الموقع عن مراسل القناة في القاهرة قوله “يقرأ المصريين هذه الزيارة على أنها اعتراف بدور مصر في دعم الاستقرار في المنطقة، وأيضاً دعم ألماني للإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها مصر مؤخراً والجهود التي تقوم بها في مكافحة الارهاب داخل وخارج البلاد، الأمر الذي يمثل مصلحة مشتركة للبلدين“.

     

    موقع (دويتشه فيله) الألماني: ميركل: مصر وافقت على تقليص القيود المفروض على المؤسسات السياسية

    تناول الموقع زيارة المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” للقاهرة ونقل عنها تصريحاً ذكرت فيه بعد لقائها بالرئيس “المصري عبد الفتاح السيسي” أن مصر وافقت على تقليص القيود المفروضة على المؤسسات السياسية، مشيراً أن المنظمات الحقوقية تنتقد القاهرة بسبب حظرها التمويل الاجنبي للمنظمات المحلية، وغلق المنظمات الغير حكومية مثل (مركز النديم لإعادة تأهيل ضحايا العنف والتعذيب).

    أضاف الموقع أن أي مراجعة للقوانين المنظمة لعمل الجمعيات الأهلية والمنظمات الغير حكومية في مصر لابد له أن يمر عبر البرلمان، وربما يواجه مقاومة من أنصار “السيسي”.

    كما ذكر الموقع أن أعضاء البرلمان الأوروبي انتقدوا في خطاب مفتوح للمستشارة الألمانية محاولات تعزيز التعاون الامني والاقتصادي مع مصر على حساب الاصلاحات السياسية خلال زيارتها للقاهرة.

     

    موقع قناة (برس تي في) الإيرانية: الرئيس المصري يتعهد بمساندة السوريين ضد الإرهاب

    أشار الموقع إلى أن الرئيس المصري “عبد الفتاح السيسي” ذكر خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المستشار الألمانية “أنجيلا ميركل” فيما يتعلق بموقف بلاده تجاه الاحداث في سوريا أن القاهرة تدعم “سوريا موحدة”. كما أشار القائد المصري أن بلاده تدعم أيضاً أتخاذ قرار سياسي بشأن الدول الراعية للإرهاب الذي عصف بالدول العربية لمدة 6 أعوام وخلف وراءه آلاف من القتلى.

    أضاف الموقع أن في أكتوبر من العام الماضي، دعت الحكومة السورية الحكومة المصرية تقديم دعمها من أجل مواجهة الإرهاب في المنطقة، مشيراً أنه خلال لقاء جمع بين اللواء “علي المملوك” رئيس مكتب الأمن القومي السوري و مسئولين كبار من المخابرات المصرية من بينهم اللواء “خالد فوزي” مدير المخابرات العامة المصرية، أتفق الجانبين على تنسيق المواقف السياسية وتعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب.

     

    وكالة (سبوتنيك) الروسية: عطاء للبنتاجون بقيمة 67 مليون دولار لتسليم مصر صواريخ طراز “سايدوندر”

    ذكرت الوكالة أن شركة (إلينت تيك سيستمز) المحدودة تلقت عطاء من وزارة الدفاع الأمريكية بقيمة 67 مليون دولار لتصنيع صواريخ جو-جو طراز “SR-116“، مشيرة أنه بحسب الوزارة فأن العقد ممول بأكمله من دول أجنبية وسيتم تسليم تلك الصواريخ لكل من (البحرين / تايوان / مصر). أَضافت الوكالة أن الصاروخ طورته القوات البحرية الامريكية عام 1950 وهو صاروخ جو-جو قصير المدى.

     

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 2-3-2017

    وكالة (أسوشيتد برس) : “ميركل” تزور (مصر / تونس) لعقد محادثات بشأن الهجرة
    أشارت الوكالة إلى زيارة المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” لكلاً من (مصر / تونس) الاسبوع الجاري، لمناقشة عدة قضايا وعلى رأسها قضية الهجرة، حيث أكد المتحدث باسم المستشارة الألمانية “شتيفن زايبرت” أن ألمانيا مهتمة بمساعدة مصر على تعزيز قدرات خفرالسواحل، وتضييق الخناق على عمليات الاتجار الغير مشروعة التي تتم عبر البحر الأبيض المتوسط، الأمر الذي يؤدي إلى الآلاف من حالات الوفاة سنويا، كما أضافت الوكالة أن ألمانيا تعتزم أيضا العمل بشكل وثيق مع البلدين للحد من عمليات الهجرة من أفريقيا إلى أوروبا، مضيفةً أن “ميركل” ترغب في تحسين أوضاع هؤلاء المهاجرين في مصر عبر توفير الوظائف لهم .. كما أضافت الوكالة أن الحكومة الألمانية ستناقش أيضاً مع (مصر / تونس) قضية عودة طالبي اللجوء الذي تم رفضهم في ألمانيا، مضيفةً أن حوالي (2700) مصري تقدموا لطلب الهجرة لألمانيا خلال العامين الماضيين، ولكن تم رفض طلب أكثر من (1300) منهم.

    وكالة (الأناضول) : محكمة مصرية تسجن نجل “القرضاوي” بتهمة نشر أخبار كاذبةذكرت الوكالة أن محكمة مصرية قررت سجن (3) أشخاص، من بينهم نجل الداعية الاسلامي البارز “يوسف القرضاوي”، لمدة (5) سنوات بتهمة نشر أخبار كاذبة من شأنها الإضرار بمصلحة البلاد وتكدير السلم العام، وذلك وفقا لمصدر قضائي محلي – لم يكشف عنه -، كما أمرت بتغريم كل واحد منهم (30) دولار .. كما أضافت الوكالة أن السلطات المصرية شنت حملة قمعية ضد مؤيدي “مرسي” وأنصار جماعة الإخوان في أعقاب الانقلاب العسكري عام (2013)، الأمر الذي أسفر عن مقتل المئات واعتقال الآلاف.

