الملف النووي

  • واشنطن تعلق على المحادثات النووية مع إيران

    واشنطن: المحادثات حول الملف النووي الإيراني في فيينا كانت إيجابية لكن الطريق ما زال طويلا

    قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس إن المحادثات حول الملف النووي الإيراني في فيينا كانت إيجابية، لكن الطريق للمضي قدما ما زال طويلا

  • إيران تكشف هوية المشتبه به في هجوم منشأة نطنز النووية

    حددت وزارة الأمن الإيرانية مساء اليوم السبت، مُنفذ العملیة التخریبیة الأخیرة فی موقع نطنز النووی.
    وقالت الوزارة – وفقا لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية (النسخة الإنجليزية) – إن منفذ العملية يدعى رضا کریمي مشيرة إلى أنه هرب إلی الخارج.
    وقالت وسائل إعلام رسمية في إيران إن كريمي يبلغ من العمر 43 عامًا وهو من مواليد بلدة كاشان القريبة من نطنز

  • “جابان تايمز”: اليابان تصرف أكثر من مليون طن من مياه محطة فوكوشيما النووية فى البحر

    أعلنت الحكومة اليابانية اليوم الثلاثاء، عزمها صرف المياه المشعة المعالجة والمتراكمة فى محطة فوكوشيما النووية رقم 1 منذ عام 2011 فى مياه البحر، وذلك بعد أن أكدت أنه لن يكون هناك أى تأثير سلبى على صحة الإنسان أو البيئة من جراء ذلك، على الرغم من مخاوف الصيادين المحليين والدول المجاورة.

    من جانبها، أفادت صحيفة “جابان تايمز” اليابانية، فى نبأ نشرته على موقعها الإلكترونى، بأن رئيس الوزراء اليابانى يوشيهيدى سوجا التقى صباح اليوم بأعضاء حكومته، بمن فيهم وزير الصناعة هيروشى كاجياما، لإضفاء الطابع الرسمى على القرار، الذى يأتى بعد عقد من الزمن على وقوع زلزال هائل وموجات مد عاتية “تسونامى” تسببا فى انهيار المحطة فى ​​مارس 2011.

    وكشفت الصحيفة، نقلا عن مصادر حكومية، أن اليابان عالجت المياه التى يتم ضخها فى المفاعلات المدمرة بمحطة فوكوشيما لتبريد الوقود المنصهر الممزوج بالمطر والمياه الجوفية الملوثة أيضًا، باستخدام نظام معالجة سائل متقدم يسمى ألبس “ALPS”، ومن شأن هذه العملية أن تزيل معظم المواد المشعة بما فى ذلك السترونشيوم والسيزيوم ولكنها تترك وراءها التريتيوم، الذى يشكل خطرًا ضئيلًا على صحة الإنسان عند التركيز المنخفض، فيما يتم تخزين المياه المعالجة فى خزانات داخل بنايات المحطة، بلغ وزنها حتى الآن أكثر من 1.25 مليون طن على حد قول جابان تايمز.

     

  • البيت الأبيض: هدفنا هو إخلاء كوريا الشمالية من الأسلحة النووية

    أعلن البيت الأبيض عن استعداد الولايات المتحدة للنظر في نهج دبلوماسي تجاه كوريا الشمالية بشرط أن يكون هدفه إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي.

    وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي خلال مؤتمر صحفي لها،: “أود أن أقول إن لدينا هدف واضح في ما يخص كوريا الشمالية وهو إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي“.

    وتابعت: “بالطبع نواصل تشديد العقوبات ونتشاور مع الحلفاء والشركاء. ونحن مستعدون لدراسة نوع من أنواع الدبلوماسية في حال كانت ستقودنا باتجاه نزع السلاح النووي“.

    وامتنعت بساكي عن التعليق على ما رصده باحثون أمريكيون من أنشطة كوريا الشمالية التي يقول المحللون إنها قد تكون جزءا من التحضيرات لاختبار إطلاق صاروخ بالستي من غواصة.

    يذكر أن الإدارة الأمريكية أكدت قبل أيام أنها في المرحلة النهائية من مراجعة سياساتها تجاه كوريا الشمالية.

    ودانت واشنطن التجارب الصاروخية الأخيرة لكوريا الشمالية، مؤكدة عزمها الرد على أي تصعيد، لكن واشنطن أشارت مع ذلك أكثر من مرة إلى انفتاحها على الدبلوماسية لنزع السلاح النووي من كوريا الشمالية.

  • الإمارات توقع مذكرة تفاهم حول التعاون النووي مع كوريا الجنوبية

    أفادت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية، اليوم الثلاثاء، بأن هيئة الطاقة المائية والنووية في سيول وقعت مذكرة تفاهم للأبحاث والتطوير مع مؤسسة الإمارات للطاقة النووية.

    وأشارت الوكالة إلى أن مذكرة التفاهم تأتي من أجل الدراسة والتطوير وتبادل التقنيات الخاصة بمفاعل نووي كوري مصدر إلى الإمارات، حيث ستتعاون الهيئتان بموجب مذكر التفاهم الموقعة بينهما، خلال السنوات الثلاث القادمة، في مجال الأبحاث والتطوير في 9 مجالات، منها معدات محطات الطاقة النووية والكيماويات النووية وغيرها، بالإضافة إلى تشغيل فريق عمل خاص، حسب المجالات.

    وأوضح رئيس الهيئة الكورية الجنوبية، جيونج جيه هون، أن هيئته تتطلع بموجب مذكرة التفاهم الموقعة، قبيل تشغيل محطات الطاقة النووية بكمية تجارية في محطة براكة النووية في الإمارات، إلى مساهمة الأمر أيضا في زيادة تبادل التقنيات الخاصة بمفاعل “APR1400” الكوري الجنوبي الصنع، في منطقة الشرق الأوسط.

    وتابع: “اعتمادا على إنجازات وافرة كسبتها الهيئة عبر تشغيل محطات الطاقة النووية في البلاد طوال حوالي 40 عاما، ستدعم الهيئة بكل ما في وسعها لتطوير العلاقة القائمة بين الهيئة ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية، إلى علاقة الشراكة ذات المنفعة للطرفين”.

  • ماكرون يطالب إيران بالتوقف عن انتهاك الاتفاق النووي والتصرف بمسئولية

    دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إيران يوم الخميس إلى وقف انتهاكات خطة العمل الشاملة المشتركة ، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين في باريس.

    وقال ماكرون “ناقشنا التطورات الأخيرة بشأن الملف النووي الإيراني ونشارك في القلق بشأن الأمر، أكرر بكل وضوح لا لبس فيه، على إيران أن تتوقف عن تفاقم الوضع النووي الشائك بخروقات متعددة لاتفاق فيينا” مضيفا أنه يتعين على طهران اتخاذ الخطوات المتوقعة منها و”التصرف بمسؤولية”.

    في الوقت نفسه، أشار الرئيس الفرنسي إلى أن فرنسا مستعدة للبحث عن مخرج من الأزمة الحالية.

    وقال ماكرون: “هذا يعني العودة إلى الإشراف على البرنامج النووي ، بما في ذلك السيطرة على نشاط الصواريخ الباليستية الإيرانية في المنطقة ، كما نطلب منذ عام 2017”.

    في عام 2015 ، وقعت إيران على خطة العمل الشاملة المشتركة مع الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وألمانيا والاتحاد الأوروبي.

    وطالبت الخطة إيران بتقليص برنامجها النووي وتقليص احتياطياتها من اليورانيوم بشدة مقابل تخفيف العقوبات ، بما في ذلك رفع حظر الأسلحة بعد خمس سنوات من اعتماد الاتفاق. في عام 2018 ، تخلت الولايات المتحدة عن موقفها التصالحي بشأن إيران ، وانسحبت من خطة العمل الشاملة المشتركة وطبقت سياسات متشددة ضد طهران.

    وفي ديسمبر 2020 ، أقرت إيران قانونًا لزيادة تخصيب اليورانيوم ووقف عمليات التفتيش الدولية لمواقعها النووية ردًا على مقتل الفيزيائي النووي محسن فخري زاده.

    وفي بداية شهر يناير، أعلنت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أن إيران نجحت في تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المائة في محطة فوردو لتخصيب الوقود.

  • وزير الدفاع الإسرائيلي: حددنا أهدافا إيرانية لضربها وشل قدرة طهران النووية

    قال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس، إن الجيش الإسرائيلي يقوم بتحديث خططه لضرب المواقع النووية الإيرانية وهو مستعد للعمل بشكل مستقل.

    وأفادت قناة “العربية”، صباح اليوم الجمعة، أن إسرائيل قد حددت، على ما يبدو، العديد من الأهداف داخل إيران لضربها وشل قدرتها على تطوير قنبلة نووية.

    ونقلت القناة عن شبكة “فوكس نيوز”، اليوم الجمعة، أن جانتس قد شدد على ذلك الأمر، بقوله: إذا أوقفهم العالم قبل امتلاك سلاح نووي، فستكون خطوة جيدة جداً. ولكن إذا لم يفعل، فيجب أن نقف بشكل مستقل وندافع عن أنفسنا بأنفسنا.

    وتعليقا على الجو السائد في العلاقات الإيرانية الغربية، واحتمال أن تستعمل إيران عددا من ميليشياتها في المنطقة لاستهداف بعض المصالح الغربية، أكد جانتس أن “ميليشيات حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران لديهة مئات الآلاف من الصواريخ”.

    وعرض الوزير الإسرائيلي ما قال إنها خريطة لعدد من الأهداف والمواقع التي تتضمن صواريخ، والتي تقع بين مناطق مدنية على طول الحدود الإسرائيلية اللبنانية.

    وتابع جانتس: هذه خريطة الأهداف، تم فحص كل واحد منها بشكل عملي واستخباراتي ونحن مستعدون للقتال.

    وحول مواصلة بلاده ضرب أهداف إيرانية في سوريا، فرجح استمرارها، لا سيما وأن تلك الميليشيات والفصائل المدعومة من طهران والتي يتم استهدافها تساعد في تسهيل نقل الأسلحة إلى لبنان.

    ووجهت الخارجية الأمريكية، أمس الخميس، 3 رسائل مزدوجة للقائمين على صناعة القرار في إيران ولبنان ومليشيا الحوثي الإرهابي.

    وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، استمرار ضغوط بلاده على إيران فيما يتعلق بأنشطتها المزعزعة لاستقرار المنطقة.

    وقال إن الولايات المتحدة متمسكة بهدف منع إيران من الحصول على أسلحة نووية ولن تتنازل عنه.

    وحذر برايس من استمرار النظام الإيراني في دعم المليشيات الإرهابية في منطقة الشرق الأوسط.

    وأمهلت دول غربية، إيران، وقتا للتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن برنامجها النووي، بإلغاء مشروع قرار ضدها.

  • التعليم تعلن جدول امتحان الترم الأول لطلاب مدرسة الطاقة النووية بالضبعة

    اعتمد عاطف سلامة وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة مطروح جدول امتحانات النقل الخاصة بالفصل الدراسي الأول لطلاب المدرسة الفنية المتقدمة لتكنولوجيا الطاقة النووية بمدينة الضبعة، حيث تبدأ الامتحانات 27 فبراير الجارى وتستمر حتى 9 مارس المقبل.

    ويؤدى طلاب الصف الأول الثانوى الصناعى يوم 27 امتحان مواد اللغة العربية ومبادئ القياس والأجهزة والكيمياء والأحد 28 فيزياء عامة وتكنولوجيا عامة كهرباء ودراسات اجتماعية والاثنين 1 مارس مبادئ الرسم الفنى وتكنولوجيا عامة ميكانيكا وتكنولوجيا نووية واستخداماتها، والثلاثاء 2 مارس تكنولوجيا عامة إلكترونيات ولغة إنجليزية ومادة السلامة والصحة المهنية، والأربعاء 3 مارس اساسيات علم المواد ورياضة عامة.
    أكد الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفنى، أنه بناءً على موافقة الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بشأن إجراء امتحانات الفصل الدراسى الأول للتعليم الفني للعام الدراسى 2020/2021 تقرر الآتى:
    ـ تشتمل امتحانات التعليم الفنى على شقين وهما ( الامتحانات العملية والمعملية – الامتحانات التحريرية ) مما يستوجب زيادة الفترة المخصصة لأداء هذه الامتحانات مع تخفيض الزمن المخصص لأدائها حتى يتم الانتهاء من هذه الامتحانات بمعدل زمني يومي لا يتعدى الثلاث ساعات يوميًا.
     ـ تعقد هذه الاختبارات مع الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتشار فيرس كورونا والحفاظ على صحة الطلاب والعاملين، بحيث يتم أداء الطلاب للامتحانات (العملية والمعملية – التحريرية) خلال الفترة من يوم السبت الموافق 27/2/2021 وحتي يوم الخميس الموافق 11/3/2021 على أن يكون أداء هذه الامتحانات بنظام التبادل اليومي بين صفوف النقل بمدارس التعليم الفني لإتاحة الفرصة لأبنائنا الطلاب لمراجعة المادة العلمية بالمنزل لأداء هذه الامتحانات، وذلك بمدارس التعليم الفني (نظام السنوات الثلاث – نظام إعداد مهني – نظام التعليم والتدريب المزدوج – نظام السنوات الخمس).
    ـ يتم أداء طلاب كل صف الامتحانات في الأيام المحددة لهم، على أن يكون الزمن المخصص لكل امتحان (ساعة واحدة فقط) مع مراعاة وضع الامتحانات التحريرية لتتناسب مع الزمن المخصص لكل مادة، مع عدم احتواء ورقة أسئلة الامتحان التحريري على أكثر من مادة واقتصارها على مادة الامتحان فقط على أن تتنوع الأسئلة بين اختيار من متعدد والصواب والخطأ وأسئلة إعادة الترتيب والإقلال بقدر المستطاع من أسئلة المقال.
    ـ يتم استكمال أداء الامتحانات العملية والمعملية للطلاب الذين بدأوا هذه الامتحانات قبل إجازة نصف العام، بعد انتهاء الاختبارات التحريرية وخلال الفترة من يوم السبت الموافق 27/2/2021 وحتي يوم الخميس الموافق 11/3/2021.
    ـ يتم مراعاة تقسيم الطلاب إلى مجموعات تتناسب مع الأماكن المتاحة لأدائهم هذه الامتحانات العملية والمعملية (معامل – ورش)، وذلك على مدار الأيام المخصصة لكل صف من صفوف النقل بمدارس التعليم الفني، على أن يكون الزمن المخصص لكل امتحان عملي أو معملي (ساعة واحدة فقط) مع مراعاة وضع الامتحانات العملية والمعملية لتتناسب مع الزمن المخصص لكل امتحان عملي أو معملي.
    ـ بالنسبة لامتحانات المواد التى لا تضاف إلى المجموع يتم تسليم الطالب ورقة الأسئلة وكراسة الإجابة الخاصة بالمادة وذلك في نهاية اليوم الأول من الامتحانات المخصصة لكل صف، على أن يقوم الطالب بتسليمها بعد الإجابة عليها في بداية الأسبوع الثانى من بدء الامتحانات مع عمل كشوف لتوقيع الطلاب بالتسليم و التسلم.
    ـ بالنسبة لمدارس التعليم الفني المطبق بها البرامج المطورة والمناهج المبنية على منهجية الجدارات المهنية، فسوف يتم استكمال مخرجات التعلم والتقييمات الخاصة بها والتي لم يتم الانتهاء منها خلال الفصل الدراسي الأول، بعد انتهاء اختبارات المواد الثقافية مباشرة وخلال الفترة من يوم السبت الموافق 27/2/2021 وحتي يوم الخميس الموافق 11/3/2021.
    – بالنسبة لطلاب مدارس التكنولوجيا التطبيقية فى سنوات النقل فسوف يتم أداء الامتحان بالتبادل بين الصف الأول والصف الثاني على أن يتم البدء فى الامتحانات فى الفترة من 27 فبراير حتى 9 مارس، كما يتم عمل جدول مفصل لامتحانات العملي والنظري لمدارس التكنولوجيا التطبيقية وذلك نظرا لقلة عدد طلاب مدارس التكنولوجيا التطبيقية مقارنة مع الأجهزة والمعدات المتوفرة داخل المدارس بما يسمح بمرونة تنفيذ الامتحانات بكافة الإجراءات الاحترازية والانتهاء منهِا في التوقيتات المحددة.
    IMG-20210222-WA0053
    IMG-20210222-WA0054
    IMG-20210222-WA0055
  • الجيش الإسرائيلى: نعد خططا لهجوم محتمل على إيران لإحباط محاولاتها النووية