    صحيفة (الديلي ميل) : الإفراج عن ضابطة مخابرات أمريكية سابقة في البرتغال
    ذكرت الصحيفة أن السلطات البرتغالية أفرجت أمس عن ضابطة سابقة بالمخابرات المركزية الأمريكية كانت أدينت بخطف رجل دين مصري في إيطاليا وذلك بعد وقف إجراءات تسليمها لإيطاليا في اللحظة الأخيرة، مضيفةً أن ” سابرينا دي سوسا ” التي تحمل الجنسيتين الأمريكية والبرتغالية كانت تنتظر في مطار لشبونة لنقلها جواً إلى إيطاليا عندما وصلت أنباء العفو الجزئي الذي أصدره الرئيس الإيطالي بحقها، ونقلت الصحيفة تصريحات ” سوسا ” للصحفيين والتي أكدت أن الأمر لم ينته بعد فلا تزال القضية قائمة في إيطاليا، فقد أدى العفو الجزئي الذي منحه لها الرئيس الإيطالي ” سيرجيو ماتاريلا ” إلى تخفيف حكم السجن الصادر بحقها من (4) أعوام إلى (3) أعوام مما يتيح لها التقدم بطلب لبدائل عن الحبس، وأضافت الصحيفة أن ” سوسا ” واحدة من ضمن (26) شخصاً أدينوا غيابياً بتهمة خطف رجل الدين المصري ” حسن مصطفى أسامة نصر ” من أحد شوارع ميلانو في 2003، ليتم نقله إلى مصر للاستجواب بموجب البرنامج الأمريكي “التسليم الاستثنائي” والمتعلق بخطف وترحيل أشخاص من دولة إلى أخرى بشكل غير قانوني وذلك في إطار “الحرب على الإرهاب” التي أطلقها الرئيس الأمريكي السابق ” جورج دبليو بوش “.

    ميركل تأمل أن تخفف زيارتها لمصر وتونس من أزمة اللاجئين قبل الانتخابات
    ذكر الموقع أن المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” تبدأ زيارة إلى مصر وتونس كجزء من جهودها للحد من تدفقات اللاجئين إلى أوروبا عبر شمال أفريقيا ولا سيما دولة ليبيا التي مزقتها الفوضى والتي أصبحت البوابة الرئيسية للمهاجرين إلى أوروبا، مضيفاً أن “ميركل” التي تخوض الانتخابات في سبتمبر المقبل تقع تحت ضغط شديد لتقليل عدد طالبي اللجوء القادمين إلى ألمانيا التي استقبل ما يزيد على مليون مهاجر منذ عام 2015 .
     و أشار الموقع إلى أن الحكومة الألمانية حثت ( دول المغرب / مصر ) على تعزيز مراقبة الحدود وتسريع إجراءات إعادة المهاجرين الذين رفضت طلبات لجوئهم لأوطانهم ، مشيراً إلى أن وفداً من رجال الأعمال يرافق “ميركل” في زيارتها لجلب الاستثمارات المطلوبة بشدة من كلا البلدين اللذان يتصارعان مع اقتصادات راكدة، وهبوط قطاع السياحة بعد الاضطرابات الداخلية والهجمات الجهادية، وارتفاع معدلات البطالة، خاصة بين الشباب.
    كما أشار الموقع إلى أن مخاوف الجماهير في ألمانيا تزايدت بعد عدة هجمات جهادية في العام الماضي وخاصة حادث الدهس بشاحنة في برلين في أعياد الميلاد والذي أسفر عن مقتل (12) شخص.

    وكالة (رويترز) : الجنيه المصري يعاود الهبوط أمام الدولار
    ذكرت الوكالة أن الجنية المصري عاود الهبوط مرة أخرى خلال معاملات أمس أمام الدولار مع زيادة طلبات المستوردين استعداداً لشهر رمضان ووسط تراجع في التدفقات الدولارية بالبنوك، وكان الجنيه قد هوى بشكل حاد بعد تحرير سعر الصرف في نوفمبر الماضي ليصل إلى نحو (19) جنيها قبل أن يبدأ في أواخر يناير الماضي في استعادة بعض عافيته ليسجل في بداية معاملات أمس نحو (15.8) جنيه للدولار في بعض البنوك قبل أن يتراجع في نفس اليوم إلى ما بين ( 16 : 16.1 ) جنيها للدولار، ونقلت الوكالة تصريحات رئيس مركز أبحاث مؤسسة بلتون المالية ” هاني جنينة ” والذي أكد أن تراجع الجنيه يرجع إلى انخفاض التدفقات الدولارية للبنوك خلال هذا الأسبوع سواء من التنازلات أو تحويلات المصريين في الخارج وأيضاً مع بدء زيادة طلبات المستوردين استعداداً لشهر رمضان، وذكرت الوكالة أن التدفقات الدولارية على البنوك ارتفعت مع بدء عودة المستثمرين الأجانب الذين أخافتهم الاضطرابات ما بعد ثورة 2011 وسجلت تحويلات المصريين العاملين في الخارج أيضاً ارتفاعاً قوياً خلال الفترة الماضية.