    قال أفيف كوخافى رئيس الأركان الإسرائيلي: نعمل على وضع خطط وسيناريوهات للتعامل مع محاولات إيران تطوير قنبلة نووية، وفقا لمصادر إعلامية.

    وأضاف رئيس أركان الجيش الإسرائيلي: أعددنا خططا لهجوم محتمل على إيران بهدف إحباط محاولاتها للاقتراب من قنبلة نووية.

    وفى وقت سابق، قال أفيف كوخافى رئيس الأركان الإسرائيلي: قصفنا أكثر من 500 هدف في إسرائيل العام الماضي، موضحا أنه لا نية لإيران بوقف التموضع العسكري في سوريا.

    وأضاف رئيس الأركان الإسرائيلي، أنه ازدادت قوة الردع لديه ضد الدول التى يواجهها، متابعا: نتمتع بحرية عمل واسعة فى جميع أنحاء الشرق الأوسط.

  • رئيس “المحطات النووية” يتوقع صدور إذن قبول الإنشاء لمحطة الضبعة منتصف 2021

    قال الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه من المتوقع أن يصدر إذن قبول الإنشاء لموقع الضبعة منتصف 2021، موكداً أنه يجرى حالياً تلافى الملاحظات الخاصة بالمشروع ليجرى إصدار إذن الإنشاء الذى يسمح ببدء وضع القواعد الخرسانية للمفاعلات النووية.
    وأكد الوكيل، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه جرى التقديم لاستخراج إذن قبول الإنشاء فى 10 مارس 2019 لبدء إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، مؤكداً أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية هى الجهة المختصة بإصدار إذن قبول الإنشاء للبدء فى وضع القواعد الخرسانية لأول مفاعل بقدرة 1200 ميجا وات.
    وأوضح الوكيلـ أن عمل المقاولين في موقع الضبعة لا علاقة لها ببدء إنشاء المفاعلات، موضحا أن عمل المقاولين يستهدف أعمال التسوية وأعمال المباني الإدارية والمباني المساعدة فقط وليس له علاقة بصدور بإذن الإنشاء.
    وقال الوكيل، أن الهيئة فى انتظار الحصول على إذن قبول الإنشاء  للبدء فى إنشاء المفاعلات النووية لتوليد الكهرباء بالتعاون مع شركة روساتوم الروسية المسئولة عن إنشاء المحطة.
    ومن المقرر أن تقوم الشركة الروسية المسئولة عن إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة من خلال تنفيذ المفاعلات الـ4 بالمحطة  من نوع  مفاعلاتVVER 1200 من الجيل 3+ وهي مجهزة بأحدث أنظمة السلامة، موضحا أنه تم إضافة معاير سلامة إضافية بحيث لها قدرة غير مسبوقة على مقاومة الحوادث الضخمة فيمكنها أن تتصدى لاصطدام طائرة وزنها 400 طن وسرعتها 150 مترا فى الثانية، وتمتاز هذه النوعية من المفاعلات النووية أيضًا بالتشغيل الآمن دون أية تأثيرات سلبية على البيئة المحيطة به، كما تضمن هذه المفاعلات عدم التسرب الإشعاعى عن طريق الفلاتر والحواجز المتعددة، وتحتوى على نظام التحكم الآلى الحديث.
  • تاس : وزيرا خارجية مصر وروسيا ناقشا مشروع محطة الضبعة للطاقة النووية

     أشارت وكالة (تاس) الروسية – الناطقة بالإنجليزية – إلى الاتصال الهاتفي الذي جرى أمس بين (وزير الخارجية المصري سامح شكري / وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف)، حيث أوضحت أن كلا الوزيرين تطرقا لتنفيذ مشروعات إنشاء محطة الضبعة للطاقة النووية ومنطقة صناعية روسية في مصر، كما ناقش الجانبين الوضع في ليبيا، مشيرين إلى ضرورة ضمان إجراء حوار وطني شامل في ليبيا، وأعادا تأكيد التزامهما بالتسوية السلمية للصراع هناك بما يتماشى مع قرارات المؤتمر الدولي في برلين وبنود قرار مجلس الأمن رقم 2510.

    كما ذكرت الوكالة أن كلا الوزيرين قد تطرقا أيضاً للوضع في سوريا، حيث أكدا على الحاجة إلى ضمان حق الشعب السوري في تقرير مستقبل بلدهم، وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254، كما أكدا مجدداً على ضرورة تعزيز الجهود الدولية لاستئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية المباشرة، بهدف تحقيق السلام الشامل في منطقة الشرق الأوسط.

  • إيران تعلن اعتقال أشخاص ساهموا في عملية اغتيال عالمها النووي

    أفادت وكالة “فارس” الإيرانية، اليوم الثلاثاء، بأن السلطات الإيرانية اعتقلت أشخاصًا ساهموا في عملية اغتيال العالم النووي الإيراني البارز، محسن فخري زاده.

    وقالت الوكالة نقلًا عن عضو بلجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني إن القوات الأمنية اعتقلت أشخاصا وفروا أسلحة وسيارة استخدمت في اغتيال فخري زادة.

    من جهته، أعلن المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى أبو الفضل عموئي، عن بحث الأبعاد الأخرى لاغتيال محسن فخري زادة داخل لجنة الأمن القومية وذلك بحضور وزير الأمن الإيراني، محمد علوي.

    وأضاف أبو الفضل عموئي، عقب اجتماع لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان اليوم، الثلاثاء، أن “وزارة الأمن قدمت تقريرا عن أدائها في مجال الأمن والتصدي لمحاولات العدو التغلغل داخل البلاد ورصد تحركاته بالخارج فضلا عن بحث المسائل الفنية”.

    وأضاف أن “الدوائر المختصة بوزارة الأمن قدمت إيضاحات حول متابعة عملية اغتيال محسن فخري زادة”.

    وتابع: “تم خلال اجتماع اللجنة الاستماع إلى تقرير الإجراءات المتخذة ضد أجهزة استخبارات العدو” وكذلك تقريرا عن قضية عبد الله جعب من “حركة النضال”.

    وأكد عموئي أن “قدرة الرصد الاستخباراتي لدى وزارة الأمن كشفت أن الأعداء وظفوا أموالا طائلة للدعاية بشكل كبير للتغلغل ثقافيا في إيران”.