     طهران تايمز : انفراجه العلاقات المصرية الإيرانية بمثابة هدية للمنطقة وما ورائها
     ذكرت الصحيفة أنه بالرغم من الأهمية القصوى للحوار بين الحضارتين الإسلامية والغربية، إلا أن الحوار داخل العالم الإسلامي مهم أيضاً، موضحة أن مصر وإيران يمكن أن تدفعا المصالحة والاستقرار الإقليمي في العالم الإسلامي.
    وأشارت الصحيفة إلى توتر العلاقات بين القاهرة وطهران بعد الثورة الإيرانية عندما لجأ الرئيس الأسبق “محمد أنور السادات” للشاه المخلوع ووقع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979، مشيرة إلى جهود التصالح بين البلدين في الماضي مثل دعوة رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الأمن القومي الإيراني لعقد اجتماع سري مع “أسامة الباز” الذي أصبح فيما بعد المستشار السياسي للرئيس الأسبق “محمد حسني مبارك” .
    كما أشارت الصحيفة إلى توصل رجال الدين المصريين والإيرانيين في الماضي إلى اتفاقات تاريخية للتقريب بين المذهبين الشيعي والسني مثل تعاون الشيخ ” محمد عبده ” ونظيره الإيراني “جمال الدين أسد آبادي” لتأسيس حركة إسلامية عالمية في أواخر القرن التاسع عشر ولكن تغير الوضع بسبب الخطابات الطائفية للقيادي الإخواني “يوسف القرضاوي” .
    و أضافت الصحيفة أن تاريخ مصر السياسي تجاه القضايا الخليجية يعبر عن هدف دبلوماسيتها لتحقيق توازناً بين العلاقات الخارجية، مضيفةً أن رغبة القاهرة في تحقيق التوازن يجعل استئناف العلاقات مع طهران ضرورة، مشيرة إلى أن هناك أسباباً للتفاؤل حول مستقبل التقارب بين القاهرة وطهران وهي :
    * رد فعل دول مجلس التعاون الخليجي السلبي على الاتفاق النووي الإيراني، لم يجد أي تعاطف ملموس من القاهرة.
    * لم تجد اتهامات أمريكا ودول أخرى بالمنطقة لإيران بالإرهاب أي صدى في مصر.
    * اقتصر الدور المصري في التحالف العربي ضد الحوثيين في اليمن على تأمين المرور الآمن عبر خليج عدن.
    * دور إيران في دعم النظام السوري عززته مصر لتأييدها عدم تغيير نظام “بشار الأسد”.
    * تقلبات العلاقات بين القاهرة والرياض ولا سيما المعارضة المتزايدة من قبل الأزهر الشريف على القيود الوهابية على الممارسات الدينية والتعليم في المملكة .

    رويترز : مبارك ينفي مجددا اشتراكه في قتل المتظاهرين خلال انتفاضة 2011
     ذكرت الوكالة أن الرئيس المصري الأسبق ” حسني مبارك ” نفى تهمة الاشتراك في قتل متظاهرين أثناء انتفاضة 2011 وذلك لدى مثوله للمرة الأولى أمام محكمة النقض التي تنظر إعادة محاكمته للمرة الثانية، مشيرة إلى أنه ردا على سؤال للقاضي عما نسب إليه من اتهامات النيابة العامة بالاشتراك في قتل متظاهرين والامتناع عن وقف الاعتداءات عليهم ، قال ” مبارك ” الذي لم يرتدي نظارته السوداء المعتادة “لم يحدث”.
    و أشارت الوكالة إلى أنه قتل المئات عندما اشتبكت قوات الأمن مع المتظاهرين في الأسابيع التي سبقت إجبار ” مبارك ” على ترك السلطة، مضيفة أن محامون مدعون بالحق المدني عن أهالي الضحايا طالبوا باستدعاء الرئيس المصري ” عبد الفتاح السيسي ” للإدلاء بشهادة أمام المحكمة بصفته مديراً للمخابرات الحربية وقت الانتفاضة.
    كما أضافت الوكالة أنه بعد تنحي ” مبارك ” ، أجريت أول انتخابات ديمقراطية أتت بالرئيس الإسلامي “محمد مرسي” الذي استمر حكمه عام واحد قبل أن تخرج احتجاجات حاشدة ضد حكمه في 2013 دفعت قائد الجيش آنذاك “عبد الفتاح السيسي” الذي شن بعد ذلك حملة قمع على جماعة الإخوان المسلمين ، التي تم حظرها وتصنيفها جماعة إرهابية ، مدعية أن المئات من أنصار ” مرسي ” قتلوا في يوم واحد ، واعتقل الالاف في حملة توسعت لتشمل نشطاء علمانيين كانوا في طليعة انتفاضة عام 2011 وعارضوا حكم الإخوان المسلمين .
    و ذكرت الوكالة أنه على النقيض ، يجري بشكل تدريجي تبرئة رموز نظام ” مبارك ” من التهم المنسوبة إليهم ، مدعية أن هناك سلسلة من القوانين التي تحد من الحريات السياسية ، مدعية أن كل ذلك أثار مخاوف بين نشطاء من أن النظام القديم عاد مرة أخرى.

    صحيفة (فايننشال تايمز) : “ميركل” تدعم الاستثمار من أجل إيقاف تدفع المهاجرين
    ذكرت الصحيفة أن المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” تكثف جهودها الدبلوماسية في محاولة لوقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا كجزء مما تسميه برلين بـ (خطة مارشال من أجل إفريقيا)، مضيفةً أنه استجابة للانتقادات الداخلية الموجهة لسياسات الهجرة للمستشارة الألمانية، ستزور “ميركل” كلاَ من (مصر / تونس) للضغط من أجل بذل جهود أكثر لمكافحة تهريب المهاجرين عبر البحر المتوسط.
    وأضافت الصحيفة أن “ميركل” ترغب في تعاون أكثر في القبول بعودة طالبي اللجوء إذا أخفقوا في الدخول لأوروبا، مع طرح فكرة تأسيس معسكرات في شمال إفريقيا بدعم من الاتحاد الأوروبي لاستيعاب الذين يتم إنقاذهم أثناء الرحلات المحفوفة بالمخاطر، أو حتى يتم البت في إجراءات اللجوء الخاصة بهم، ولكن “ميركل” تصطحب معها خلال الزيارة وفدا من رجال الأعمال، بما يؤكد رغبتها في الحد من ضغوط الهجرة من خلال تعزيز التنمية الاقتصادية.
    كما أَضافت الصحيفة أن شمال إفريقيا أصبح موضوعا أكثر إلحاحا بالنسبة لـ “ميركل”، لذلك تقوم بجولتها الثانية خلال (6) شهور في قارة لم تكن قد زارتها لمدة (5) سنوات، ففي أكتوبر الماضي، زارت “ميركل” (النيجر / مالي / إثيوبيا)، وكان من المقرر أن تزور الجزائر الشهر الماضي لكن تم إلغاء الزيارة.
    وأَضافت الصحيفة أن (مصر / تونس) تقاومان الاقتراحات الخاصة باستضافة معسكرات لاجئين بدعم من الاتحاد الأوروبي، بما يجعل ليبيا الخيار الأنسب، مشيرةً إلى دعوة رئيس البرلمان الأوروبي “أنطونيو تاجاني” الأسبوع الجاري إلى عقد اتفاقية بين الاتحاد الأوروبي وليبيا، لكن فقط حال توفر ظروف وضمانات جيدة.

    مجلة (نيوز ويك) : الاقتصاد المصري في أزمة؛ لماذا تقوم الحكومة بإنفاق الملايين على وكالة فضاء جديدة غير حقيقية؟

     ذكرت المجلة أنه في أحد المواقع الصحراوية بالقرب من القاهرة، يقع مبنى ذو واجهة زجاجية زرقاء اللون، حيث يعد ذلك المبنى مركزاً لوكالة الفضاء المصرية، الحلم المهجور منذ ستينات القرن الماضي، مضيفةً أن ذلك المشروع يأتي في وقت تعانى فيه الحكومة من نقص في العملة.
    و أضافت المجلة أنه بعد استيلاء الرئيس “السيسي” على السلطة في انقلاب عسكري، يعاني “السيسي” من أجل إثبات أنه قادر على إنقاذ الاقتصاد المتدهور، الذي تسبب في وجود طوابير على محطات البنزين، وارتفاع أسعار المواد الغذائية، ودفع أحد المواطنين اليائسين لحرق نفسه، مضيفةً ان برنامج الفضاء يعد أحدث محاولة يقوم بها “السيسي” لتنشيط الاقتصاد المصري عن طريق تنفيذ سلسلة من المشروعات العملاقة، مثل العاصمة الإدارية الجديدة وقناة السويس الجديدة، ولكن في الوقت الذي يتم فيه الاستثمار في البنية التحتية، والذي سيؤدي إلى خلق فرص عمل ونمو اقتصادي، تساءل العديد فيم صر حول ما إذا كانت البلاد تستطيع تحمل المشاريع التي يقوم بها “السيسي”، في وقت يعيش فيه الكثير من المصريين تحت خط الفقر.
    كما أشارت المجلة إلى أن مصر أعلنت عن بناء وكالة فضاء جديدة في (3) أغسطس الماضي، مشيرةً إلى أنه في الشهر نفسه قبلت مصر قرض صندوق النقد الدولي بقيمة (12) مليار دولار، على أمل سد الفجوة الكبيرة بين الجنيه والدولار في أعقاب تراجع عائدات مصادر الدخل الأجنبي ومنها السياحة، مضيفةً أنه من شروط حصول مصر على القرض هو تطبيق عدد من الإجراءات مثل إلغاء الدعم على مصادر الطاقة، وتغيير قانون الضرائب.
    وأضافت المجلة أنه بالرغم من علامات التحسن الاقتصادية الحالية – مثل ارتفاع قيمة الجنيه – إلا أن ثقة المستثمرين الأجانب في مصر تعود مرة أخري، ففي يناير الماضي ارتفع معدل التضخم ليصل أعلى نسبة له منذ الحصول على قرض الصندوق، مما تسبب في ارتفاع أسعار المواد الغذائية.
    و نقلت المجلة تصريحات الباحث بمعهد التحرير لسياسات الشرق الأوسط “تيموثي قلدس” الذي أكد أن الوقت الحالي ليس مثالياً لإنفاق مصر الأموال مثل مشروع وكالة الفضاء المصرية، خاصةً وأن من شروط صندوق النقد تقليل ميزانية الدولة.
    كما أضافت المجلة أن خبراء الاقتصاد يؤكدون أن الحكومة المصرية في أمس الحاجة لقرض صندوق النقد لتلبية احتياجات المواطنين الفقراء، وكذلك من أجل تجنب حدوث أعمال شغب من قبل المواطنين الجياع، مضيفةً ان العديد من المصريين يقومون الأن بشكل متزايد بالتحدث علانية حول الظروف الاقتصادية الصعبة، وهو ما يعد إشارة على اليأس في دولة يتم فيها قمع المعارضة السياسية.