    وقتل رئيس مركز الأبحاث والتكنولوجيا لدى وزارة الدفاع الإيرانية، محسن فخري زادة، يوم 27 نوفمبر في عملية اغتيال وصفتها طهران بـ”الإرهابية”.

    واتهمت إيران إسرائيل باغتياله، وتوعد الحرس الثوري “برد قاس” على اغتياله.

    وقال قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، خلال زيارته أسرة العالم النووي محسن فخري زاده قبل أيام، إن إسرائيل وأذنابها ستدفع ثمن جريمة اغتيال فخري زاده.

    وأكد سلامي أن إيران ستنتقم بشدة من إسرائيل وأذنابها في الوقت المناسب.

    وأضاف أن اغتيال فخري زاده عمل جبان يقرب إسرائيل من حافة السقوط والزوال، ودماء فخري زاده ستؤدي إلى انهيار نظام الهيمنة في العالم.

    وشدد عدد من القيادات في إيران أن الرد والانتقام لجريمة اغتيال فخري زاده سيكون على مراحل، متوعدين بندم كل من فعل ذلك بشدة.

  • إيران تتحدى المجتمع الدولي بمشروع قانون لوقف التفتيش النووي

    وكالات
    لا تزال إيران تصر على تحدي المجتمع الدولي ببرنامجها النووي، إذ طرح البرلمان الإيراني، الثلاثاء، مشروع قانون من شأنه وقف عمليات التفتيش التي تقوم بها الأمم المتحدة لمنشآت البلاد النووية، ويطالب الحكومة بتكثيف عمليات تخصيب اليورانيوم.

    وينص مشروع القانون على الإقدام على تلك الخطوات المزعزعة لأمن المنطقة، في حال رفضت الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي عام 2015، تخفيف العقوبات المفروضة على قطاعي النفط والمصارف الإيرانية.

    ويمثل التصويت على مناقشة مشروع القانون، الذي يتطلب اجتياز عدة مراحل أخرى قبل أن يصبح قانونا، استعراضا للتحدي بعد مقتل العالم النووي الإيراني، محسن فخري زادة الشهر الماضي.

    وذكرت وكالة أنباء إيرنا الرسمية، أن 251 نائبا من 290 مقعدا صوتوا لصالح القانون.

    وسيمنح مشروع القانون الدول الأوروبية ثلاثة أشهر لتخفيف العقوبات على قطاع النفط والغاز الرئيسي في إيران، والسماح لها بالوصول إلى النظام المصرفي العالمي، وفق ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

    وكانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات قاسية على إيران عقب إعلان الرئيس دونالد ترامب انسحاب واشنطن الأحادي من الاتفاق النووي، مما أدى إلى سلسلة من التصعيد بين الجانبين.

    ويطالب مشروع القانون السلطات باستئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة، وهي نسبة أقل من الحد المطلوب لاستخدامه في صناعة الأسلحة النووية، لكنها أعلى من تلك المطلوبة للاستخدامات المدنية.

    كما ينص أيضا على تشغيل أجهزة طرد مركزي جديدة في المنشآت النووية في نطنز، ومنشأة فوردو تحت الأرض.

    وسيتطلب مشروع القانون تصويتا برلمانيا آخر لتمريره، بالإضافة إلى موافقة مجلس صيانة الدستور، وهو هيئة رقابة دستورية.

  • الصور الأولى من مكان اغتيال العالم النووي الإيراني في طهران

    أفادت وسائل إعلام إيرانية اليوم الجمعة باغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زادة في منطقة آبسرد دماوند في طهران.

    وقالت وكالة “فارس” إن اغتيال العالم النووي تم عن طريق انفجار تعرضت له سيارته ثم إطلاق الرصاص، مضيفة أن مرافقي العالم النووي اشتبكوا مع فريق الاغتيال والعملية أدت إلى مقتل شخصين على الأقل.

    وتظهر هذه الصور الأولية، مكان وقوع الاغتيال وسيارة فخري زادة التي تعرضت لإطلاق نار.

  • هيئة المحطات النووية: نسابق الزمن للانتهاء من إنشاء رصيف بحرى لاستقبال معدات الضبعة

    أكد الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أننا نسابق الزمن لإنشاء رصيف بحرى لاستقبال المعدات الخاصة ببدء إنشاء المحطة النووية بالضبعة لتوليد الكهرباء بقدرة 4800 ميجا وات، نهاية العام الجارى.
     
    وأضاف الوكيل أن الرصيف البحرى سيستغرق 21 شهرا لإنشائه بالكامل، لافتا إلى أنه من المتوقع أن يتم الانتهاء منه قبل المدة المحددة.
     
    وقال الوكيل، إنه تم تقديم على استخراج إذن قبول الإنشاء فى 10 مارس 2019 لبدء إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، موكداً أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية هى الجهة المختصة باصدار إذن قبول الإنشاء للبدء فى وضع القواعد الخرسانية لأول مفاعل بقدرة 1200 ميجا وات.
     
    جدير بالذكر أنه سيتم تنفيذ المفاعلات الـ4 بالمحطة النووية بالضبعة من نوع  مفاعلاتVVER 1200 من الجيل 3+ وهي مجهزة بأحدث أنظمة السلامة، موضحا أنه تم إضافة معاير سلامة إضافية بحيث لها قدرة غير مسبوقة على مقاومة الحوادث الضخمة فيمكنها أن تتصدى لإصطدام طائرة وزنها 400 طن وسرعتها 150 متر فى الثانية، وتمتاز هذه النوعية من المفاعلات النووية أيضًا بالتشغيل الآمن دون أية تأثيرات سلبية على البيئة المحيطة به، كما تضمن هذه المفاعلات عدم التسرب الإشعاعى عن طريق الفلاتر والحواجز المتعددة، وتحتوى على نظام التحكم الآلى الحديث.
  • واشنطن تعلن اتفاقا مبدئيا مع موسكو على تمديد معاهدة خفض الأسلحة النووية

    أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، واشنطن عن اتفاقا مبدئيا مع موسكو على تمديد معاهدة خفض الأسلحة النووية، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل، وفى وقت سابق نقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزير الخارجية سيرجى لافروف قوله، إن موسكو مستعدة لبحث خفض الأسلحة النووية.

    ونقلت الوكالة عن لافروف قوله “نحن مستعدون لبحث إمكانية خفض القدرات النووية بدرجة أكبر لكن فقط إذا أخذت كل العوامل فى الاعتبار وليس فقط عدد الأسلحة الهجومية الاستراتيجية.”

    ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عنه قوله، إنه “من الواضح تماما أن الوقت لم يحن بعد” للتخلص من كل الأسلحة النووية

  • المحطات النووية تكشف صدور إذن قبول الإنشاء لـ”الضبعة” بالنصف الثانى من2021

    أكد الدكنور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه من المتوقع أن يصدر إذن قبول الإنشاء لموقع الضبعة فى النصف الثانى من العام المقبل 2021، موضحا أنه يجرى حالياً تلافى الملاحظات الخاصة بالمشروع ليتم إصدار إذن الإنشاء الذى يسمح ببدء وضع القواعد الخرسانية للمفاعلات النووية.

    وقال الوكيل، أنه جرى تقديم على استخراج إذن قبول الإنشاء فى 10 مارس 2019 لبدء إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، مؤكداً أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية هى الجهة المختصة بإصدار إذن قبول الإنشاء للبدء فى وضع القواعد الخرسانية لأول مفاعل بقدرة 1200 ميجا وات.

    وأوضح الوكيل، أن عمل المقاولين في موقع الضبعة لا علاقة لها ببدء إنشاء المفاعلات، موضحا أن عمل المقاولين يستهدف أعمال التسوية وأعمال المباني الإدارية والمباني المساعدة فقط وليس له علاقة بصدور بإذن الإنشاء.