    موقع (ميدل إيست مونيتور) : البرلمان المصري يسقط عضوية واحد من أخر الأصوات المعارضة
     ذكر الموقع أن البرلمان المصري قام بإسقاط عضوية النائب “محمد أنور السادات”، ابن شقيق الرئيس الراحل أنور السادات، بتهمة تزوير توقيعات حول مشروع أحد القوانين وتسريب مسودات القانون إلى السفارات الأجنبية، مضيفاً أنه بالرغم من نفى “السادات” الاتهامات الموجهة له، إلا أن (468) من النواب صوتوا لإسقاط عضويته.
    وأضاف الموقع أن أعضاء البرلمان وافقوا على مشروع قانون في نوفمبر الماضي، لكن نشطاء حقوق الإنسان يعارضون ذلك القانون باعتبار أنه سيجعل من المستحيل عمل المنظمات الحقوقية الدولية في مصر، كما نص القانون على أن السلطات سوف تسيطر على عمل تلك المنظمات وتمويلها.
    كما  أضاف الموقع أن أنصار “السيسي” يسيطرون بالفعل على البرلمان المصري وأيدوا إسقاط عضوية “السادات”، أحد الأصوات الناقدة الأخيرة، مضيفاً أن تلك الخطوة ستتضعف أي معارضة للرئيس.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم ( 15-12-2016 )

    وكالة (رويترز) : آثار مواد متفجرة في رفات ضحايا الطائرة المصرية المنكوبة

    ذكرت الوكالة أنه وفق لجنة التحقيق في حادث تحطم طائرة شركة مصر للطيران فوق البحر المتوسط في مايو الماضي صادر اليوم الخميس إن تقرير الطبيب الشرعي المصري تضمن إشارة إلى العثور على آثار مواد متفجرة ببعض رفات ضحايا الحادث.

    أضافت الوكالة أن اللجنة المصرية ذكرت في بيانها “ورد إلى الإدارة المركزية للحوادث تقارير الطب الشرعي بجمهورية مصر العربية بشأن جثامين ضحايا الطائرة وقد تضمنت الإشارة إلى العثور على آثار مواد متفجرة ببعض الرفات البشرية الخاصة بضحايا الحادث.”

    وكالة (رويترز) : مصر تعدم الاسلامي المتطرف البارز حبارة وسط تهديدات بالانتقام

    أشارت الوكالة لإعدام الإرهابي عادل حبارة اليوم الخميس بعد إصدار محكمة النقض حكما بإعدامه لقتله 25 مجندا مصريا في سيناء في أغسطس من العام 2013، فيما وصفته الوكالة تحدي لتهديدات أنصار داعش ” بإشعال بركان الجهاد المسلح” في كافة أنحاء البلاد.

    أضافت الوكالة أن الرئيس “السيسي” شن حملة قمع عنيفة ضد الاسلاميين منذ أن أطاح بالرئيس المنتخب ديمقراطياً “محمد مرسي” في يوليو 2013، فهو يخوض معركة ضد التطرف المتصاعد في شمال سيناء من قبل ولاية سيناء التابعة للتنظيم الدولة الاسلامية ، حيث قتلت تلك الجماعة المئات من الجنود وقوات الشرطة المصرية في هجمات منتظمة تزايدت منذ وصول ” السيسي” للحكم.

    وتشير الوكالة أنه بعد رفض محكمة النقض استئناف “حبارة” السبت الماضي ، نشر مناصري تنظيم داعش عبر حسابات بموقع تيليجرام تحذيرات لـ “السيسي” بعدم تنفيذ حكم الاعدام. مضيفة أن داعش أعلنت مسئوليتها عن التفجير الانتحاري بالكاتدرائية الرئيسية بالدولة والذي راح ضحيته 25 شخص الأحد الماضي.

    (لو موند): صبر المصريين بدأ ينفذ

    أعدت الصحيفة تقريراً عن الأوضاع الاقتصادية في مصر ، حيث التقت مع عدد من أصحاب المحلات والصيدليات الذين أكدوا أن الأوضاع تزداد سوءاً خاصةً بعد القرارات الاقتصادية الأخيرة ، حيث أكدت الصحيفة أنه منذ قرار تحرير سعر صرف الجنية في ( 3 / 11 ) الماضي ، وتخفيض الدعم بشكل جزئي على المحروقات ، واجه المصريين حالة من الركود الاقتصادي والاجتماعي تزداد بشكل يومي ، مع وجود حالة من نقص السلع الأساسية مثل الزيت والأرز وبعض الأدوية الأساسية .

    التقت الصحيفة مع أحد العاملين بمحلات الأثاث الذي أكد أنه كان يأكل يومياً طبق ( كشري ) – الأكلة الشعبية لدى المصريين – بسعر (7) جنيهات إلا أنه بعد ارتفاع الأسعار أصبح طبق الكشري يتكلف (10) جنيهات ، مضيفاً أنه أصبح يفكر أكثر من مرة قبل شراء كمية الخضروات واللحوم التي يحتاجها منزله ، مؤكداً أنه يسكن في منطقة فيصل في شقة إيجارها يبلغ (700) جنيه ، مضيفاً أن اللحمة لم تعد موجودة بمنزله وإذا زادت الأسعار أكثر من ذلك فالله وحدة هو من سيساعده .

    أضافت الصحيفة أنه مع النقص الكبير في الأدوية فإن أغلب المرضى الآن يتوجهون إلى الله خاصةً أن مصر تواجه منذ شهور نقص حاد في الأدوية بسبب أزمة الدولار ، حيث التقت الصحيفة مع أحد الصيادلة الذي أكد أنه بالرغم من ارتفاع أسعار الأدوية بنسبة (20%) إلا أن الأدوية المستوردة لا يزال هناك صعوبة في الحصول عليها ، مضيفاً أن الأمراض المزمنة مثل السكر يجد أصحابها صعوبة كبيرة في الحصول على الأدوية الخاصة بهم .

    مجلة (نيوز ويك) : لماذا قد لا تستمر العلاقة الدافئة بين ترامب والسيسي في مصر؟

    ذكرت المجلة أنه بعد فوز “ترامب” في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، احتفل العديد من المصريين في القاهرة بذلك الفوز، بالرغم من قرار “ترامب” بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة، مضيفةً أن الرئيس “السيسي” كان أول رئيس أجنبي يهنئ “ترامب” بالفوز، مضيفةً أن العلاقات بين السيسي وترامب تتناقض مع العلاقة المتوترة بين السيسي وأوباما، وذلك بعد تعليق واشنطن المساعدات العسكرية لمصر في أعقاب الانقلاب العسكري عام (2013)، الأمر الذي دفع القاهرة للتقرب من روسيا .

    أضافت المجلة أن العديد يتوقعون أن يتفق كلاً من السيسي وترامب على كراهيتهم للإسلام المتطرف، ولكن العلاقات (المصرية – الأمريكية) تشهد تقلبات عديدة منذ فترة طويلة، مضيفة أنه بالرغم من عدم خبرة “ترامب” وعدم تسامح “السيسي” ضد منتقديه، فإن البعض يتوقع أن تكون العلاقات جيدة بين البلدين .

    موقع (ميدل ايست مونيتور) : العلاقة بين السيسي والاقباط لا تنتهي إلا بالموت

    سلط الموقع الضوء على تصريحات المحامي القبطي “ممدوح رمزي” والتي قال فيها: إن العلاقة بين الرئيس السيسي والأقباط مثل “الزواج الكاثوليكي الذي لا ينتهي إلا بالموت”. مضيفاً : “إن الأقباط ساندوا السيسي منذ البداية، و إن السيسي لا يتوجب عليه فعل شيء حيال تفجير البطرسية”.

    أضافت الموقع أن تصريحات رمزي جاءت بعدما أعلن قساوسة كبار في الكنيسة المصرية وسياسيون استمرار دعمهم للسيسي بعد تفجير البطرسية، والذي أودى بحياة 25 قبطيًا وإصابة العشرات.

    وزعم الموقع البريطاني أن هناك اتفاقًا بين السيسي وكبار رجال الكنيسة يمنحهم بمقتضاه مزيدًا من السلطة مقابل مساعدته في التغلب على عواقب التفجيرات الأخيرة.

  • مصر في عيون الصحافة الأجنبية عن يوم 11-12-2016

    وكالة (رويترز) : مصر تنفي الخلاف مع السعودية والانجراف نحو إيران

    ذكرت الوكالة أن وزير الخارجية المصري ” سامح شكري ” أشاد بالعلاقة الخاصة بين مصر والمملكة العربية السعودية ، نافياً التقارير التي تزعم وجود خلافات بين البلدين بعد أن أعربت مصر عن دعمها للتدخل الروسي في سوريا ، مؤكداً في مؤتمر حوار المنامة حول الأمن في الشرق الأوسط في البحرين ( أؤكد لكم أنه من وجهة نظر مصر ، فإننا لدينا رؤية واضحة جدًا بالنسبة للطبيعة الأساسية لتلك العلاقة ، الأمن القومي العربي يعتمد على التلاحم والتفاهم القائمة بين المملكة العربية السعودية ومصر ) ، وأضاف ” شكري ” ما قد ينظر إليه على أنه اختلاف في وجهات النظر أو خلافات في الرأي قد تصاعد في الصحافة والإعلام لاتخاذ أبعاد تتجاوز العلاقة الخاصة المتأصلة ، كما أكد ” شكري ” أن مصر لم تكن تبني علاقات مع إيران ولكنها فقط تشارك مع الجمهورية الإسلامية في المحافل متعددة الأطراف ، مشيراً إلى أن مصر مستمرة في قطع العلاقات الدبلوماسية في السنوات الـ (25) الماضية ولم تتخذ أي تحرك لتغيير هذا الوضع ، وأضافت الوكالة أن السعودية وبعض من حلفائها الخليجيين يتهموا إيران بمحاولة تطويق السعودية عن طريف دعم الجماعات المسلحة في المنطقة وهي تلك الاتهامات التي تنفيها إيران .

    صحيفة (نيويورك تايمز) : مقتل (25) قبطي إثر انفجار قنبلة بكاتدرائية الأقباط في مصر

    أشارت الصحيفة إلى التفجير الإرهابي الذي استهدف الكاتدرائية القبطية بالقاهرة ، حيث أكدت أن ذلك التفجير يأتي بعد يومين فقط من التفجيرات الإرهابية التي أدت إلى مقتل (6) من رجال الشرطة والتي أكدت السلطات المصرية أن الجماعة التي أعلنت مسئوليتها عنها تابعة لجماعة الإخوان المحظورة ، مضيفةً أن المتشددين السلاميين قاموا بشن هجمات إرهابية ضد الأقباط في الماضي بما ذلك التفجير الذي حدث يوم رأس السنة بمدينة الإسكندرية عام 2011 والذي أسفر عن مقتل (21) شخص ، وذكرت الصحيفة أن مصر شهدت موجة من الهجمات التي يشنها متشددون اسلاميون منذ إطاحة الجيش بالرئيس المنتخب ” مرسي ” الذي أتى من جماعة الإخوان المسلمين عام 2013 فقد القي العديد من أنصار ” مرسي ” باللوم على المسيحيين وقد تعرضت العديد من الكنائس وغيرها من الممتلكات المملوكة للمسيحيين للنهب في أعقاب ذلك ، وشنت السلطات المصرية حملة واسعة في السنوات الأخيرة وسجنت الآلاف من المعارضين ومعظمهم اسلاميون ولقي المئات مصرعهم في اشتباكات اندلعت نتيجة للمظاهرات .