    وقال الوكيل، أن الهيئة فى انتظار الحصول على إذن قبول الإنشاء  للبدء فى إنشاء المفاعلات النووية لتوليد الكهرباء بالتعاون مع شركة روساتوم الروسية المسئولة عن إنشاء المحطة.

    الجدير بالذكر، أنه سيتم تنفيذ المفاعلات الـ4 بالمحطة النووية بالضبعة من نوع  مفاعلاتVVER 1200 من الجيل 3+ وهي مجهزة بأحدث أنظمة السلامة،  موضحا أنه تم اضافة معاير سلامة إضافية بحيث لها قدرة غير مسبوقة على مقاومة الحوادث الضخمة فيمكنها أن تتصدى لإصطدام طائرة وزنها 400 طن وسرعتها 150 مترا فى الثانية، وتمتاز هذه النوعية من المفاعلات النووية أيضًا بالتشغيل الآمن دون أية تأثيرات سلبية على البيئة المحيطة به، كما تضمن هذه المفاعلات عدم التسرب الإشعاعى عن طريق الفلاتر والحواجز المتعددة، وتحتوى على نظام التحكم الآلى الحديث.

  • السعودية تدعو المجتمع الدولي لاتخاذ موقف تجاه تجاوزات إيران النووية

    جددت المملكة العربية السعودية تأكيدها بضرورة اتخاذ المجتمع الدولي موقفاً حازماً تجاه إيران والتعامل الجاد حيال تجاوزاتها المرتبطة ببرنامجها النووي.

    وأوضح وزير الإعلام المكلف، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن المملكة أيدت خلال المؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية المبادرات الإيجابية الداعية لإيجاد مناطق جغرافية خالية من الأسلحة النووية، والعمل مع المجتمع الدولي على جعل الشرق الأوسط منطقة خالية من هذه الأسلحة.

    وجاء ذلك خلال جلسة لمجلس الوزراء السعودي، اليوم، عبر الاتصال المرئي، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

    وتناول مجلس الوزراء، ما صدر عن الاجتماع الطارئ لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة الذي دعت إليه المملكة، من مطالبة بإجراءات عاجلة لتفادي كارثة بيئية محتملة جراء عدم صيانة الناقلة النفطية (صافر) الراسية قبالة ميناء رأس عيسى النفطي في البحر الأحمر منذ خمسة أعوام، ودعوة جميع الدول العربية والإقليمية والدولية إلى ضرورة التعاون واتخاذ الخطوات اللازمة المؤدية لمعالجة الوضع، الذي يشكل تهديداً خطيراً لكل الدول المطلة على البحر الأحمر خاصة المملكة واليمن.

  • الحدث الان ينشر مقال مترجم لصحيفة (الجارديان) البريطانية بعنوان ( تقرير صيني سري: السعودية قد يكون لديها ما يكفي من خام اليورانيوم لإنتاج الوقود النووي )

    1- أشارت الصحيفة إلى أن السعودية ربما تمتلك احتياطيات كافية من خام اليورانيوم المستخرج من أراضيها، الأمر الذي قد يمهد الطريق لإنتاجها المحلي من الوقود النووي، وذلك وفقاً لوثائق سرية أطلعت عليها الصحيفة، موضحة أن تفاصيل مخزونات اليورانيوم مذكورة في تقارير أعدها جيولوجيون صينيون كانوا يسعون جاهدين لمساعدة الرياض على تحديد احتياطاتها من اليورانيوم بسرعة فائقة، كجزء من اتفاقية تعاون في مجال الطاقة النووية بين (الصين / السعودية)، موضحة أن هذه التقارير تزيد من المخاوف بشأن اهتمام الرياض ببرنامج أسلحة ذرية.

    2- ذكرت الصحيفة أن أحد التقارير المسحية يصف كيف عمل الجيولوجيون على مدار العام، رغم حرارة الصيف الحارقة، لتحديد الاحتياطيات التي يمكن أن تنتج أكثر من (90) ألف طن من اليورانيوم من (3) مخزونات رئيسية في وسط وشمال غرب السعودية، موضحة أن هذه الكمية المسحية تعد أولية، وبالتالي سيكون هناك حاجة إلى مزيد من الاستكشاف لتأكيد احتياطيات اليورانيوم وحساب تكلفة الاستخراج.

    3- أشارت الصحيفة إلى أن السعودية كانت منفتحة بشأن طموحها لاستخراج اليورانيوم محلياً، حيث اعتبر رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة الدكتور “هاشم بن عبدالله” في عام 2017 هذا الأمر خطوة نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في إنتاج الوقود النووي لبرنامج الطاقة، مضيفة أن مسح 2019 يشير إلى أن الاحتياطيات من اليورانيوم يمكن أن تزود السعودية بالوقود اللازم للمفاعلات التي ترغب في بنائها، كما يمكن أن تستفيد من الفائض في التصدير.

    4- أوضحت الصحيفة إنها لم تتمكن من التحقق بشكل مستقل من صحة التقرير، الذي أعده معهد بكين لأبحاث جيولوجيا اليورانيوم، والمؤسسة النووية الوطنية الصينية، بالتعاون مع هيئة المسح الجيولوجي السعودية، مشيرة إلى أن خبراء يؤكدون إنه إذا كانت السعودية قادرة على استخراج ما يكفي من اليورانيوم محلياً، بدلاً من الاعتماد على موردين أجانب، فيمكن أن يمنح ذلك المملكة دفعة نحو إنشاء برنامج أسلحة خاص بها.

    5- ذكرت الصحيفة أن طموحات المملكة النووية أصبحت مصدر قلق متزايد في الكونجرس الأمريكي وبين الحلفاء، خاصة منذ أن أعلن ولي العهد الأمير “محمد بن سلمان” في عام 2018 أنه إذا طورت إيران قنبلة نووية، فسوف تحذو المملكة حذوها في أقرب وقت ممكن.

  • المحطات النووية تؤكد إجراء الشركة الروسية تصميمات تقرير الأمان لمحطة الضبعة

    أكد الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه تم الحصول على تقيم الأثر البيئي وإذن قبول الموقع في 10 مارس 2019 من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، ويعتبر إصدار هذا الإذن هو إقرار بأن موقع الضبعة وخصائصه تتوافق مع المتطلبات المصرية الوطنية وأيضًا متطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمواقع محطات القوى النووى.

    وأضاف الوكيل أن الحصول على إذن قبول الموقع وتقييم الأثر البيئي سينعكس لضمان التشغيل الأمن والموثوق فى المستقبل للمنشآت النووية، لافتا إلى أن إذن قبول الموقع هو شرط الحصول على وثيقة الترخيص “إذن الإنشاء”، وجارى استكمال الإجراءات الخاصة بالحصول على إذن الإنشاء من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، للانتهاء من المرحلة التحضيرية وبدء مرحلة البناء.

    وقال الوكيل أن المقاول العام للمشروع وهو شركة اتوم ستروى اكسبورت الروسية تقوم حاليا باستكمال أعمال التصميمات الخاصة بالضبعة والإنتهاء من الوثائق الخاصة بتقرير تقييم الأمان وتلافى ملاحظات هيئة الرقابة النووية والإشعاعية لإستصدار إذن الإنشاء.

    وتابع الوكيل أنه لا شك أن جائحة كورونا أثرت علي وتيرة العمل بكل بلاد العالم، مضيفا أنه من المتوقع أن يتم الحصول على إذن الإنشاء في النصف الثاني من العام المقبل وهو أحد المعالم الرئيسية للمشروع علما أن التأخير فى المشروع لا يقاس إلا بالمدة الزمنية للانتهاء من تنفيذه بما يعنى المحافظة على تواريخ التسليم الابتدائي للمشروع خاصة أن المشروعات النووية مشروعات طويلة الأجل وتتطلب إجراءات متنوعة.