    وكالة (اسوشيتدبرس) : ايران تقترح تشكيل تكتل إقليمي لمكافحة الإرهاب يضم السعوديون

    ذكرت الوكالة أن ايران اقترحت تشكيل تكتل من الدول الاسلامية لمكافحة الإرهاب وتعزيز التعاون الاقتصادي وهو ذلك التكتل الذي من شأنه أن يشمل المنافس الاقليمي لإيران (المملكة العربية السعودية) ، وقد ذكر رئيس البرلمان ” علي لاريجاني ” في مؤتمر أمني أن إيران والسعودية جنباً إلى جنب مع تركيا ومصر والعراق وباكستان يجب أن يتكاتفوا معاً لتعزيز السلام في المنطقة والدفاع عن الشعب الفلسطيني ومحاربة الإرهاب ، وذكرت الوكالة أن العلاقات الإيرانية السعودية متدهورة على خلفية عدة قضايا منها الحروب الأهلية في سوريا واليمن فقد خفضت السعودية العلاقات الدبلوماسية مع ايران في يناير بعد أن اقتحم المتظاهرون الإيرانيون المنشآت الدبلوماسية السعودية احتجاجاً على إعدام رجل دين شيعي بارز سعودي الجنسية .

    موقع (ياهو نيوز) : محكمة مصرية ترفض النقد الذي تقدم به المتشدد الإسلامي عادل حباره على حكم إعدامه

    ذكر الموقع أنه وفقاً لمصادر قضائية فإن محكمة النقض بمصر رفضت طعناً تقدم به القيادي المتشدد ” عادل حباره ” في حكم بإعدامه مما يجعل حكم الإعدام نهائياً وباتاً ، ويتعلق الحكم باتهام ” حباره ” في قضية مقتل (25) مجنداً في أغسطس 2013 في محافظة شمال سيناء المضطربة ، وأضاف الموقع أن الرئيس المصري ” السيسي ” يواجه تمرد الاسلاميين الذين يتمركزون في شبه جزيرة سيناء المجاورة لإسرائيل وقطاع غزة ، حيث اشتدت حدة العنف هناك بعد قيام ” السيسي ” – قائد الجيش آنذاك – بالإطاحة بالرئيس الاسلامي ” مرسي ” في منتصف عام 2013 .

    وكالة (الأناضول) : مصر تعيد فتح معبر رفح لمدة (3) أيام

    ذكرت الوكالة أن السلطات المصرية قامت بفتح استثنائي لمعبر رفح الحدودي مع قطاع غزة المحاصر من قبل إسرائيل لمدة (3) أيام ، فوفقاً للبيان الصادر عن السلطات المصرية فسوف يتم السماح للطلاب والمرضى وأصحاب الإقامة الخارجية للعبور خلال فترة الـ (3) أيام ، وأضافت الوكالة ان وزارة الداخلية التي تديرها حماس أكدت أن حوالي (20.000) فلسطيني ينتظرون عبور معبر رفح وهو الوسيلة الوحيدة للوصول إلى العالم الخارجي غير الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في قطاع غزة ، مدعيةً أنه منذ الإطاحة بالرئيس ” محمد مرسي ” في انقلاب عسكري عام 2013 حافظت مصر على الحدود مع غزة مغلقة أغلب الوقت .

    صحيفة (الديلي ميل) : مقتل (25) قبطي إثر انفجار قنبلة بالكاتدرائية الرئيسية للأقباط في مصر

    أشارت الصحيفة إلى التفجير الإرهابي الذي استهدف الكاتدرائية القبطية بالقاهرة في عدد من المقالات ، حيث أكدت أن الأقباط – الذين يشكلون نحو 10% من سكان مصر البالغ عددهم 90 مليون – واجهوا اضطهاد وتمييز يعود تاريخه إلى عهد ” مبارك ” الذي أطاحت به ثورة 2011 ، مضيفةً أن الأقباط تعرضوا لعدة هجمات من قبل المتشددين الإسلاميين ، كما أن ذلك التفجير يأتي بعد يومين فقط من التفجيرات الإرهابية التي أدت إلى مقتل (6) من رجال الشرطة ، وذكرت الصحيفة أن مصر شهدت موجة من الهجمات التي يشنها متشددون اسلاميون منذ إطاحة الجيش بالرئيس المنتخب ” مرسي ” الذي أتى من جماعة الإخوان المسلمين عام 2013 فقد القي العديد من أنصار ” مرسي ” باللوم على المسيحيين فيما حدث .. وقد نشرت الصحيفة تقريراً مصوراً حول الحادث : –

    وكالة (رويترز) : محافظ البنك المركزي .. مصر تلقت تدفقات بمليار دولار في شهر منذ تعويم الجنيه
    ذكرت الوكالة أن محافظ البنك المركزي المصري ” طارق عامر ” أكد أن حجم التدفقات الأجنبية بلغ نحو مليار دولار في شهر منذ تحرير سعر صرف العملات الأجنبية ، وذكرت الوكالة أن مصر تكافح من أجل إنعاش اقتصادها منذ ثورة 2011 وما أعقبها من عزوف المستثمرين والسياح وهما مصدران أساسيان للعملة الصعبة ، فقد حرر البنك المركزي سعر صرف العملات الأجنبية في الـ (3) من نوفمبر في محاولة لاستعادة ثقة المستثمرين وجذب تدفقات بالعملات الأجنبية ، مضيفةً أن قرار تحرير سعر الصرف ساعد مصر أيضا على تأمين قرض بقيمة (12) مليار دولار على (3) سنوات من صندوق النقد الدولي لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي فرضت الحكومة في إطاره ضريبة القيمة المضافة وخفضت دعم الكهرباء وفرضت زيادة كبيرة في رسوم الاستيراد وكل ذلك خلال أشهر قليلة .

    صحيفة (صانداي اكسبرس) : مقتل (26) شخص على الأقل إثر انفجار قنبلة بكاتدرائية الأقباط بالقاهرة

    ذكرت الصحيفة أن (26) شخص على أقل تقدير قد لقوا مصرعهم بالإضافة إلى إصابة (35) أخرين إثر انفجار عبوة ناسفة بمحيط كاتدرائية الأقباط بالقاهرة ، مضيفةً أنه من المتوقع أن يكون معظم الضحايا من النساء والأطفال ، حيث ترجح مصادر أمنية أن تكون سيدة هي من وضعت القنبلة بداخل الكاتدرائية ليتم تفجيرها بعد ذلك عن بعد على الرغم من التشديدات الأمنية الشديدة حول المبني ، كما أشارت الصحيفة إلى التفجيرين الإرهابيين يوم الجمعة الماضية الذين أسفروا عن مقتل (6) من رجال الشرطة وإصابة (6) أخرين ، مضيفةً أن قوات الأمن المصرية تقاتل تمرداً اسلامياً من قبل فرع تنظيم داعش في شمال سيناء ، حيث لقي المئات من جنود الجيش والشرطة مصرعهم ، كما شن المتمردون أيضا هجمات مميتة بالقاهرة وغيرها من المدن الأخرى .

    جريدة (20 دقيقة) : تعليق الجريدة على أحداث الكنيسة القبطية

    علقت الجريدة على حادث مقتل (25) شخص في انفجار قنبلة بالكاتدرائية القبطية بالقاهرة ، مشيرةً إلى أن المسيحيين الأرثوذوكس يمثلون أغلبية المسيحيين الموجودين بمصر وأنهم هم الأكبر عدداً في الشرق الأوسط .
     وأضافت الصحيفة أن الأقباط في مصر ليس لهم تمثيل قوي في المناصب الحكومية وخاصةً في قطاعات مثل ( القضاء / الشرطة / الجامعات ) ، مشيرةً إلى أنهم شعروا بالتهميش مع تصاعد دور الإسلام المتشدد خاصةً بعد سقوط نظام مبارك عام (2011) وما تبعه من زيادة نفوذ الإسلاميين وتدهور الوضع الأمني .

    موقع (الخارجية الفرنسية) : وزير الخارجية الفرنسي يعرب عن تضامنه مع مصر عقب تفجيرات اليوم

     
    أصدر وزير الخارجية الفرنسي ” جون مارك إيروت ” بياناً نُشر على موقع الخارجية الفرنسية اليوم أعرب خلاله عن أسفه للحادث الذي وقع صباح اليوم داخل الكنيسة القبطية والذي أسفر عن وفاة العديد من الضحايا ، كما قدم ” أيروت ” تعازيه لأهالي الضحايا متمنياً الشفاء العاجل للمصابين والجرحى ،معرباً عن تضامنه الكامل مع مصر في هذه المحنة وأيضاً في حربها ضد الإرهاب .

    موقع (ايه بي سي نيوز) : مقتل (25) قبطي على الأقل إثر انفجار قنبلة بكاتدرائية الأقباط في مصر

    علق الموقع على حادث مقتل (25) شخص في انفجار قنبلة بالكاتدرائية القبطية بالقاهرة ، حيث ذكر الموقع أن الأرثوذكس الأقباط يشكلون نحو (10%) من سكان مصر البالغ عددهم (90) مليون نسمة وهي أكبر طائفة مسيحية في الشرق الأوسط ، إلا أنهم قد شكوا طويلاً من التمييز في مصر ، مضيفاً أن مصر تشهد تمرد إسلامي حيث شن الإسلاميون التابعون لفرع تنظيم داعش في شمال سيناء العيد من الهجمات الإرهابية أدت إلى مقتل المئات من جنود الجيش والشرطة كما امتدت هجماتهم المميتة لتصل إلى القاهرة وغيرها من المدن الأخرى .

    موقع (السفارة الأمريكية بالقاهرة) : السفارة الأمريكية تنعي ضحايا تفجير الكاتدرائية


     
    نشرت السفارة الأمريكية بالقاهرة بياناً تعليقاً على حادث الكاتدرائية القبطية ، حيث ذكرت خلالها أن سفارة الولايات المتحدة تنعى قتلى هجوم اليوم على كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في القاهرة ، مؤكدةً أن الولايات المتحدة تدين بشدة هذا العمل البغيض والذي استهدف الطائفة المسيحية في مصر ، مؤكدةً على وقوفها مع مصر في محاربة جميع أعمال الإرهاب ، مضيفةً أن الولايات المتحدة تدعم المستقبل المستقر والآمن والمزدهر لجميع المصريين .

    موقع قناة (سي ان ان) : وسائل إعلام محلية .. مقتل (25) قبطي على الأقل إثر انفجار قنبلة بالكاتدرائية القبطية في مصر

    استغل الموقع حادث التفجير الإرهابي الذي استهدف الكاتدرائية القبطية بالقاهرة ، للادعاء بأن الأقباط – الذين يشكلون نحو 10% من سكان مصر – يواجهون اضطهاد وتمييز بشكل متزايد منذ الإطاحة بنظام الرئيس الأسبق ” حسني مبارك ” في عام 2011 فقد قتل عشرات الأقباط في اشتباكات طائفية ، كما أن الأقباط لا يتم تمثيلهم بشكل كبير في الحكومة المصرية ، مضيفاً أن ذلك الحادث جاء عقب يومين من تفجيرين أسفروا عن مقتل (6) من رجال الشرطة ومدني .

  • مصر في عيون لاصحف الاجنبية عنـ يوم 10-12-2016