  • موقع ( ميدل إيست آي ) البريطاني:الإمارات تبدأ أول محطة للطاقة النووية في العالم العربي

     نشر الموقع مقال أشار خلاله إلى إعلان دولة الإمارات عن بدء تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية اليوم ، وهي الأولى من نوعها في العالم العربي ، ونقل الموقع تصريحات المندوب الدائم لدولة الإمارات لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية ” حمد الكعبي ” الذي أكد خلالها على أن عملية تشغيل المفاعل الأول في محطة براكة للطاقة النووية قد بدأت بنجاح ، وأن هذا يُعد إنجاز الهدف منه توفير مصدر جديد ونظيف للطاقة في دولة الإمارات .
    وذكر الموقع أنه من المُقرر أن تبدأ العمليات التجارية للمحطة في وقت لاحق من هذا العام ، مضيفاً أن الإمارات تُعد ثاني دولة في الشرق الأوسط تقوم بذلك بنجاح بعد إيران ، وأشار الموقع إلى أن ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات الشيخ ” محمد بن زايد ” أكد في تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي أن الهدف هو تشغيل (4) محطات للطاقة النووية وهذه المحطات ستوفر ربع احتياجات الإمارات من الطاقة بطريقة آمنة وموثوقة وخالية من الانبعاثات الضارة ، مضيفاً أن رسالة الإمارات للعالم هي أن العرب قادرون على استئناف طموحاتهم العلمية والتنافس مع بقية دول العالم المتقدمة .

  • الرئيس ” السيسي” يهنىء الإمارات على بدء تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية

    هنأ الرئيس ” السيسي” الإمارات على بدء تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية ، وذلك عبر حسابه على موقع التواصل الإجتماعي ( فيسبوك ) ، مضيفاً : ( أهنئ دولة الإمارات الشقيقة واخي سمو الشيخ محمد بن زايد على بدء تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية وهو إنجاز جديد يضاف إلى سجل إنجازاتها، يجسد الحلم المنشود لتكون الأمة العربية صاحبة ريادة وتفوق وتميز في جميع المجالات التي تخدم الإنسانية. )

     

  • الصين ترفض المشاركة في محادثات حول السلاح النووي مع أمريكا وروسيا

    قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية الثلاثاء إن بلادها ترفض المشاركة في محادثات ثلاثية بشأن نزع السلاح النووي مع الولايات المتحدة وروسيا.

    ومن المقرر أن يلتقي مسؤولون أمريكيون وروس في فيينا يوم 22 يونيو، لعقد جولة جديدة من محادثات السيطرة على التسلح النووي.

    وتأمل الولايات المتحدة أن تستطيع روسيا إقناع الصين بالانضمام إلى المفاوضات حول الحد من المخزونات النووية للدول الثلاث.

    وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، هوا تشونيينج، إن بكين أعلنت من قبل أنها لن تشارك في المحادثات الثلاثية.

    وأضافت: “لاحظنا أن الولايات المتحدة كانت تجر الصين إلى القضية كلما أثيرت” بنية الابتعاد عن مسؤوليتها.

  • بومبيو يعلن فرض عقوبات على اثنين من مسؤولى البرنامج النووي الإيرانى

    أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو فرض عقوبات على اثنين من مسؤولي البرنامج النووي الإيراني، حسبما ذكرت سكاى نيوز عربية .

    وأضاف: على العلماء الإيرانيين أن يختاروا بين متابعة العمل السلمي خارج إطار التسليح النووي أو المخاطرة بالتعرض للعقوبات، كما أعلن إنهاء الإعفاءات على المشاريع ذات الصلة بالاتفاق النووي في أجل 60 يوما.

    قال وزير الخارجية الأمريكى، مايك بومبيو اليوم الأربعاء، إن هونج كونج لم تعد تتمتع بالحكم الذاتي إزاء الصين، جاء ذلك نقلا عن العربية. وفى غضون ذلك، أكدت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الأربعاء، أن قضية تشريع الأمن القومى لمنطقة هونج كونج الإدارية الخاصة شأن داخلى للصين، وليس لأى دولة أجنبية الحق فى التدخل فيها، مشددة على معارضة الصين بشدة لأى قوى خارجية تحاول التدخل فى شئون المنطقة.

    جاء ذلك فى تصريح للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية “تشاو لى جيان” اليوم، تعليقا على تصريح وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف بأن تشريع قانون لحماية الأمن القومى فى هونج كونج شأن داخلى صيني، وأن فرض الولايات المتحدة الضغوط على الصين بهذا الشأن مسألة “غير مسبوقة“.

    وقال جيان: “إن الصين تتفق تماما مع الموقف الإيجابى لوزير الخارجية الروسى وتقدره بشدة، وهو ما يعكس تماما المستوى العالى للعلاقات الصينية الروسية، تحت القيادة الاستراتيجية لرئيسى البلدين.

    وأكد أن شراكة التنسيق الاستراتيجى الشاملة بين الصين وروسيا فى العصر الجديد حافظت على تنمية صحية ومستقرة، وخاصة فى القضايا التى تتعلق بمصالحهما الجوهرية، حيث يدعم بعضهما البعض بقوة دائما.

  • المحطات النووية: بدء إنشاء رصيف بحرى لاستقبال معدات “الضبعة” قبل نهاية 2020

    اكد الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه سيتم البدء فى إنشاء رصيف بحرى لاستقبال المعدات الخاصة ببدء انشاء المحطة النووية بالضبعة لتوليد الكهرباء بقدرة 4800 ميجا وات قبل نهاية العام الجارى، موكدا انه جارى ايضا البدء فى انشاء مركز معلومات عالمى بمنطقة الضبعة.

    أنه من المتوقع أن يصدر إذن قبول الإنشاء لموقع الضبعة يونيو 2021، موكدًا أنه يجرى حاليًا تلافى الملاحظات الخاصة بالمشروع ليتم إصدار إذن الإنشاء الذى يسمح ببدء وضع القواعد الخرسانية للمفاعلات النووية.

    و قال الوكيل أنه تم تقديم على استخراج إذن قبول الإنشاء فى يناير 2019 لبدء إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، موكدًا أن هيئة الرقابة النووية والاشعاعية هى الجهة المختصة باصدار إذن قبول الإنشاء للبدء فى وضع القواعد الخرسانية لأول مفاعل بقدرة 1200 ميجا وات.

    الجدير بالذكر أنه سيتم تنفيذ المفاعلات الـ4 بالمحطة النووية بالضبعة من نوع مفاعلاتVVER 1200 من الجيل 3+ وهى مجهزة بأحدث أنظمة السلامة، موضحا أنه تم اضافة معاير سلامة إضافية بحيث لها قدرة غير مسبوقة على مقاومة الحوادث الضخمة فيمكنها أن تتصدى لإصطدام طائرة وزنها 400 طن وسرعتها 150 متر فى الثانية، وتمتاز هذه النوعية من المفاعلات النووية أيضًا بالتشغيل الآمن دون أية تأثيرات سلبية على البيئة المحيطة به، كما تضمن هذه المفاعلات عدم التسرب الإشعاعى عن طريق الفلاتر والحواجز المتعددة، وتحتوى على نظام التحكم الآلى الحديث.

  • وكالة ( بلومبرج ) الأمريكية : العمل على المفاعل النووي السعودي جاري في ظل غياب المفتشين الدوليين

    ذكرت الوكالة أن السعودية تمضي قدماً في استكمال إنشاء أول مفاعل نووي ، وذلك حسب صور التقطتها الأقمار الصناعية، مما أثار مخاوف خبراء التحكم بالسلاح ، لأن المملكة لم تطبق بعد قواعد الرقابة الدولية ، موضحة أن الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية كشفت كيف أقامت المملكة سقفاً فوق المنشأة النووية ، قبل أن تطبق التنظيمات التي تطلبها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والذي يسمح للمفتشين التحقق المبكر من تصميم المفاعل ، مضيفة أن تأجيل المراقبة لحين استكمال المفاعل البحثي سيكون أمر غير عادي ولا يتم تشجيعه في ظل التنظيمات التي تحدد عمل المفاعلات النووية لأغراض مدنية ، والتأكد من عدم استخدامها لإنتاج السلاح النووي .

    أوضحت الوكالة أن السعودية تعهدت مراراً بأن برنامجها النووي هو لأغراض سلمية، لكن ولي العهد ” محمد بن سلمان ” قال أيضاً إن بلاده ستطور القنبلة النووية لو فعلت إيران – خصمها الإقليمي – ذلك، وقد  أثارت هذه التصريحات في عام 2018 مخاوف داخل مجتمع الرقابة على المفاعلات النووية، الذي يمكنه الوصول إلى البرنامج النووي الإيراني ومنشآته أكثر من السعودية ، موضحة أن وزارة الطاقة السعودية لم ترد على طلب للتعليق ، مضيفة أنه في الوقت الذي لم تخفي فيه السعودية نواياها وطموحاتها لتوليد الطاقة النووية ، إلا أن القليل يعرف عن طبيعة الرقابة التي ستضعها المملكة للمفاعل .

    أشارت الوكالة إلى أن إدارة الرئيس ” ترامب ” أرسلت رسالة إلى السعودية وضعت فيها شروطها لكي تستطيع الرياض الحصول على التكنولوجيا النووية الأمريكية ، مستشهدة بتصريحات المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية ” رافائيل ماريانو جروسي ” في (5) فبراير الماضي الذي أكد خلالها أن السعودية تعي ما هي الواجبات المطلوبة منها ، وذلك بعد لقائه مع وزير الخارجية الأمريكية ” مايك بومبيو”، موضحة أن ” جروسي ” رفض ما اقترحه السعوديون من أنهم سيطالبون بأسلحة نووية لو حصلت عليها إيران، مشيراً إلى أن متحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية قال في رسالة عبر البريد الإلكتروني أن الوضع لم يتغير منذ أن تحدث ” جروسي ” ، مضيفاً أن عدداً من الدول استكملت التحول إلى التفتيش الصارم بعدما زادت من مشاريعها النووية .

    أوضحت الوكالة أن الصور التي التقطتها الأقمار الصناعية تُظهر شبكة من العوارض أو الدعامات تغطي (10) متر من وعاء المفاعل الفولاذي، موضحة أن الشركة المملوكة من الدولة في الأرجنتين ( إينفاب سي – INVAP SE ) قد باعت مفاعل الأبحاث منخفض الطاقة إلى السعودية، مشيرة إلى أنه في الوقت الذي تلتزم فيه السعودية بمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، إلا أنها تحتاج لتطبيق قواعد الرقابة بناء على تطويرها لبرنامجها النووي ، ونقلت الوكالة في هذا الصدد تصريحات الباحثة بجامعة جورج واشنطن الأمريكية المتخصصة في شئون الحد من انتشار الأسلحة النووية والدبلوماسية السابقة ” شارون سكواسوني ” التي ذكرت : ( الاتفاق السعودي الآن في الحد الأدنى وانتهى مفعوله وغير متكافئ مع ذلك النوع من الشفافية التي تطلبها الوكالة الدولية للطاقة الذرية والدول الأعضاء حول المشروع النووي السعودي ) .

  • المحطات النووية وروساتوم تعقدان اجتماعات لضمان عدم تأثر مشروع الضبعة بكورونا

    تحرص هيئة المحطات النووية وشركة روساتوم الروسية المسئولة عن إنشاء المحطة النووية بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات على انتظام العمل بالمشروع وفقًا للجدول الزمنى وعدم التاثر بأزمة فيروس كورونا المستجد مع أخذ كل الإجراءات الاحترازية والوقائية للعاملين بالموقع، كما تحرص الهيئة وشركة روساتوم على عقد اجتماعات بشكل منتظم بواسطة الفيديو كونفرنس.

    أكد الدكنور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية، أنه يأمل فى الحصول على إذن قبول الإنشاء لموقع الضبعة قريبًا، موكدًا أنه يجرى حاليًا تلافى الملاحظات الخاصة بالمشروع ليتم إصدار إذن الإنشاء الذى يسمح ببدء وضع القواعد الخرسانية للمفاعلات النووية.

    وقال الوكيل أنه  تم تقديم على استخراج إذن قبول الإنشاء فى يناير 2019 لبدء إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، موكدًا أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية هى الجهة المختصة بإصدار إذن قبول الإنشاء للبدء فى وضع القواعد الخرسانية لأول مفاعل بقدرة 1200 ميجا وات.

    وأوضح الوكيل أن عمل المقاولين في موقع الضبعة لا علاقة لها ببدء إنشاء المفاعلات، موضحًا أن عمل المقاولين يستهدف أعمال التسوية وأعمال المباني الإدارية والمباني المساعدة فقط وليس له علاقة بصدور بإذن الإنشاء.

    وقال الوكيل أن الهيئة فى انتظار الحصول على إذن قبول الإنشاء قريبًا للبدء فى إنشاء المفاعلات النووية لتوليد الكهرباء بالتعاون مع شركة روساتوم الروسية المسئولة عن إنشاء المحطة.

    وقال مصدر مسئول بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة، إن الخبراء الروس موجودين بالمحطة النووية بالضبعة ولم يغادروا مصر بسبب فيروس كورونا، لافتاً إلى أن الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية ومدير مشروع الضبعة يعقدون اجتماعات دورية بشكل أسبوعى من خلال الفيديو كونفرنس.

    وأضاف المصدر أن العمل داخل الموقع الضبعة يتم وفقًا للجدول الزمنى، لافتًا إلى أنه من المتوقع إصدار إذن قبول الإنشاء خلال شهر يونيو المقبل ليتم البدء فى وضع القواعد الخراسنية للمفاعلات.

    أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أنه جارٍ الإنتهاء من إنشاء المجاورة السكنية للمصريين والأجانب بمشروع المحطة النووية بالضبعة لتوليد الكهرباء، موكدًا أنه تم الإنتهاء من إنشاء سور شبكى يحيط بالمحطة النووية فقط داخل الموقع بخلاف  السور الخرسانى والتى ستضم المفاعلات النووية والتوربينات وغيرها من المعدات.

    وأوضح حمزة أنه تم الحصول على تقيم الاثر البيئى وإذن قبول الموقع علاوة على تقرير التحليل للأمان المبدئى وجارٍ استكمال الإجراءات الخاصة بالحصول على إذن الإنشاء  من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية.

     وأضاف حمزة، أن هيئة المحطات النووية بدأت بالتنسيق مع هيئة الرقابة النووية والإشعاعية فى إجراءات استخراج التصاريح اللازمة لبدأ الإنشاء، لافتًا إلى أنه سيتم أيضًا استخراج تصاريح الحفر وغيرها من التصاريح المطلوبة لبدء إنشاء المحطة.

    وأوضح حمزة أنه سيتم تنفيذ المفاعلات الـ4 بالمحطة النووية بالضبعة من نوع  مفاعلاتVVER 1200 من الجيل 3+ وهي مجهزة بأحدث أنظمة السلامة،  موضحًا أنه تم اضافة معاير سلامة إضافية بحيث لها قدرة غير مسبوقة على مقاومة الحوادث الضخمة فيمكنها أن تتصدى لإصطدام طائرة وزنها 400 طن وسرعتها 150 متر فى الثانية، وتمتاز هذه النوعية من المفاعلات النووية أيضًا بالتشغيل الآمن دون أية تأثيرات سلبية على البيئة المحيطة به، كما تضمن هذه المفاعلات عدم التسرب الإشعاعى عن طريق الفلاتر والحواجز المتعددة، وتحتوى على نظام التحكم الآلى الحديث.

  • 3 شركات مصرية تفوز فى مناقصة انشاءات المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة

    أعلنت شركة أتوم ستروي أكسبورت ، القسم الهندسي لشركة روساتوم النووية الروسية ، عن اختيار ثلاث شركات مصرية من إجمالي 10 شركات مقاولات تقدمت للفوز بثلاث مناقصات خاصة بإنشاءات محطة الضبعة النووية لتوليد الكهرباء.

    و تضمنت المناقصات فوز شركة “بتروجيت” بمناقصة تنفيذ مجمع الأعمال خلال الفترة التحضيرية لبناء منشآت الموقع في محطة الضبعة النووية، وفازت شركة حسن علام ، بمناقصة إنشاء القاعدة الأساسية ومباني وهياكل قاعدة أعمال الحفر التابعة لمحطة الضبعة النووية، بينما حصلت شركة المقاولون العرب على مناقصة التسوية الرأسية للأقسام أرقام 1 و5 و8، وذلك لتنفيذ مشروع محطة الضبعة النووية وفقًا للجدول الزمني المتوافق عليه.

    ومن المقرر أن تطرح شركة أتوم ستروي اكسبورت مناقصة جديدة العام الجارى 2020 لاستكمال تنفيذ مشروع محطة الضبعة النووية ، وستتضمن المناقصة تنفيذ مهام تسوية جزء من مساحة البناء، وتسوية موقع البناء الرئيسي، والحفر، والشبكات، والطرق.

    وتحرص روساتوم على مشاركة المؤسسات والشركات المصرية ، في عمليات تطوير مشروع بناء محطة الضبعة النووية على أن يتم اختيار المقاولين بناءً على المناقصات التنافسية، والتي تقام وفقًا لمعايير الشركة الخاصة والتي تلتزم بالنزاهة والشفافية القصوى.

    قال الدكتور جريجوري سوسنين ، مدير مشروع الضبعة النووي ونائب رئيس شركة”أتوم ستروي اكسبورت أن تواجد الشركات المحلية يعتبر من أهم أولوياتنا، ولذلك فنحن حريصون على التأكد من الاستعانة بالموردين المحليين في جميع مشاريعنا ، كما تحرص روساتوم ،على أن يتم تنفيذ نحو 20% من إنشاءات مشروع محطة الضبعة النووية عن بالتعاون مع الشركات المحلية، لبناء أول وحدة للطاقة النووية في مصر.

    وأضاف مدير مشروع الضبعة النووى ، من المتوقع أن تزداد نسبة الاستعانة بالشركات المصرية مع بناء كل وحدة مفاعل جديدة، بعد ان تكتسب الشركات المصرية المزيد من الخبرة ، موضحا أن الحرص على عقد المناقصات يساعد الشركة في اختيار أفضل المقاولين في السوق المحلي، فضلا عن تحفيز المنافسة وتحسين معايير الجودة للخدمات والمعدات التي تعمل بها الشركات المصرية”

    الجدير بالذكر أن محطة الضبعة هي المحطة النووية الأولى من نوعها في مصر، سيتم بناؤها في مدينة الضبعة في محافظة مطروح على شواطئ البحر المتوسط، على بعد حوالي 130 كم شمال غرب القاهرة. وتضم محطة الطاقة النووية 4 وحدات طاقة بسعة 1.2 جيجاوات لكل منها، مُثبته مع مفاعلات 3+ VVER (مفاعلات الطاقة التي يتم تبريدها بالماء). ويتم تنفيذ بناء محطة الطاقة النووية وفقًا للاتفاقية المشتركة التي دخلت حيز التنفيذ في 11 ديسمبر 2017.

  • الكهرباء: استخراج إذن الإنشاء لمحطة الضبعة النووية منتصف العام الحالى

    أكد مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن هيئة المحطات النووية ستحصل على إذن الإنشاء منتصف العام الجارى من هيئة الرقابة النووية والاشعاعية لبدء الإنشاءات الخاصة بوضع القواعد الخرسانية للمفاعل الأول للمحطة النووية بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، ومن المقرر تشغيل المفاعل الأول بقدرة 1200 ميجا وات عام 2026.

    وأضاف المصدر، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن هيئة الرقابة النووية والإشعاعية تصدر تصريح الإنشاء بعد استكمال الإجراءات الخاصة بالمحطة والتقارير الفنية والبيانات الخاصة بالمحطة، مشيرًا إلى أن وضع القواعد الخرسانية للمفاعل الأول ستكون منتصف العام المقبل.

    وقال المصدر، إن كل خطوة تنفيذية بمشروع الضبعة يحتاج إلى موافقة هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، لافتًا إلى أن محطة الضبعة ستكون الأحدث والأمن على مستوى العالم.

    الجدير بالذكر أن محطة الضبعة تتكون من 4 مفاعلات نووية بقدرة 1200 ميجا وات لكل منها من نوع VVER (مفاعل الطاقة المائى المائى) من الجيل 3+، وهى ليست مجرد تقنية مبتكرة من أحدث جيل، ولكنها تقنية لديها بالفعل المراجع وتعمل بنجاح، وهناك ثلاث وحدات مزودة بمفاعلات من هذا الجيل تعمل بالفعل فى روسيا فى موقع المحطتين النوويتين نوفوفورونيج ولينينجراد.

    تجرى هيئة المحطات النووية بالتعاون مع شركه روساتوم الروسية الإجراءات والأعمال الخاصة بإنشاء أول محطه نووية لتوليد الكهرباء بقدرة 4800 ميجا وات، ووفقًا للجدول الزمنى لتشغيل المفاعلات النووية سيتم تشغيل المفاعل الأول رقم واحد فى 9 فبراير 2026، والمفاعل الثانى فى 12 أغسطس 2026، والثالث فى 12 أغسطس 2027 والأخير فى 9 فبراير 2028.

  • فرنسا وبريطانيا وألمانيا تفعّل آلية فض النزاع النووي مع إيران

    أفادت شبكة “سكاي نيوز عربية”، في نبأ عاجل لها بأن فرنسا وبريطانيا وألمانيا ستقوم بتفعيل آلية فض النزاع النووي مع إيران اليوم.

    وكانت أوروبا أنذرت إيران من نفاد صبرها حيال تقليص التزامات الاتفاق النووي، معلنة اقترابها من تفعيل آلية لحل النزاعات لإجبار طهران على التراجع عن انتهاك الاتفاق.

    ونقلت رويترز في وقت سابق من شهر ديسمبر، أن فرنسا وبريطانيا وألمانيا اتفقت من حيث المبدأ على تفعيل آلية حل النزاعات إلا أن الدول الثلاث ستنتظر لترى حجم الخطوات التي ستتخذها إيران قبل اتخاذ قرار نهائي.

    وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قال إن لندن لا تريد صراعا عسكريا بين الغرب وإيران، مؤكدًا ضرورة منع طهران من امتلاك السلاح النووي.

    وأشار إلى أنه من الضروري الوصول لبديل للاتفاق النووي مع إيران إذا تم التخلي عنه، داعيًا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإيجاد اتفاق آخر.

زر الذهاب إلى الأعلى